التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة


ما لِسُقمي طَبيبُ

ما لِسُقمي طَبيبُ قصيدة جميلة لعنترةوهوا يناجي حبيبته عبلة ويشكيها عذابه ومعاناته من حبه لها حَسَناتي عِندَ الزَمانِ ذُنوبُ

ما لِسُقمي طَبيبُ


+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 4 من 4

الموضوع: ما لِسُقمي طَبيبُ

ما لِسُقمي طَبيبُ قصيدة جميلة لعنترةوهوا يناجي حبيبته عبلة ويشكيها عذابه ومعاناته من حبه لها حَسَناتي عِندَ الزَمانِ ذُنوبُ

  1. #1
    الصورة الرمزية المنسي
    المنسي
    المنسي غير متواجد حالياً

    رفـيق الـدرب Array
    تاريخ التسجيل: May 2011
    المشاركات: 30,627
    التقييم: 50

    Lightbulb ما لِسُقمي طَبيبُ

    ما لِسُقمي طَبيبُ
    ما لِسُقمي طَبيبُ 718085_25072577_hear
    قصيدة جميلة لعنترةوهوا يناجي حبيبته عبلة ويشكيها عذابه ومعاناته من حبه لها

    ما لِسُقمي طَبيبُ hearts.jpg

    حَسَناتي عِندَ الزَمانِ ذُنوبُ
    وَفَعالي مَذَمَّةٌ وَعُيوبُ
    وَنَصيبي مِنَ الحَبيبِ بِعادٌ
    وَلِغَيري الدُنُوُّ مِنهُ نَصيبُ
    كُلُّ يَومٍ يُبري السُقامَ مُحِبٌّ
    مِن حَبيبٍ وَما لِسُقمي طَبيبُ
    فَكَأَنَّ الزَمانَ يَهوى حَبيباً
    وَكَأَنّي عَلى الزَمانِ رَقيبُ
    إِنَّ طَيفَ الخَيالِ يا عَبلَ يَشفي
    وَيُداوى بِهِ فُؤادي الكَئيبُ
    وَهَلاكي في الحُبِّ أَهوَنُ عِندي
    مِن حَياتي إِذا جَفاني الحَبيبُ
    يا نَسيمَ الحِجازِ لَولاكِ تَطفا
    نارُ قَلبي أَذابَ جِسمي اللَهيبُ
    لَكِ مِنّي إِذا تَنَفَّستُ حَرٌّ
    وَلِرَيّاكِ مِن عُبَيلَةَ طيبُ
    وَلَقَد ناحَ في الغُصونِ حَمامٌ
    فَشَجاني حَنينُهُ وَالنَحيبُ
    باتَ يَشكو فِراقَ إِلفٍ بَعيدٍ
    وَيُنادي أَنا الوَحيدُ الغَريبُ
    يا حَمامَ الغُصونِ لَو كُنتَ مِثلي
    عاشِقاً لَم يَرُقكَ غُصنٌ رَطيبُ
    فَاِترُكِ الوَجدَ وَالهَوى لِمُحِبٍّ
    قَلبُهُ قَد أَذابَهُ التَعذيبُ
    كُلَّ يَومٍ لَهُ عِتابٌ مَعَ الدَه
    رِ وَأَمرٌ يَحارُ فيهِ اللَبيبُ
    وَبَلايا ما تَنقَضي وَرَزايا
    ما لَها مِن نِهايَةٍ وَخُطوبُ
    سائِلي يا عُبَيلَ عَنّي خَبيراً
    وَشُجاعاً قَد شَيَّبَتهُ الحُروبُ
    فَسَيُنبيكِ أَنَّ في حَدِّ سَيفي
    مَلَكَ المَوتِ حاضِرٌ لا يَغيبُ
    وَسِناني بِالدارِعينِ خَبيرٌ
    فَاِسأَليهِ عَمّا تَكونُ القُلوبُ
    كَم شُجاعٍ دَنا إِلَيَّ وَنادى
    يا لَقَومي أَنا الشُجاعُ المَهيبُ
    ما دَعاني إِلّا مَضى يَكدِمُ الأَر
    ضَ وَقَد شُقَّت عَلَيهِ الجُيوبُ
    وَلِسُمرِ القَنا إِلَيَّ اِنتِسابٌ
    وَجَوادي إِذا دَعاني أُجيبُ
    يَضحَكُ السَيفُ في يَدي وَيُنادي
    وَلَهُ في بَنانِ غَيري نَحيبُ
    وَهوَ يَحمى مَعي عَلى كُلِّ قِرنٍ
    مِثلَما لِلنَسيبِ يَحمي النَسيبُ
    فَدَعَوني مِن شُربِ كَأسِ مُدامٍ
    مِن جَوارٍ لَهُنَّ ظَرفٌ وَطيبُ
    وَدَعوني أَجُرُّ ذَيلَ فَخارٍ
    عِندَما تُخجِلُ الجَبانَ العُيوبُ



  2. = '
    ';
  3. [2]
    ايفےـلےـين
    ايفےـلےـين غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 16,631
    التقييم: 50

    افتراضي رد: ما لِسُقمي طَبيبُ

    كلمات رائعة يعطيك العافية

  4. [3]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: ما لِسُقمي طَبيبُ


  5. [4]
    المنسي
    المنسي غير متواجد حالياً
    رفـيق الـدرب Array


    تاريخ التسجيل: May 2011
    المشاركات: 30,627
    التقييم: 50

    افتراضي رد: ما لِسُقمي طَبيبُ


+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )