التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة


رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله


+ الرد على الموضوع
صفحة 4 من 5 الأولىالأولى 1 2 3 4 5 الأخيرةالأخيرة
النتائج 61 إلى 80 من 82

الموضوع: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

  1. [61]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    شالت عنها العباية وعلقتها ونطّت عالسرير واتصلت على راكان
    جوانا : الوو
    راكان ابتسم وكان جنبه فواز اللي رفع حاجب وقرّب يبي يسمع
    راكان : هلا والله ؟
    جوانا : هلا فيك ... شكرا .. عالتصريفة الذكية الرهيبة اللي انقذتني من طلال
    راكان : ههههههههههههههه ايه لازم تتعلمين تصرفين نفسك بهالمواقف ... خصوصا اذا ماكنتي مسوية شي غلط
    جوانا : كنت عند امي يا راكان
    فواز سمعها وقام يقلدها وهي تقول راكان ويسوي حركات تضحك
    وراكان بيموت من الضحك
    راكان : ادري .. انا كل يوم اكلّم امك وتقول لي وش صار معها
    لا تخافين ... اهم شي ....
    قبل لا يكمّل
    جوانا : ادري ادري .. لا احد يدري
    ضحك راكان : ههههه والله انه ...
    جوانا : لسلامتي وسلامة امي وسلامتك لأنه اذا درى الزفت ماجد بيذبحنا ادررري
    راكان : ههههههههههه حفظتي الجملة ؟
    جوانا : مو انت دايم تقولها طفشتني
    راكان : حقك علي ... اسفين
    جوانا : ايه عادي ... مدامك ساعدتني خذ راحتك هع
    راكان : ههههههههه
    جوانا : يللا مع السلامة
    راكان : الله معاك ,, جوانا
    جوانا : هلا ؟ تبي شي
    راكان : ايه بس... لا تطلعين بالليل لأحد حتى لو لأمك ولا تتاخرين برة البيت عشان لا احد يشك فيك
    وهاليومين لا تروحين لأمك عشان اكيد طلال بيكون يراقبك
    جوانا : اوكي .. شكرا
    راكان : العفو يالغلا .... يللا مع السلامة
    جوانا : الله معاك
    قفلت الخط وانسدحت عالسرير
    ....................
    راكان قفل الخط وجلس يتأمل بالجوال
    فواز تنهد بقوووة : يا محلى الحب
    راكان التفت مستغرب : من متى وانت تحب ؟
    فواز : ههههههههههههههههه انا اتكلم عنك يالخبل
    راكان سوّى نفسه بيرمي الجوال على فواز ووطى يده
    راكان : ااااخ بس متى تتعافى وتطلع من هنا
    فواز : ههههههههههههههههه مطولين مطولين
    راكان : ايه طيب ان ما طلعتك وانت كذا ان زودتها
    فواز : ههههههههاااااااااااااااي توني الاحظ اني رفعت ضغطك
    راكان : لا والله ؟؟ احلف
    فواز بصوت طفولي : الكذب حرام .. يعني انا لاحظت من فترة خخخخخ
    راكان : مولااااااااااااايق الدلع ابد
    فواز : ههههههههههههههههههههههههه ههههه
    ...............................
    اترككم بضحكة ... عسى اعجبكم
    الحين بهالبارت وش اللي اعجبكم واللي لاحظتوه او اكتشفتوه وانتوا تقرون ؟
    وايش اكثر شي زعلكم فيه ؟ واذا مافي مو مشكلة هع
    طلال صحى من النوم ونزل بالحديقة لحاله
    طلّع علبة السجاير واخذ وحدة سحبها بحركة سريعة متمرسة ...
    وولعها وجلس يدخن وينفث الدخان من قللللللللللللللب
    دخل فيصل البيت وشاف طلال جالس بضيق ويدخن
    : اخ يا طلااااال... اعزك وربي لكنك تطلعني من طوووووووري كثييييييير
    قالها بنفسه وتنهد ومشى لجهة طلال
    جلس عالكرسي قدام طلال
    فيصل : سلام
    طلال طالعه ببرود : عليك السلام
    فيصل وهو يحك ذقنه : أعتذر عاللي سويته فيك
    طلال ببروده وهو ينفث الدخان لفوق : ايه عادي ... تعودنا
    بعدين مو اول واحد يذكرني ,, هذا ابوك ما لقى غير المانيا يحط فيها فرع الشركة
    وهو داري اني اكرهها واكره المانيا
    فيصل : مدامك تكرهها ... ياخي ليه تتضايق عشانها ؟
    انت ..... بصراحة ,, اممم ولا اقول لك خلاص مالها داعي
    طلال : فيصل ... تعرفني اتقبل منك اي شي صحيح نتطاق وبقووة لكني اعزك
    فيصل ابتسم : انا بعد ,, تبي الصراحة يعني؟
    طلال : لو ما ابيها ما قلت لك هالكلام
    فيصل : انت كنت غلطان ,,, والموضوع مؤثر عليك بتعاملك مع اخواتك
    خايف يصير فيهم نفس اللي صار مع البنات اللي تعرفهم
    طلال : ورب العزة يا فيصل ما اعرفهم ولا لمستهم ,, وهي ما صدقت خبر على بالها بألحق وراها
    فيصل :يحق لها ... لو انت شايفها بالمنظر وش بتقول ؟؟ بتقول ما كانت تقصد
    ولا تبي تتاكد من حبي لها ؟
    وطى طلال راسه وطفى السيجارة
    طلال : صح كلامك
    فيصل : اعتذر منها طلال
    طلال وقف بعصبية : ما تخسى الا هي ,,, اقدر اعيش بدوونها يالحبيب
    الله يخلي توليب بس ازين منها
    ضحك فيصل : ياهووووه عالغراميات ما اقدر انا
    هههههههههههههه والله انك ما تطيقها هذي بنت الصقر
    طلال : ههههههه تدري اني حالف اخليها تعقل ؟ وتبطل غرورها
    ان ما خليتها تحبني ما اكون طلال
    مشى طلال واشر لفيصل بمعنى مع السلامة
    وقف فيصل ودخل البيت ..... جات على باله تالا
    تنهد بضيق وينها هذي ؟؟ وين راحت
    .................................
    ماجد وماهر وناصر وزياد جالسين سوا
    ماهر : يا طويل العمر ... ريان ندوّر عليه وما لقيناه
    ناصر : انا سويت اللي قال لي عليه ريان قبل كم يوم وشكلها توهقت
    اللي اخذ الرسالة طلال ههههههههههههه
    ضحك ماجد من قللللللللللب : هههههههههههههههههههههه الله يعينك يالجوري يا بنت عبدالعزيز ما بعد شفتي الدنيا وبيقتلك اخوك



  2. [62]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    زياد بفهاوة : ريان قال جوانا مو الجوري
    طالعه ناصر بحدة
    وقف ماجد ضحك وسكت بتكشير : جوانا ؟
    والتفت على ناصر اللي خاف من نظرات ماجد الحادة الشريرة اللي مبين عليها بيقتل اي احد الحين
    ناصر وهو يبلع ريقه : ايه ياابو تالا ... جوانا .... ريان هو اللي قال
    ماجد سحب ناصر من ياقته ووقفه : وميييييييين رئيسك يااااااااااااااااكللللب ,, ريان ولا عمه وعمك وتاج روووسكم ؟
    ناصر بخوف : انت يا طويل العمر
    ماجد : وطيب ؟؟؟
    ناصر : وقسم بالله مالي شغل ... هو اللي خطط وكان بينفذ بالاول والاخير
    رن جوال ماهر
    ماهر : الو ؟
    فواز : الووو .... انت تعرف ريان الرائد ؟
    ماهر : ايه
    فواز : تراه عندنا ... قول لماجد ان يبغى ولد اخوه بخير يجي يقابلنا وياخذه
    قول له راكان الصقر عنده لك شوية شغلات من ضمنها اخبار عن جميلة بس مافي شي بدون مقابل
    باي يا حلووو
    وقفل بوجهه
    ماهر : ابو تالا .... ريان عند راكان الصقر ويقول ...................... >> قال كل السالفة
    عقد ابو تالا حواجبه ... ونزّل ناصر من يده
    ماجد : عند راكان ؟
    ماهر وهو خايف : ايه
    ماجد ابتسم ابتسامة شريرة : ههههههههههههههه خليه يتربى شوي ,,, خليه يعرف شلون يعاندني هالكلللب الواطي
    وقف ماجد : ان احد فيكم قرّب لجوانا بعد الحين بأذبحه سمعتوا ؟
    ناصر : حاضر يا طويل العمر
    شاته بوجهه ..
    ماجد : انت اسكت يا خسيس
    وطلع من عندهم ... وقف ماهر وجاب المنديل يمسح الدم من وجه ناصر
    ناصر يطالع بزياد : انقلع من هنا يا حماااااااااااااار
    وقف زياد بسرررعة نويصر وعصب راااحت علي
    ............................
    طلال بالسيارة يدور ... وقف جنب بيت عبدالرحمن الصقر
    وتذكر توليب
    طلال : ااااه يا بنت اللذين ... والله لأدبك
    نزل وطق الباب
    فتحت الخدامة وقالت له ان توليب وتولين عند راكان للأبد
    رجع طلال سيارته
    طلال ضرب الدركسون : اووووف من وين طلع لي هذا ؟
    اتصل على راكان : الو
    راكان : هلا ؟
    طلال : شلونك راكان ؟
    راكان : هلا بأبو عبدالعزيز
    طلال : ايه .. هلا فيك ,, قالوا لي ان اخواتك عندك .. من متى ؟
    راكان : هههههههههه ايه خلاص بيعيشون عندي
    تعال حياك .... تعرف بيتي هو نفسه ,,, تعال منها تجلس مع زوجتك عرفت ان من بعد الملكة ما جلستوا مع بعض
    طلال وهو يفرك ذقنه : ايه صح هالكلام
    راكان : وايش مستني ؟ يللا تعال ننتظرك
    طلال : مع السلامة
    راكان : الله معاك
    ...............
    توليب : مين بيجينا ؟
    راكان وهو مبتسم : زوجك
    توليب كشّرت : طلالووه ؟
    راكان : اعقلي يا بنت ... ايوة
    وقفت بملل وراحت الغرفة عند تولين
    .......................
    وصل طلال لبيت راكان
    ...... بالمجلس
    راكان : يا هلا والله
    طلال : هلا فيك يالحبيب
    راكان : تفضل
    جلس راكان ومعاه طلال ويسولفون شوية
    ........ عند تولين وتوليب بالغرفة
    توليب وهي عالسرير : ما راح اشوفه لو يطلع لسابع سماء
    تولين وهي تقرأ : روحي يا بنت ... اكشخي وخققيه خليه يتعلق فيك يالخبلة
    وقفت توليب : وش ابي به يتعلق فيني ؟
    تولين : يالهبلة ... يالمغفلة
    كذا بتقدرين تلعبين لعبتك >> والله ادري قدام هالوحش ما بتقدرين تسوين شي لكن ناخذك على قد عقلك ... قالتها بنفسها
    ابتسمت توليب بمكر : والله وجبتيها ,, صايرة شيطاااااااااانة خخخخ
    فتحت دولابها وطلّعت فستان قصير لتحت الركبة وتوب بفيونكة تحت الصدر لونه اسود والفيونكة حمراء
    سوّت شعرها كيرلي وشريطة حمراء تتوسط شعرها ميك اب خفيف على ملامحها الواضحة
    رشت اقوى عطر عندها وابتسمت بمكر لانعكاس صورتها بالمرايا
    وطلعت رايحة للمجلس بعد ما ناداها راكان
    اول ما دخلت المجلس والتفت طلال بدون اهتمام بس اول ما شافها الرجال ضيّع
    قربت منه عشان تسلم وهي تشوفه منصدم وتضحك من قلبها عليها ودها تطلع الضحكة
    مدت يدها وهو بعد سلموا عادي بس باليد
    راكان : هذا مو سلام اثنين متزوجين ,,, طلال تراها زوجتك
    انتبه طلال على نفسه بعد ما استوعب الصدمة
    سحبها بسرعة لدرجة انها ما قدرت توخر
    وباسها بخدها ببطء يقهرررررررررررر
    وخرت عنه ووجهها احمر نفس الفيونكة خخخخخ
    طلال وهو يطالع وجهها المنصبغ ميت من الضحك عليها .. عصبتي ولسة ما شفتي شي
    طلال : كيفك ؟
    توليب وهي تاخذ نفس : بخير
    طلال : ومافي انت كيفك ؟
    توليب : ايه صح .. الحمدلله عالسلامة ,, ومبروك عالافتتاح تبع الشركة بألمانيا
    طلال بتكشير وهو يتذكر منال : الله يبارك فيك ,, ويسلمك
    جلست توليب وحطت رجل على رجل وباسلوبها المغرور اللي ينرررفز طلال
    وبينهم يتبادلون النظرات تبعهم المعتادة كل واحد من جهة .... راكان لاحظ ان طلال يعاند اخته بالغصب
    من نظراته لها وهي تزيد بالنظرات وكان الصمت سايد المكان
    راكان : احم احم ... >> يبي يحرك الجو
    راكان : ايوة ؟؟ وشلونك أبو عبد العزيز ؟
    طلال وهو يلف بعيونه لراكان : تمام الله يسلمك .. وانت يالطيب ؟
    راكان ابتسم : بخير حبيبي ,,, ايوة ... اروح شوي واخليكم مبين خجلانين مني
    طلال وهو يوقف : لا ههههه لا خليك ... انا رايح عندي كم شغلة
    توليب راحت ببالها لرزته ووقفته الحلوة ... اسلوبه المنمق ونظراته القوية
    يؤ يؤ وش فيني انا ؟؟ ياكل تبن بالاخير مغرور خااايس يبي يعاندني
    كشّرت .....
    راكان : لا والله تجلس شوي ... ياخي ما امدانا نشوووفك
    طلال وهو يتنهد بتعب وضح للاثنين : ياخي الشغل ماخذ وقتي والله
    راكان بابتسامة : اجر ان شاااء الله ... لا يكون ناوي شغلك ياخذك من توليب ؟
    ترى ما ارضى عليها فااهم ؟
    طلال وهو يبتسم ويطالع بتوليب : لا لاتخاف ... بتفضّى لها كلياً
    توليب رفعت حاجبها وفهمت قصده حتى راكان لاحظ اسلوب طلال العنيد ..
    يا ربي هذولي ما بيعدونها على خير .... لازم ياهو يبدأ او هي تخربها كأن مو ناقصني ان ابوي مزوجهم غصب
    راكان : طلال .. اجلس ياخي ,, خمس دقايق بكلم جوال وارجع
    طلال وهو يجلس : امرنا لله
    طلع راكان ................
    وطلال يطالع بملامحها الحلوة اللي سحرته بجد لكن مو راضي يعترف
    توليب كارهة نفسها وهي قاعدة وعيونها بفستانها والارض
    طلال قرر ينرفزها شوي : لما رجعت بيتنا ليلة الملكة تذكرت اني ناسي شي
    رفعت توليب عيونها له ببطء وغرور : وايش هو ؟
    طلال ابتسم بمكر : انتي
    توليب وهي تمسك اعصابها وتضغط على اسنانها : لا تبدأ يا طلال .... ترى اليوم ضايق خلقي من ولا شي مو ناقصة مشاكل معاك
    استغرب طلال هدوئها بالعادة تولّع وتعصب ... قرر يجيبها باسلوب ثاني >> نذل
    طلال : ممكن اعرف ايش اللي مخليك متضايقة ؟
    توليب استغربت : ليش يهمك ؟
    طلال : ايوة اكيد يهمني ... انتي زوجتي
    قالها بلعانة
    توليب ما لاحظت اسلوبه : ابدا ضايقة كذا ... تبغى الصراحة ضايقة منك
    رفع طلال حاجبه : وايش مسويلك انا ؟
    توليب : تبغى تعاندني وتقهرني بأي طريقة وعلى بالك مو فاهمتك
    وقفت بضيق : باي
    وراحت من المجلس ........... طلال استغرب اسلوبها بجد
    تغيرتي يا بنت الصقر ... صايرة تقولينها بوجهي ,, لكن ... ارتسمت على وجهه ابتسامة .. هذا شي حلو , الصراحة شي حلو
    وقف طلال وطلع من المجلس
    راكان : وين يا ابو عبدالعزيز ؟
    طلال : معليش حبيبي .. عندي كم شغلة ولازم الحق عليها ,, اشوفك على خير يالطيب
    وطلع من بيت راكان
    ............................

  3. [63]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    بعد 4 ايام ....................
    فواز : احم واخيرا الهوااااااااااااء النقي >> يستهبل
    راكان طقه بظهره بقوووووووة : حمدلله على سلامتك
    فواز صرخ من الالم : ااااااااااااااااااااااه .... وكذا تتحمد بالسلامة لاحد ؟
    راكان وهو يبتسم بمكر : انت مو اي احد ... انت فواااااااااازووووه اللي رفع ضغطي
    ضحك فواز وهو يتذكر سوالفه ويحك راسه : مشينا ؟
    راكان ضحك على فواز ومشى معاه
    بالسيارة ............
    راكان : اتصلت على تالا .. البنت هذيك
    فواز بتكشير : البوية ؟
    راكان : ياااااااااااااااااااالييي ييييييييل ... ياخي اترك منك على جنب ... اهم شي بنطيّح ماجد
    فواز بعصبية : تستهبل انت ؟؟ انت عارفني ما اطيق شووفتها شلوون بأجلس اتفاهم معها هذيك العبيطة ؟؟
    تذكروا اثنينهم عباطتها بالشركة يومها ترفع ضغطهم
    راكان : اعوووذ بالله من ذاك اليوم ياخي فقدت فيه اعصابي
    فواز : وبننهبل انا وياك ان جلسنا معها زيادة
    راكان : ههههههههههههههههههههههههه ياخي ما عليك ناخذ الادلة ونفتك منها
    فواز وهو يتكتف بزعل : طيب .. سوي اللي تشوفه
    ..................................
    المانيا ..........
    عند تالا
    رن جوالها وهي جالسة تقرأ الجريدة
    رفعته وردت
    تالا : الو ؟
    راكان : الو السلام عليكم .. هذا جوال تالا ؟
    تالا : عليك السلام ايوة انا تالا مين انت ؟
    راكان : انا راكان اللي بالمستشفى ... اللي اتفقتي معاه تطيحين ماجد
    تالا ابتسمت : ايييه تذكرتك ... هاه صحى الغثيث صاحبك ؟
    راكان وهو يضحك ويطالع فواز : ايه مثل الحصان ما شاء الله عليه ... المهم نحتاج وجودك بالمملكة عشان تنجح خطتنا
    وانتي بسويسرا ما ينفع
    تالا : لا ما احب السعودية ... ياليت تراعي شعوري
    فيه كثير ناس انا هربانة منهم ما ودي اشوفهم ... شوفتهم تذكرني بأشياء سيئة بحياتي
    راكان اللي حس ان البنت وراها اسرار
    راكان : بس نخلص من ماجد ارجعي سويسرا وما عليك من احد
    تالا بضيق : طيب طيب .... بحجز اليوم ويصير خير
    راكان : ننتظرك .. اذا وصلتي للرياض اعطيني رنة اجي اخذك
    تالا : ما يحتاج ..
    راكان : الا ... اعطيني رنة لا تنسين .. ولا تعاندين ارجوك يعني
    تالا بضيق : اوكي اوكي .. سويتها سالفة ,, مع السلامة
    راكان : الله معك
    ..................................
    في بيت عبدالعزيز الراسي
    ...............
    جوانا : والله ما ودي نروح المزرعة لحالنا وش هذا الطفش ؟
    خزامى : ما عندي اي مشكلة اهم شي طلعة جماعية من زمان عنها
    جوري : لا ... خير نطلع لحالنا طفشششش
    بوزت الجوري وتكتفت بضيق
    دخل فيصل وجلس يضحك على شكلها
    فيصل : وش عندها مبوزة ؟
    خزامى : ما ودها تروح لحالها المزرعة
    فيصل : مين قال لحالك ؟؟ انا ناااشب بحلقك هنااااا
    ويأشر بصبعه لحلقه
    الجوري : ادري ... اقصد ابي بنت عمي تجي معنا
    جوانا :لالالا .. ما ابيها ... اذا جات بتجي الخايسة زوجة اخوها معها انا مو ناقصة رفعة ضغط
    ما اداااانيها
    طالعها فيصل بس ما شاف بعيونها حزن على طاري زوجة ياسر ابتسم شكلها نست
    فيصل : ياحليلك .. انتي ما تدرين ؟؟ ياسر طلقها
    وقفت جوانا منصدمة : وشو ؟؟؟
    فيصل : اللي سمعتيه .. يقول يوسف تطاقوا وطلقها
    بس جاب طاري يوسف ابتسمت الجوري ببلاهة يا حلووو طاريه
    خزامى : جوري على ايش مبسوطة ؟
    الجوري : هاه ؟ لا تذكرت كلام يارا قالته لي
    وقفت الجوري وجلست جنب جوانا بترجي
    الجوري : تكفييييين ... تكفييين مدامه طلقها خليهم يجون معنا
    جوانا طالعت بالجوري وبعدين طالعت بالارض وسرحت شوي .. تذكرت امها
    طالعت بالجوري وابتسمت
    جوانا : براحتك ,, بس اذا شفت بنت الذين هناك ما راح يحصل خير

  4. [64]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    جوري وهي تبوسها بخدها : من عيوووووني
    جوانا طلعت لغرفتها وكلمت امها ... وخزامى طلعت غرفتها
    ........................
    خزامى واقفة قدام المرايا تمشط شعرها ... نزلت المشط شوي
    وطالعت بشكلها ,,, شافت على جنب التسريحة صورتها هي وخالد مع بعض بالملكة
    تذكرت سعود وآخر مرة شافته فيها ... يا ربي ياسعود قد ايش تغيرت
    سرطان الرئة ؟؟!!! لا حول ولا قوة الا بالله
    الله يشفيه ويعافيه ويخليه لحبايبه
    استغربت من نفسها ... ليش قلت هالكلمة
    تأففت بضيق يا ربي محتاااارة .... انا مين احب ومين اللي ابغاه
    قلبي يقول سعود ,,, لكن عقلي يقول خليك مع خالد لأنه يحبك
    وحرام اكسر بخاطر خالد وهو يحبني بعد كل اللي سواه معي
    يا ربي رحمتك ...................................
    بعد ساعتين نزلوا كلهم بالصالة
    ابو طلال : وين كنت يا طلال ؟
    طلال : ابدا بس مريت على راكان الصقر عشان صفقتنا سوا
    ابتسمت جوانا يوم قالوا اسمه .. ياحليله هالولد ذكي بشكل فظيع ما شاء الله
    تذكرت يوم انقذها من طلال يوم حست انها خلاص بتنقتل منه
    ابو طلال : هذا اخو زوجتك صح ؟
    طلال : ايه
    جوانا : ودي نعزمهم معنا بالاستراحة
    طلال وهو يضيق عيونه : ليه ؟
    جوانا : ودي تولين تجي معنا ... تونسني هالبنت
    فيصل : هذي زوجة طلال ؟
    طلال : لا .. زوجتي اسمها توليب ,, هذي اختها تولين
    فيصل وهو يضحك : يؤ يؤ ما صارت غلطنا باسمها بغيت تاكلنا
    طلال : هه هه هه ما تضحك
    ابو طلال : بس انت وياه .. لا تتطاقون علينا الحين
    ضحكوا البنات عليهم
    جوانا : وش قلتوا ؟
    ابو طلال : ايه ناديهم وش عليه
    جوانا وهي تنقز من مكانها : شكرا دادي ... واعطته بوسة وطارت لغرفتها تكلم تولين
    .......................
    اليوم الثاني بالمزرعة .......................
    الصباح الساعة 8 الكل مجتمعين
    تولين : والله الجو خياااالي
    جوانا وهي تضحك : ادري ... وحشتيني يا عسل
    تولين وهي تضمها بقوووة : انتي اكثر
    ........................
    عند الرجال .................
    طلال تركهم وراح يشوف الخيل ........
    وقف يلمس حصانه بايده وهو مبتسم : وحشتني يا هتلر
    ركب عليه وبدأ ياخذ دورة عالمزرعة ..... وشعره يتحرك مع الهواء الحلو بسبب سرعة الحصان
    توليب وهي توقف : جوانا اسمع صوت ركض
    تولين : انا بعد
    جوانا ابتسمت وشهقت زي اللي تذكرت شي : اييييه اكيد طلال عالخيل امشوا خلينا نشوفه
    يللا توليب وتولين ... يارا خزوم والجوري تجون معنا ؟
    يارا والجوري : لا
    خزامى منسدحة ومغمضة عيونها : لا بنام .... روحوا
    راحت توليب وتولين وجوانا
    توليب تطالع بطلال وهو عالخيل يا الله شكله يهبببببببببببل البنت ذابت خلاص
    سرحت فيه وهو عالخيل ... يا ربي لين متى انا كذا
    ما اعترف بالشي الا لما انكسر يعني ... يمكن لو عرفت طلال بأسلوب افضل كنا بنصير احسن مع بعض
    ومبين عليه ذوق مع حبايبه ,, حتى مع راكان كان تعامله بجد راقي
    وهو يركض بالخيل التوت رجل الخيل وطاح طلال منه
    ركضت توليب على طوووووول وسبقت جوانا
    توليب واقفى تطالع بطلال توها بتتكلم معاه
    فتح عيونه لقاها فوقه
    طلال بضيق : وش تطالعين ؟
    توليب وهي تزم شفايفها : انت بخير ؟
    طلال : ليه ؟؟ مسوية خايفة علي يعني ؟
    توليب بضيق : مين قال خايفة عليك ؟؟ انا خايفة عالحصان
    رفع طلال حاجبه : الحصان ؟؟؟ قالها باستغراب
    توليب توها استوعبت الكلمة تخصرت : ايه الحصان
    وقربت من الحصان اللي طلّع صوت قوي ورجعت هي بخوف منه وطاحت على طلال
    وصرخت
    رفع الخيل قوائمه الامامية وكان بيحطها على توليب
    قام طلال بسرعة وسحب رجولها من تحت الخيل وضمها له بقووووووة
    وهو يهدي هتلر لا يدعس على توليب
    وقف طلال وسحب توليب المتعلقة فيه بقوووة وخوف
    طلال وهو مبتسم : خلاص راح
    فتحت توليب عيونها وخدها ملامس صدر طلال
    رفعت راسها وعينها بعينه
    طلال بصوت حنون مو العادة : خفتي ؟
    توليب : حصانك بايخ
    ضحك طلال عليها يا ربي هالبنت احيانا تصير كأنها طفلة
    طلال وهو لسة ضامها له : بايخ ابيخ مني ؟
    وخرت توليب عنه : ما كأنك فليتها ؟
    انتبه طلال لنفسه ووخر عنها
    توليب : انت وحصانك بايخين .... اصلا انتوا مو كفو احد يخاف عليكم
    ومشت وهي معصبة من طلال والحصان البايخ اللي خوفها
    وجوانا وتولين يضحكون عليها
    راحت جلست مع خزامى
    طلال قرب لجهة جوانا وتولين بضحك : عصبت ؟؟ ههههههههههههههههههه
    جوانا : الله بقطع ابليسك بس
    طلال : احب انرفزها ,,, طالع بتولين ,, لا تعلمينها
    ابتسم وتنهد

  5. [65]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    جوانا : اووووف ,,, خلصت الاوكسجين حشى ما صار تنفس
    طلال : ههههههههههههههههه .... فديت زعلها
    ومشى وهو يغني ويدندن
    تولين وهي مو مصدقة : يحبها ؟؟؟
    جوانا بنفس الصدمة : مدري ... ههههههههههههههههههههههههه الله يرجك يا طلال
    امشي بس وش رايك نطلع عالخيل ؟؟ عندي حصان هنا لونه ابيض هذاك هو
    تولين : ونااااااسة احب الخيول
    جوانا وهي تركض وتسحب تولين معها : امشي طيب نركبه امشي
    راكان وفيصل جايين لجهة الخيول مع بعض
    فيصل وهو يضحك : هذي اختي الخبلة جوانا .. شوف شوف ان ما طاحت من الحصان ما اكون فيصل
    راكان : هههههههههه ليه ؟
    فيصل : حركاتها دايم ,,, لازم تطيح عالاقل مرة من الخيل بالذات اول ما تركب
    رن جوال فيصل : الوووو ؟؟ هاه يوسف وينك ؟
    يللا جايك لحظة بس ,,, راكان ثواني وراجع لك
    راكان وهو يراقب جوانا : خذ راحتك
    راح فيصل وقرب راكان من الحصان
    حست جوانا ان فيه احد وراها لفت تشوف وطاحت من الخيل
    مسكها راكان وهو مبتسم : قد قال اخوك .. ان ما طاحت ما اكون فيصل ههههههههههههه
    جوانا خقت وبقوووووووة عيونه النعساااااانة قدامها
    جوانا : احم احم
    انتبه انه ماسكها وخر عنها شوي
    راكان : شلونك ؟
    جوانا بصوت مؤدب : بخير .. وانت ؟
    راكان : قدامك .. بخير
    تولين تطالع وساكته الظاهر نسوا اني موجودة ههههههه
    راكان : شكلك الحين ما تكرهيني زي اول
    والدليل تكلمتي بذوق
    جوانا : ههههههه انا ذوق مع اللي اعرفهم . لكن يجيني واحد ما اعرفه
    اتوقع اني اكون شرسة
    راكان : تتوقعين ؟؟ هههههههههههه يمكن قصدك متأكدة ؟
    جوانا : اوكي .. متأكدة ,,شخبار مشروعنا الخيري ؟؟ ههههههههههههه
    راكان : ههههههههههههههههههه شكلي بسويه من جد ,, اخوك ما ينلعب عليه
    جوانا : هههههه ابلشت نفسك معاي
    راكان : لا عادي ... ورطة حلوة
    سكتت جوانا وراكان انتبه على نفسه
    راكان : امممم ... شلونك مع امك ؟
    جوانا ابتسمت : بخير ,,,, سمن على عسل
    راكان : ان شاء الله دوم
    جوانا : تسلم ,,, امي دايم تمدح فيك
    راكان : الله يخليها لك ولا يحرمها منك .... ديري بالك عليها تراها تحبك
    جوانا : انا بعد احبها
    راكان : الله يخليكم لبعض ... يللا انا رايح اكلم جوال... اشوفك على خير
    جوانا : الله معاك
    ...........................
    راح راكان على جنب ورفع جواله شاف رقم فواز
    راكان بضيق : الووووو ؟؟
    فواز : الو ؟؟ وينك ياخي ادق عليك من ربع ساعة وانت ما ترد
    راكان : الله يقطع ابليسك بس ... وش عندك ؟
    فواز : ابد ... البنت ذيك راسلة لك رسالة بالجوال تقول انا وصلت للرياض
    راكان فرك ذقنه : ايه .. طيب طيب ,, فواز طلبتك وما تردني
    فواز بملل : نــــعــــم ؟
    راكان : ما تردني
    فواز : يلعن ابلييييس .. ماني براادك قوول ؟
    راكان : روح جيبها
    فواز يصارخ : لاااااااااااااااااااااا ,,, وش قالو لك ؟؟ لا حبيبي تعرفني مو ناقص
    عقلي باقي فيه شوي من ذيك المرة .. ما ودي يروح كله مع هالعبيطة
    راكان : ههههههههههههههههههههه فواز تكفى انت عارف يعني انا بمزرعة وبعيد عن الرياض والزحمة هذي
    وما ودك يطيح وجهي صح ؟
    فواز : يقطع شكلك انت وهالمزرعة وزوج اختك الحمار هذا وبنت جميلة ,,, اووووف طيب انقلع بس
    وصك بوجهه الخط
    طالع راكان بالجوال شوي وفطس ضحك : ههههههههههههههههههههههههه ههههه ههههههههههههههههههههههههه ههههه
    .........................
    تولين ورى جوانا عالخيل يتمشون
    تولين وهي ماسكة بخصر جوانا : جوجو ؟
    جوانا : لبيه ؟
    تولين بابتسامة : وش رايك براكان اخوي ؟
    ابتسمت جوانا : رجّال والنعم فيه ... اهنيك صراحة اخوك شي خيالي لا يصدق
    تولين : هههههههههههههههههه صراحة ... نظراته لك كانت مرررة خقق
    جوانا : لايش تبغين توصلين يعني ؟
    تولين ضحكت بصوت عالي : ههههههههههههه والله مو شي ,, بس احسه خاق عليك
    وغير كذا ترى راكان حلو يعني مملوح و ذوق
    جوانا سكتت ولا ردت ..........
    بعد ربع ساعة نزلوا من الخيل
    وهم يمشون راجعين لمكان الحريم
    طلع قدامهم معاذ ولد ياسر
    ابتسمت جوانا هي وتولين وركضت وراه جوانا وهو ينحاش منها

  6. [66]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    اخيرا وطّت وشالته وهي تضحك ورفعت راسها وصدمت بالجداااار اللي قدامها
    وخرت معاذ شوي وشااااااااااااااااااااااا فت ..................
    ياسر
    كانت تضحك والابتسامة شاقة وجهها وفي لحظة راحت هالابتسامة وطغت ملامح الجمود عليها
    استمروا للحظات يطالعون ببعض وكل واحد فيهم يعني شي بنظراته
    جوانا بنفسها : رحت .. وانا نسيتك خلاص
    فضلت علي منار وانا ما كنت من مقامك يا سمو الامير ياسر هه والحين تركتك منار
    وتطلقتوا .... خلاص محيتك من مخي الله معاك يا ... يا ابو معاذ
    ياسر بنفسه : يا ربي ما قدرت انساها
    والله صعب ... كله منك يا طلال ,, جوانا احبك يا ليتك تحسي فيني
    تعبت من بعدك كثير والحين ناوي اعدّل كل شي وارجع ابني اللي انهدم انتي اللي بقلبي يا جوانا وربي انتي
    .......................
    يوسف لاحظ انهم مستمرين بنظراتهم
    يوسف : احم .. شخبارك جوانا ؟
    لفّت عليه جوانا وابتسمت بالقووة : هلا يوسف
    ياسر ( يا لبى هالصووت يا ناس ) : شلونك جوانا عساك بخير ؟
    طالعته جوانا بنظرات غير مفهومة ( ما يهمك ولا يخصك اذا كنت بخير اولا ) : انا بخير لأن الهم ما يناسبني ولا انا اناسبه
    فهم كلمتها زين ....
    ياسر : اكيد الهم ما يناسبك يا بنت عمي ,, انتي ما يناسبك الا الفرح الله يبعد الضيقة عننا
    جوانا : آمين .. ويبعد الهم عني ويشوف له غيري بديل
    ياسر : الهم يتحول لفرح لعيونك ... هذا اللي تستاهليه
    جوانا : ما دامه هم ما ابيه بالاخير اصله هم حتى لو تحول لفرح ,, ايه استاهل الفرح لكن الفرح الصدقي
    مو الهم المتحول .... امسك
    اعطته ابنه واخذه منها
    جوانا : الله يخليك له ويخليه لك ولأمه
    ياسر : الله يخليه لي بس ... امه تركته ولا سألت عنه
    جوانا : هه .. انت اللي ورطت نفسك في هالاشكال يا ابو معاذ
    لا تشتكي وانت المسؤول ...
    سلام .. التفتت على يوسف ... فرصة سعيدة شفناك يوسف عساها مو الاخيرة
    ومشت عنهم
    يوسف : فهمت كلماتها ؟
    ياسر وهو يوطي راسه : ايه
    يوسف حط يده على ظهر ياسر : معليش يا ياسر لكن انت وطلال كنتوا السبب لا تتوقعون كل شي يتغير بسهولة
    مشى يوسف ووراه ياسر اللي شايل معاذ وقلبه ورى جوانا
    ...................................

    عند فواز بالسيارة ...........
    وصل للمطار وشافها واقفة بالشارع وتطالع بساعتها بملل
    فتح الشباك وناداها
    فواز : الووووو .. تعااااااالي هنا يا بنت
    التفتت تالا عالصوت واول ما شافته كشّرت وجات له بعصبية
    تالا : ليش مو صاحبك اللي جاء ؟؟ انا كلمته ما كلمتك
    فواز بطفش : شوووفي هيه .. اذا مو عاجبك اجلسي هنا
    اصلا هو طالبني اجيبك لأنه مو بالرياض وبعيد عن المطار وانا ما عندي شي
    بتركبين ولا لا؟؟؟؟؟
    طالعت فيه بحقد ومشت فتحت الباب وصكته بقوووة
    فواز بصراخ : هيييييييييييه ... شوي شوي عالباب كسرتيه
    تالا : احسن ... بتمشي ولا لا ؟؟
    فواز : سواق ابوووك انا ؟
    تالا : ما تبي قوووول وبنزل انقلع بدااااااااااااهية انت وسيارتك
    مشى فواز بضيق وما رد عليها
    وهم بالشارع زحممممممممممممممممممة عند الاشارة

  7. [67]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    ...................................
    طلّع فواز السيجارة وولعها
    تالا بكره : طفي الدخااااااان كتمتني
    فواز ابتسم بحقد: مالك دخل
    تالا : الله يقلعك انكتمت انا ... طفيها
    فواز : مابي
    تالا بدت تكح بقوووة وصار تنفسها صعب >> معاها ربو
    فواز حسبها تكذب طنش وكمّل يدخن وهي تحاول تتنفس بصعووووبة وتكتم نفسها عشان لا تشم الريحة
    تالا : افتح الشباك >> بصوت يالله ينسمع
    سكت منها فواز : ماااافي .. المكيف شغّال
    تالا بصوت مخنوق : افتحه افتحه
    فتح فواز الشباك وطلعت راسها بسررررعة .... يا ربي ساعدني
    فتحت شنطتها تدور البخاخ حقها ما لقته تذكرت انه مخلص وهي قالت بتشتري واحد جديد
    بالرياض .............

    تالا وهي مكتومة : وقف عند الصيدلية
    فواز : ما شاااء الله بعد تتشرطين ؟؟؟ ما اشتغل عندك انا
    تالا : اقوووول لك يالكلب وقف عند الصيدلية
    فواز : ماني موقف عند الصيدلية لو تمووتين
    بدى يضيق عندها التنفس وصارت تتنفس بصوت مسموع وعيونها تدمع وتضرب بصدرها وترجع راسها لورى
    التفت عليها فواز وشاف شكلها ووجهها قالب لونه بنفسجي من كثر ماهي منكتمة
    فواز خاف : وش فيك انتي ؟
    تالا مو قادرة تتكلم ما غير انسدحت بالمرتبة بتعب وتحاول تتنفس
    عكس فواز طريقه ولف لطريق المستشفى واسرع
    وقف عند المستشفى وشالها للطواريء
    الدكتور كشف عليها واعطاها اوكسجين بالغرفة وطلع عند فواز
    الدكتور : سلام .. انت زوجها ؟
    فواز ارتبك : هاه ؟؟ لالا انا بس اعرفها من بعيد
    الدكتور : اها طيب .. البنت عندها صعوبة بالتنفس بسبب الاختناق .. هي عندها ربو اساسا
    بس ممكن اعرف وش اللي حصل بالضبط ؟
    فواز خاف بجد : لا ابد بس كنت ادخن وكانت قريبة
    الدكتور : ما كان فيه تهوية ؟
    تذكر انها ترجته عشان يفتح الشباك وحس بالذنب
    فواز : لا ... بس بعدين فتحت الشباك
    الدكتور : طيب ,,, بعد شوي بتخلص هي وتقدر تاخذها للبيت
    فواز : مشكور يعطيك العافية
    جلس بالانتظار ورجع راسه لورى ... يا ربي بغت تموت
    كله مني انا .... كنت حاقد عليها من اخر مرة
    رن جواله شاف رقم راكان
    فواز : الو ؟
    راكان : الو فواز .. جبتها ؟
    فواز : ايه ايه جبتها
    راكان : وينكم الحين ؟
    بلّم فواز وهو عارف نفسه ما يعرف يكذب على راكان
    راكان : الوووو فواز سامعني ؟
    فواز : ايه ايه سامعك
    راكان : وينكم ؟
    فواز : بالمستشفى
    راكان انفجع : وشوووو ؟؟ ليه وش صاير ؟
    فواز : ابدا بس اختنقت ,,, ازمة ربو
    راكان : اها ... وشلونها الحين ؟
    فواز : اعطوها اوكسجين ... اهدى مافيها الا العافية ,, بوديها لشقتها بعد شوي بس تخلص
    راكان : طيب ... انا ما راح اتأخر ,,, اشوفك الساعة 8 المساء بالمكتب
    فواز : طيب .... عند الزفت ريان ؟
    راكان ضحك بحقد : هههههه ايه ايه عنده ,,, ناوي له نية شيييينة والله
    فواز ضحك : ههههههههههه حاس فيك انا ,, عارفك تكتم تكتم بعدين تنفجر
    راكان : يللا اخليك يا حلوووو ,, دير بالك عليها
    فواز بملل : طيب طيب .. اللي يسمعك يقول اختك ولا زوجتك ولا تقرب لك يللا انقلع بس
    وقفل بوجهه للمرة الثانية
    طالع راكان بالجوال : طيب يالزففففففت حقك بتاخذه الليلة ان ما وريتك ما اكون راكان
    تصك الجوال بوجهي للمرة الثانية يالكللللب طيب طيب ..
    دخل الجوال بجيبه وجلس جنب طلال وجلس يسولف معاه
    .....................................

    فيصل ويوسف مو عند الرجال ... جالسين يتمشون بالمزرعة
    يوسف : وبعدين ؟
    فيصل : طلال وابوي مو عاجبهم يا يوسف
    يوسف : شوف يا فيصل ... يحق لهم
    انت عارف عيال الرائد كلهم لعبوا فيكم لعب مو صاحي
    سعود باختك خزامى وماجد بأبوك والحين هذي تالا وبنت مين ؟؟؟ بنت ماجد
    اصحى لا تصير تلعب بك يا فيصل
    فيصل : لا يا يوسف ... البنت راحت وخلتني
    قالت ما ابي اكون سبب في مشكلة بينك وبين اهلك ,, والسبب ابوي
    البنت متطاقة مع ابوها ... انت ما شفت شكلها وهي تبكي ذاك اليوم كسرت خاطري

  8. [68]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    يوسف ... يمكن حب ,, او اعجاب ما ادري ايش اسميه لكن مشتاق اشوفها
    يوسف : تسميه مجال لك ,,, فيصل ..
    هذا مو حب ,,, توكم ما تعرفون بعض ولا شي واساس حبكم اللي تقولون مو قوي
    اتوقع ينهار بأقرب وقت ,,,,,, الحب مو كذا
    فيصل تخصر ولف على يوسف : اجل شلوووون ياعاااشق ؟
    ضحك يوسف بقوة : هههههههههههه وش فيك انت ؟؟ اهدى يرحم امك
    شوف انا احب اوكي ... لكن حبيبتي اعرفها واعرف اهلها وعايش معهم سنين وتأكدت انها بعد تحبني
    لكن يا فيصل انا انتظر الاوضاع تهدى شوي وبتقدم لها ,,,, لكن انت وياها هالبنت
    هي تركتك عشان اهلك ... هي راحت وقالت مستحيل ارجع لك .. يعني لازم تأقلم نفسك ان مافي تالا خلاص
    وعيش حياتك وانساها
    سكت فيصل وما اعجبه الكلام وطى راسه
    : احبك يعني احبك ومافي اي شي بالدنيا بيوقف حبي لك يا تالا
    اعشقك لو قالوا ايش ... خليهم بكيفهم ,,,, ودي اعرف وينها الحين
    ..................................
    تالا بشقتها جالسة وتطالع بالادوية تذكرت شكل فواز وهو خايف يصير فيها شي
    ضحكت من قلللللب بلعانة
    هين يا فوازوووه الخايس ... الايام بيننا ان ما عذبتك وطيرت عقلك ما اكون تالا
    ...........................

  9. [69]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    بألمانيا ..........
    راح سعود المستشفى يسوي الفحص كالمعتاد
    الدكتور سكت وما تكلم وباين عليه الصدمة
    سعود توقع ان نهايته بكم يوم توقع من الدكتور يواسيه كالعادة
    لكن الدكتور ساكت وجامد بمكانه
    سعود : وش صار دكتور ؟؟ وش الجديد >> قالها بالانجليزي
    الدكتور رفع عيونه لسعود وطالعه بصمت واشّر لسعود انه يجلس بمكانه وطلع هو من الغرفة
    شوي ورجعوا ثلاثة من الدكاترة بينهم هذاك الدكتور
    تكلموا مع سعود انه يجي للغرفة الثانية وعملوا الفحص مرة ثانية
    وجلسوا يتكلموا بصوت واطي ومصدومين ويطالعون بالاوراق والنتايج
    وقف سعود بضيق : وش صااااير الحين ؟؟؟ ترى ارتفع ضغطي وانا انتظر
    بالعادة لما يعصب يتنفس بسرعة ويتعب وما يقدر يوقف على حيله
    لكن هالمرة واقف وبكل قوة
    الدكتور التفت على سعود وبعينه نظرة حيرة : انت ايش كنت تسوي بالايام اللي راحت ؟
    ايش تناولت ؟ وايش سويت
    سعود خاف : ليه في شي غلط بالاوراق ؟
    الدكتور ابتسم : لا ابدا .... انت انسان معجزة كان المرض متمكن منك وفجأة
    صفق بيده وضحك .. اختفى ,, مافي اي دليل على وجود سرطان او خلايا سرطانية بجسمك
    سعود ابتسم بخوف وتردد طلع من المستشفى يركض
    ركب سيارته وراح لبيت ابو احمد
    وقف عند الباب و دق كثير
    فتحت منال : هلا سعود
    سعود وطى راسه : وين عمي ابو احمد ؟
    منال : جوة ... تبي تدخل له ؟
    سعود : لا ... قولي له اني ابيه ضروري لا تتاخرين
    ركضت منال لابوها : يبة سعود برة ويبيك ضروري
    لبس ابو احمد وطلع
    ابو احمد : هلا يا سعود
    ضمه سعود بقوووووة وبكى بصمت
    ابو احمد : سعود وش صاير ؟ فيك شي ؟ تعبان
    في شي يعورك ؟ تكلم يا سعود لا تخوفني
    وخر سعود عن ابو احمد ومسح دموعه
    سعود : عملوا لي فحص مرتين
    طلع ما عندي ولا شي ... يقول الدكتور انت معجزة مافي ادلة على وجود سرطان بجسمك
    عمي ابو احمد مافيني شي طالع ... حتى ما احس اني تعبان ولما صرخت بالمستشفى وعصبت
    ما طحت ولا شي بالعكس كنت واقف بقوووة ,,, عمي انا بخيييييييييير
    ضمه ابو احمد وهو يتذكر عياله وزوجته اللي ماتت
    يا رب .... ما اعظم قدرتك
    كان بيموت وما بقى فيه شي صار هيكل عظمي من كثر التعب
    والحين هو بصحته .... صدق ربي ان اراد شيئا انما يقول له كن فيكون
    ..................................

    سعود رجع لشقته واخذ ثيابه بسرعة ورتب اغراضه طالع بالساعة لقاها 12 الظهر
    اقرب رحلة للسعودية بعد ساعتين يا رب يا رب
    طلع بسرعة من الشقة وعالمطار على طول
    جلس سعود ينتظر النداء للرحلة
    خمس ساعات وشوي مسافة الرحلة بين المانيا والسعودية
    يا ربي تعدي بسررعة ودي اضم خالد والشباب
    وانتقم من ماجد ...... بنتقم منه لو انه ااااااخر يوم بحياتي
    .........................
    الساعة 4 العصر بالرياض
    طيارة سعود نزلت بالمطار
    نزل بعد ما خلص الاجراءات بسررررررعة عالتاكسي
    .........................

  10. [70]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    خالد وفهد ومحمد بالسيارة يتمشون
    رن جوال خالد
    خالد : الو ؟
    سعود : خااااااااااالد .. شخبارك شمسوي ؟؟ واحشني يالدب
    خالد : سعود ؟ ههههههههههههههههههه
    وش فيك ؟؟ صوتك مرة مبسوط
    سعود : شخبار الشباب ؟
    خالد : معاي فهد و محمد بالسيارة
    سعود : وين رايحين ؟
    خالد : مدري ... بس ندور بالشوارع
    سعود : لازم اشوفكم
    خالد : انت بالسعودية ؟
    سعود : توني واصل
    خالد : طيب ارتاح لك شوي
    سعود : مابي .. لازم اشوووفكم وين ناويين نتلاقى ؟
    فهد : قول له ذاك الكوفي شوب اللي كنا نروح له ايام الثانوي
    ضحك خالد ومحمد
    خالد : يقول فهد .. كوفي شوب الثانوي تذكره ؟
    ضحك سعود بقووووة : هههههههههههههه الله يرجك يا فهيييييد
    والله اخاف يتذكرنا ابو ابراهيم اذا شافنا والله ما يخلينا
    مسك فهد الجوال من خالد >> طبعا سحبه منه
    فهد : افاااااااااا .. صاير جبان يا سعووود
    منت قدها يعني ؟؟
    سعود تحمس : اقووول قدام بس واللي فيها فيها
    محمد سحب الجوال من فهد : ابو خاااالد نعيد الذكريات ونسحب بأبو ابراهيم ؟
    ضحك سعود : ههههههههههه نكسر الواجهة ولا نسوي ازعاج ونلعب بالكورة قدام المحل ؟؟؟ وننحاش على محل الشاورما
    فهد : اسمه ابو ساااااااااامي يا حمار ... نسيته ؟؟
    ما امداك ,,, امممم فديت ابوسامي وشاورمته
    ضحكوا كلهم عليه واتفقوا يجتمعون هناك
    .........................
    بالمزرعة ..........
    راكان وطلال يشوون الدجاج وفيصل ويوسف وياسر
    يجهزون الصحون والسلطة
    ........
    وقف طلال بعد ما خلص الدفعة الاولى وشال الصحون ومعه يوسف للحريم
    وقفت جوانا والجوري وراحوا ياخذون الصحون من الشباب
    توليب كانت تطالع بطلال ومسوية ما تطالعه
    كان يتكلم مع جوانا وضحك شوي ومشى
    يوسف اعطى الجوري وابتسم لها وراح
    والبنت رايحة بخرايطها

    راحت توليب على جنب بالمزرعة
    لمحها طلال متخبية قرب منها وجلس يسمع
    توليب منسجمة مع الاغنية .... هي ما ودها تاكل
    توليب : ما بدك نبقى حبايب ولا تبقى عن عيني غااااايب
    بدك نبقى متل الرفقة .. كذب على قلبي الدااايب
    ظالمني وعارف اني انا بشقىى لو تبعدعني .. قلي يا قمري برضى بقدري
    وخبرني انت شو حابب ؟؟ ..... كرمااالك صرت بخبي
    خبي الحب الساكن قلبي ... بعمل حالي ولا على بالي مهتمة ومش مهتمة
    طلال ضحك بشويش صوتها ناعم ... يا ربي هل هو انا المقصود ولا هي اغنية وبس
    طلال : قول آمين عساك تحبني وتموت فيني
    التفتت عليه توليب >> هي كانت جالسة ورى الشجرة وطلع لها من الجنب وكان متسند عالشجرة وواقف
    انفجعت وهي تطالعه وهو يغني وما يطالع فيها .. يطالع قدامه ومتكتف ومبتسم فيه ضحكة قوووية وماسك نفسه
    طلال يكمل اغنيته : قووووول آمين عسى ايدينك ما تفارق يديني
    ومثل ما أشتاق أنا لعينك

    أبي تشتاق أنا لعيني

    أبي تتعب مثل ما أتعب

    عشان تعرف معنى الحب

    لأنّ بجد حالي صار

    على نفسي ترى يصعب

    أبيك تحس في حبي

    تقول إنّك تبي قربي

    وإنّك مـا تبي غيري

    وأقول آمين ياربي
    سكت وطالعها وهي كانت داخلة جو مع الاغنية وصوته طالعت فيه ووقفت
    طلال : احم .. وش رايك بصوتي ؟
    سكتت توليب
    طلال : الوووو .. اكلمك
    توليب بصوت واطي : عن اذنك
    جات بتروح مسك يدها
    طلال وقفها قدامه
    يممممممممممممة خافت منه بجد صاير يخوف وهو واقف قدامها طلعت توليب ولا شي مقارنة فيه وبوقفته
    حتى طريقة نظراته تخوفها
    طلال بجدية : سألتك سؤال ... ومش من الذوق يا بنت الصقر تروحين وتتركيني وانا اتكلم معك
    وهذا الاسلوب لمعلوماتك ينرفزني ويخليني افقد اعصابي ... وبصراحة انا الحين رايق وما ودي اعصب
    يعني لا تنرفزيني اذا تسمحين وخلينا ذوق
    توليب : مو لازم ارد ... اقصد يعني لي الحق اجاوب اولا
    طلال زم شفايفه : يعني عناد فيني مثلا ؟ ولا ايش بالضبط
    توليب : ابدا .. مو عناد
    لكن ما ابي اجاوب
    طلال : ليه ؟
    توليب : سبب خاص
    طلال : طيب اغير السؤال ... عن مين الاغنية قبل شوي ؟
    توليب : اي اغنية ؟

  11. [71]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    طلال بنظرة حادة : لا تستهبلين .. تراني ما امزح
    توليب : انا بعد ما امزح .. اغنيتك ؟ ولا اغنيتي
    طلال تكتف : يعني تقصدين انك تعرفين عن مين اغنيتي بسؤالك هذا ؟
    توليب : لا
    طلال : طيب ؟
    توليب : اذا كنت تقصد اغنيتك بقول ما ادري
    طلال : واذا انا اقصد اغنيتك ؟
    توليب : مجرد اغنية
    طلال : اها .. امممم
    طيب ... خلاص تقدرين تروحين
    لف بيروح وقفت قدامه
    طلال طالعها معقد حواجبه : وش فيك ؟
    توليب : اذا تسمح لي اسأل .. عن مين الاغنية ؟
    ضحك طلال : هههههه لازم اجاوب ؟
    توليب بضيق : لا ... بااااااي
    وحات بتمشي
    طلال : عنك
    سكتت توليب وجوة قلبها تقول : يس يس يس ... يحبني
    مووووووو مصدقة شوي وتنااقز من الفرح

    التفت طلال لقاها لسة واقفة ... قرب منها وباذنها قال
    طلال : ايه .. احبك ,, لكن غرورك ما بيكسره الا انا يا عسل

    انقهررررررت منه توليب والتفتت عليه بقووووة
    توليب : تخسى
    طلال طالع بوجهها الاحمر
    طلال : ههههههههههههههههههه نشوف ,,,
    توليب جات بتصرخ بوجهه قرب واعطاها بوسة بخدها جمدتها وصدمتها
    طلال مشى وهو يعيد الاغنية ويضحك وهي منقهرررررررررررررررة ومعصبة ومصدووووووومة
    ...............................
    بعد الغداء البنات يتمشون بالمزرعة سوا .............
    قربوا عند جهة الرجال بس ما لاحظوهم
    يارا والجوري يتسمعون عالكلام .............

    ابو طلال : هههههههههههه عقبالكم يا فيصل ويوسف
    فيصل طالع بأبوه عادي وشال عيونه للشجر
    يوسف : الله يسمع منك يا عمي
    ابو ياسر : ههههههههههههه انت بس قول وانا اجيبها لك
    الجوري ويارا طالعوا ببعض بحماس
    ابو طلال : وابوك صادق ,,, وان ما جابها ابوك اجيبها انا لك ولا يكون خاطرك الا طيب
    يوسف استحى : تسلم يا عمي .. بس لسة الاوضاع مو مضبوطة
    ابوطلال وابو ياسر استغربوا جاء طلال وراكان وجلسوا معهم
    ابو ياسر : اوضاعك يا يوسف ؟؟؟
    يوسف : لا بس الاوضاع بيننا ما تسمح الحين اتقدم للبنت
    ابو طلال : اها .. مشاكل يعني ؟ بينك وبين اهل البنت ولا بين اهلك واهلها ؟
    يوسف : انا مالي دخل ... بس اهلي واهل البنت بينهم مشكلة
    ابو ياسر : مين هم هذول ؟
    سكت يوسف وما رد
    ابو طلال : طيب قول لي مين هي البنت وانا اخطبها لك
    يوسف بعد نفس عميق : بنتك الجوري يا عمي
    سكت ابو طلال مبتسم ,, وابو ياسر منصدم
    طلال عصّب ونسى ان راكان موجود
    طلال بصراخ : تخسى انت واخووووك
    ياسر طالع بطلال : اهدى يا طلال ... وانسى اللي صار
    طلال : ماااااااا راح انسى ... اللي سويته يا ياسر مو شوي
    والمشكلة ما انتهت ... يوسف تاخذ اختي على جثتي
    يوسف وقف وقال بجدية لأول مرة قدام الاهل : شوف يا طلال
    اختك انا احبها ... ومو ذنبي اللي سويته انت وياسر ,, مشكلتكم بيبنكم ولها مدة وانتهت
    واذا على قولتك ما انتهت ... انا والجوري مالنا دخل فيكم انا ابغاها وشاريها وولد عمها اولى من الغريب
    ولا كلامي غلط يا عمي ؟
    ابو طلال : كلامك صح ومافيه اي خطأ
    طلال بعصبية : يعني شلون يبة ؟
    ابو طلال : يعني هو اولى فيها من الغريب .. يوسف نعرفه ومنا وفينا ومحترم
    واللي صار بينك وبين ياسر ما يشمله هو والباقيين
    طلال : انا مو راضي .. فيصل ليه ساكت ؟؟ تكلم قول شي
    فيصل ببرود : انا مالي دخل بحوستكم ... لكن يوسف معه حق اللي صار ماله دخل بهالقصة
    طلال : يوسف وياسر واااااااااحد هم اخوان بالنهاية
    وقف ياسر : يوسف ماله دخل باللي صار ولمعلووووماتك يا طلال ... جوانا الى الان احبها انا
    ولو ما حركتك الفاااااااااااااشلة ما كان تركتها وكنت عايش انا وياها الحين ومعنا ولد بعد
    بسببك انت خربت حياتنا كلنا وصارت مشاكل بيننا
    طلال بصراخ وراكان منفجع
    طلال : بسببي انا ؟؟؟؟ كل تبن يا شيخ بس لو انك تحبها كان ما تركتها وخليتها
    يارا انا مو مجبور اخذها ... اساسا تفكيرها ما يناسب تفكيري
    يارا صغيرة علي ... اختك ما كنت ابغى اظلمها بالعيشة معي وكانت صغيرة وش كنتوا تفكرووون يوم قلتوا انها لي
    لا وبدوون شوري بعد ...وياخوفي تكونون ما شاورتوها بعد
    ياسر بصراخ اعلى من طلال : هذا مو موضوعنا الحين ... وطيب انت فتحت الموضوع
    اتركها مو مشكلة بس مو بالطريقة الشينة هذيك
    طلال : كان عندي اسباب
    ياسر : اسبابك خليها لك ... وش اللي يجبرنا نتحمل الغلط يا طلال ؟؟؟ انت لو انا رميت اختك بهالاسلوب بتسكت لي ؟
    سكت طلال
    ياسر : تكلم يا طلال ... بتسكت ؟
    طلال : طبعا لا
    ياسر : اجل لا تلومني .. ولمعلوماتك يارا زعلت مني يوم رديت حركتك وقالت جوانا مالها ذنب
    طلال وقف وطلع من المكان
    ................

  12. [72]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    طلع طلال وشاف الجوري ويارا قدامه
    انفجعوا البنات وجو بيهربون
    طلال بصوت شديد : وقفي انتي وياها
    وقفوا ثنتينهم
    طلال : وش كنتوا تسوون حضرتكم ؟
    يارا والجوري : آسفين
    طلال صرخ : انا سألت وجاوبووووني
    توليب : اتركهم يا طلال
    التفت عليها
    توليب : خليهم الحين .. انا كنت ادور عليك ابغاك في موضوع
    استغرب طلال وعقد حواجبه : موضوع ؟
    توليب : ايوة موضوع .... ممكن ؟
    طلال : ايه ممكن ... التفت على يارا والجوري
    وقال بعصبية : انقلعي انتي وياها من هنا ولا عاد تعيدوووونها
    ركضوا البنات بسرررررعة وطلال وتوليب راحو على جنب
    طلال وهو يتكتف : ايش عندك ؟
    توليب : عندي سؤال واتمنى تجاوب عليه
    طلال وهو محتار : اسألي
    توليب : ليه انا ؟
    طلال : انتي ايش ؟

    توليب : ليه اخترتني انا ؟ وش سويتلك انا عشان تفكر فيني وتاخذني غصب عني ؟
    طلال ابتسم : ولا شي
    توليب انقهرت : شلووون يعني ولا شي ؟؟؟ طلال جاوبني ليه انا ؟
    طلال قرب منها : لأني احبك
    خافت توليب ورجعت على ورى وحطت عينها بعينه بتحدي
    طلال وهو يأشر : عيونك نزليها يا عسل ... لا تتحديني
    توليب: انت اللي تحديت اول
    طلال : لا ... تذكرين بسويسرا ؟؟؟ مين اللي بدأ الاستعباط ؟
    سكتت توليب شوي
    توليب : طيب عندي حل
    طلال : وشووو ؟؟ قالها بتملل
    توليب : تعاملني باحترام وانا بعد بعاملك كويس ونصير اصحاب
    ضحك طلال : ههههههههههههههه انا ابغاك زوجة مو صاحب
    سكتت توليب منقهرة ورجعت ردت بقوووة : وش تقصد يعني ؟
    طلال : ابد ولا شي ... يعني الحين انا زوجك وصدقتي مو حلوة نصير متطاقين طول الوقت
    توليب : انت تدري اني ما ابغاك صح ؟
    طلال : لا حوووووول ... الحين وبعدين يعني ؟؟
    شوفي لحظة بقول لك شي .. تتحديني انك تحبيني ؟
    انفجعت توليب ومشت بعد ما اعطته نظرة حااااااااادة معصبة وهو مات من الضحك
    .......................
    فيصل جالس ببرود ومو منقهر ولا متحمس ولا شي
    ياسر جلس وهو منقهر
    يوسف : هاه يا عمي ؟ عندك شي تقوله
    ابو طلال : شور البنت يا يوسف
    يوسف : ما عندي مشكلة هذا حقها
    ..........................
    في مكتب ماجد الرائد
    حمد : سويت اللي علي .... وحركة راكان سهلت علي الموضوع اكثر
    ماجد : كفوووو ... هههههههههههه راكان هالخبل ساعدنا وهو ما يدري
    بس اللي قاهرني الحين ان ريان عندهم وسعود مدري عنه احسه منقلب علي هاليومين

    حمد : شوف يا ابو تالا ... انت عارف شرطي عشان التعب ذاك كله
    ماجد بنظرة تركيز : لا تخاف ,,, تعبك ما يروح هدر يالحبيب
    وحدة من بنات عبدالرحمن لك هدية من عندي ههههههههههههههههههههه
    حمد : هه ... وربي كنت ناوي على توليب بس القهر انها حرمة طلال الراسي الحين
    وقف ماجد بحدة : وشوووو ؟
    حمد : ليش ما تدري ؟؟؟
    ماجد : لا
    حمد : ههههههههههه متزوجها وهي ما تبغاه الظاهر
    ماجد : ولد عبدالعزيز ذيب ....وولد عبدالرحمن اذكى منه
    بس طلال اقسى ... راكان يشتغل عالبطيء بس يطيحك بقووة
    طلال يعطيك وحدة سريعة قاااسية .... شوف .. وخر عن حرمته لا تبلشنا معه
    خذلك اخت راكان الثانية تراني شايفها قطعععععععععععععة تخقق ههههههههههههه
    حمد : ههههههههههههههه ايه ادري شفتها
    ماجد : الحين وش يبي راكان ؟ عشان يترك ريان بحاله هذا اللي محيرني
    .......................................

    يارا والجوري جالسين على جنب متحمسين
    يارا : مووو مصددددقة ... انتي ليوووسف حبيب قلبك وربي فرحاااااااااانة لكم
    ضمتها الجوري بقوووة : يارا انا مبسوووطة وقسم بالله ... قوولي ياااا رب ما يخرب علينا طلال
    يارا من قلللب : يااااااااااااااااا رب
    شافوا توليب جاية معصبة
    وقفوا لها وركضوا
    يارا : شكرا توووليب انقذتينا من طلال
    جوري : انتي اطلق مرة اخووو بالدنيا تدرين ؟؟
    توليب كانت معصبة بس يوم شافت هبال هالثنتين ابتسمت
    توليب : ههههههه ما سويت شي اساسا
    جوري وهي تضمها : تستهبليييين ؟؟؟ الا سوووويتي
    توليب : وش سويت ؟
    يارا : انقذتينا من الوحش طلال
    ضحكت توليب بقوووة : هههههههههههههه وحش ؟؟؟
    جوري تنغزها : خخخخ ليه وياك مو وحش ؟
    رفعت توليب حاجبها : الا وحشين مو وحش واحد لكني قووووية
    يارا وهي تصفر : حركااااااات يا قوي انت
    توليب : ههههههه الحين وخرو من قدامي خلوني اجلس
    وراحت عنهم وجلست مع خزامى اللي بالها مع خالد وسعود
    خزامى بنفسها : يا ربي ... وقسم بالله اني ما اكره خالد لكنه داااايم احسه شااك فيني
    غصب عني اناديه سعووود انا تعودت على سعوود مو قاااادرة اشيله من بالي الى الان يا ترى وش الحل
    خالد ما اشووف فيه الحبيب لكن اشووف فيه الامان والحنية هو غير عن سعود لكن فيه صفات نفس سعود
    خالد خجول حتى وانا زوجته لكنه مرررة يستحي والمشكلة انا استحي منه اكثر هههههه لكن يظل له اسلوب غريب حلو... سعود ما كان كذا
    سعود جريء وتصكه حالات هسترة
    ضحكت وهي تتذكر مواقفه معها توليب استغربت لما شافتها تضحك على خفيف
    توليب بنفسها : حمدلله والشكر ... العايلة هذي غريبة مررررة ومافيهم احد يشبه الثاني بالتصرفات
    طلال مغروور وقاسي واخوه فيصل يقولون هادي وحنون وهذي ملحوووسة وشكلها مرررة عندها مشاكل
    جوانا قوية وفيها عربجة وجوري خبلة وبنت عمها مثلها ... سبحانك يا رب وش الحظ اللي طيحني مع طلال
    ...........................

  13. [73]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    في كوفي شوب ابو ابراهيم
    خالد جالس جنب سعود
    وقدامهم فهد ومحمد
    فهد : وش عندك جامعنا ؟
    سعود : دايم ما تبطل لقاافتك ومستعجل بكل شي .. يقولون ..
    فهد بملل : الركاادة زينة ,,, المثل اللي مزعجنا فيه من ايام الثانوي
    محمد وخالد وسعود وفهد : هههههههههههههههههه
    سعود : هههه طيب
    انا جمعتكم هنا وجيت مستعجل لعيووونكم عشان اخبركم اني تعافيت من السرطان
    انصدم خالد كان يتمنى هالشي لكن هووو قايل لنفسه اذا تعافى سعود بيطلق خزامى يا رب لا مو بهالسرعة استغفر الله
    فهد لمح خالد اللي بدى يفكر : وشلون تعافيت ؟
    سعود : واحد الله يجزاه الجنة ...... >> حكى لهم سالفة ابو احمد
    محمد : حمدلله على سلامتك يالحبيب
    سعود : وربي يا شباب اني تبت من حركاتي هذيك وما راح اعيدها
    بالعكس انا الحين اقوووى عشان اطيّح عمي ماجد لو انه اخر شي اسويه بحياااتي كلها
    خالد ساكت ويحاول يتصنع ابتسامة
    لمحه سعود ولاحظ وجه خالد المتغير
    سعود : وش فيك ابووو سعود ؟؟ مو فرحان لأني رجعت لك ؟
    خالد وطى راسه : الا يا ابو خالد وشلوون ما افرح ؟
    سعود : مدري عنك ؟؟ ليش وجهك انقلب فجأة تراك صاحبي واخووي واعرفك زين
    خالد رفع راسه وقال بجدية : سعود انا بطلّق خزامى
    وقف سعود بعصبية : وش قاعد تقووول انت ؟
    خالد : اقوول الصدق
    سعود : الصدق بعييييينك يا حماااار ... وشو الصدق ؟؟ انطم بس ازين لك
    خالد : لا تسكتني يا سعووود .. خزامى لك مو لي
    سعود : اقووول بس اهجد .. وخلي حركات الورااعين هذي ,,خزامى انت زوجها مو انا
    خالد : انت تحبها
    سعود : لا بطلنا نحبها لانها زوجتك وانا طلقتها وهي تكرهني كره العمى >> عشااانك بس ياخالد خزامى امحيها من خيالي حتى
    خالد : مين قال تكرهك ؟؟ خزامى تحبك لسة
    انصدم سعود : وش قاعد تقوووول ؟
    خالد : قاعد اقوووول لك الكلام الحقيقي
    خزامى تغلط باسمي كل مرررة ... تناديني سعووود اذا استانست او زعلت
    سعوووود خزامى للحين تفكر فيك .. للحين يا سعووود وتدعي لك بعد
    هه تصدق ؟ قالت لي اكرهك عشااانك انت
    الكلام كان قوي على سعووود وانصدم بقوووة لما سمع هالكلام
    فهد : خالد اهدى هالموضوع مو وقته الحين
    خالد : الا وقته ونص ... برووح اطلقها اول ما يرجعون من المزرعة
    سعود ساااكت ولا كلللللمة ...
    رن جوال محمد
    كلهم التفتوا عليه
    محمد طالع بالجوال بطفش : هذي بنت عمي
    ضحكوا عليه فهد وخالد المعصب
    سعود : رد عليها طيب
    محمد : مااااااااابي .. اكيد بتقول طلقني وانحاااش
    ضحكوا كلهم
    رد عليها محمد : الووو ؟
    : الو .. شلونك محمد ؟
    محمد : تمام وانتي ؟
    : تمام .. اممم بغيت اسألك ,,
    محمد : تفضلي
    : انت تحب ؟
    انصدم محمد من السؤال وطالع بأصحابه المستغربين وش فيه هذا ؟؟؟
    محمد : شلوون ؟
    : انت تحب ؟؟
    محمد : وش هالسؤال هذا ؟
    : سألتك وجاوب اذا تسمح
    محمد يطالع بأصحابه مستغرب : لا ما احب
    : طيب .. محمد انت تكرهني ؟
    عقد حواجبه بزيادة
    محمد : لا ... وليه أكرهك انتي سويتي لي شي ؟
    : لا
    محمد : طيب ليش أكرهك
    : انت قلت ذاك اليوم انك ما تطيقني
    محمد : لأنك انتي قلتي انك ما تطيقيني
    : طيب آسفة
    محمد : ايه عادي .. اصلا ما اهتميت
    : محمد .. بتزورنا اليوم ؟
    رفع محمد حاجبه : ليش ؟
    : سألتك انت بتجينا ولا لا؟
    محمد : اممم .. يمكن اجي لكم .. تبغين شي مثلا ؟
    : لالا ما ابي شي
    محمد : طيب ليه تسألين ؟
    : حرام أسأل زوجي اذا بيجينا او لا ؟ مجرد سؤال عادي
    محمد : اممم اوكي طيب ..
    : يللا اتركك فأمان الله
    محمد : الله معاك مع السلامة
    ........ قفل الجوال وطالع بأصحابه
    محمد : وش تبي هذي ؟
    فهد : هههههههههههه ليه وش قالت لك ؟
    محمد : مدري .. اول مرة تكلمني كذا
    خالد : يمكن انها تحبك يالخبل
    محمد : لا مستحييييييييل
    سعود : مافي شي مستحيل حبيبي ,,, يمكن تحبك ومسوية انها مو مهتمة فيك
    خالد : ايه حركات البنات .. بس انتبه منها ترى البنت دايم كذا تطيرك وترفعك عااااالي وبلحظة تهدك وتدعس على قلبك بعد
    التفت سعود على خالد : وش تقصد بهالكلام ؟
    خالد يرفع اكتافه : ولا شي .. الظاهر كلامي واضح ومو لغز عشان ما تفهمه
    انا قلت البنات دايم كذا وهذي حركاتهم مرة تبيك ومحتاجتك ومرة مو قادرة تنسى صاحبك
    سعود : شلون تقوول عنها هالكلام وانت تحبها وتبيها يا خالد ؟
    خالد بضيق : ايه احبها .. ايه اعشقها وابيها
    لكن هي جرحتني ... للحين تفكر بصااااااااحبي للحين تفكر فيييييك وشلووون صار كذا ؟
    ليه ؟ هي قالت انها تبي تنساك ... طيب ليش الحين تذكرتك ؟ وليش لما صارت معااااي انا
    سعود : خالد استغفر ربك .. وروّق يا شيخ
    لو تبي .. برجع المانيا وبتركك ترتاح مني
    خالد : لا ياسعووود ما راح ارتاح ابدا ,, اصلا حبي لها من الاساااااس خطأ
    ما ابيك تروح هناك لحالك .. انا محتاج لوقفاتك معاي مثل أول ما ابي افقدك مرة ثانية
    وقف سعود وضم خالد بقوووة
    سعود : وربي يا خالد اني اعزك ربي شاااهد على مكانتكم يا شباب في قلبي
    بس ياخالد طلبتك لا تتهور وتتسرع
    خالد بشدة : لا حبيبي هالموضوع تعبت من كثر ما افكر فيه
    بنتهي من القصة وبأسرع وقت .. وخزامى بنساها وبعيش حياتي والله يوفقها

    ........................................

  14. [74]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    الساعة 6 المغرب راكان اخذ اخواته للبيت وراح للشركة
    .................
    نزل راكان من السيارة وطلع للمكتب
    اول ما دخل شاف فواز جالس بملل وحاط ايده على خده
    راكان : سلام
    فواز : بدررررررررررري
    راكان : هههههه وش فيك انت اليوم ؟؟؟ وصلت اخواتي وجيتك
    فواز : وش ناوي تسوي ؟
    راكان : امش معاي للزفت ريان
    وقف راكان ومعه فواز وراحو للغرفة اللي محبوس فيها ريان
    ريان مربوط بحبل وطايح بالارض
    دخل راكان ووراه فواز ووقفوا قدامه
    راكان : هاه ؟؟ ان شاء الله اعجبتك ضيافتنا يا حلو ؟
    ريان بصراخ : بتشوووووف والله بتشوووفون اثنينكم ,,, ان ما جاب ماجد راسكم ما اكووون ريان
    ويتنافض ويحاول يفك نفسه
    راكان : هه حبيبي ... ماجد داري انك عندنا من اول ما مسكناك ولا سأل عنك يا خبل
    ريان بنفسه : ما يكذبووون .. حركات ماجد عارفها زيييين النذالة والسحبات هذي تجري في دمه
    جاب راكان الكرسي وجلس قربه وفواز واقف عند الباب
    راكان : قووول لي وش بالضبط شغلتكم ولمين توزعون ؟ مين يشتري منكم
    اعطيني المعلومات اللي احتاجها وبخليك تروح
    ريان : عن ايش قاعد تتكلم ؟
    راكان : انت تدري عن ايش جالس اتكلم انت مو غبي وانا بعد
    احنا فاهمين على بعض زين
    ريان : انا مدري عن وش جالس تتكلم انت ووجهك يا محقق كونان
    فواز ضحك على خفيف
    طالعه راكان بعين حارة
    راكان : شوف يا ولد الرائد لا ترفع ضغطي ولا تنرفزني
    خلينا ذووق ومحترمين .. تكلم بالطيب اصرف لك
    ريان : وانت قلت لك انا مدري عن شي
    راكان : جالس تكذب
    ريان : ما اكذب
    راكان : ترى بتتورط
    ريان : انا مالي دخل بشي .. كل شي ماجد يسويه انا مالي دخل
    راكان : ههههههههه يعني تدري ... ومسوي تكذب علي ؟؟ فضحت نفسك
    ريان بنظرات حيرة وحقد .. وده يطلع من هنا بخير ووده ما يتعرض لماجد ويفضحه
    وده يقتل راكان عاللي صار فيه ...
    رن جوال فواز
    فواز : الووو ؟
    تالا : الو .. وين صاحبك يالخايس ؟
    فواز بتكشير : الله يقلعك من بنت ... عليك اسلوب زي وجهك يالخااايسة
    شال الجوال عن اذنه ومشى لركان ... تفضل ,, الخايسة تبيك
    راكان وهو يطالع ريان : اي خايسة ؟
    فواز : الزفته المهايطية
    وقف راكان واخذ الجوال من فواز وطلع برة الغرفة
    راكان : الو ؟
    تالا : الو .. سلام
    راكان : هلا وعليك السلام ... شخبارك عسى ارتحتي ؟
    تالا : انا بخير .. انا بالشركة حقتك الحين بس اللي عند الباب الحيوان هذا مو راضي يدخلني
    راكان : هههههه طيب ولا يهمك الحين ادخلك
    .................................
    في بيت راكان الصقر ......
    توليب وتولين بالصالة
    تولين : تووووليب انا مو متعودة اجلس كذا ... لازم ارجع لابوي واعتذر منه حراااااااام
    توليب بحزن : انا بعد ... ودي اروح له واعتذر منه ... اللي سويناه مو حلو
    تولين : احس اني ظالمة يا بنت ,,, صحيح ابوي قاسي لكن احبه ويظل ابووووي
    توليب : صدقتي ,, اشتقت له كثير والله .. خلاص بس يجي راكان نقول له ونروح نزور ابوي وش رااايك ؟
    تولين : اووووكي

    بعد أسبوعين......................
    في بيت جميلة ......
    جوانا : خلاص يمة انا تعبت من هالحالة تكفين ارجعي
    جميلة وهي تمسح على راس جوانا : يا بنتي ما اقدر ,, بعدين قريب برجع لا تخافين
    راكان وعدني انه ينتهي من ماجد بهالفترة وبيخلص وبقدر ارجع لأبوك مرة ثانية واكون معاك وجنبك
    طاحت جوانا بحضن امها وبكت
    جوانا : يمة والله احتجت لك كثير والله
    ضمتها امها اقوى من أول ودمعتها على خدها
    ..............
    عند طلال وفيصل بالمجلس
    طلال : اوووف ... هذا لازم ينطرد
    فيصل : اي واحد ؟
    طلال : عبدالكريم ... يا ألقاه نايم عالمكتب أو متأخر عالدوام ويا كثر ما يتعذر ويطلع
    والشغل اللي عنده من ثلاث شهووور للآن بس يزيد وجالس بمحله ,,, هذي مو حالة
    ورمى الجريدة اللي بايده عالطاولة اللي قدامه بضيق وعصبية
    فيصل : يا طلال يمكن عنده شي وانت ماتدري ,, حرام تطرده كذا
    طلال : ايه يقول امه تعبانة وطول الليل سهران معاها ويجينا الاخ منتهي وينام عالمكتب
    والشغل يتكدس عنده ,, وش علي انا منه الشغل لازم يمشي
    فيصل : حرام عليك ياخي خاااف ربك باللي تسويه .. انت ماعندك قلللب ؟؟
    الرجّال سهران مع أمه يعتني فيها ويوديها المستشفى ومالها غيره ويجيك الدوام تراااه انسان
    مو آلة .... حتى وان قصر ,, لازم توزع الشغل اللي عنده وتخلي واحد ثاني يساعده لا تطرده يا طلال بعدين مين يصرف على امه وعليه ؟
    تبيه يسرق ؟
    طلال : مو شغلي ... ياخي انا ادري حرام لكن هذا شغل مووو لعبة
    وشغلي ما بيمشي اذا كل ماجاني احد وتعذر خليته وهو ما يفيدني بشي وياخذ راتب على فضاوة
    فيصل : طلال خلي عندك شوية احساس ولا تطرده
    طلال : ياااااااااااااااااالييييي ل ما اطووووولك ,,, انت طيبة قلبك هذي واحسااااسك اللي تقوول عنه بيضيعك ويضيعنا
    هذي شركة لها مكانة وهيبة ومعروووفة وشغلها دايم اووكي يجينا اخوك بالله ويتكيسل ويجلس ويناااام عالمكتب زي قلته ما استفدنا منه شي
    وبعديييين ؟؟؟؟ مين بيخلص شغله ؟؟؟
    فيصل : طلال قلت لك لاتطرده ,,, حرام عليك
    طلال : طيب طيب ... ومين بيخلص شغله ؟

    مشى فيصل بسرررررررعة جنونية ..................

  15. [75]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    عند تالا وراكان وفواز
    راكان : شلون انتي تعرفين فيصل ؟
    تالا عالساااايلنت
    فواز : يا بنت نكلمك احنا
    تالا : اعرفه من زمان بالصدفة
    راكان : طيب ؟؟
    تالا : طيب وش ؟
    راكان : طيب وش بينكم ؟
    تالا : هو يحبني .. وربي كاسر خاطري بس ما احبه اللي بيني وبينه مجرد كم موقف
    فواز : لحظة .. اذكر انك كنتي تقولين هذا خطيبك ؟؟؟
    راكان تذكر : ايه والله صدق
    تالا : يا خبووول كنت العب عليكم عشان تخلوني اروح ,, هو يعرفني لكن مو خطيبي
    فواز : الحين من جده هذا يحبك ؟؟ ههههههههههههههه
    طالعته تالا بحقد : اقوول انطم اصرف لك
    راكان : بديييييييييييينا شغل المبزرة
    سكتت تالا وسكت فواز طالعوه اثنينهم بصمت ونظرات غريبة
    راكان : نعم ؟؟ وشو ؟ ليه تناظروون كذا ؟
    فواز يطالع تالا : نقووم عليه ؟
    تالا : قدااااااااااام
    مسك ايدين راكان وكتفه على ورى ويطالع بتالا
    فواز : يللا همتك
    قربت تالا لراكان اللي يحاول يفك نفسه من ايدين فواز
    راكان : هاااه ؟؟ وش بتسوووويييين ؟؟
    تالا : الحين بتشووف ليش مستعجل خخخخ
    راكان : اقوول فواز عن المبزرة فكني العالم تطالع فينا
    فواز : ههههههههههههههه ايه عاادي ,, يللا يا بنت وش مستنية ؟
    قربت تالا لوجه راكان واعطته كم كف خفيف باستهبالها اللي ينرفز
    وفواز ميت ضحك وراكان يتوعّد رجع فواز على ورى
    فواز : تالا استعدي للنحشة .... فك راكان وركض ومعاه تالا وراكان وراهم
    ....................................
    ....................................
    بسرعته الجنووووونية وصل فيصل للبيت نزل بعصبية وصك الباب بقووة
    دخل البيت لقى ابوه وطلال واخواته جالسين سوا بعد الغداء
    طلال : هلا فيصل حياك
    قرب فيصل بعصبية وعيونه حمر ومرررة متنرفز
    فيصل : كله منك يالنذذذذذل كله منك خليتها تتركني
    طلال وقف : فيصل ؟؟؟ وش فيك وش صااير
    فيصل : اقووول لك كله منك ... كله منك ياااااا حقير
    ابو طلال صرخ : فيييييييييصل
    فيصل طالع ابوه بنفس النظرة : انت بعد معااااااااه انت بعد
    مااا راح اسامحكم طووول عمري .. انا حبيتها انا حبييييييت تالا بنت ماااااااااااجد ايه حبيتها
    وانتوا باسلوووبكم الزفت خليتوها تبعد عني ... بعدت عني عشااااان لا اتمشكل معاكم ولا تزعل مني انت >> على ابوه
    وقف ابوطلال وعطاااااه كف جاااااااااااامد
    ابو طلال بحدة : احترررررررررم نفسك ,,, التفت على عياله وكمّل
    انتوا الظاهر يبيلكم اعادة تربية كلكم ,,, كل واحد فيكم طلع له شنب وشاااف نفسه علينا
    شفتووني سااااكت لكم ومحترمكم لأنكم صرتوووو حمييييييير كبااااااااااااار على بالي رجاااااااااااال طلعتووو كل واحد فيكم
    ورع اكثر من الثاااااني ... انت وياااااه تربيتكم من جدييييد على ايدي
    طلال : يبة تكفى لا تعصب علي .. تكفى يبة الا غضبك
    ابو طلال : تبي رضااااي تعرف طريقه .. احترررم نفسك وابووك واخوااااااااتك ولا اشووفك تغلط على وحدة فيهم
    ان كنت عاااايش ولا ميت
    طلال : بعيد الشر عنك يبة .. بعد عمر طويل ان شاااء الله
    فيصل موطي راااااسه والافكار الشينة كل شوي تمر في باله يتذكر اسلووب تالا بتركه يا ربي
    طلع وتركهم بدون ولا كلمة وراح لغرفته ..................
    ابو طلال بعد ما هدى شوي : شخبارك يا خزامى ؟
    خزامى : بخير يبة انا الحمدلله بخير
    طلال : ما عليك يا خزووم انا اوريك بالكلب خالد
    خزامى : لا يا طلال ... خالد ما سوّى لي شي
    بالعكس كان انسان محترم .. على فكرررة انا وياه اتفقنا عالطلاق لان انا وياه ما ننفع لبعض
    خالد طيب لكن انا ما اناسبه
    ابو طلال ابتسم : ايه اشووف نفسيتك حلوة
    خزامى : لأني رااضية يبة ,, انا كذا مرتاحة لا تشيلو همي
    طلال : ايه عندي خبر يفرحك خزوم .. سعود الكللللب مريض بالسرطان ربي جازاه عاللي صار فيك
    خزامى بصوت متألم : طلال حراام عليك .. لا تتشمت فيه
    طلال بضيق : يستااااااااااهل ابن الكلللللللللللللب يستاااهل وربي ان مبسوووووط عاللي صار فيه
    خزامى وقفت بعصبية : بس يا طلال يكفي ,,, اللي صار انا نسيته وانتوا بعد لازم تنسووونه
    هذا جزء من الماااضي وانا الحين بالحااااضر ... يمكن الرجّال تاب لربه وش يدرييييك ؟؟ لا تتشمت يا طلال
    وهالمووضووووع ما ابيكم تحكون فيه مرة ثانية
    قامت خزوم لغرفتها وهي طالعة قابلها فيصل اللي شعره مبلل يقطر موية ومعه شنطة سفر
    خزامى : فيصل .. وش هذا ؟
    فيصل قرّب وباس راس خزامى
    فيصل : معليش يا خزوم سااامحيني عاللي صار فيك من اثنين من اصحاابي
    خزامى ابتسمت : لا تعتذر مسامحتك اصلا مالك ذنب انت سويت كذا بنية زينة وهذا يكفيني
    ضمها بقووووة
    فيصل : بشتااق لك خزامى
    وخرت عنه وهي مستغربة
    خزامى : ليه ؟؟
    فيصل : بسااافر وما راح ارجع ابدا ... بسافر خلاص وما برجع انا مررررة متضايق يا خزوم
    وما راح اقدر اعيش مع طلال وابوي بنفس البيت اللي صار فيني مو شوي
    خزامى : فيصل تكفى لا ترووح عشاان خاطري طلبتك
    فيصل ابتسم بألم ومسح على راسها : ما اقدر يا عيووني .. وربي خاطرك عندي كبير انتي عارفة
    لكن هالقرار نهاااااائي
    مشى وخزامى مستغربة هذا وش فيه ؟؟؟؟,,,,,,,,,,,,,,,


    نزل تحت قدامهم وقف
    فيصل وهو يطالع بشنطته : انا مسافر


  16. [76]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    ابو طلال سكت منه ولا رد عليه
    طلال : فيصل .. لا يكون عشان الكلام قبل شوي
    فيصل طالعه بحقد : انت لا تتكلم معاي ابدا ... اللي صار فيني كله بسببك
    ما صدقت اني لقيت وحدة احبها ودخلت قلبي بطقة اصبع منك اختفت مثل جوانا بالضبط
    خربت عليها وخليت ولد عمي ياخذ وحدة غريبة ويقهرها ... نفس اللي كنت بتسويه في جوري
    لما طلبها يوسف .. انت انسان ما عندك ضمير شايف نفسك عالكل تشوف كل الناس تحتك واقل منك وانت اللي محد مثلك
    انا بسااااااافر وبدوووون رجعة ,, ما اقدر اتحمل شوووفتك يا طلال كل يوم تعبت منك خلاص تعبت من هالدنيا اللي مو راضية توقف معي
    كله ضدي ,,,
    وقفت جوانا وقربت بسررعة لفيصل : يعني من صدقك بتروووح ؟
    فيصل : لا استهبل... وش راايك انتي وش تشوووفين ؟
    جوانا : لا يا فيصل طلبتك .. خليك معاي يا فيصل
    فيصل : معليش جوانا .. اسمحي لي هالمرة ما راح ابقى اكثر ,, بس لا تقطعيني
    وقللي من طلعاتك الكثيرة يا بنت >>> قالها بهمس
    جوانا : من عيوووني
    وقفت الجوري وركضت لفيصل وبكت بحضنه
    مسح على راسها وباسها وجاء لأبوه وباس راسه واعتذر وطلع من البيت ونيته انه ما يرجع لو ايش ما صاااار
    ...................................
    خالد وسعود جالسين سوا يسولفون ..........
    خالد : والحين وش ناوي تسوي ؟
    سعود : ما ادري يا خالد ... الحين هدفي الوحيييييييد بحياتي هذي تدمير ماجد
    عشان افتك وتفتك الناس من شره ,, بنته بتساعدني
    خالد : مو من صدقك
    سعود : ههههههههههه الا والله من صدقي ,,, هي ناوية على ابوها ,, كلمتها
    وقابلتها اتفقت انا وياها وبقابلها اليوم الساعة 8 بالليل ومعها تقول اثنين واخوي ريان ماسكينه عندهم
    ماجد حاول يطلع ريان بس ما قدر هي تقول كذا والله اعلم
    .................................

    تالا : ههههههههههههههههه اهم شي هبلنا بك
    راكان وهو يتنفس بسرررعة : ههههههههه بس انطقيتو مني
    فواز : هههههههههههه ااااه يا قلبي بمووت من الضحك من زمان عن هالحركات
    راكان : ايه يالبزرااان من زمان عن هالحركات ...
    رن جوال راكان ...
    راكان : الوو
    توليب : راكان .. اهيء اهيء راكان ابوووي تعبان بالمستشفى
    راكان : وانا اقوول وش فيكم ما اتصلتوا علي ,,, واتصل عليك من اول وما تردين
    توليب : جوالي عالسايلنت وجوة الشنطة ما حسيت
    راكان : وش فيه ابوي ؟
    توليب : بالعناااية يا راكان ,, بعد ما رحنا له عصب علينا ,, وطاح اهيء اهيء
    راكان : خلاص خلاص انا جاي الحين
    .... قفل الخط
    راكان : اقوول انتي وياه .. انا رايح اشوف وش فيه ابوي وانتوا روحو للزفت ريان
    وخلي تالا تشوفه يمكن نقدر نلعب عليه ونسحب منه الكلام
    فواز : طيب .. يللا تالا
    تالا : اوووكي يللا
    ...........................
    بالمستشفى ...
    طلال درى باللي صار وراح على طوووول .. وصل قبل راكان
    اول ما شافته توليب وقفت وهي تبكي
    طلال : سلام .... شلونه الحين عساه بخير ؟
    توليب : لا .. لا مو بخير يا طلال اهيء اهيء
    مسكها من كتفها يهديها
    ضمته وهي تبكي ... انصدم بالاول بعدين حط ايده على ظهرها وجلس يكلمها بهدووء عشان تهدى
    وصل راكان : سلام .. هاه شخباره الحين ؟
    وخرت توليب عن طلال وراحت لراكان اللي ضمها بقوووة ومسك تولين بعد
    تولين : احنا السبب يا راكان .. والله احنا
    راكان : معلييش معليش .. ان شاء الله يقوم بالسلامة
    توليب تبكي بصممممممت ,,,,,
    ..............................

    بشركة راكان الصقر ..........
    تالا وفواز وسعود جالسين سوا
    تالا : اخوك مخفة
    سعود وفواز : ههههههههههههههههههه
    تالا : ترى اتكلم جد
    سعود : ههههههههههه ادري
    فواز : تالا تراه اخووه
    تالا : يعني ؟؟
    فواز : يعني حاااسبي على الفاظك
    تالا : والله ما احااااسب .. الصراحة راحة
    سعود : هههههههههه عادي عادي تموون بنت العم
    تالا : وجع لا تقول بنت ماجد ,,, انا بنت امي مو بنته هو
    فواز : وشلوون اعترف لك ؟
    تالا : ابد .. قلت له ان ماجد راسلني ومثل كذا وسألته وين موقع التسليم الجاي
    لأنه قال لي اسألي ريان ,, صدقني الخبل واعترف لي بكل شي
    سعود : ههههههههههه ... طيب والحين وش بتسوون ؟
    فواز : ننتظر راكان وهو اللي بيقول لنا وش نسوي
    سعود : تصدقين .. مدري شلون جاتني الفكرة اكلمك
    بس الحمدلله فكرة حلوووة
    تالا : هههههههههههه والله انك ساعدتنا صح ؟
    فواز : ايه ساعدتنا كثير ,, بس انت ليش تعلم عليهم ؟؟
    سعود تنهد بألم : انتوا ما تدروون وش سوّى ماجد فيني ,, عذبني وخرب حياااتي
    حرمني من اصحاااابي ومن البنت اللي حبيتها ,, حرمني من الحياة الطبيعية ... خلاني ادمر حياة كثير
    ناس ..... ااااخ بس منقهر عالايام اللي رااااحت والله منقهر ,,, تدرووون انا تركت المخدرات وتعالجت منها
    الحمدلله بس
    تالا : انت شلوون ادمنتها ؟
    سعود : هه .. السبب هو ابوك ,, حطه لي بالعصير وكل ما اجيه بالشركة يحط لي بالعصير من المخدر
    ادمنته ... وصرت اترجاه يعطيني هالعصير وصار يعطيني العصير بس مقابل اسوي له اللي يبي
    تالا : ورب الكعبة يجيه يووم يندم على خيااسته هذي وبتشوووف قريب
    فواز : اهدي يا تالا ....
    جلسوا يسولفون مع بعض بانتظار راكان ....
    تالا تطالع بفواز وهو يتكلم ويبتسم ويضحك ... ضحكته مميزة
    لها لمسة غريبة ,, سرحت بابتسامة وهي تشوفه يضحك نفس الضحكة من سوالف سعود
    ميت فواز من الضحك وسعود عيونه تدمع من كثر الضحك
    تالا انتبهت انها تمدح بنفسها فوازووه الكريه .. ( وش فيني انا ما لقيت اطالع الا بهالخشة هذي ,, هالتااافه حلفت اوريييه انا )
    فواز لاحظ ان تالا هادية مو عوايدها ..
    فواز : تاللووووه لسانك بلعه القط ؟؟
    تالا زمت شفايفها : لا
    فواز : هع وش فيك ساكتة ,, بالعاادة قلق الله لا يبلانا
    تالا : كل تبن ,, مالك دخل اتكلم ولا اسكت
    فواز : التبن لك موو لي ,, الله يقطع شكلك ما عندك ذووق ابدا
    تالا : ياااا شينك يالغثيييث ,, انت وخشمك هذا
    وقامت من عندهم وفواز شك بنفسه هع وش فيه خشمه ؟؟ مسك خشمه وسعود ميت من الضحك
    فواز طالع بسعود : خير ؟
    سعود : ههههههههههههههههههه شككتك بنفسك يالخبل ههههههههههههه
    فواز : ايه ايه اسكت بس
    ....................................

  17. [77]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله


    في بيت راكان الصقر ......
    توليب تبكي من قللللب وتولين مغمى عليها بالغرفة من التعب
    راكان : لا حول ولا قوة الا بالله .. بس يا توليب تكفين راااااسي مصدع
    طلال : توليب خلاص عاد .. ادعي له ولاختك يقومون بالسلامة بلا دلع
    توليب : كله منك يا راكان .. والله كله منك انا حمااارة يوم سمعت كلامك
    راكان بعيون حمر : توليب لا تنرفزيني والله اني تعباااااااااان واللي فيني كافيني
    قام طلال وجلس جنب توليب بعد ما اشر لراكان انه يهدي اعصابه
    طلال : بس يا توليب ..
    توليب : انت مو حاس فيني يا طلال
    حط ايده على كتفها
    طلال : الا حاس فيك ,, بس بكاك هذا ما بيغير شي ,, ممكن تهدين شوي ؟
    توليب : ما اقدر
    طلال : الا تقدرين ..
    هزّت براسها وهي تبكي بانها ما تقدر
    طلال : طيب اذا قلت لك عشاني ؟؟
    وقفت تبكي شوي وما ردت عليه ... صارت تهدي بنفسها وهو مبسوط
    وقفت توليب : انا رايحة اشوف تولين قامت ولا لا
    راكان : طيب
    طلال وقف : انا رايح للشركة
    توليب : ليه ؟ خليك هنا
    ابتسم طلال : لا حياتي ما اقدر
    استغربت توليب : ( قال حياتي .. ههههههههههه هالانسان هذا عجيب )
    طلال : عندي كم شغلة لازم اخلصها ..لا تخافين برجع اتطمن عليكم ,, تامرين على شي ؟
    ابتسمت توليب برضا عالاسلوب الجديد الحلووو
    توليب : سلامتك
    اعطاها بوسة سريعة على خدها جمدتها كما هي العادة وراكان ابتسم من هالحركة يا شينك يا طلال
    ما تحسب لأي شخص حساب اللي براسك تسويه وما عليك من احد ... الله يقطع ابليسك
    حط طلال عينه بعين راكان المبتسم بشكل غريب
    طلال ونفس الابتسامة مرتسمة على وجهه : وانت راكان تامرني على شي ؟
    راكان بنفس الابتسامة المايلة : سلامتك .. توليب مدامك واقفة وصلي طلال للباب وارجعي
    توليب بنفسها تشتم راكان هذا وش يبي يسوي فيني
    مشت توليب وهي ساكتة ومشى وراها طلال
    اول ما وصلت عند الباب .............
    طلال بصوت واطي : بتوحشيني..... ابتسم يوم شاف وجهها ولع اشااارة حمراء وطلع من البيت
    توليب تسب وتشتم في راكان وطلال ومشت بعصبية لغرفة تولين
    .............................

    عند خزامى وجوانا بالغرفة ............
    جوانا : يا بعد عمري على فيصل
    خزامى تنهدت : الله يعين بس .. لاحول ولا قوة الا بالله
    جوانا : الحين من صدقه يوسف خطب جوري ؟؟
    خزامى : ههههه مدري والله
    جوانا : ياحليله يوسف ... لا وخطب مين ؟؟ جووري هههههههههههه
    خزامى : صراحة انا انصدمت .... بس مسكين معاذ ولد ياسر امه رمته وراحت
    جوانا انقلب وجهها : مالي دخل فيه وفي ولده ... هو اللي جاب هالشي لنفسه
    ما قلتي لي ... شلون طلقك خالد ؟؟؟ انتي كل ما اسالك تطنشين
    خزامى : ااااااااااه اسكتي بس ,,,,, كان جالس يكلمني يقول : خزوم انتي عارفة مكانك بقلبي
    وعارفة اني احبك ... رغم انك قلتي انك تكرهيني ذاك اليوم بس معليش ... شوفي انا غيرتي قوية
    مع ان سعود صاحبي لكن حتى لو ... كل مرة تقولين فيها اسمه احس اني بمووت
    ادري انك تقولينه بدون قصد وانك تحاولين تنسينه لكن انا ما كنت قادر امسك اعصابي مثل ما وعدتك


    ................... سكتت خزامى
    جوانا : وبعدين ؟
    خزامى : بعدين انا قلت له ان حياتنا مع بعض ما راح تكون حلوة والافضل ننفصل من بدري
    جوانا : ايه بس الولد يحبك
    خزامى : وانا احترمه واحترم شهامته ... خالد رجّال ومحترم ,, لكن ما نقدر نكمل سوا
    خصوصا انه ما يقدر يمسك اعصابه وطول الوقت شاك فيني وفي احساسي تجاهه
    جوانا : وسعود ؟
    خزامى : وش فيه سعود ؟
    جوانا : مدري احس انك لسة تفكرين فيه او خايفة من اللي صار
    خزامى : شوفي يا قلبي ... سعود مهما قلت اكرهه ارجع اقول احبه
    جوانا عصبت : تستهبلييييين انتي ؟؟
    خزامى : لا ما استهبل .... انا اقول الصدق ,,, ايه كنت شايلة عليه بعد اللي صار
    لكن ان جيتي للواقع سعود هو الشخص الوحيد اللي انا فكرت فيه وهو الوحيد والاول اللي احبه انا
    جوانا : بس مستحيل طلال يوافق عليه ان جاك
    خزامى : هذا اذا جاء ... يمكن ما يجي او ماله وجه يجي بعد اللي صار
    جوانا : واذا ما جاء بتعنسين ؟؟
    خزامى : هههههههههههه ايه بعنس .. احسن من اني اعيش مع انسان وافكر بواحد ثاني
    واظلمه معاي
    جوانا : يا بعد عمري عليك ... بس رفعتي ضغطي لما قلتي تحبين الخايس سعود
    خزامى : جوانا خلاص عاد اقفلي الموضوع لو سمحتي
    جوانا بضيق : طيب
    وقفت جوانا ومشت برة الغرفة وصكت الباب وراها
    ...........................................
    محمد وفهد يتمشون سوا بالسيارة .....
    فهد يسولف ومحمد مو معاه
    فهد : وطاح على خشته وانا فقعت من الضحك ههههههههههههههههههه والله شكله يموت من الضحك
    ياليتك شايفه هههههههههههههههههههه
    سكت فهد والتفت على محمد السرحان بالشباك اللي جنبه ويطالع بالشارع
    فهد : حمووود ... محمد ... ابوو حمييييييييييييد هيييييييه يا ابو الشبااااااب
    محمد : هاه ؟؟ هممم وش بغيت ؟
    فهد : معاي ؟
    محمد : ايه ايه معاك
    فهد : وش كنت اقول ؟
    محمد : على سالفة جهازك يوم ان ولد اختك الورع يكب عليه موية وانت علقته بالباب لنص ساعة
    شفت اني معك ؟
    فهد : ايه ايه صح معي ... كل تبن يا حمااااااااااااااار قلت بعد هالسالفة سالفتين الله يرجك
    محمد : يووووه فهد خلاص اااسف ....
    فهد : طيب في مين سرحان يا ابو وجه ؟
    محمد : ولا احد
    فهد : مو حبيبتك ؟
    محمد عصب : حبيبتي ؟
    فهد : ايه اقصد بنت عمك ... زوجتك يالخبل
    محمد : على تبن .. اسكت يا فهييييد وعلّي صوت الاغنية
    فهد : هههههههههه والله شكلها هبلت فيك ولعبت بحسبتك لعب
    محمد : وبعدييييييين ؟؟
    فهد : هههههههههههههههههه طيب خلاص خلاص ... اقول حمود الله يقطع ابليسكم كل واحد منكم له بلوة
    انت وبنت عمك ذي وخالد وفيصل ومشكلتهم ... وسعود وعمه وخالد ياليييييييييييييل ابو لمبة متى ناويين تخلصون هالمشاكل مدري
    طنش محمد ورجع يطالع بالشباك ............................
    راكان راح لفواز وتالا وسعود ................
    فواز : وش بنسوي الحين ؟
    راكان : ولا شي ... بنخبر عليه الشرطة وهم يتولون الموضوع
    سعود : بس انا كنت محسب اننا احنا بنقتله
    راكان : لا يا سعود .... احنا خلاص انتهى شغلنا بس نعلم عليه الشرطة وتمسكه بيوم التسليم
    ونفتك من شره ............
    سكتوا شوي وكل واحد فيهم صار يفكر لحاله
    شوي الا ودندن فواز
    فواز : من هو من هو من هو ماخذ من القلب حتة
    من هو من هو من هووووو اشر على نفسك انت
    من حبيبي .. فديت قلبه
    من نصيبي حبيته حبة .. سارق قليبي وسكن به قوووولها ولا تخبي
    تالا بجد خقت ...
    راكان : وجع فواز صوتك خايس
    سعود : ههههه والله بجد ازعجتني يا شيخ وش جاك ؟؟؟
    فواز : هههههههههه صووتي حلووووو صح تالا ؟؟
    تالا بلمت : هاه ؟
    فواز : يا ويلي لا تفشلنا هذي الحين وتخربها ... لا تطيحين وجهي قولي ايه
    تالا مو مستوعبة ودها تقول ايه وودها تقول لا
    تالا : ايه
    فواز : ههههههاااااااااي شفتوووا ؟؟
    تالا وقفت : اقوول بس لا تصدق صوووتك نشاااااااااااااز
    مشت عنهم وهو مرتفع ضغطه والشباب ميتين ضحك
    ...............
    طلعت تالا من عندهم وركبت تاكسي عشان تروح لشقتها
    : ( يا ربي وش فيني انا قمت افكر بهالخايس فواز ... بس بجد عليه ضحكة تذبح
    غير اسلوبه ... احلى شي فيه صراحته وانه ما يجامل مثلي بالضبط ههههههههههههه احلى شي لما يعاندني وانا اعانده
    ويفرع بيننا راكان ........... يا رب يحس على دمه ... احس اني احبه )
    : وصلنا
    تالا : ادري انا مو عمياء يالمهستر ... امسك فلوسك بس
    وطلعت من السيارة وطلعت للشقة
    ...................................
    بعد اسبوعين .....

  18. [78]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    ماجد : يللا هالمرة انا بكون معاكم ... اول دفعة بتكون معاي
    والباقي توزعووونه فاهمين ؟؟ ما ابغى ولا نقطة ولا أثر يبقى عندنا
    اللي اتفقنا معهم يستلمون البضاعة اول ما توووووصل ما ابغى ولا خطأ

    ماهر : حاضر يا طويل العمر
    زياد : بس بغيت اسالك يا ابو تالا ... وش بيصير على ريان ؟
    ارتسمت على وجه ماجد ابتسامة حقوودة : هه خليه يتربى عشان لا يعاندني مرة ثااانية
    خلوه يخيس عند راكان ما علينا .... الحين يللا بسررررعة نزل بضاعتنا عشان نوصلها لمكان التسليم
    .............................

    بشركة راكان الصقر ...........
    راكان رايح جاي مرررة متوتر ... وسعود راح يشوف ريان اخوه
    فواز ساااااااااااااكت وتالا متوترة مررررة
    تالا : فواز
    فواز : هممم ؟؟
    تالا : وش بيصير الحين ؟
    فواز : على ايش ؟
    تالا : علينا
    طالعها فواز باستغراب : وشو ؟
    تالا : اقصد علينا احنا ...
    فواز عقد حواجبه : علينا احنا ؟؟؟ وش فينا احنا
    تالا : هيييييييييه راح بالك بعيد ,,, انا اقصد اننا علمنا الشرطة على ماجد احنا ايش بيصير علينا ؟
    فواز تنهد : اووووف يا شيخة خليتيني اهوجس وش فيها هذي ... ما راح يصير علينا شي
    خلاص احنا خبرنا الشرطة وسوينا اللي علينا ,, اليوم بيمسكون ماجد وشلته وبنفتك منهم وبس
    تالا : وشلوون وبس ؟
    فواز : يااااااااااااااااااليل مطوووولك ,,, اسمعي الحين خلاص بفتك منك يالعبيطة
    وبينتهي شغلنا فهمتي ؟؟؟
    تالا انجرحت منه : ( ليتك تحس فيني يا حماااااااااااااااار ,,, انا مدري شلي خلاني افكر بهالخشة الخاااايسة
    وبهالوووجه اللي ما عنده اسلووووب ,,, غبي دلخ ... معقووولة للحين ما حس باني .. لالالا انا ما احبه
    ايه ما احبه هذا واحد مغفل )
    فواز : هيييييييه وش فيك سرحانة بوجهي ؟؟؟ مضيعة شي ؟؟؟ ادري اني حلوو بس معليش ما اقبل منك انتي
    بالذات اعجااااب
    تالا وقفت وكشت على وجهه : ماااااااااااالت على هالخشة الخااايسة ,, والحمدلله يااااااااااااارب بفتك منك واخيييييرا
    ومشت عنه وهو ميت ضحك على شكلها
    فواز : ( خخخ نرفزتها احسسسسسسسسسن هالعبيطة ,,, ولسة ناوي ارد اللي سوته فيني من اول لسة ما نسيت )
    ...................................

    خلاص بعد ساعتين بيتم التسليم بين ماجد واللي جايبلهم البضاعة وبعدها بياخذها ماجد وشلته للي بيشترونها منه
    وكل شي راح يتم ورى بعض وبسرررعة عشان يخلصون .. الكمية كبيرة وما يكفيها المخزن حق ماجد
    ماجد : يللا يللا سريع ... جهزت كل شي ؟
    ماهر : ايه
    ماجد طقه بظهره : كفووووو
    جاء حسن يركض ويلهث
    حسن : ابووو تالا الحق ,,, ابووو تالا
    ماجد : خير وش عندك انت وهالوجه ؟
    حسن : فيه علينا مراقبة ,, اكتشتف ان علينا مراااقبة والاتصال اللي تم بين ناصر و شريف كان مراقب ومسجل
    ارتبك ماجد واختبصت عنده الدنيا
    ماجد : شووووف ... أنا ما كنت معكم ولا ادري بشي
    اذا جاني خبر ان فيه واحد فيكم تلقف وحاول يكشفني لا يلووم الا نفسه ولا تنسووون عندي بالشرطة معارف
    اللي درى منكم الحين ويبي ينحاااش يحط رجله ويمشي ... واللي ما يدري خلووه
    مشى ماجد بسررررعة وطلع من المكان
    .....................
    في بيت عبدالعزيز الراسي

    بالصالة ................
    جوانا جالسة بكل توتر ... هي لاحظت ان طلال مستقعد لها بالفترة الاخيرة
    هذا غير رسالة فيصل لها ان طلال راح يراقبها بطلعاتها ودخلاتها
    وانها لازم تنتبه ,,,,
    خطوبة يوسف والجوري صارت رسمية قبل يومين ,,, يعني هم لبعض وكلام فيصل مو كذب
    جوري منسجمممممة مع الفيلم ( تايتنك ) والبوب كورن بايدها تاكل منه
    دخل عليهم طلال : احم
    فزّت جوانا على صوته : هلا طلال
    طلال : سلام
    جوانا : عليك السلام
    جوري : عليكم السلام
    جلس طلال مقابل جوانا
    طلال : وش عندك لي كم يوم اشوفك بالبيت مو عوايدك
    بلعت جوانا ريقها يااا رب هذا اولها ....
    جوانا بثقة : شلون مو عوايدي يعني ؟؟
    طلال : يعني .... لك فترة صايرة ما تقعدين بالبيت وما تنشافين ابد
    جوانا : تدري ليه انا ما انشااف ؟؟
    طلال : ايوة ؟
    جوانا : لأني لما اصير بالبيت انت تكون مو فيه وانت ما شااااء الله كم ساعة تقعد بالبيت ؟؟ ينعدوون على الاصابع
    وسبحااانك يا رب يصادف ساعات جلوسك بالبيت اني ما اكون فيه .. ولا انت عارفني انا ما احب اطلع كثير
    طلال : وش صار عالعمل الخيري اللي كنتي تسوينه مع بنت الصقر واخوها راكان ؟
    جوانا بنفسها : ( الحمد لله هالسؤال اجاوبه بثقة )
    جوانا : ابدا ... تقريبا خلصنا ,, الحفلة الخيرية بعد اسبوعين في دار لتحفيظ القران والتبرعات
    راح ناخذها للأيتام وكذا وان زادت راح نساهم في بناء مساجد
    طلال : امممم ... فكرة حلوة ودي اساعد فيها
    جوانا : اوكي ,,, هات اللي عندك من تبرعات وراح ادخلهم
    طلال : اوكي ,,, جووري
    جوري بجو ثااااااااااااني مو حوله
    طلال : يااالجووووووري
    جوري خافت : هااااه ؟؟
    طلال : بس يكفي اكل بتمتليييييين
    طالعته بنظرة طفش
    جوري : عادي
    ورجعت تطالع الفيلم بتطنيش لطلال
    طلال : بعدين تصيرين دبة
    جوري : عادي وما التفتت له
    طلال : بعدين يوسف يخليك
    طالعته جوري بحقد وهو قالها بنغزة ومات من الضحك
    جوانا : ههههههههههههه
    وقفت الجوري بضيق : اصلا الحق علي جالسة عندكم
    وطلعت بعصبية لغرفتها
    .......................................

  19. [79]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    تالا تذكرت انها نست تشتري العشاء .....
    طلعت من الشقة بعد ما لبست عبايتها وركبت لها تاكسي
    وهي بالشارع لمحت ابوها جوة السيارة ... تذكرت ان اليوم عنده تسليم وكذا
    المفروض يكون هناك ... ملامحه تبين انه مستعجل ومتلثم بشكل سريع
    يعني انحااااش من المكان ... اشرت للتاكسي يلاحق ورى السيارة


    واتصلت على فواز
    .................



    بالمستشفى .......
    تولين عند ابوها بالغرفة تقرأ القرآن وتشاهق بالبكاء
    توليب تدعي له يقوم بالسلامة ونفس الشي دموعها على خدها
    بعد نص ساعة من هالحال وعلى دخول راكان وطلال للغرفة
    بدى ابو راكان يفتح عيونه شوي شوي
    ابو راكان بصوت تعبان خفيف : توليب ؟؟ تولين ؟
    توليب فزّت عالصوت
    وهي تبكي بصوت عالي : يبة ؟؟ ابوي صحى
    وضمته بقوووة بدون احساس منها بالاجهزة اللي عليه
    وتولين بكت بس ما قدرت وما تجرأت انها تضمه
    او تقرب منه غير انها طبعت بوسة خفيفة سريعة على راسه .....
    وهو طالعها بدموووع متجمعة بين رموشه
    راكان واقف عند الباب بابتسامة وطلال ساكت ويحمد ربه انها جات سليمة
    تولين بصوت متقطع من البكاء وببحة : توليب وخري عنه خنقتيه ... لا يتعور بس
    وخرت توليب اللي توها تلاحظ وراحت تركض لراكان وطلال
    اول واحد بوجهها هو طلال ضمته بقوووووة وهو اللي انصدم لكن احيانا من الفرحة الواحد يعمل تصرفات وما ينتبه عليها >> وبالذات البنات ,, على قولتهم وشهد شاهد من اهله ,,,,
    حط ايديه عليها وضمها له اكثر ,, يلعن ابليسك يالمغرووورة
    انا كنت ناوي اطيحك وطحت بشباكك بدال ما تطيحين انتي بشباكي ,,,,
    تولين وراكان من جد مستغربين
    ابو راكان يطالع بتولين وهو منقهر عاللي سواه فيها
    ابو راكان مد ايده وحطها على ايد تولين وضغط عليها
    طالعته وعيونها مليانة دموع
    ابو راكان : تولين يا بنتي ,, اعذريني عاللي صار
    واشّر لها انه يبي يشرب
    جابت له كاس الموية وعدلت له جلسته عشان يشرب
    بهاللحظة وخرت توليب من طلال وتوها تنتبه ان هذا الكائن اللي ضامته هي هو ( الزفت طلال اللي رافع ضغطها كثير )
    وخرت عنه وجلست تتامل بخشته وهو مبتسم بطريقة غريبة مرة
    تقدم راكان لأبوه وباس راسه
    راكان : الحمد لله عالسلامة يا ابو راكان
    واعطاه ظهره بيمشي
    ابو راكان : اصبر ,, انت سويت اللي تبيه يا راكان
    لسة حاقد علي ؟؟
    راكان التفت بسرعة : لا ,, وسكت شوي بندم,,,
    لكن حسبتك ما تبيني بعد اللي صار ,, وعشان كذا قلت
    ماله داعي اجلس اكثر وانت مو طايقني
    ابو راكان : شوف ,, خلينا نتفاهم عالموضوع بعدين
    وش رايك ؟
    وابتسم له بغرابة
    راكان ابتسم : ايه على امرك
    ابو راكان : الحين ننسى ؟
    راكان هز راسه بالايجاب وقرب لابوه وجلس جنبه
    قرب طلال وباس راسه وتحمد له بالسلامة وهو الى الحين ماسك توليب من يدها وما فكها
    ابو راكان : الله يسلمك يا ابو عبدالعزيز ,, يللا عقبال ما نشوووفه هالعبدالعزيز ونفرح فيكم
    ضحك طلال بقوة : يسمع منك ربي
    راكان : ههههههههه وش رايك توليب ؟
    طالعته توليب بحقد
    ابو راكان : هههه بعد ضمها له ما تنسأل
    استحت توليب بقوووة وفكت ايد طلال وطلعت برة الغرفة
    ولحقتها تولين .................
    ابو راكان : هههه ,, ايه خلاص لا تطولونها وهي قصيرة ,, خلونا نفرح فيكم
    طلال : يوم تعبت وقفنا كل شي يا ابو راكان
    ابو راكان : لا ما يحتاج تأجلون اكثر .. انا قمت الحمدلله .. يللا عاد هذي حلاوة قومتي بالسلامة
    طلال : ابشرررر ,, ما طلبت شي
    راكان بنغزة : ههههه يقولون الركادة زينة
    طلال : ههههههه نشوفك مع حبيبة القلب
    راكان : هههههههههههههههه انت محد يقدر على لسانك ؟
    طلال : لا تحارشني وانت بخير
    ابو راكان : ههههههه ذيب
    طلال : تسلم ,, يللا بالاذن عندي شوية شغلات اخلصها .... مع السلامة
    راكان وابوه : الله معاك
    ........................
    فواز وسعود بالمكتب جالسين سوا
    فواز : ههههههههههههههههه ياخي هالبنت لعينة
    سعود : هههههههههههههههههه ايه شايفها .. عليها اسلوووب مجنووون
    فواز : وقسم بالله ان ضغطي منها مرتففففع ,, انت ما شفتها اول مرة تقابلنا فيها ,,, عذبتني كرهتني بدنيتي
    سعود : هههه بس تصدق ,, اسلوبها ممتع
    فواز : ههههههه ممتع لك ولراكان
    سعود : ايه صدق وينه ؟
    فواز : عند ابوه
    رن جوال فواز ,,
    فواز : الو
    تالا : فوااااز ,, ماجد انحااااش انا الحين بالشارع اشوفه قدامي
    فواز وقف بعصبية : مو من جدك تستهبلين انتي ؟؟
    تالا : استهبل ؟؟ يا حمااااار هذا هووو قدامي ,, شكله ما حضر عملية التسليم
    فواز حط ايده على راسه : لالالا شغلنا كله بيروح عالفااااااضي
    تالا : اتصل على راكان بسررعة
    فواز : طيب طيب
    تالا : انا وراه لا تخاف
    فواز : انتبهي لا يضيع منك
    تالا : لا تخاااااف
    وسكرت بوجهه وصارت تلاحق ماجد بالسيارة
    .......................

  20. [80]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    طلال بالسيارة وجنبه عزام
    طلال : ههههههههه ياخي ما تشوووفني يوم ضمتني
    عزام : ههههههههههههه اركد ,,, هذا اللي بيطيحها هاه ؟؟؟ اشوفها هي اللي طيحتك
    طلال : اسكت بس ,,, جننتني ,, اقول لك شي
    خلاص بطلنا عناد ... الله يعين قلبي الحين شلون اخليها تحبني
    عزام : والله من كلامك شكلها خاقة معك
    طلال : عزامووووه اهجد ,,
    عزام : هههههههههههههههههههه
    ..........................
    رن جوال راكان وهو جالس جنب ابوه
    راكان : الو ؟؟
    الضابط عبدالمجيد : مرحبا راكان
    راكان : هلا والله ,, بشّر ؟
    عبدالمجيد : القينا القبض عالعديد منهم لكن ماجد ومجموعة من الرجال هربوا قبل ما نوصل


    راكان : مستحيل

    عبدالمجيد : اعتذر منك لكن هذا اللي صار .. غير ان الدوريات منتشرة الحين وتسوي تفتيش للمنطقة القريبة من الموقع
    راكان : طيب .. مشكور يعطيك العافية مع السلامة
    عبدالمجيد : مع السلامة
    ابو راكان : وش فيك ؟
    راكان وقف وهو يدخّل الجوال بجيبه بقهههر وضيق وتحطم : ولا شي
    رن جواله مرة ثانية ,, طالع لقى رقم فواز
    راكان وهو طالع من الغرفة : الو ؟
    فواز : راكان تقول تالا انها بالشارع وتشوف ماجد قدامها
    راكان بفرحة : من جدك ؟؟
    فواز : ايه
    راكان : ايه مسكوا اللي معاه لكنه انحاش
    فواز : تقول انها وراه
    راكان : يللا جايكم الحين ونطلع وراها
    فواز : طيب
    ...................
    وقفت سيارة ماجد وبعيد عنها شوي وقفت سيارتها
    في تريللا ( شاحنة كبيرة ) كانت مسررررعة بالطريق فجأة انحرفت وقبل لا يطلع ماجد من السيارة اصطدمت فيها
    طاحت التريللا بقوووووة وكلها دقايق والسيارتين انفجروا انفجار قووووي
    وشبّت النار بشكل مو طبيعي ...... السيارة محترررررقة ومندعسسسسة ومتعفطة
    تالا وخرت عن المكان وهي تبكي .....
    وصل فواز وراكان وسعود وشافوا المنظر
    فواز : وش هالمكان هذا ؟؟
    راكان : وين تالا ؟
    سعود لمحها هناك بعيدة شوي
    سعود : هذيك تالا
    نزل من السيارة ووراه راكان وفواز
    لقوا تالا تبكي
    راكان : تالا ؟؟ انتي بخير
    تالا : اهيئ اهيئ ,, شووووف
    فواز : ايه شفنا .. حادث .. وين ماجد ؟
    تالا تأشر عالحريق وتبكي
    سعود انصصصصصدم : وشووووو ؟؟
    تالا : مااااات
    راكان : شلون مات ؟
    تالا : بحادث ... طاحت التريللا على سيارته واحترقوووا
    سعود : سبحانك يا رب
    فواز طالع بتالا اول مرة يشوفها بهالشكل ضعيفة وخايفة وتبكي
    فواز بحنية : قومي .. قومي من الارض خلينا نوصلك شقتك وارتاحي هناك
    راكان اتصل عالدوريات وبلغهم
    وقفت تالا مع سعود وراكان وفواز وراحوا السيارة واتصلوا عالشرطة وكل شي صار بسرررعة بسرررعة
    ..........

    اليوم الثاني
    راكان اتصل على جميلة
    راكان : الووو خالتي ,, شلونك ؟
    جميلة : انا بخير مدام سمعت صوتك ,, بشرني عنك
    راكان : ابشرررك بكل خير ... ماجد مات امس محترررق بحادث قوي الله لا يوريك
    جميلة انصدمت : محتررق ؟؟
    راكان : ايه .. الله يمهل ولا يهمل
    الحين يمديك ترجعين لزوجك بدون محد يضايقك
    جميلة : يعطيك العافية يا ولدي ,, يللا مع السلامة
    راكان : الله معاك
    ............
    ركبت جميلة سيارتها وقالت للسواق يوديها بيت عبدالعزيز الراسي
    نزلت من السيارة وفتح لها الحارس الباب
    دخلت لين باب البيت وفتحت لها الخدامة
    دخلت البيت وتوسطت الصالة ,, من زمان ما شفت هالمكان
    الجوري كانت تركض نازلة من الدرج وشافت جميلة
    وقفت وهي منصدمة
    جوري : عفوا ؟؟ مين انتي ؟
    جميلة بهدوء : انا خالتك
    جوري باستهزاء : عفوووا ؟؟ قال خالتي قال ... اقول يللا توكلي مع الباب
    نزلت جوانا وشافت امها
    وخرت الجوري ونزلت تركض لامها
    جوانا : يمة ؟؟ وش تسوين هنا ؟
    جميلة : خلاص يا جوانا ... مات ماجد ,, اقدر ارجع اعيش معك مرة ثانية وفي بيت واحد
    ضمتها جوانا بقووووة
    والجوري فوق راسها الف علامة استفهام
    طلال كان نازل من الدرج وشاف جوانا وجنبها حرمة
    طلال : احم
    رفعت جميلة راسها وشافت طلال .. هالولد ما راح تنساه ابدا يا كثر مواقفه معاها
    جميلة : كبرت يا طلال
    ميّل طلال راسه باستغراب : عفوا ؟
    جميلة : انا جميلة يا طلال ,, نسيتني ؟
    نزل طلال بسرعة مجنووونة : ميييييين ؟؟
    جميلة : هههههههه وش فيك ؟
    طلال : مستحيل ,, انتي اختفيتي فجأة وتطلعين فجأة كذا
    جميلة : كانت لي اسبابي ياطلال ... الحين وشو ؟ بظل واقفة
    جوانا : تفضلي يمة
    نزلت الجوري معصبة : جوانا ؟؟ وش يمة هذي ؟
    جوانا : هذي امي يالجوري
    جوري : من جدك انتي ؟؟ امي متوفية
    جوانا : امك انتي ماتت بس هذي امي انا
    نزلت خزامى مستغربة عالازعاج اللي صاير وسمعت الجوري وجوانا
    خزامى : جوانا ؟؟ وش قاعدة تقولين ؟
    طلال : انا بعدين افهمكم ,, خلاص
    بعد ساعتين وهم جالسين يسولفون مع جميلة وصل ابو طلال
    دخل من الباب ووصل للتجمع اللي صاير بالصالة
    ابو طلال : وش عندكم مجتمعين وما تعلمون احد ؟؟
    وخروا العيال وشافها قدامه ,,, جميلة
    جميلة اللي ما قدر ينساها ,, اللي صار بخزامى كان بسبب جميلة اللي كان ماجد يبيها
    جميلة حبيبته وزوجته ... اللي تخلت عنه واختفت فجأة ,, حطمته وقهرته كثييييير
    وشلون تطلع كذا بوسط بيته
    جميلة وقفت : شلونك يا عبدالعزيز ؟
    عبدالعزيز بضيق : كنت بخير قبل شوفتك
    جوانا انصدممممت وجميلة بعد وطلال ... بس جميلة ما كانت متوقعة انه يتقبلها اساسا بعد اللي صار
    جوانا : يبة ليش كذا ؟
    عبدالعزيز بعصبية : اطلعوا كلكم مابي اشوف ولا احد هنا ,, وانتي ارجعي من المكان اللي جيتي منه
    واعطاها ظهره بيمشي


    جميلة : ما توقعت ردة فعلك كذا
    عبدالعزيز : وش تبيني اقووول ؟؟؟ ... كيفك وش اخبارك وحشتيني ؟؟؟
    جميلة : كانت لي اسبابي يومي اختفيت
    عبدالعزيز : وش هي هالاسباب ؟؟؟ وش هي ؟؟
    اللي خلتك تبعدين عن بنتك وعني ؟ وما توضحين لي اياها حتى
    جميلة : كان لازم اختفي عنك وعنها ... لمصلحتكم انكم ما تدرون وين انا عشان لا يوصلكم ماجد
    كان ناوي يقهرك فيني وفي بنتك ,,, كان ناوي يقتلني ويقتلك سوا وفي مكان واحد عشان يقهرك ويعذبك
    ماجد انسان مريض ... يسوي اي شي ,, اي شي
    عبدالعزيز : طيب ؟؟
    جميلة : ماجد مات امس وعشان كذا رجعت
    انصصصدم ابو طلال بهالخبر مثل البقية : وشووووو ؟؟
    جميلة : ايه .. مات امس محترق يا عبدالعزيز
    يوم سمعت الخبر رجعت على طول لك ,,, انت ما تدري عن شي وعلى طووول فكرت باشياء سيئة
    واني تخليت عنكم انت وجوانا
    جوانا : يبة .. طلال ,, انا لما كنت اطلع كنت اروح لامي واجلس عندها
    طلال : نعم ؟؟

+ الرد على الموضوع
صفحة 4 من 5 الأولىالأولى 1 2 3 4 5 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. كن مثلي
    بواسطة عازفة الأمل في المنتدى صفحة white page بيضاء
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 2012-11-23, 05:02 PM
  2. رواية إنتِ لي/كامله لدكتوره منى المرشود
    بواسطة رنون في المنتدى منتدى الروايات
    مشاركات: 129
    آخر مشاركة: 2012-11-21, 08:59 AM
  3. مين قدي ومين مثلي يخبرني
    بواسطة ايفےـلےـين في المنتدى منتدى الاسرة والطفل
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 2011-07-20, 02:29 AM
  4. هيَ لا تعشَقْ الحُزن مثلي
    بواسطة خالدالطيب في المنتدى بوح الخاطر
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 2011-07-18, 09:41 PM
  5. مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 2010-05-28, 02:47 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )