هل كانت ركلة جزاء صحيحة في كلاسيكو مدريد وبرشلونة ؟؟

مرة أخرى كان الحكام أبرز من سلطت عليهم الأضواء في كلاسيكو الكرة العالمية، الذي انتهى لصالح ريال مدريد أمام برشلونة 2-1.
وتفوق ريال مدريد بشكل واضح في الشوط الأول، وعاد برشلونة لبسط سيطرته على المباراة في الشوط الثاني، غير أن لاعبيه لم ينجحوا في تجسيد الفرص التي أتيحت لهم.
واحتج اللاعبون مطولا على لقطة في الدقيقة 83، وطالبوا باحتساب ركلة جزاء بعد مسك مدافع ريال مدريد بنجامين ميندي مهاجم برشلونة بريثوايت، الذي كان متجها للحصول على الكرة قبل خروجها من الملعب.
ولم يحتسب الحكم الركلة التي طالب بها لاعبو برشلونة، ووافق الحكام في غرفة تقنية الفيديو (فار) على قراره، ولم يطلبوا منه التوجه لإعادة مشاهدة اللقطة.
وبدا مدرب برشلونة غاضبا بعد المباراة، وقال كومان "لقد كانت ركلة جزاء واضحة جدا لبريثوايت، علينا أن نتقبل الأمر ونصمت، لا أريد أن أقول إننا خسرنا بسبب الحكم، لكن هناك قرارات أثرت علينا. لا أعرف سبب وجود تقنية الفار في إسبانيا، ما زلت لا أفهم كيف يعمل في إسبانيا. اللاعبون حزينون لأن بعضهم من القدامى وقد تعودوا على هذه الأشياء".
من جانبه، رفض مدرب ريال مدريد الخوض في هذا الجدال، وقال "يمكن للجميع أن يعبروا عن رأيهم إن كانت ركلة جزاء، والحكم هو من يتخذ القرارات. كانت لدينا فرص كثيرة لإنهاء المباراة مبكرا".
واتفق محللا شبكة "بي إن سبورتس" يوسف شيبو وطارق الجلاهمة على صحة ركلة الجزاء، وعبرا عن استغرابهما من عدم احتسابها من قبل الحكم وعدم تدخل الفار.
من جانب آخر، تباينت آراء خبراء التحكيم المعتمدين من أبرز الصحف الإسبانية المتخصصة.

وقال محلل صحيفة أس (ِas) المقربة من ريال مدريد إيتورالدي غونزاليس إن الحكم كان يجب أن يصفر ركلة جزاء، لأن مدافع الريال أخل بتوازن مهاجم برشلونة.

من جانبه، قال أندوخار أوليفر الخبير التحكيمي لصحيفة ماركا (marca) المقربة من النادي الملكي إن الاحتكاك موجود، ولكنه لم يكن كافيا للتأثير على حركة المهاجم، ولذلك لا توجد ركلة جزاء


=======
مواضيع ذات صلة - إقرأ أيضاً
=======



 

المواضيع المتشابهة

أعلى