زيت الكريل Krill Oil أفضل مصادر الأحماض الدهنية OMEGA3,6,9 في الطبيعة

زيت الكريل Krill Oil أفضل مصادر الأحماض الدهنية OMEGA3,6,9 في الطبيعة


الكريل.jpg

نحصل على أفضل امتصاص لـ OMEGA3 عندما نأخذه إلى جانب دهون أو زيوت كما أشرنا في مقالات سابقة , و بهذا الخصوص قدم أخصائيون في تصنيع المكملات الغذائية تراكيب عديدة تم الجمع فيها بين OMEGA3 أو بمعنى أوسع زيت السمك و بين زيوت ذات قيمة طبية مشابهة بحيث نحصل على نوع من التآزر Synergism يضاعف قيمتها العلاجية , لكنهم لم يصلوا إلى فعالية التركيبة التي أبدعها الله سبحانه في زيت الكريل Krill Oil

و الكريل Krill نوع صغير من القريدس يعيش خصوصا ً في البحار الباردة المجاورة للقطب الشمالي , تلك المناطق البعيدة عن التلوث البيئي و الصناعي إلى حد كبير , و يتغذى الكريل على العوالق النباتية الفايتوبلانكتن Phytoplankton و هي كائنات دقيقة على سطح مياه البحر و داخلها و تحصل على غذائها عن طريق عملية التمثيل الضوئي من أشعة الشمس , و تطلق تسمية مصل البحر على الفايتوبلانكتن و الزوبلانكتن Zooplankton و هذه الكائنات تشكل أساس الحياة كلها ( تشكل حوالي 50 % من المركبات العضوية على سطح الكرة الأرضية ) و هي من أنظف المخلوقات في الطبيعة و في مياه البحر , و تعود العديد من فوائد الأسماك نفسها إلى كونها تتغذى على هذه العوالق ..

و الكريل Krill الذي نتحدث عنه موجود في مختلف البحار لكن أنظف أنواعه و أبعدها عن التلوث هي تلك الموجودة في بحار شمال الكرة الأرضية , و هو ينظف نفسه بنفسه من خلال تغذيته على الفايتوبلانكتن , و المواد التي يأكلها الكريل من الفايتوبلانكتن تمكنه من تركيب أنواع هامة جدا ً من الزيوت أطلق عليها العلماء تسمية أوميغا كريل Omega Krill

يحتوي زيت الكريل على الأنواع الأربعة من OMEGA3 و هي

Alpha Linolenic Acid - ALA , Docosahexaenoic Acid - DHA , Eicosapentanoic Acid - EPA , Docosapentanoic Acid - DPA

و على OMEGA6 بأنواعه الثلاثة

Gama Linolenic Acid - GLA , Conjugated Linoleic Acid - CLA , Linolenic Acid و هي مشابهة لما يوجد في زيت الأخدرية Evening Primrose Oil و زيت عشبة لسان الثور Borage Oil

و على نوعين من OMEGA9 و هو مشابه لما يوجد في زيت الزيتون

بالإضافة إلى ذلك يحتوي زيت الكريل على الفوسفوليبيدات Phospholipids التي تضمن امتصاصا ً عاليا ً لـ OMEGA3 حيث تصل نسبة امتصاصه من زيت الكريل إلى 98 % بينما نسبة امتصاصه من زيت السمك لا تتجاوز 50 % , و ارتباط OMEGA3 بالفوسفوليبيدات أيضا ً يضمن عبوره للحاجز الدموي الدماغي Blood Brain Barrier - BBB و يجعله أفضل قابلية للتوزع في الجهاز اللمفاوي

من مكونات زيت الكريل الهامة أيضا ً الأستاغزانثن Astaxanthin مضاد الأكسدة القوي و هو الذي يعطي الكريل و القريدس و حبة زيت الكريل اللون الأحمر المائل إلى الأورانج , و قوته المضادة للأكسدة تعادل 10-40 ضعف القوة المضادة للأكسدة للفيتامينين C , E مجتمعين , و معروف عن الأستاغزانثن ادوات صحية الكويت أنه إذا تم أخذه بجرعة 20 ميلليغرام لمدة 10 أيام فيجد المرء نفسه و كأنه عاد في عمره إلى الوراء بمعدل 3-10 سنوات و ذلك حسب نوع البشرة فهو يجدد الخلايا و يخفي التجاعيد فله أهمية تجميلية باهرة و يتم وضعه حاليا ً في كريمات تجميل باهظة الثمن

و مادة الأستاغزانثن موجودة في مصادر أخرى كالطحالب البحرية الحمراء Red Algae و يتم استخراجه منها لكن ليس بالجودة و بالنسبة المتاحة من زيت الكريل

و يحتوي زيت الكريل أيضا ً على الأنزيم Co Q10 الهام لتشكيل الطاقة في عموم خلايا الجسم و لصحة القلب و الشرايين و الدماغ

اجتماع هذه المكونات يجعل زيت الكريل أفضل من زيت السمك بـ 370مرة حسب الدراسات

الأهمية العلاجية لزيت الكريل :

أولى الدراسات حول زيت الكريل صدرت عن التهاب المفاصل , إذ تم إعطاء عينة من المرضى زيت السمك و تم إعطاء عينة أخرى نفس الجرعة من زيت القريدس , فوجد الباحثون أن زيت الكريل أعطى خلال 8 أيام نتيجة تعادل ثلاثة أضعاف نتيجة زيت السمك من حيث ارتياح المريض , أيضا ً مع زيت الكريل تحسنت قدرة المرضى على المشي أكثر و تحسنت نوعية حياتهم Quality of life , حتى التجاوب على العلاج كان أفضل و قد كان التجاوب أفضل من استعمال زيت السمك .. و تحسنت نفسية المرضى أيضا ً بعد استعمال زيت الكريل

و قد ظهرت هذه الأفضلية أيضا ً لزيت الكريل عن زيت السمك في حالات الاكتئاب , و كما نعلم فإن OMEGA3 أساسي في منع الاكتئاب و الإحباط و الوسواس و القلق و التوتر النفسي

و في دراسات عن زيت الكريل و استعماله في تخفيض الكولسترول و الشحوم الثلاثية ظهرت نتائج إيجابية جدا ً , و كما نعلم مُسبقا ً أن إعطاء زيت السمك يخفض الشحوم الثلاثية و الكولسترول , لكن الجديد هو أن إعطاء زيت الكريل إلى جانب تخفيضه الكولسترول و الشحوم , أدى إلى منع تأكسد الكولسترول الضار LDL بوجود الأستاغزانثن بشكل خاص ..

من الفوائد الهامة لزيت الكريل حماية البصر و تأخير تراجعه و الوقاية من اعتلال الشبكية Retinopathy و التنكس البقعي Macular Degeneration المرتبطين بتقدم العمر , إذ يساعد على تنظيف العين من فضلات الاستقلاب و خصوصا ً لويحات بيتا أميلويد Beta amyloid التي تؤذي العين و تؤثر على كفاءتها , و يمنع تعب العيون ( خصوصا ً عند الجلوس أمام الكومبيوتر لفترات طويلة ) , كما يخفض ضغط العين و يتدخل في الجينات الخاصة بالعين فيساعد على إنتاج خلايا جديدة غير مريضة

من الخواص العلاجية لزيت الكريل أيضا ً أن يقتل جرثومة H. Pylori المسببة لقرحة المعدة و يحافظ على خلايا بيتا المفرزة للإنسولين في البنكرياس فيقي من السكري

و يبدي زيت الكريل فعالية هامة في كبح أمراض المناعة الذاتية و تخفيفها و الحد من الحساسيات كالربو و الحساسية الجلدية

و الهام في زيت الكريل أنه يقي من السرطان بفضل فعالية الأستاغزانثن أقوى مضاد أكسدة معروف

و يكبح الأستاغزانثن الأنزيم 5 Alpha Reductase الذي يحول التستوستيرون إلى ديهايدروتستوستيرون و الذي يسبب تضخم البروستات و قد يسبب سرطان البروستات كما يسبب الشعر الدهني و تساقط الشعر , فالأستاغزانثن يمنع عمل هذا الأنزيم

كما يساعد زيت الكريل على تحسين أعراض متلازمة ما قبل الدورة الشهرية لاحتوائه بشكل خاص على الحمض الدهني GLA المشابه لما يوجد في زيت الأخدرية
 
الوسوم
omega
أعلى