التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة


رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله


+ الرد على الموضوع
صفحة 3 من 5 الأولىالأولى 1 2 3 4 5 الأخيرةالأخيرة
النتائج 41 إلى 60 من 82

الموضوع: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

  1. [41]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    طلال : جواااااانا .. تعالي لسة ما خلصت كلامي
    رجعت جوانا وجلست بملل على الكنبة
    خزامى : مين هالبنت ؟
    طلال : بنت الصقر ... حضرت ملكتك .. جوانا تذكرين البنت تبع الريسبشن صديقتك ؟
    وقفت جوانا بصدمة : تولين ؟
    طلال : ايه
    توه بيكمل كلامه
    جوانا : من جدك انت ؟؟؟؟ تولين ما غيرها هي خطيبتك؟
    طلال : اركدي يا بنت .. لا مو هي اختها هذيك
    جوانا بتكشير : المغرورة ؟
    طلال : ايه
    جوانا : تستهبل ؟
    طلال : لا انكّت ,,, ما امزح باخذها
    جوانا : طيب .. الله يوفقك معها هالخايسة
    طلال : ههههههههه وش فيك عالبنت وش سوّت لك ؟
    جوانا : ابدا بس ما احبها ... مو مشكلة تبي شي ثاني ؟ وراي رواية بكملها
    طلال : لا سلامتك ما عندي شي ثاني خلصت .. وخبرت ابوي بس لسة هو مطول بجدة عنده شغل كثير هناك بروح اخطبها اليوم من ابوها
    وقفت جوانا بتمشي...
    فيصل : انا عندي شي بقوله
    طالعته جوانا : خير اللهم اجعله خير ؟
    فيصل : ههههههههه وش فيك متشائمة .. بخطب وحدة
    جوري : يالغيييييييييييييرة
    خزامى : هههههههههه عالبركة اثنين في واحد
    طلال : لا مو شغلي .... ابي عرسي لحالي
    فيصل : اهجدوا ... تراني بخطبها بس مو محدد متى ,, لما هي تعطيني خبر اول اذا موافقة او لا
    جوانا : ما شاء الله .. طيب الف مبروووك اسمحوولي بطلع غرفتي باااااااي
    راح طلال عالساعة 7 لبيت ابو راكان مثل ما كانوا متفقين
    بعد الاستقبال وكذا
    طلال : بصراحة يا ابو راكان ... انا جاي اخطب بنتك توليب
    انبسط ابو توليب وتشقق من الوناسة
    ابو راكان : لنا الشرف يا ابو عبدالعزيز والله ,,, موافقين افا عليك ما تنرد يا ولد الراسي
    ابتسم طلال ومسوي برئ : ما ودك تسأل البنت اول ؟
    ابو راكان : اللي مثلك ما ينرد واذا عالبنت بتقتنع ان مافي مثلك ابد ماعليك كل شي بيصير حلو
    طلال بابتسامة رضا : يعطيك العافية يا ابو راكان ,, هذا اللي كان متوقع منك بالاساس
    الحين اعذرني عندي الف شغلة وشغلة
    ابو راكان : والله ما تروووح ,,, لما تتعشى عندي بالاول
    طلال : يا ابو راكان ما يحتاج والله
    ابو راكان : لا افا عليك ؟ تجي بيتي وما تتعشى ؟
    طلال : الجايات افضل ...
    ابو راكان : لا .. اليوم عشاك عندي يا ابو عبدالعزيز ما تردني
    طلال بالقووة : طيب .. لعيونك بس
    ابو راكان باستهبال : قصدك لعيون العرووس ؟؟ هههههههه لحظة رايح شوي وراجع
    .................................
    بعد ما راح طلال ....
    دخل ابو راكان للبيت وشاف البنات يتفرجون عالتلفزيون
    جلس يفكر بنفسه ,, الحين بياخذها طلال وبيفكني من شرها ,, وطلال رجّال بيصونها وبيحميها وبيربيها
    ما يبغالها الا هو ,,, خليني اقول لها وما علي من شي وبتوافق غصب عن خشمها
    جلس جنبهم ..
    ابو راكان اخذ الريموت وطفّى التي في
    توليب : ليه طفيته ؟
    ابو راكان : عندي خبر مهم
    توليب : وش هو ؟
    ابو راكان : شفتوا الرجّال اللي جاني قبل شوي ؟
    تولين وتوليب : ايوة ؟
    ابو راكان : جاي يخطبك يا توليب
    توليب بزمة شفايف مغرورة : ومين يكون ؟
    ابو راكان : طلال الراسي
    وقفت توليب بعصبية : وشووو ؟ الراسي ؟
    ابو راكان : ايه الرااااسي ...
    توليب : ....................................
    ابو راكان : شفتوا الرجّال اللي جاني قبل شوي ؟
    تولين وتوليب : ايوة ؟
    ابو راكان : جاي يخطبك يا توليب
    توليب بزمة شفايف مغرورة : ومين يكون ؟
    ابو راكان : طلال الراسي
    وقفت توليب بعصبية : وشووو ؟ الراسي ؟
    ابو راكان : ايه الرااااسي ...
    وقفت توليب شوي وسكتت ( اها ... فهمت حركتك يا ذكي ,, تبي تنرفزني مثلا ؟؟ ههههههه طحت ومحد سمّى عليك
    انا بنت الصقر يالمغرور ... طيب مو مشكلة انا ادري اذا رفضت ابوي ما بيسكت وهو بيستانس خليني اقلب المقلب عليه ههههه )
    ابتسمت بغرابة وابوها ضحك عليها ...
    تولين : توليب وش فيك ؟
    انتبهت توليب وابتسمت و سوّت نفسها مستحية ,,
    رفعت تولين حاجبها بس هي عارفة توليب تكره طلال ... وراك شي يالمهوووية ادري فيك انا ...
    توليب بصوت واطي : انا رايحة لغرفتي يبة
    ومشت وهي مستحية ومتبسمة ..
    ابو راكان : الله يوفقها ويتمم لها على خير مع طلال الراسي .. وعقبالك يا تولين
    تولين بصوت عتبان على ابوها : يعطيك العافية يبة ... انا رايحة لغرفتي
    ... عند توليب بالغرفة جالسة تدور رايحة جاية وماسكة خصلة من شعرها وتلف فيها بصبعها
    تزم بشفايفها ... تدوّر حل تكرّه فيه طلال بعيشته لازم القى حل اهبل فيه لين يعرف ان الله حق ,,,
    على بالك مخفة انا ..... طيب ,, طيب مو مشكلة اعطيك على كيفك بالاول بس بالتالي بتصيح دم لانك عرفتني
    دخلت تولين : وش عندك ؟؟ ليه وافقتي ؟؟؟ ادري ناوية على شي يا توليب
    ضحكت توليب بقوووة
    توليب : انتي الوحيدة اللي تفهمني
    تولين وهي تصك الباب : لأني اختك
    ضمتها توليب : الله لا يحرمني منك ... تعالي نجلس ..
    جلسوا سوا جنب بعض
    توليب : ناوية اهبل فيه ..
    تولين : بس يا توليب انتي كذا تبلشين نفسك
    توليب : انا مبتلشة فيه برضاي ولاّ غصب عني .. لكن هو تقدم لي عناد فيني بس هين انا غير عن باقي البنات
    ................................
    بالشاليه ...
    الشباب جالسين سوا ,,, ريان وناصر وزياد وماهر
    ناصر وهو يشرب بربيكان توت >> ادمانه : اقول ريانوه .. وش سالفة سعود كل شوي طاير لألمانيا ؟
    ريان وهو منسدح ومغمض عيونه : مدري .. سألته قال اغير جو
    زياد : وراه سالفة
    ماهر : انا بعد اقول كذا
    زياد شغل السي دي على اغنية مجنونة ديانا حداد يحب الطق اللي فيها
    وبدى يهز راسه والشباب يضحكون عليه
    وقف ريان وشات برجله الجهاز وطفاه
    ماهر : وش عندك انت ؟
    ريان قام يتأفف بصوت مسموع : ياخي راااافع ضغطي ماجد ,, ما علي منه
    بطنشه وبنت الراسي بتشووووف شغلها
    ماهر وقف مصدوم : وش قاعد تقووول انت ؟؟؟ بتتحدى ماجد ؟
    ريان : ياخي وش علي منه ؟؟؟ وش تفرق اذا الجوري ولاّ جوانا ؟ كلهم اخوات وبنات عبدالعزيز الراسي
    زياد : لا تحط نفسك بورطة ما راح تطلع منها يا ريان .. وانت ادرى بعمك ماجد
    ناصر يشرب ويضحك عليهم : ههههههه خلوووووه براحته هالحلووو ,, مصدق نفسه اقوى من ماجد
    ضرب صدره بايده بقوووة .. وانا معاك يالحبيب هههههههههههههههه اشووووف وش بتسوي
    ريان بابتسامة على جنب : ايه .. بتشوووفون وش بسوي
    ............................................



  2. [42]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    تالا ركبت التاكسي وراحت لبيت عبدالرحمن الصقر لتوليب
    ................
    تولين : حياك تالا ... نورتي من زمان عنك
    تالا وهي تعدل جلستها : الله يحييك تولين ,, النور نوركم وين توليب ؟
    تولين : ليه ما مليت عينك ؟ ههههه عالعموم قايمة اناديها
    شوي الا وجات توليب
    توليب بمشيتها المغرورة : يا هلا ياهلا ... تالوووه الدبة من زمان عنك
    ضمتها تالا بقوووووووة : وحشتيني توليب
    توليب : هههههههه ادري انتي بعد ,, اصلا انا محد يقدر يستغني عني ههههههههه
    طقتها تالا وبعدتها عنها : وخري بس .. ام الثقة الزااااااااااايدة يا شيخ ... شفتي اختك المغرورة يا تولين ؟
    ضحكت تولين بقوووة هي وتالا وحتى توليب
    الخدامة جابت العصير ..
    توليب وهي تجلس : دريتي بآخر خبر ؟
    تالا : وشو ؟
    توليب : ولد الراسي خطبني
    تالا : وشووووووو ؟؟ قالتها بعصبية
    توليب : هههههههه هدّي اعصااااابك .. هو على باله بيقهرني كذا لأن ابوي بيغصبني
    وما راح يرفض طلال الراسي وبعد انا رفعت ضغط ابوي بالفترة الاخيرة يبي يفتك مني ههههههههه
    ضحكت تالا بقووة : انا بعد ... بس خلاص انا وابوي علاقتنا ببعض انقطعت .. انتي يا توليب ابوك يغليك عكسي انا ما اطيقه ولا هو يحبني
    تولين : الطيوور على اشكالها تقع ... ههههههه انتوا عمري ما شفت مثلكم
    تالا : ههههههههه بتتعودين ... وبتتعلمين بعد
    تولين : لا شكرا راضية بنفسي كذا
    توليب : هههههههههههههه تولين خايفة تصير مثلنا ,, عقدت حواجبها ... تعالي وش سالفة الطرحة اللي انتي لافتها ؟؟ غريبة مو عوايدك
    ابتسمت تالا بحياء وهي تتذكر سواليف فيصل
    تالا بصوت ناعم ببحة رجالية مميزة : هذي تالا الجديدة ,, انا بنت محترمة يا توليب
    توليب وهي تصفق : ياهوووه .. عشنا وشفنا والله موووو معقولة مين اللي غير مخك ؟
    تالا : فيصل
    توليب وتولين ابتسموا لبعض وضحكوا على خفيف
    تولين : من متى ؟؟
    تالا : تذكرون ليلة ملكة بنت الراسي يوم طلعت معصبة ؟
    توليب : ايه صدق وش سويتي ؟ فجعتينا على بالي بتفجرين المكان
    سرحت تالا وهي تتذكر صوت فيصل الحلو وهو يغني ومقابلته لها والحوار اللي دار بينهم
    تعدلت بجلستها وقامت تحكي لهم وش صار بينها وبين فيصل
    توليب : لا صراحة انا مقدررررررر ,,, يا بنت حبيتي .. وانا اللي اخر شي توقعته بحياتي انك تحبين
    تالا وهي تضحك بخفيف : ليه وش فيني ناقص ؟؟؟ عندي قلب وعندي مشاعر
    توليب : يمكن مشاعر مدفونة هههههههه طلعت بس شفتي فصيييل
    تالا : اسمه فيصل
    تولين : ههههههههههههههههه حركات والله
    توليب : هو ولد مين ؟
    ضربت تالا جبهتها : يؤ ؟؟!!! مدري
    تولين : يا سلام سلّم
    توليب : خخخخخخ الحب اعمى ولاّ ؟
    تالا : ههههههههههههه اعمى وعماني معه خخخخخ
    ..............................................
    في مكان بعيد ..........
    بألمانيا ... في مسجد ( عباد الرحمن ) في مدينة فرايبورغ
    سعود كان جالس يقرأ قرآن >> سبحان من يبدل من حال الى حال
    جاه واحد مبين على شكله ملتزم وجهه ابيض منوّر ومبتسم
    ابو احمد : مرحبا
    قفل سعود المصحف وبابتسامة تعب : مرحبتين
    جلس ابو احمد جنب سعود
    ابو احمد : انت اول مرة اشوفك هنا
    ابتسم سعود بوجهه الشاحب : لا انا اجي اصلي وامشي هالمرة ما عندي شي جلست اقرأ قرآن
    ابو احمد وهو يضحك : مبين عليك رجل اعمال ومشغول مرة
    ضحك سعود : لا والله ... انشغل بس بمواعيد المستشفى ولاّ ما عندي شي ثاني
    ابو احمد : اها .. الأخ دكتور ؟
    وطى سعود راسه بحزن وألم وسكت لفترة ورفع راسه : لا والله .. مريض
    اختفت الابتسامة عن وجه ابو احمد وبعدها حط ايده على كتف سعود وضغط عليه
    ابو احمد ابتسم مرة ثانية بمواساة : لا تخاف ... ربك يحبك عشان كذا ابتلاك
    سعود وهو يضحك بسخرية : لا والله يا عم .. ربي ابتلاني عقاب لي عالاذى اللي سببته للناس
    فرك ايديه ببعض ونظراته جدية .. بس قريب الناس بتفتك من اللي أذّاهم
    ابو احمد حسبه يتكلم عن نفسه : لا يا ابني لا تقول كذا ... الله كريم ويسامح اهم شي تتوب
    مدامك تبت بصدق ربي ان شاء الله بيسامحك وبيغفر لك ربي غفور كريم ولازم انت ما ترجع للأشياء الغلط بس
    ابتسم سعود برضا وتعب : مشكور يا عم ما تقصر .. رفعت معنوياتي ههههه الله يخليك لعيالك
    ابو احمد ابتسم بضيق : كان عندي ولدين بس ربي اخذ امانته
    ضاق وجه سعود ودمعت عينه : انا اسف يا عم ما كنت اقصد
    ابو احمد ضحك على خفيف : هههههه ايش فيك ؟ انا راضي بقضاء ربي وقدره ومعليش انا انبسط لما اتذكرهم
    لاني ببساطة ما نسيتهم ,, باقي عندي بنت عمرها 24 سنة هي اللي تهتم فيني بعد وفاة امها بالسرطان
    سعود : الباقي بعمرك يا عم ,, الله يخلي بنتك لك
    ابو احمد : ويخليك لاهلك وحبايبك
    سعود : هههه ما عندي اهل ... ابوي ما ادري عنه وامي عند اهلها مع اخواتي الثنتين ومقاطعيني واخوي يشتغل مع عمي في اشغاله الوسخة
    مالي الا صاحب واحد اعزه كثير لكني جرحته واذيته .... ااااخ يا عمي حياتي بلاوي الله لا يوريك منها شي
    ابو احمد : معليش يا ابني ... الله اذا احب عبد ابتلاه ,, لازم تصبر وتحتسب وحاول ترجع علاقتك مع امك لانها جنتك ونارك
    سعود ودموعه تتجمع : ما اقدر احط عيني بعينها يا عمي بعد ما خذلتها وضيعت تعبها ,,, بعد ما انكشفت باللي اسويه قدامها وهي اللي كانت تشوفني غير
    حتى اخواتي يكرهوني .... وريان منشغل ما يدري عني ولا ايش فيني ,,, حتى البنت اللي عشقتها الحين بتصير لاعز اصحابي وانا بقيت وحيد
    بعد ما جرحتها وغدرتها ,,, بعد ما خنت ثقة صاحبي فيني ... بعد ما اذيت بنات خلق الله وضيعت تعب رجال وهم يدورون عن لقمة عيشهم
    انا مصيبة ... ما انصحك تعرفني يا عمي
    ضحك ابو احمد : اهدى ... انت شوقتني اعرف عنك اكثر... وبنجلس سوا اكثر ان شاء الله الحين قوم نطلع مع بعض نتعشى برة وانا اللي عازمك لا تقول لا
    سعود : ما اقدر يا عم عندي موعد .. كيماوي بالمستشفى الحين ... والله اني تعبت منه لكن امري لله
    ابو احمد كشّر : سرطان ؟
    بدى سعود يكح وطلّع منديله وحطه على فمه .. طوّل يكح بعدين شال المنديل اللي صار فيه دم
    سعود وهو يتألم : ايه .. سرطان الرئة
    ابو احمد : اعوذ بالله .. الله يكفيك شره ويعافيك
    سعود : الدكتور قال مافي امل
    ابو احمد يبتسم : خلي املك بالله كبير ... ياما قالوا هالكلام وبعدين تلقى المريض تعافى .. ولاّ ؟
    سعود ابتسم على اسلوب ابو احمد الراقي بالتعامل : صح ... الله يسمع منك ,,, يللا بالاذن انا ماشي
    ابو احمد : الله معك ..
    ....................

  3. [43]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    طلع سعود من المسجد وركب سيارته ... ومشى باتجاه المستشفى
    رن جواله لقى رقم ماجد
    سعود : الو ؟
    ماجد : هلا بحبيب قلبي ... الولد المفضل هههههه
    سعود : ايه ايه .. وش تبي ؟
    ماجد : وش فيك سعووود ؟ صاير عليك شي ولا هبلت بك بنوتة ؟
    سعود وهو يصارخ : انت عاااااااااارف ما بعد خزامى بنات بحياتي
    ماجد : طيب طيب ... اهدى ,, ايه على فكرة خزومتك قريب عرسها على خالد
    سعود وهو شوي ويبكي : ادري ... وباركت له سابقا
    ماجد : اووووهو تطوراااات .. هههههههه صاير ذوق وش عندك ؟
    سعود بضيق : اخلص ليه متصل وراي شغلات اهم من السواليف الفاضية
    وقف سعود السيارة عند باب المستشفى ونزل
    ماجد : عندي لك مهمة جديدة وعلى كيف كيفك .. بنت ولا البدر بنوره لكن ابوها تحداني وانت عارف وش مصير اللي يتحداني
    سعود وهو يفرك ذقنه : ايه طيب يصير خير ... لما ارجع الرياض اشوف صرفة للموضوع
    ماجد : لا تتاخر اهم شي ...
    سعود : طيب طيب ,, يللا مع السلامة
    ماجد : الا تعال وش عندك بألمانيا ؟؟ اشوف طوّلت
    سعود : اغيّر جو لا اكثر ,, يللا باي
    ماجد : طيب طيب .. باي حبيبي
    قفل الخط وقام يشتم ماجد جوة نفسه بقهررررر
    دخل للمستشفى بممراتها البيضاء والناس اللي تتألم واصوات ونّاتهم
    بدى يكح وغطّى فمه بالمنديل تنهد بألم وهو يتخيل منظر خزامى بالفستان الابيض مع خالد
    وطى عيونه بالارض كله منك يا ماجد ...................................
    ........................................
    عند طلال الراسي بالمكتب
    عزام جالس يتفرج بالملفات ومتملل
    طلال قفل الجوال وهو يضحك من قلب
    عزام : وش عندك ؟
    طلال : هههههههههههههه بتزوجها ههههههههههههههههههه
    عزام : مين هي ؟
    طلال هدى شوي : توليب بنت عبدالرحمن
    عزام : قصدك هذيك صديقة تالا ؟
    طلال برفعة حاجب : ايه ... هههههه بتشووووف شغلها قريب ,, تصدق انا اساسا ما ابيها
    لكن باخذها عشان اعلمها الادب بس
    عزام : يااااخي سيبها بحالها وعيش حياتك ... ان كانت مؤدبة لنفسها وان كانت العكس الله يخلف ع ابوها
    طلال : هههههههههههههههه تدري شلون ؟ انت بااااارد جدا لكن انا عكسك انت تعرف تطنش
    لكن انا ما اعرف .... وهي بدت عناد وبالعناد محد مثلي
    ................................................
    راكان ينتظر جميلة بالمجلس في بيتها ,,,,,,,,,,,
    دخلت جميلة بمشيتها الواثقة اللي تثبت وجودها للكل وتلفت الانتباه لها
    وقف راكان كعادته احتراما لها
    راكان : هلا خالتي
    جميلة وهي تبتسم وتتقدم لتجلس عالكنبة : هلا فيك ريكو
    ضحك راكان بقوة : ههههههه ريكو ايام زمان .. الحين راكان
    جميلة : ههههههه لا ريكو الحين وزمان ,, عندي لسة صغير
    راكان : ياحليلك يا خالة ... طيب لعيووونك اللي تبين تسميني حلالك
    ايه وش صار على جوانا ؟ كلمتك ؟
    وطت جميلة راسها بحزن : لا يا راكان ما كلمتني
    كملت بصوت متألم وحزين يكسر الخاطر : ودي لو تكلمني ... ودي اسمعها تقول امي
    راكان بمواساة : معليش يا خالة .. انتي عارفة الحين هي بحالة صدمة
    اصبري عليها شوي بتعرف انها غلطانة وبتكلمك ,, انا اللي خايف منه انها تعلم احد باللي صار ويوصل لك ماجد
    جميلة بصوت حاد وبجدية : ودي لو اشووووووفه ماجد لاقطعه باسناني
    راكان : ماعليك منه .. ماجد علي انا
    الحين خلينا بسالفة بنتك .. تبغيني احاول فيها شوي ؟؟
    جميلة بحيرة : ما ادري يا ريكو ما ادري .. محتارة
    كيف اخليها تحن علي وتكلمني ؟
    راكان بابتسامة : خليها علي .. اوعدك قريب تكلمك وتسولف معاك وتناديك امي ,, شي ثااااني يالغلا ؟
    جميلة بابتسامة حنونة : الله لا يحرمني منك يالغالي
    راكان باختفاء ابتسامته : طلع ابوي متزوج اختك عذاري يا خالة
    جميلة : ايه ادري
    راكان : اللي قاهرني انه اخذ تولين لها واوهمها انها بنتها وتولين بنت امي ( المها ) شلون يقول لها انها بنت عذاري
    ويوم كشفته رماني بالشارع عشان لا اعلم امي .... مسكينة تولين ودي اشوفها واحضنها واعوضها عن السنين اللي راحت هي وتوليب
    اليوم ... اليوم بروح له ... وباخذ اخواتي منه
    جميلة : بأي حق بتاخذهم ؟؟ هو ابوهم انت بس اخوهم
    راكان وعيونه مركزة بالارض : ما علينا اول شي اهده بالسوق ولما يخسر باخذ اخواتي عندي
    وقف راكان : بالاذن يا خالة انا ماشي
    جميلة : اذنك معاك عيوني
    طلع راكان وهو شااااايل هموم الدنيا على اكتافه
    يحس انه مايل لجوانا ويحب يسمع اخبارها
    يبي يرجع جوانا لأمها ويريح جميلة
    يبي ينهي ماجد ,, يبي يدمر ابوه عاللي سواه فيه ااااااااااااااااخ يا ربي ساعدني
    ....................................
    يوسف وياسر سافروا الشرقية ...
    كانوا جالسين عالبحر اثنينهم بصمت
    ياسر مكتف ايدينه ويوسف شبه نايم مغمض عيونه ومسترخي عالاخر
    ياسر : اقول يوسف
    يوسف : همممم؟
    ياسر : متى بفتك من غثاها ؟
    يوسف : هع مين ؟
    ياسر : منار
    يوسف : ههههههههههههه انت بلشت نفسك .. تصرف
    ياسر : ايه ادري بتصرف ,, تدري وش بسوي
    يوسف : وشو ؟
    ياسر : بصارخ عليها
    يوسف : لاه ؟؟ قوي ما شاء الله ..
    ياسر: عمري ما رفعت صوتي عليها احتراما لها لكنها ما تستاااااهل الذوق وياها ما ينفع
    يوسف : خليتها تستخف فيك من غبااااااااائك
    ياسر : اااااخ يا قلبي
    يوسف : وش فيه قلبك ؟
    ياسر : قلبي اسير بنت عمي وللحين ما افرجت عنه
    يوسف : انت متزوج يا ياسر ,, استحي على وجهك
    ياسر : ايه بس هي مو متزوجة
    يوسف : شلون يعني ؟
    ياسر : بتزوجها
    يوسف تعدل بجلسته ولف بقوووة لجهة ياسر : يللا عاااااد .. يعني انه طلال بيوااافق عليك
    بعد اللي صار بينكم
    ياسر : ما علي من احد ,, اقولك احبها
    مسك يوسف من ياقة بلوزته وصرخ فيه . تدري شلووون احيها ؟؟ تفهم انت ولا ما تفهم
    وخر يوسف ايد ياسر اللي مسك راسه : اهدى يا ياسر .. حركتك هذي بتزيد المشاكل وما راح ترتاح
    بتتمشكل مع منار واهلها
    ياسر : بالطقاااااااااق .. ما احبها ما اطيقها
    كرهتني بعيشتي .... ليه سمعت كلام ابوي وتزوجت ؟؟ لو جلست شوي ورجعت بعدها لجوانا وش كان بيصير
    يوسف : اللي فات مات ... بتفقد ولدك معاذ
    سكت ياسر وعيونه بالارض وماسك راسه بايدينه
    ياسر : جوانا بتعوضني
    يوسف وقف وصرخ فيه : جوانا وجوانا .. انطم بس
    انت واحد اناااااني يا ياسر شلون تتخلى عن ولدك ؟؟ شلووون ترضاها له يعيش بدون اب ؟
    ياسر انا ماعدت اعرفك .. تغيرت كثير وربي
    ياسر وقف : مافي احد يفهمني ... يوسف احبها .. تدري ايش معنى كلمة حب ؟ عشق ؟ مااا تعرفها ماقد حسيت بهالاحساس انت
    يوسف وهو يدف ياسر : مييين قال لك ماحسيت ؟ شفت انك اناني وما كنت مهتم غير لنفسك ؟
    انا احب يا حلوو ,, احب الجووري بنت عمي اللي بسبتك انت الى الان انا مو قادر اتقدم لها شفت كيييف ؟
    بسبتك انت ساءت علاقتنا ببيت عمي , بسبتك انت تعذبت جوانا ,, بسبتك انت يا ياااااسر انا مو قادر اخذ اللي احبها
    بسبتك انت ...
    ياسر صرخ : بـــــــــس ,, بس يرحم امك بس .. كااااااااااااااافي طلبتك يوووسف كفااية مو قادر اتحمل
    يوسف بعصبية ونظرات حادة : بسبتك انت عصبت انا ,, وانا اللي طووول عمري هادي كل شي تغير والسبة انت وطلال
    حتى جوانا ,, على بالك بس انت التعبان والمسكين ؟؟؟ جوانا صايرة جاااااااااامدة انسانة بدون مشاعر
    يوم امها ماتت ما بكت الا مرة وحدة بس قبل الدفن قولتك لو كانت جوانا الاولية وش كانت بتسوي ؟
    كانت بتنهار عليهم وبتبكي بحرررقة جوانا طول عمرها كانت مراعية للي حولها مهما اذوها بس بعد اذيتك انت شوووف وش صارت ؟
    كل اللي احنا الحين عايشينه بسبتكم
    مشى يوسف وترك ياسر اللي شوي ويبكي حالته حاااااااااااالة
    جلس ياسر عالتراب ودفن راسه بين رجوله بصمممممت >> هدوء ما قبل العااصفة
    ......................................
    في بيت الراسي
    جوانا تلبس عبايتها بالغرفة
    دخلت الجوري بسررررعة : هااااه جوانا ؟؟ ماخلصتي
    جوانا : وش عندك مستعجلة ؟
    الجوري : ابدا بس ناخذ السواق قبل لا تاخذه خزوم
    جوانا : ههههههه طيب
    جوري : بسرررعة بسررررعة
    ونزلت تركض بالدرج ... ووراها جوانا نازلة عادي
    خزامى لمحتهم وهي طالعة من المطبخ
    خزامى : هيييييييييييييييه الجووووري ... لا تاخذوون السواق بيوديني عند روبي اليوم
    جوانا وهي تضحك بمكر : عند روووبي ؟؟؟ ليش مو عند دانا ؟
    خزامى وهي تطلع الدرج جنب جوانا : كلي تبن يا قليلة الادب
    جوانا ضحكت بقوووة : هههههههههههههههههه وش قلنا ؟؟ قلنا عند دانا انتي اللي تفكيرك ذاااك الشي
    ضربتها خزامى ورى راسها : انقلعي
    الجوري عند الباب : يللا جواااااااااااااااانا
    مشت جوانا وهي تضحك وركبت بسيارة السواق ................
    وراهم سيارة تراقبهم بس ما لاحظوها
    : قولتك وين بيروحون ؟
    : مدري .. خلينا وراهم وبس
    .....................

  4. [44]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    حركت السيارة الكحلية المرسيدس وراهم
    عند الاشارة .......
    بالسيارة الصفراء الرينج روفر
    : هيييييه شوف شوف هذي جوانا
    : ايه هذي هي اخت طلال ,,,, خليك وراهم بس
    : طيب طيب
    .................
    الجوري : محمد اسمع اذا قالت لك خزامى اختي ارجع لا ترجع
    خذنا اول للبيت بعدين وصلها .. يعني طنشها فااهم
    محمد : بس مدام انا ما اقدر طنش
    الجوري : الا طنش .. وبتطنش ورجلك فووق رقبتك
    جوانا : بس يالجوووري خفي عالرجّال .. ما عليك منها محمد بس اهم شي ودينا للسوبر ماركت ولا تمشي من دوننا
    الجوري وهي معصبة : وبعدين انا مو مداام وش شايفني عمري 40 سنة مثلا ؟؟ انا ااااااااانسة كم مرة اعلمك
    محمد المرتفع ضغطه من تحكم الجوري : حاااضر انسة .. انسة طيب انسة
    الجوري : لا تعيدها الف مرة تراني اسمع من اول شي
    جوانا بملل : جووووري بس انطمي خلي الرجّال بحاله .. سوق محمد ما عليك منها
    جوري : اوووف ,, رجعت عالمرتبة بقووة
    نزلو البنات للسوبر ماركت .... ووراهم اثنين
    وهم يتسوقون ...
    الجوري : جوانا .. شووفي هذا تتوقعين طعمه حلو ؟
    جوانا بملل : مدري عنك .. اذا عجبك خذيه لا تزعجيني ادري فيك مثل كل مرة تسألين وتقلقيني وان قلت ايه رجعتيه وان قلت لا اخذتيه
    والحل معاااااااك مدري
    الجوري وهي تسكتها : بس بس مووو منك من اللي يسألك
    جوانا : ليه تسأليني مدامك ما بتسمعين كلامي ؟
    الجوري : شسوووي يعني دايم ما عندك ذوق بالاكل
    سرحت جوانا وهي تتذكر .......
    هي وياسر كانوا بالغرفة اللي فيها البوفيه دخلوها قبل العزيمة بدون محد يحس عليهم
    ياسر بهمس : شلون قدرتي تجين ؟
    جوانا بهمس : تسحبت وما حسوا فيني هههههه
    ياسر : ما شاء الله امداك تلبسين عبايتك والطرحة ومحد حاس فيك ؟
    جوانا : ههههههه ايه .. بس هين الحين بيفقدوني
    ياسر ارتفع صوته شوي : طيب وش رااايك ورق العنب هذا ولاّ هذا ؟
    جوانا بسررعة : اوووووش وطي صووووتك لاحد يسمعنا
    ياسر حط يده على فمه : اووبس سوري , عالعموم وش رااايك
    جوانا : امممم هذا اكبر
    ياسر : دايم ما عندك ذووق بالاكل ,, كم مرة اعلمك ؟؟ شووفي
    ورق العنب .....
    جوانا تحرك فمها بالكلمات اللي يقولها ياسر لانها حافظتهم
    ياسر : ورق العنب احلى شي فيه يصير طري ومليان زيت زيتون وحبوب الرز طرية مررة
    ويصير متوسط الحجم موو كبير ولا ضعيف لان العصاقيل مو حلوة والكبير شلون بيدخل فمك ؟
    طقها براسها .. لا تستهبلين علي ولا على ورق العنب تراه قطعة مني
    ضحكت جوانا بقوووة : هههههههه قطعة منك اجل .. باااكلك
    ياسر : اوووص وطي صووتك .. يللا كليني تراني ماالح
    جوانا : وانا حلوووو
    ياسر : قصدك حلوة
    استحت جوانا ..... صحت والجوري تهزها
    الجوري بخوف ومعالم وجهها مرعوبة : جوااااااااااااانا شوفي وراك
    لفّت جوانا بقوووة وشافت ريان
    ريان : هلا بحبي
    جوانا : حبّك بررررررررررررررص ... وش تبي ؟
    ريان : ابيك
    جوانا : تخسى
    ريان : من عيوووني ... امووت على ثقلك وربي بس ودي اجرب خفتك بعد كم شهر
    جاء راكان من ورى الجوري وريان بلّم يوم شافه
    سحب راكان الجوري من كتفها لوراه واشر لها تسكت جوانا ما لاحظت راكان اللي واقف وراها وقالت بصوت حاد واثق
    جوانا : هههههه تجرب خفتي يااااااا حشرة ؟؟ انت ابن ابووك تقرب لي وتشووف وش بيجيك يا واااااااااطي
    راكان بهمس جنب اذنها : هدي اعصابك انا جيت ... خليه علي وروحي كملي تسوقك عادي كأن مافي شي حصل
    بس لا تطلعين من هنا قبل لا تقابليني عندي كلام لازم تسمعينه
    طبعا جوانا متجمدة شوي وش هذا مين هو اللي قاعد يتكلم
    لفت بشويش وشافت راكان
    جوانا كانت مجمعة كلام بس كله ضااااااااع طاحت عينها بعيونه الذبلانة السووود
    البنت ضيعت ...
    لاحظ راكان انها تطالع بعيونه ابتسم عالمايل هو يدري ان عيونه حلوة يذكر ان توليب دايم تقول له
    بس نمشي جنب بعض باي مكان اسمع البنات يهمسون يا لبى عيووونه النعسانة
    انتبهت جوانا لابتسامته
    جوانا بملامح جادة : وش جابك هنا ؟
    راكان رجع يخفي ابتسامته : كنت ماشي وراك بالسيارة ... عندي لك كلام ضروري
    توها بتتكلم ... سكتها ,, بس مو الحين وخري اشووووف مسكها من كتفها وقربها للجوري
    طالع في ريان بحدة ورجع طالع عالبنات وابتسم
    روحوا كملو تسوقكم وما عليكم من اللي صار
    جوانا تناظره بحدة بمعنى ليش تلاحقني ومين تكووون عشان تسوي كذا
    اما الجوري ابتسمت : شكرا .. هذي ثاني مرة تساعدنا فيها
    راكان حط عينه بعين جوانا لين شالت عيونها ورجع ابتسم للجوري : ماسويت الا الواجب ,, يللا روحوا من هنا
    لف على ريان : وانت امشي نتكلم برة
    طلع ريان معه بس واحد ثاني ما طلع
    ريان وراكان برة السوبر ماركت عند المواقف
    راكان : وش تبي من البنت ؟
    ريان : ابيها هي
    راكان : مووو لك
    ريان : الا لي
    راكان : تحلم .. اللي افضل منك حط عينه عليها ابن ابوووك تقربها
    ريان : وان قربت لها ؟
    راكان : آخر يوم بحياتك
    ريان : هههههههههههههه دايم تهدد وما يصير من تهديداتك شي
    جاه بووووكس قوي لف وجهه على جنب
    راكان : هاااه كيف البوكس ؟؟ ان شاء الله طعمه حلو
    ريان نزل من فمه دم بسيط : هه .. طيب ,, سوى نفسه ماشي واعطى راكان ظهره ورجع لف بقوووة
    عشان يرد البوكس
    لكن طلع فواز بوجهه ومسك يده وسدحوه على وجهه بالارض
    راكان : لا تلعب مع الكباااار يا وررررع ,, شيله يا فواز ووده المكان اللي بالي بالك
    وبجيك بعدين ,,, خلك عنده ,, وانا بروح اشوف البنت واجيك
    ابتسم فواز بخبث : وش بتقوول لها ؟
    راكان ضوق عيونه : يصير خيييير استاذ فواز اللي مخقق عالعربجية هذيك
    فواز : كل تبن تدري اني اكرهها
    ضحك راكان بقووة : هههههههههههه اهم شي اني ترفزتك
    مشى عنه ودخل السوبر ماركت
    ..............
    جوانا : وش تبي ياخسيييييييييس ؟
    وهو مااسكها من كتفها على جنب ووجهه مقابل وجهها
    ناصر : انتي لو تدرين وش ابغى قتلتيني ,, بس انا احب البنت القوية
    جوانا وهي تحاول تحرر نفسها منه : والله لأورييييييييييييك .. بتندم على لمسك لي يالكللللب بتشوووف ماني بنت ابوي ان ما طلعتها من عيونك
    راكان كان يدور عليها ولمح ناصر جااااء يركض
    راكان بمنظر المنصدم الرافض يصدق الواقع : ناصر وخر عنها
    التفت ناصر بقوووة
    ناصر ترك جوانا اللي بدت تضرب فيه بس هو ما حس بضربها
    ناصر منصدم : راكان ؟؟؟
    راكان : ما هقيتها منك
    قرب ناصر منه ودف جوانا : راكان ؟؟؟ وطى راسه شوي ,, مو مصدق اللي اشوفه
    راكان : الحين انت بنظري مثلك مثلهم ,,, شغلك بتشووفه معهم كنت شي وصرت شي ثاني اخر شي توقعته منك
    ناصر : الدنيا يا راكان
    راكان : لا تتعذّر ... ما يغفر لك بنظري ولا شي
    ناصر : راكان .. وشلوون بتنسى ايامنا سوا ؟ شلوون .. وذكريات الطفووولة
    راكان : كنا ورعان يالحبيب ... وكبرنا وتغيرنا بس شووف الفرق بيني وبينك
    انت مثل الكلاب ريان وعمه وسعود ... وانا شووف مثل مين
    تمنيت اشوفك مرة ثانية واتطمن على احوالك وكنت خايف تكون ميت او شي .. لكن الحين تمنيت لو انك صدق ميت
    ولا اشوفك بهالمنظر ومع هالكلاب
    جوانا مبلمة من اللي تسمعه ... تحاول تفهم >> مثلكم خخخخ
    راكان التفت على جوانا ... وطلعت الجوري من دورة المياه وشافتهم وشافت جوانا واقفة قربهم
    الجوري : جوانا .. يللا عشان لا نتأخر
    راكان وخر ناصر المنصدم من قدامه بايده بدون اي اهتمام له : لا .. لا تروحين .. اصبري
    التفتت عليه جوانا وجوري حيرانة وش يبي من جوانا
    جوانا : نعم ؟
    راكان : في موضوع لازم تسمعينه
    طالعته بضيق بمعنى مو قدام الجوري
    فهمها راكان
    راكان سوّى نفسه غلطان : انتي جميلة ؟ مالقى غير هالاسم
    جوانا بضيق : لا
    راكان : اسف .. كنت مشبه عليك
    جوانا : مو مشكلة
    مشت واعطته ظهرها وراحوا للكوفي شوب
    جلسوا عالطاولة ومعهم الكوفي والشكولاتة
    جوانا لمحت راكان من بعيد يأشر لها
    جوانا : جوري .. بروح اكلّم جوال شوي وارجع
    الجوري بخوف: ليه ؟؟ لا تتركيني لحالي يمكن يطلع لي ريان
    جوانا : لا تخافين .... ما راح اروح بعيد ..
    وقفت جوانا وبيدها الكوفي ومشت شوي بعيد عن مكان طاولتهم بحيث ما تشوفها جوري
    جوانا بضيق : نعم ؟؟
    تو راكان بيتكلم
    جوانا : لحظة .. اذا كان عن جميلة ,, لا تتعب نفسك وتتكلم ما راح اسامحها مهما كان عذرها كان بالامكان تاخذني معها
    ما اقدر اسامحها يا ....
    راكان ابتسم : راكان .. اسمي راكان
    جوانا ببرود : what ever >> أياً كان ,, المهم الحين تبي شي ثاني ؟
    راكان : ايه ... شوفي ابسألك انتي ......
    جوانا : انا وشو ؟
    راكان : امممم .. انتي خبرتي احد باللي صار ؟ او ان امك حية

  5. [45]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    عند جوانا وابوها بالصالة
    ابو طلال : يقول طلال انك ما كنتي على طبيعتك بالايام اللي راحت
    وش صاير لك يا بنتي ؟
    جوانا وعيونها مركزة بالارض : يبة ليه ما قلت لي اني بنت جميلة ؟
    سكت ابو طلال منصدم
    ابو طلال : ايه هي امك لكن اللي ربتك ام طلال مو هي
    جوانا : يبة حرااااام عليك ,,, عالاقل كنت اعرف انها امي
    بس كنت اعرف ,,,
    ابوطلال : عالعموم ,, يا بنتي اعتذر بس شفت انه الافضل لك
    وبعدين جميلة ماتت الله يرحمها ... انسيها
    جوانا : انت نسيتها ؟
    سكت ابوطلال بحزن
    جوانا : يبة جااوبني .. نسيتها ؟
    ابوطلال : لا ... ما قدرت انساها
    امك كانت اروع انسانة شفتها بحياتي .. احبها كثير واغليها
    جوانا : طيب ما زعلت ام طلال يوم تزوجت امي عليها ؟
    ضحك ابو طلال : هههه انا تزوجت ام طلال على امك يا بنتي
    عقدت جوانا حواجبها : بس ليش ؟ مو انت تحبها
    ابو طلال : ايه .. وكنت مستعد اعيش العمر كله وياها بدون اطفال
    لكن ابوي رفض هالشي وكنت وقتها عشرين سنة ... قال : يا تتزوج بنت عمك او انسى ان عندك اب
    كان دايم يبيني اتزوجها لكن كنت ارفض قالولي مافي زواج من غيرها قلت اووكي
    ومشيت معهم طبعا كنت صغير وقتها قالولي عمرك عشرين ولسة ما تزوجت ومصرين يزوجوني
    خصوصا بعد ما تزوج عمك الفرنسية ام ياسر ويوسف ويارا
    خافوا اسوي مثله ... قالوا اللي تبيها اخترت امك وقعدت انا وياها سنتين وهي ما جابت اطفال ولا حملت
    زعل علي ابوي و غصبني اتزوج بنت عمي وطعته لعيون امك
    امك رفضت اننا نهرب منهم مثل ما اقترحت عليها .. قالت ابوك بيغضب عليك بسببي تزوج بس لا تظلمنا
    سكت وهو يرجع راسه لورى عالكنبة
    جوانا تحمست مع القصة : ايوة ؟؟ كمّل يبة
    ابتسم لها يوم شاف حماسها
    ابو طلال : وشو بعد ؟؟ وبس تزوجت ام طلال وجابت اخوانك طلال وفيصل وخزامى
    بعدين امك حملت وجابتك لي .. وبعدها ام طلال جابت جوري وبس
    جوانا : وشلون كانت علاقتهم مع بعض ؟ اقصد امي وبنت عمك ؟
    ابو طلال : هههههههه امك كانت عاقلة صحيح عنيدة ومثلك كذا ياويل اللي يأذيها بكلمة
    بس كانت تسكت بكثير احيان احتراما لي عكس ام طلال اذا عصبت ما تحاسب على كلامها
    جوانا : مين الشريرة ؟
    ضحك بقوووووة ,, كان بيقول : امك
    لكن سكت ....
    ابو طلال : ثنتينهم ,, كلهم كانوا قويات وصعب التعامل معهم لكن امك تتفاهم مع الشخص وتاخذ وتعطي بالكلام
    اما ام طلال لا ,,, بس كان رايي يمشي فوق الكل بما اني الرجّال
    امك تقتنع وسهل اقناعها لكن ام طلال مشتغل وياها تهديييييييييد تمشي مسطرة
    جوانا : هههههههههههههههههههههه اجل ام طلال عذبتك
    ابو طلال : ههههههههههه كلهم عذبووني ,, كل وحدة من جهة وبشكل عذاب غير
    جوانا : يبة تصبح على خير بقووم انام ,, وانت بعد نام مرتاح مافي عذاااب
    ابوطلال : ههههههههههههه طيب
    ...............................
    رجع طلال للصالة
    طلال : يبة ,,, تكلمت مع جوانا ؟
    ابو طلال : ايه ... بس شلون درت انها بنت جميلة مو عارف بس يللا يعني قلت لها انها ماتت
    عشان لا تدور عليها وتتعب المسكينة مثلنا
    طلال : احس ان جوانا تدري عن جميلة
    لحظة ... يبة جوانا قالت ما راح اسامحها هي راحت وتركتني شلون عرفت ان امها راحت وخلتها ؟
    ابو طلال : شلوووون ؟؟؟ متى قالت لك كذا ؟
    طلال : وانت مسافر يبة
    ابو طلال سكت وهو يفرك ايديه ببعض : بطلع اكلمها
    وقف ابوطلال بيروح لجوانا
    طلال : لا يبة وقف ,, يمكن هي تقصد انها ماتت وتركتها
    ابو طلال : ما ادري ... يا رب يكون كذا
    ما ودي تكره امها عشانها راحت وتركتها عندي
    طلال بابتسامة : لسة تحبها يبة ؟
    ابو طلال لاحظ انه زودها وهو يحكي عن جميلة اللي بنظره هجرته وراحت
    ابو طلال : انت ما وراك دوام بكرة ؟
    ضحك طلال درى ان ابوه يصرف
    طلال : الا ... يبة ؟؟ بكرة بخلّي خطوبتي على بنت الصقر رسمية
    وودي لو اخليها ملكة مرة وحدة
    ضحك ابو طلال : هههههههه وش فيك مستعجل ؟؟ اركد خليك ثقيل
    طلال بابتسامة مكر : انا ثقيييل يبة .. لكن براسي شي ,, ومنها نتعرف على بعض اكثر
    تعرف لين الزواج خيييير
    ابو طلال : الله يستر منك .. طيب بتفق مع ابوها
    طلال : لا انا خلصت واتفقت وابوها موافق ,, كل شي ماشي تمام بس يالغالي ناقص وجودك
    ابو طلال : ما شاء الله .. طيب من عيوني
    .........................
    بيت الصقر ابو راكان جالس بالمكتب عند اوراقه وشغله
    ماري : نعم مستر عبدالرحمن ؟
    ابو راكان : نادي لي توليب
    جات توليب تركض بعد ما خبرتها الخدامة
    توليب طقت الباب ودخلت
    توليب : نعم يبة ؟؟ بغيت شي
    ابو راكان : ايه بس اخبرك ترى ملكتك بكرة
    توليب وهي مفتحة عيونها عالاخر : من متى ؟؟ وبأمر مين ؟
    ابو راكان عرف انها بتعصب
    قال بدون اهتمام وعينه بالورق : بأمري أنا ... ومن اليوم الموضوع
    توليب : اووف لهالدرجة مضايقتك يعني ؟؟؟ عالعموم يبة ما يمديني اجهز
    ابو راكان : اغراضك سبق وطلبتها ويتوصل بكرة الساعة 7 الصباح يعني كل شي جاهز
    وفستانك اللي اخترتيه من يومين هو اللي طلبته لك
    توليب بزمة شفايف : طيب
    راحت لغرفة تولين اللي جالسة تقرأ ومنسجمة
    توليب : اووووووف
    وجلست عالسرير بقوووة
    تعدلت تولين بجلستها : وش عندك تتأففين ؟
    توليب : ابوي قال ملكتي بكرررة .. شفتي شلوون يبي يتخلص مني بأسرع وقت ممكن ؟
    تولين : ههههههههههه كله منك طلعتيه من طوووره لين قال يا شيخ خليني افتك من هالنشبة اللي واقفة في بلعووومي
    وياااحظي .. مين ماخذة ؟؟ طلال الراسي الله يعينكم على بعض ما تنفعوووون
    توليب : هههههههههههه الله يعيني بأتحمل غثاااااه بس هين أنا بوريه هالمغرووووور
    تولين : تكفييييين اللي يسمعك يقول متواضعة
    توليب : هههههههههه ايه الغرور يليق على بعض ناس بس البعض الثاني ما يليق عليهم ابد
    تولين : يااااااااااااااااربي عالثقة ... ما اقووول الا الله يعينك يا طلال
    توليب : شوووف كيف .. وطقتها .. قولي الله يعينك يا توليب عالنشبة هذا
    تولين : ههههههههههه طيب طيب ,, روحي على غرفتك ولا اجلسي وانتي ساكتة ابغى اخلص
    هالكتاب
    ورجعت انسدحت وكملت قرائتها
    توليب بطفش : يااااااااا شينك جيت عشان اسولف وياك والاقيك مو فاضية لي
    قامت وراحت لغرفتها .................
    ..............................................
    بيت راكان الصقر ........
    فواز ماسك الثلج وحاطه على رجله وراكان ماسك المخدة ومنسجم مع الفيلم
    فواز بألم : ااااااااه الله يقطع ابليسك شوف وش سويت فيني ؟
    راكان وعيونه عالتي في : اووووص ولا كلمة ,, لما يجي البريك بكلمك
    اول ما جاء البريك
    راكان : عشان مرة ثاااااانية تبطل شغل الورعان والحركات هذي ,, من اول وانت تحارش وانا ساكت لك
    فلّيتها وجاك حقك ...
    فواز : حقك تنكسر رجلي ؟
    راكان : من غبائك متخبي بالمطبخ شسوي لك ؟؟ كنت بأفرشك بس لما زلقت قلت حقه جاه من ربي
    خلاص نعتقه لوجه الله وان زودها بأوريه
    فواز : ياااااااااااااحنوووون
    راكان : ههههههههههههههههههه
    فواز : طيب يا ......
    طالعه راكان بنص عين : يا وشووو ؟؟
    فواز : يا راكان
    راكان : ايه كذا
    فواز : هين بوريك بس خلي رجلي تطيب
    راكان : ههههههههههههه طيب
    .......................
    اليوم الثاني .................
    جوانا لبست فستان اسود ناعم بشريطة حمراء تحت الصدر وسااادة
    شعرها كيرلي وميك اب ناعم
    الجوري فستان فوشي قصير مطلعها كأنها من افلام الكرتون شعرها ستريت هي ويارا نفس الشي
    خزامى فستان ليلكي غاااااااامق يهبل مخصر عليها وشعرها بتسريحة حلوة وميك اب ثقيل
    راحوا كلهم لبيت ابو راكان لأن الملكة عائلية
    يارا كانت طول الوقت على اعصابها ومتضايقة ,, اليوم بيتزوج طلال
    اليوم .... يا ربي ساعدني ,,
    مو انا نسيته ؟؟ وش صاير فيني اليوم ؟
    يوسف حضر الزواج لكن ياسر لا
    عالساعة 8 كل الناس جات طبعا كثير من جهة ابو راكان وناس يعرفهم ابو طلال موجودين
    ........................
    راكان في بيته لابس ثوبه وكاشخ وكان يرش العطر على الثوب
    جاء فواز : على وين يالزين ؟
    راكان وهو مبتسم : اليوم ملكة توليب
    فواز : حركات والله ... وبأي صفة تروح ؟
    راكان : اخووها .. ومنها يدري عبدالرحمن اني رجعت
    فواز : اصبر طيب بجي معاك
    راكان : يللا
    راح فواز يلبس .................
    عند توليب بالغرفة ............
    تولين وتالا : ما شاء الله طالعة خقق
    تالا تصفر بقوة : الله يعينك يا طلال شكلك بتطيح علينا اليوم من كثر ما انت خااااق
    توليب : ههههههههههه
    تولين : اليوم بتصير اكشناااااااااااااات بينهم وهذا وجهي
    تالا : لالا انا ما اقدر ياحلوووووو
    ضحكت توليب بعدين انتبهت
    توليب : يؤ يؤ ... تالا انا نسيت جوالي تحت بالحديقة عند مدخل البيت
    تكفين انزلي جيبيه
    تالا : اوووكي من عيوني
    وطلعوا البنات عشان يشوفون الحضور ويستقبلوهم وراحت تالا تجيب جوال توليب الخبلة
    نزلت تالا برة البيت بعبايتها وراحت للمكان اللي قالت لها عنه توليب
    واخذت الجوال ولفت بترجع من وراها جاء الصوت
    طلال : انتي هنا ؟
    لفت عليه وكشّرت : وععععع الله يعينك عليه يا توليب على هالغثيث
    طلال : انتي يالمخفة استمتعي اليوم وخذي وقتك مع صديقتك لانها لما تصير على ذمتي
    راح تحلمييييين تشوفينها بس ما بتقدرين وشي طبيعي لاني انا اللي بمنع هالشي
    ما يشرفني زوجتي تمشي مع بوية مثلك
    فيصل كان يدور على طلال بأمر ابوه وشافه وسمع الكلام الموجه لتالا
    فيصل بصرخة قوية : طلاااااااااااااااااال
    التفت عليه طلال وتالا بعد
    طلال : نعم فيصل ؟
    فيصل : وش هالكلام اللي انت قلته ؟؟ تدري مين هذي ؟
    طلال : ايه ادري .. بووووية بنت ....
    فيصل : لا .. هذي خطيبتي
    طلال بصدمة : وشوووو ؟؟
    فيصل : اللي سمعته
    طلال : تدري مين هذي ؟
    فيصل : طلال لو سمحت عن الغلط .. تراك غلطت عليها بما فيه الكفاية
    وانا ما اسمح لك وانا موجود او غايب تغلط عليها
    طلال : يااااااااحمار يا ابله هذي بنت ماااااااااااجد عدو ابوووك
    انصدم فيصل : نعم ؟؟ لالا اكيد انت مشبه
    طلال : ياغبي اقول لك هي بنت ماجد
    التفت فيصل لتالا اللي زاد كرهها لابوها الحين
    فيصل : تالا تكلمي ؟
    تالا وعيونها بالارض : هذي الحقيقة .. انا بنت ماجد الرائد يا فيصل
    طلال بضحكة مسخرة : هههههه شفت كيف ؟ انا ما ارضاها لأخوي ياخذ حثالة
    جاه بوكس طااااااااااير من فيصل
    فيصل : لا تغلللللللللللللللط الف مرة قايل لك
    فهد ويوسف شافوهم وركضوا لهم
    طلال ماسك مكان البوكس : تضربني عشان هذي
    فيصل : هذي خطيبتي وقريب زوجتي ما اسمح لك تغلط عليها
    طلال وهو يمسك نفسه : لو ما انت اخووووي كان قتلتك
    لكن يا فيصل ... انت انسان غريب
    بتاخذ بنت ماجد بعد كل اللي صار ؟؟ بتاخذها ؟
    فيصل : احبها
    انصدموا كلهم حتى تالا
    فيصل : وهي مو مثل ابوها ,, هي احسن منه بكثير ومستواها عاااااالي
    ما اسمح لاحد يهينها فااااااااااهم ؟؟
    قالها بتهديد وهو مقرب لطلال والشباب ماسكينه


  6. [46]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    يوسف : فيصل استهدي بالله
    فهد : فصووول خلاص اهجد
    طلال : السالفة ما انتهت يا فيصل .. يصير خير بعد الملكة
    مشى وراح عنهم لمجلس الرجال
    تركوه فهد ويوسف بعد ما طلب منهم يتركونه
    فيصل : تالا ... الموضوع كانه ماصار شي لا تخافين
    مشى وتركهم
    لفت تالا بتمشي عنهم
    فهد : شفتي وش سويتي ؟؟
    وقفت تالا وهي معطية فهد ظهرها
    فهد : انتي بتفرقين بين اخوين وبتفرقين الولد عن ابوه
    اتركيه احسن لك .. روحي وخليه بيزعل شوي بس بينساك
    اذا صرتي قدام عيونه وموجودة قريب منه ما راح يخليك فيصل عنيد مثل اخوه
    لكن اذا رحتي عنه بيكرهك روحي
    مشت عنه تالا وركضت للبيت
    دخلت بسرررعو وعلى طووول لدورة المياه
    حسبي الله عليك يا ماجد دمرت حياتي وشخصيتي وكل شي وش باااااااقي ما دمرت
    دخلت بسرررعة وعلى طووول لدورة المياه
    حسبي الله عليك يا ماجد دمرت حياتي وشخصيتي وكل شي وش باااااااقي ما دمرت
    بكت بحرقة وقهررر ... تحبني يا فيصل مين اللي كان متوقع هالشي ؟
    وطلعت ولد الراسي اخو الكلللب طلال ,,, يمكن كلام هذاك الولد صح
    يمكن المفروض اطلع من حياته واخليه عشان لا يتمشكل مع اهله بالاخير انا بنت الرائد وهو ولد الراسي
    ما ننفع لبعض ,,,,,
    ......................................
    بعد الزفة توليب وطلال بالغرفة لحالهم ........
    طلال بجد منبهر بشكلها طالعة تخقق بس مسوي مو مهتم
    طلال وعينه قدام : غريبة انك ما اعترضتي ولا شي
    توليب بصوتها المغرور كالعااادة : اعترض على ايش ؟
    طلال : على خطوبتنا ولا هذي ابوك غاصبك عليها خليها على جنب
    وعلى انه تصير ملكتنا اليوم ؟؟
    توليب : ههههه لمعلووماتك انا محد يغصبني على شي
    انا وافقت عليك تدري ليش ؟؟ لمصلحتي وثاني شي مجهزة لك كم سبرايز حلو اكيد بيصدمك
    هههههههههههه اما عن ملكتنا ابوي اللي حددها وانا اثق براي ابوي
    طلال بضحكة استهزاء : هههههه ومين قال ابوك اللي محدد يا روح امك ؟؟
    توليب : اجل مين ؟
    طلال : انا يا قمر ,,, انا اللي قايل له ابي ملكتنا اليوم عشان اوريك بس ما تستخفين فيني مرة ثانية
    الان انتي زوجتي وبكيفي وانا اللي محدد وانا اللي مخطط وانا اللي بأمري يمشي كل شي
    ويوم زواجنا انا اللي بحدده بعد لو اخليه بعد يومين مافي مشكلة ولا ؟؟؟ وش رايك
    توليب بعصبية لفت عليه : مو على كيف ابووك القصة .. يوم الملكة وقد حددته اوووكي
    عديناها لكن يوم الزواج ياعمي طيييييييييييير بس ,, وبتشوووف مو انا اللي امشي ورى امرك
    طلال قرب منها بسرعة مخيفة كعاداته لما يعصب
    طلال وهو مقابل وجهها : اطييير؟؟ تبغيني اطير
    توليب : وانقلع بعد
    طلال : بتشووووفين
    وقف واتصل على ابوها قدامها
    طلال : الوووو هلا ابو راكان
    .....
    طلال : ابدا مافي شي سلامتك
    بس بغيت استأذنك باخذ توليب معاي الليلة تعرف خلاص الحين هي زوجتي
    وقفت توليب متنرفزة وصرخت : لا يبة مااااابي
    مسك طلال فمها وهو يضحك : اووكي اوكي ,,, يصير خير يعطيك العافية
    قفل الخط وتركها وهي دموعها بعيونها
    طلال : البسي عبايتك وبعد شوي بتكونين في بيتك هههههه
    توليب : انت وشوووو ؟؟ ماعندك قلب ؟ ماتحس
    حرااااااام عليك خاف ربك ترضى يصير بأختك كذا ؟
    الله لا يساااااااامحك
    لأول مرة يسمع منها هالنبرة وشاف دموعها اللي تنزل غصب عنها ومشت عنه وخلته
    جلس اول شي عالكنبة وجلس يفكر وشلووون اطلب اني اخذها معاي صدق مجنوون
    بيقولون عني مهبووول وش عنده هذا ؟؟ طول عمري ثقيل وفاهم بهالحركة بجيب الكلام لنفسي
    بس خلينا نبطل منها مدام هي انكسرت وهذا اللي ابيه اشوفها كذا مو تتحكم
    وقف وراح للرجال ......
    كان بالمجلس راكان وفواز بس ابو راكان ما انتبه لهم
    قرب راكان من طلال : سلام .. الف مبروك يا عريسنا
    طلال : ههههه الله يبارك بعمرك
    راكان : حطها بعيونك تراها غالية
    طلال استغرب : ومين تكون انت ؟
    راكان : اخوها , راكان
    طلال : هههههه يالحبيب راكان متوفي
    راكان : لا حبيبي .. راكان واقف قدامك
    مشى عنه وسلم على ابوطلال بعدين وصل لأبوه
    راكان : الف مبرووك ابو راكان
    ابو راكان دقق بالملامح مو غريبة : الله يبارك بعمرك
    راكان : زين ما اخترت لها .. بس عساها موافقة مو مغصوبة
    ادري فيك اللي تبيه يتنفذ فوق خشم الكل
    ابو راكان : ومين انت عشان تتكلم ؟
    راكان : ههههههههه ما عرفتني ؟؟ توقعتك بتعرفني من صوتي وانت مغمض
    ابو راكان : مين انت اخلص ؟
    راكان : كابوسك ,,, انت نسيت اللي سويته فيني ؟
    توقعت انك بتطلع منها مثلا بهالسهووولة ؟؟ توقعت اني ما راح اجيك مرة ثااانية ؟؟
    يا ابو توليب .. انا ابنك اللي انت رميته بالشاااارع
    صرت اقوى .. صرت افضل
    صرت قاااااااادر اطيحك من السوق برمشة عين واطلعك برة كلياً
    رجعت ... انا راكان يا ذكي ,,, رجعت وبقوووة بعد
    انا رايح اسلّم على توليب واباركلها وابن ابوه اللي يوقف بوجهي
    .......................


  7. [47]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    طلال سمع الجملة الاخيرة وشاف وجه ابو راكان شلون منقلب ومصدوم ومصفر
    يا رب من وين طلع لنا هذا ؟
    ,,,,,
    دخل راكان وطلب من الخدم ينادون له توليب اللي جالسة تصيح بغرفتها
    طلعت تولين تنادي توليب
    دقت الباب
    تولين : توليب يا عروووسة ,, عادي ادخل
    توليب : ادخلي
    دخلت تولين وشافت منظر توليب اللي يقطع القلب
    دخلت بسرعة وسكرت الباب وضمتها
    تولين : وش صاير ؟
    توليب : يقول بياخذني معه
    تولين : يخسى ,, ما يقدر
    توليب : اقول لك اتصل على ابوي قدامي
    تولين : وايش قال ابوي ؟
    توليب : وااافق طبعا
    تولين : في واحد تحت يبيك مدري مين هو
    يقول : معاي وردة بيضاء
    نقزت توليب : وشو ؟؟
    تولين : يقول معاي وردة بيضاء
    وقفت توليب قدام المرايا وعدلت مكياجها بسرررعة ونزلت تركض وسحبت تولين معاها
    دخلت للغرفة اللي قالوا لها عنها وشافته
    ابتسم وهو يطالع فيها وبفستانها وشكلها
    ركضت عالسريع لحضنه وضمها
    وتولين واقفة بشكل غريب مين هذا ؟
    توليب وهي تبكي : راكان
    راكان جلس يضحك : حبيبتي .. كيفك يا قلبي ؟؟
    الف مبروك ... احلى عريس واللي الكل يتمناه صار من نصيبك يا حلوة
    توليب : لا تخليني اروح معاه اليوم تكفى راكان
    راكان : هههههه وشو تروحين معاه تستهبلين ؟؟
    هو اساسا راح لبيتهم مو فيه
    توليب عقدت حواجبها : بس هو قال لي ....
    راكان : يمكن يستهبل عليك اكيد عاندتيه
    توليب : هو اللي عاندني ومسوي قوي
    راكان : توليب انتبهي لا تستهبلين مع طلال تراه مو من النوع اللي ينسى ويمشي
    توليب : طيب ما علينا شلووونك انت ؟؟ وش اخبارك
    راكان : طيب بشوووفتك يالغلا لف بوجهه لورى وشاف تولين
    راكان : هذي تولين ؟
    توليب : يب .. هذي اختنا
    وخر شوي عن توليب
    راكان : تولين ليه واقفة بعيد ... ما ودك تسلمين على اخوك ؟
    تولين قربت بشويش : الحمدلله على سلامتك
    راكان ضحك : الله يسلمك .. تعالي اشووف
    قربت منه وضمها بقوووووة
    راكان : تولين اوعدك اعوضك كل اللي فقدتيه بالسنوات اللي راحت من عمرك
    ولف على توليب وهو حاضن تولين ,, وانتي بعد السنين اللي فرقتنا بننساها وبعيشكم حياة ثانية ومافي شي بيبعدنا عن بعض
    وقفت توليب : يعني الحين وانت ضامها مو مشتاق تضمني ؟
    ضحك عليها وسحب يدها وضمهم بقوة وهو يتوعد ابوه جوة قلبه
    ............................
    تالا طلعت من البيت وحالتها تكسر الخاطر
    راحت لغرفتها وجلست تصيح فيها ,,,,,
    ليش انا كذا ؟ ليش كذا يصير فيني
    ابوي اللي هو ابوي بايعني والناس كارهتني بسببه
    انا بروح سويسرا هناك المفروض اكون مو هنا
    وش اللي جابني للرياض انا ؟؟؟ هالمدينة هذي عذتني كثير معظم ذكرياتي السيئة فيها
    يوم شفتك يا فيصل توقعت ان الرياض اخيرا حبتني وفيها شيء بيفرحني وينسيني عذابي
    بس اكتشفت انه اسوء مقلب حصل لي ,,, اسوء ذكرى بعيش اعاني منها لسنيني الجاية
    اااااااااخ يا رب ... الظاهر جلوسي هنا ما منه فايدة ماغير اعذب الناس واطفشهم وكلهم يكرهوووني
    ويكرهون الزفت ماجد وما ينلامون انا بنته بالاخير .... رحيلي بيصير بمصلحة فيصل والجميع
    بمصلحة توليب واختها وبمصلحة عائلة فيصل وانهم ما يتفرقون عن بعض
    خلاص .... بكرة انا بمشي وبروح قبلها للشركة اللي يشتغل فيها وبحط له ظرف برسالة اودعه فيها واكرهه فيني
    وبيعيش وبينساني .... وانا بعيش طووووول عمري اذكر حبه لي ومحاولته لتغييري لانسانة افضل
    بعيش كانسانة افضل وبتغير للأفضل لعيونك يا فيصل انت الوحيد اللي وقف معاي .. وانا بسبب لك مشاكل
    صدق ذاك الولد الافضل هو الهروووب
    ..........................................
    سعود رجع من ألمانيا للرياض لآخر مرة مثل ما قال بنفسه
    هالمرة بتكون الاخيرة لي هنا .......... بالرياض ذكرياتي مع خزوم وخالد وفيصل والشلة
    ذكريات طفولتي وشبابي الضايع مع الزفت ماجد
    ذكريات سيئة كثير بكل شارع فيها وبكل محل لي نقطة سيئة انا تركتها بأمر من ماجد
    بنات يصيحون بسببي واهل يبكون على حظهم مساكين .. الله يكون بعونهم
    ويريحني بسررعة وينسيني
    وصل سعود للفندق واخذ له غرفة ونام فيها ...................
    عند خالد
    فهد : يعني شلوون يا خالد ؟
    خالد : اذا تعافى سعود بسأل خزامى مين تحب اكثر انا ولا هو
    وان اختارته بتركها له
    فهد : الشغلة عبااااااااااااااطة ؟؟ تراها مو لعبة يا خالد
    انت مرة وسعود مرة ,,, خلي مخك يشتغل شوي مو انت تحبها ؟
    خالد : اعشقها .. تدري شلوون اعشقها ؟
    بس هي بالها مو معي ... صحيح سعود اذاها بس هي تحبه واللي يحب صعب ينسى
    تخيل انها نادتني ذاك اليوم سعود وما انتبهت بعد
    سألتها وش قلتي قبل شوي ؟
    قالت وشو ؟ قلت لك تحب المطر صح ؟
    قلت وش ناديتيني ؟ قالت باسمك وش فيك
    سألتها اسمي ؟ قالت ايه خالد وش فيك ؟
    مو قادرة تنساه ... حاولت انسيها حاااااااااااولت اعيشها جو ثاني
    صبرت بس كثير تعبت وهي ما زالت تغلط وتناديني سعود تتخيلني سعووووود
    يعني تحب سعوود لو هي ما قالت ,, لو انكرت قلبها لسة عند سعود وانا تعبت خلاص
    يا انا يا هووو تختار لها واحد وترتاح وتريحنا
    فهد منصدم وهو يشوف حالة اصحابه شلون صايرة كل واحد له مشكلة شكل
    فيصل مع تالا وطلال ومحمد مع اهله وبنت عمه اللي بيغون يزوجونه اياها غصب
    وسعود ومرضه وخالد وخزامى ياااااااااااااااارب وش هذا ؟؟؟ لا يصير فينني شي بس
    شاف خالد وهو يتكلم ومرة يطق الارض بايده ومرة يمسك بلوزته بقهر وهكذا
    فهد : خاااااااااااااالد .. اذا تحبها لا تتخلى عنها
    خالد : وسعوود ؟؟ انا محتاج سعود
    خزامى تحبه هو انا مجرد وسيلة لها عشان تنساه اقصد تحاول تنسي نفسها
    فهد : سعود ما ظنيت يتعافى لا تدمر حياتك بنفسك
    خالد : اوووووف يرحم والديك غير الموضوع
    وانسدح على ظهره بتعب وفهد طلع باكيت السجاير واخذ له وحدة
    ............................
    .

  8. [48]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    راكان وتوليب وتولين جالسين سوا ....
    توليب : راكان ابوي لعب علي قال انه هو اللي محدد موعد الملكة وطلع الزفت هو اللي محددها
    راكان : الزفت ؟؟ توليب انتي تكرهين طلال ؟
    تولين طالعت بأختها منتظرتها تجاوب هي وراكان
    توليب : ايوة اكرهه
    راكان : وابوك زوجك غصب ؟
    توليب : تقريبا
    راكان : شلون يعني تقريبا ؟
    تولين : توليب سكتت وما جاوبت ابوي بس ابتسمت وهو قال موافقة
    راكان وهو معقد حواجبه : ليه ابتسمتي وما تكلمتي ؟
    توليب بعصبية : عرفت اني حتى لو قلت لا بتزوجه غصب عني
    ابوي يعز طلال الكللب فأكيد بيزوجني اياه ,, وخصوصا اني رفعت ضغط ابوي بالفترة الاخيرة
    راكان : طيب .. سكت شوي وهو يفرك ذقنه
    توليب اذا تبغين اطلقك منه
    توليب : لا .. وش بيقولون علي توهم امس متملكين على بعض واليوم يتطلقون ؟
    لا .... اصبر شوي انا بردله حركاته اول بعدين بتطلق منه بعد ما اعذبه واوريييييه
    راكان : توليب اهجدي .... اللي عندي من مشااكل كافيتني مو ناقص مشكلتك لا ومع مين مع طلال الراسي
    توليب : تخاف منه ؟
    راكان : لا .. لكن احترمه لانه رجال يستاهل ,,,, انتبهي تزودينها يا توليب انتبهي
    ......................................
    جوانا تسحبت من البيت وطلعت منه لبيت جميلة مع السواق وبدون محد يدري طلال مع ابوه بالمكتب
    وفيصل مو بالبيت وخزامى والجوري نايمين
    وقفت عند الباب ودقته ............
    فتحت لها الخدامة
    ودخلت البيت .... بيت كبير مثل بيتهم بس اللي فيه عايش شخص واحد
    امها عايشة هنا لحالها
    نزلت جميلة تركض بالدرج لها
    وهي على طووول ركضت لحضن امها وضمتها وصاحت بحضنها
    جوانا : آسفة عالكلام اللي قلته اول مرة يمة
    جميلة : مسامحتك يا قلبي والله
    تعالي اجلسي وخبريني عنك وش مسوية ؟
    ..................................
    في بيت الراسي
    في مكتب ابو طلال
    طلال وهو يلعب بالاوراق اللي قدامه : يبة ... فيصل هذا زودها اليوم
    دريت باللي صار ؟
    ابو طلال وعينه بأوراقه : سمعت انكم تطاقيتوا لكن وش السبب هذا اللي ابي اعرفه
    قال بنبرة جدية وبصوت معصب .. انا ما ربيتكم لين وصلتوا هالاعمار عشان توطون راسي وتتطاقون مثل الورعان
    قدام العالم وتخلون اللي ما يشتري يتفرج
    طلال يدافع : لا يبة
    انا ما سويت شي .. فيصل عطاني بوكس قدام العالم وقدام الحثالة بنت ماجد
    وانا ما رديت عليه قلت لما ارجع البيت بتفاهم معاه وبوجودك
    ابو طلال باستغراب : بنت ماجد ؟؟ ماجد مين ؟
    طلال : يبة .. بنت ماجد الرائد
    اللي ولدك يحبها
    ابو طلال : يحبها ؟
    طلال : ايه يحبها وعشانها اعطاني البوكس يوم سبيتها
    ابو طلال : تعرف فيصل ما يحب احد يغلط عالناس اللي يغليهم
    ويسوي اكثر من كذا ,, ومعاك انت بالذات راح يعاند صح ولا لا ؟؟
    ليش تزودها معاه ؟ ادري باسلووووبك يا طلال ادري به
    وطى طلال راسه : معليش يبة كنت منقهر ... اشوف بنت الكللللب ماجد قدامي
    واتذكر اللي صار باختي واحترق اكثر
    ابو طلال وهو يضغط بالملف اللي معه : ما تنلام .. بس حتى ولو
    لازم نفهمه مو نغصبه
    دخل فيصل البيت وصك الباب وراه ومشى بمشيته المعتادة المعروفة المميزة
    طلال سكت شوي : يبة فيصل جاء .. اسمع هذي مشيته
    ابو طلال : روح ناديه بس هااااه .. انتبه تحارشه بس ناديه لي وما عليك وتعال معه
    طلع طلال من المكتب
    طلال : فيصل
    التفت له فيصل بنظرات انسان مو مهتم : نعم ؟
    طلال : ابوي يبيك
    ودخل المكتب ودخل وراه فيصل
    جلس طلال بالكرسي بس فيصل واقف ومتكتف
    قال بدون نفس : هلا يبة ؟ بغيت شي ؟
    ابو طلال : مافي سلام بالاول ؟
    فيصل : توني شايفك قبل كم ساعة يبة ,, عالعموم سلام
    ابو طلال وهو يطالعه : عليك السلام .... وش هاللي سمعته ؟
    فيصل بضيق : وش سمعت ؟
    ابو طلال : تتطاق مع اخوك عشان بنت ؟
    فيصل : لو سمحت يبة ... هو الغلطان
    غلط عليها وانا محذره ما يغلط عليها هو البادي يتحمل
    ابو طلال : دريت انها بنت ماجد
    فيصل : انا بعد توني داري .. عالعمووم هي مو مثل ابوها هي افضل منه وانا احبها يبة
    ابو طلال : واللي سواه ابوها في اختك بتنساه ؟
    فيصل : مالي شغل باللي صار وهي بعد وش دخلها ؟ هي اذا ما تدرون متقاطعة مع ابوها
    وهو يكرهها لانها مو مثله
    ابو طلال : مالي شغل بهالكلام كله .. انا ما قلت لك احكي لي قصة حياتها
    شووف يا فيصل .. انا الى الان ساكت لك مع ان في اشياء كثيرة انا مو راضي عنها وانت قاعد تسويها
    فيصل : وايش هي ؟
    ابو طلال : مثل طريقة دوامك بالشركة ... واسلوبك بحياتك
    فيصل : انت قلتها .. حياتي
    وانا مو بزر عشان احد يعلمني الصح من الخطأ
    طلال : اجل لا تغلط مدامك تعرف الصح من الخطأ
    فيصل : شايفني طلال وانا مدري ؟
    وقف طلال بضيق وقرب من فيصل بسرعة : انت زودتها وانا سكتت لك كثير
    ابو طلال صرخ : طلااااااال .. ارجع مكانك واحترم وجودي
    طلال : طيب .. وانت يصير خيير يا استاذ فيصل
    رجع طلال يجلس وهو منقهر
    ابو طلال : فيصل .. اعتذر من اخوك لانك ضربته وتعال بوس راسه لانك غلطت عليه
    فيصل : لا واللي خلقني ما اعتذر منه ,, هو ما يرضى احد يغلط عليه
    طلال : انا ما غلطت عليك
    فيصل : غلطت عاللي احبها ,, ترضى احد يغلط على بنت الصقر
    طلال : لا صارت تستاهل ما عندي مشكلة
    فيصل : اووه صح نسيت .. هي مو منال عشان تنقهر عليها

  9. [49]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    وقف طلال وهنا وصلت معاه قرب من فيصل ومسكه من ياقته وبدى ينفضه
    طلال : انت واحد وقح .. والظاهر انك يبي لك اعادة تربية من اول وجديد
    سكتت لك وفلّيتها
    فيصل علق مع طلال بطقاق وفكهم ابوهم عن بعض
    فيصل : ممكن تعيد لنا يا استاذ طلال ... ليش منال تركتك ورفضتك ؟
    طلال يكلم ابوه : يبة سكته اصرف له ولو عاد طاريها ترى بقتله
    فيصل : خفت منك انا ... عالاقل انا ما....
    ابو طلال : فيصل >> صرخ فيه
    اسكت واقفل الموضوع
    فيصل : تالا باخذها وما علي من احد ,, طلال شوووف حيااتك واتركك مني
    تصبحون على خير
    طلع من المكتب وقف طلال بعده وطلع
    وهو طالعين جوانا توها دخلت البيت انصدمت لما شافتهم توقعتهم نايمين او بالمكتب
    فيصل باستغراب : جوانا ؟؟
    طالع بساعته .. يؤ الساعة 2
    طلال بضيق : وين كنتي ؟
    جوانا بخوف : ابد بس .. بس ..
    صرخ طلال : بس ايييييييش ؟
    جوانا : طلعت بالحديقة شوي
    طلال بنظرة حادة : بهالوقت ؟ بالحديقة ؟ بعبايتك ؟
    جوانا احكي وين كنتي قبل لا اعصب واغلط عليك
    فيصل : جوانا روحي غرفتك
    طلال : ما تشوفني اكلمها ؟
    فيصل مطنشه : سمعتيني جوانا امشي وطنشيه .. هذا واحد معصب مالقى احد يحط حرته فيه
    طلال : فيصل لا تحتك فيني اصرف لك .. جوانا تكلمي بسرعة وين كنتي ؟
    جوانا : قلت لك بالحديقة
    ركض لها طلال ومعاه فيصل كأنهم يتسابقون
    طلال مسكها من عبايتها قبل يوصل لها فيصل
    طلال : بتتكلمين وين كنتي ولا اوريك الشغل شلووون
    فيصل يدف طلال : وخر عنها يا طلال .. انا اللي قاهرك خليها والتفت لي
    طلال : وخر انت الثاااني .. اشووف الاخت وين كانت
    وين كنتي يا جوانا ؟
    جوانا بصراخ : وخر عني .. قلت لك بالحديقة
    صرخ بوجهها : كذااااااااابة .. احكي لا تنرفزيني اكثر
    جوانا : طلال وخر عني مو عشانك معصب تسوي فيني كذا
    اعطاها طلال كف جاااااااااااااااامد
    طلال : تكلمي لا تخليني اوريك اكثر من كذا
    جوانا صاحت من الكف القوي اللي يحررررق طبعا دموع تنزل بدون اي صووت طبع جوانا ما تطيح بسهولة
    سحبها فيصل من يده بالقوة وضمها له
    فيصل : ما عليك جوانا هالكلب شغله معاي
    طلال : الكلب انت واشكالك
    فيصل : كل تبن يا ..... روح روح دور حبيبتك منال
    طلال ما تحمل واعطاه بووووكس نزل الدم من خشمه
    جوانا انصدمت : فيصل ..
    التفتت على طلال .. انت ما عندك قللللب ؟؟ طلال شوف وش سويت بأخوك
    فيصل والعروق الحمراء بعيونه : جوانا .. اطلعي فوووق بسرررعة
    طلال : وريني شطارتك يالقووووي ياللي معجب بالحثالة بنت ماجد
    رد عليه ببوكس وهكذا يتطاقون
    طلع ابو طلال وفرع بينهم بالقوووة طبعا
    وطلعوا اثنينهم لغرفهم ...........................
    طلال جلس على سريره ويمسح نقط الدم اللي بوجهه
    انسدح وهو يتذكر :
    .........................
    ساحة مارينا بلاتر ,,, بألمانيا
    كانت ذاك اليوم مزحووومة مرة
    وفيه ناس كثير ... وحدة من هالناس صدمت فيه وهي تركض ورى قطوتها البيضاء
    تكلموا بالانقليزي لكن اجيبها بالعربي
    منال وهي تتألم من مكان ضربتها بطلال : سوري
    طلال وهو مسرح بمعالم وجهها الطفولي : ايه عادي تعالي كل يوم
    اوووه اقصد اسف انا بعد انتي موغلطانة
    شافته مخبص عقدت حواجبها : اوكي .. اهم شي مسكتها هالقطوة الشريرة
    باي
    طلال : وقفي ... انتي مسلمة ؟؟ اشوفك متحجبة
    منال بابتسامة : يب .. مسلمة وعربية كمان
    طلال : انا بعد
    منال : تشرفنا
    طلال : الشرف لي .. انا سعودي
    منال : انا بعد
    طلال : ههههههه طيب تكلمي عربي
    منال : اوكي .. هلا والله >> بدت تحكي عربي
    طلال : هلا فيك .. قطوتك حلوة
    منال : ادري هههههههه ,, باي لازم اروح ابوي ينتظرني اكيد
    طلال : اوكي .. على فكرة اسمي طلال
    ابتسمت منال ببراءة : انا منال .. باي
    وراحت عنه ومن يومها وهو متعلق فيها
    ............................
    اليوم الثاني راحوا اثنينهم للدوام
    وصلت تالا للشركة واعطت البواب الرسالة وقالت له وصلها لفيصل الراسي
    ومشت ...........
    وصلت الرسالة لفيصل
    فتحها .................
    فيصل عسى صباحك ورد هذا اولا

  10. [50]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    ثانيا احنا ما نناسب لبعض وانا سببت للناس مشاكل بما فيه الكفاية
    كل الناس تكرهني بسبب ابوي ادري مالي ذنب لكن معليش انت يكفيني انك عارف اني غير عنهم
    واني بنت محترمة وفيني اكون افضل من كذا انت وثقت فيني وبقدرتي عالتغيير للافضل واوعدك استمر
    لكن هنا راح تنتهي علاقتنا ببعض ... بالاخير انا بنت ماجد عدو ابوك
    انا ما ارضى ادمر حياة الانسان اللي ساعدني ,,, روح الله يوفقك ويهنيك وبأدعي لك من قلبي ربي يوفقك
    تصالح مع اخوك وعيش حياتك ... بعيد عن بعض وبعيد عني انت راح تكون بخير
    راح اسافر واخليك عشان تقدر تعيش حياتك طبيعي بدوني وبعيد عني
    راح اترك الرياض والمملكة بكبرها لعيونك
    تحياتي ... تالا
    قفل الورقة وهو منصدم لا يا تالا لا تخليني مو بعد هاللي سويته كله عشانك
    ابيك ومقدر اعيش بدونك يا بنت ... تحديت طلال وابوي والشباب اني اقدر اخليك من نصيبي
    تروحين الحين وكذا لا مستحيل تروحين وتطلعين من حياتي بهالسهووووولة مستحيييييييييييل
    ..................
    بمكان ثاني
    تالا راحت للمستشفى تسلم على تولين
    تالا : انا بسافر لسويسرا .. مالي مكان هنا
    تولين : وليه تروحين ؟ واحنا
    تالا : باركي لتوليب عالزواج مقدما مني .. ما راح ارجع هنا
    خلاص .. تعبت من الرياض ومن اللي فيها
    بروح لسويسرا يا قلبي ...
    شوي شافت راكان يدخل بشكل مرعب وهو مستعجل
    تولين ركضت لاخوها
    تولين : راكان وش صاير ؟
    راكان : صاحبي مسوي حادث قوي ودخلوه عندكم
    تولين : عطيني اسمه تعال تعال
    وقف راكان يعطيها الاسم وجنبه تالا اللي طلعت براسها فكرة خطيرة
    راحت تولين تدور بالاسماء عن اسم فواز
    تالا : انت قلت انك تراقب ماجد صح ؟
    لف عليها راكان اللي باله مو معها بس تذكرها هذي اللي نرفزتهم كثير هذيك المرة
    راكان : ليه ؟
    تالا : عندي معلومات تطيحه على طووول
    راكان : ومين تكونين ؟
    تالا : بنته
    انفجع راكان
    راكان : وشوووو ؟
    تالا : بنته .. انا بنت ماجد الرائد ومسكت عليه شغلات وجاء الوقت اللي اطيحه فيه
    واعلمه شلون يهين الناس ويأذيهم
    راكان يبي يستوعب : بنته ؟؟ وعندك معلومات عنه
    تالا : ايه .. بس محتاجة احد معي انا ما اقدر اسوي كل شي لحالي
    راكان : انا معااااك وبساعدك .. لكن الحين مو فاضي صديقي مسوي حادث وخايف عليه
    تالا : هذاك الزاحف ابو لسانين ؟
    ضحك راكان شوي : ايه هو فواز
    تالا كشرت : وععع يا كرهي لاسمه وله يقهرني
    عالعموم ما يشوف شر .. انا اليوم بسافر لسويسرا هذا رقمي وكل المعلومات عني
    مشت وخلته
    ابتسم راكان شوي ورجع يشوف سالفة فواز
    ......................................
    راكان جالس يتكلم مع الدكتور عن حالة فواز
    راح الدكتور ودخل راكان على فواز
    راكان : حمدلله على سلامتك
    فواز : الله يسلمك
    جلس راكان يطالع بشكل فواز وايده مجبرة ورجله بعد وراسه ملتف بالشاش الابيض
    فواز : مضيع شي بوجهي ؟
    ضحك راكان بقوووة : ههههههههه الله يرجك ,, صدقت من قالت عنك زاحف ابو لسانين
    فواز عقد حواجبه : قالت ؟؟؟ يعني مؤنث ... زاحف ابو لسانين ؟ مين هذي
    راكان : وحدة
    فواز : وحدة ولا ثنتين ههههههه لا بجد .. مين ؟
    راكان : تذكرها هذيك المهايطية اللي رفعت ضغطنا ؟
    فواز كشّر : اييييه البوية
    راكان : حرام عليك .. البنت صايرة رزة .. ههههههه وبعدين مملوحة يعني حرام عليك لا تزودها
    فواز بابتسامة مايلة : هههههه ياخي اثبت .. اختار وحدة يا جوانا يا هذي
    قرب منه راكان بقهرررر : طيب .. اااااخ لو ما انت مكسر كان كسرتك ورجعتك هنا
    فواز : هههههههه ادري عشان كذا بهاااايط عليك وبرفع ضغطك لين تعرف ان الله حق
    راكان : خذ راحتك .. وبس تقووم يصير خير
    انا انسان كريم تعطيني واحد اعطيك دبل
    فواز : ههههههه كريم بالنذالة بس
    راكان : ايه على طاري النذالة ,,, البنت المهايطية بتساعدنا
    فواز : في ايش ؟
    راكان : في ماجد ... تقول عندي عنه ادلة تطيحه على طوول
    فواز وهو مضيق عيونه : وشلون جابتها ؟ وليش بتساعدنا
    راكان : الاخت تصير بنته .. والظاهر انه اذاها .. تقول بعلمه شلون يأذي الناس ويهينهم
    فواز : تذكر يوم شفتها انا بالمخزن ؟؟؟ ايه هذا هو السبب واخيرا وضح
    ....................................

  11. [51]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    طلال طلع بعد ما خلص دوامه وراح جلس بمتنزه ما وده يرجع البيت ويشوف وجه فيصل
    ولا هو قادر يحط عينه بعين ابوه بعد اللي صار بينه وبين فيصل
    وما يقدر يتكلم مع جوانا بعد ما ضربها وهو معصب امس
    ااااااااااه يا ربي ... ليش يافيصل تذكرني بالماضي لييييش ؟؟
    ................
    ( ذكريات قبل 4 سنوات بألمانيا )
    راح طلال بعد ما اصطدم بمنال وكلمها لاهله وجلس معهم وهم يتمشون
    فيصل : مين الحلوة اللي كنت تكلمها ؟
    طلال : وطي صوتك لا تفضحنا ههههههه .. اسمها منال
    فيصل : يقطع ابليسك ما امداك خمس دقايق مع البنت الا وانت ماخذ معلوماتها
    طلال : ههههههههه سر المهنة حبيبي ,, خبررررررة
    فيصل : هههههههههههههه
    طلال : تبغاني ادور لك وحدة ؟؟
    فيصل وهو يصفق بايدينه : لا لا انا غااااسل يدي منك ,, بعدين
    انا احب من اول نظرة خخخخخ يعني ما راح اسوي مثلك واتعرف على بنات خلق الله عشا اهبل فيهم بس
    لا انا اللي بحبها بتزوجها
    طلال : يااااااهوووووووووه يا الوفي
    فيصل : شايفني طلال ؟؟؟ هههههههههههه
    طلال : وجهك قدام بس
    ..............
    بعدها تطورت علاقتهم تقابلوا بأكثر من مكان من بعيد
    طلال خلاص تعلق فيها .. بنت محترمة مالها بالشغلات الفاضية هذي
    دور عنها وخطبها من ابوها وكان ينتظر ردها
    يوم من الايام كان طالع من شقته بالليل ايام السهرات الفاضية
    ومعه ثلاث بنات ووحدة فيهم تتلصق فيه
    طلع من الاصانصير للممر انصدم لما شاف منال واقفة قدامه ومعها بنات خالاتها الثنتين اللي عايشين بهالبناية وهو ما يدري
    منال اللي كانت في بداية حبها لطلال ومعجبة بشخصيته الثقيلة وهيبته غير شكله اللي يهبل
    انصدمت وانقهرت لكن سكتت طالعت فيه بنظرات تكفي عن مية كلمة
    تعبر عن كل اللي فيها من صدمة وقهر وحزن وانه طاح من عينها بهالمنظر
    طلال وخر البنت من جنبه : منال لا تفهميني غلط تراني مو كذا
    منال ابتسمت على خفيف باستهزاء :مو كذا ؟
    طلال : وربي مو كذا انا ما قد لمست بنت ... منال انا احبك انتي
    منال : الله يوفقك
    طلال : شلون يعني ؟
    منال : مسحت اسمك من قلبي وبالي ,, طلال كنت في بالي شي كبير مرة
    كنت اخاف من ظلك وهيبتك كنت اعزك واغليك كنت بالنسبة لي كل شي بعد ما عرفتك
    لكن الحين طحت من عيني ... انت الحين ولا شي ولا شي يا طلال انت مجرد دااااشر واحد صايع يلعب بأعراض الناس
    روووح وعيش حياتك وانساني لاني من اليوم ورايح ما اعرف واحد اسمه طلال وولا قد سمعت فيه ولا شفته
    اما عن رديي تراني مو موافقة على واحد مثلك
    قالتها وهي تأشر بطرف اصبعها من فوق لتحت
    هنا طلال تبخر كل شي بحياته وقف مو بعد ما عشقتك مو بعد ما علقتيني فيك
    مو يوم انا قلت اذا وافقت علي بترك هالسخافة كلها لعيونها تبيعيني وانتي ما فهمتي مني شي
    طلال وقف بشموخه : منال انا احبك ... لكن اذا انتي بايعتني انا بعد ما ابيك
    مو انا اللي اتنازل لاجل مخلوق ... الله يوفقني ويوفقك
    حاولت اثبت لك لكن انتي مو راضية تسمعين .. طيب مدام الوضع عندك كذا مع السلامة
    مشى عنها وبنات خالاتها يطالعونها مستغربين
    ..............................
    نرجع للواقع ............
    فيصل يدور على تالا تقابل مع فهد وخالد ومحمد وسحبوه معهم
    فهد : فصووول وش فيه وجهك فيه كدمة خضراء
    فيصل مسك وجهه : تطاقيت مع طلال
    خالد : اما تتطاقون وهذا كبركم ؟
    فيصل : خالد لا تبدأ معي هالمحاضرة ... الكلللللب يسب تالا على كيفه هو
    محمد : الحين تتطاق مع اخوك عشان بنت ؟
    فهد : لا ومين هالبنت ... بنت ماجد الرائد
    فيصل : فهد احترم نفسك لا تخليني اقوم عليك
    خالد : بس يا شباب اهجدوا
    فهد : هالبنت بتضيعك انت واخوك وعائلتكم مثل ما ضيع اختك ابوها وسعود
    خالد بعصبية : فهد ... وش عندك اليوم ؟
    فهد : خلاص طيب انت واياااه ... اللي يقول كلمة الحق غلطااان
    محمد : ياااااااااااالييييييييييي يييل ابو لمبة
    ضحكوا كلهم يعرف محمد ان هالكلمة تضحكهم
    فهد : الله يقطع ابليسك يا ابو حميد
    محمد : ههههههههه والله اني قايلها كذا بس زين ضحكتوا
    خالد : وش صار معك انت واهلك ؟
    محمد : يبونها لي غصب المشكلة بنت عمي ما تطيقني ولا انا اطيقها
    اثنيننا نكره بعض
    فهد : وش دراك انها تكرهك ؟
    محمد تحمس وصرخ بوجه فهد : هي قايلة لي قبل يومين بعزيمة اختي
    فهد بصرخة نفس فهد : طيب لا تتحمس
    خالد : هههههههههههههههههه
    التفتوا كلهم على فيصل السرحان
    خالد : فصييييييييل وينك ؟
    فهد : الووووو
    محمد : هييييه يا ابو الشباب
    فيصل بملل : نعم ؟
    محمد : وش عندك ؟
    فيصل : ولا شي بس فيني نوووم
    خالد : اوصلك للبيت ؟
    فهد : ما صدق الولد يبي يشوف خزومته ههههههه
    محمد : هههههههههههههههه جابها بالصميييييم
    ضحك فيصل : عندي سيارتي وربي
    خالد : اصلا مووو منكم ,,, جزاء المعروف عشرة كفووف
    فيصل : ما برجع للبيت ... ما ودي اشوف وجه طلال الزفت
    ............................
    جوانا راحت لبيت امها
    جميلة : خدك فيه كدمة صغيرة
    جوانا : طلال عطاني كف امس
    جميلة : ليييه ؟؟؟ قالتها مفجوعة
    جوانا : عشاني دخلت البيت متأخرة
    ولسة ما خلصت السالفة اليوم اكيد بيحقق معاي امس تطاق مع فيصل مو فاضي لي
    جميلة : يا بعد قلبي يمة ... كله مني
    جوانا : ماعليك يمة ,, عادي بتصرف معاه
    جميلة : راكان اليوم ما اتصل علي غريبة
    جوانا : يمة هو وش سالفته معاك ؟
    جميلة : ههههه هذا كان مرمي عالرصيف وطايح بعد ما تطاق مع شباب بالشارع
    كان عمره 20 سنة واخذته للمستشفى اذكر بعد كانت ايام برد
    وترقد هناك .. كانت الساعة 2 بالليل وهو جالس بالشارع كذا
    يوم تكلمت معاه وعرفت ان ابوه طرده وكذا هو واغراضه اخذته عندي

  12. [52]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    بالبيت كان ينام بالغرفة هذيك
    واشرت بايدها عالغرفة .... بس جلس عندي 3 شهور و جات البعثة حقته وسافر امريكا يدرس
    كان بالاجازات يجني بس بعدين انقطع وصار يكلمني بالجوال وتوه يرجع السعودية
    رجعت جوانا البيت الساعة 7 المغرب وبسررررعة ركض لغرفتها
    محد انتبه اوووف الحمد لله عدّت على خير
    وقفت عند باب غرفتها فصخت العباية وفتحت الباب وتنهدت بقووووة اشوة وصلت بسلام
    لفت عالسرير رمت العباية
    : وجعععععع
    صرخت جوانا : يممممممة
    خزامى : جوانا وين كنتي ؟
    جوانا : شلووون دخلتي غرفتي ؟
    خزامى : الباب مفتوووح ,, غريبة مو عوايدك تنسينه
    جوانا : الله يقطع ابليسك حسبتك طلال والله خفت
    خزامى : هههههه ايه صدق على طاريه .. وش سالفته هو وفيصل ؟
    مشت جوانا وجلست جنب خزامى : مدري والله
    بس تصدقين استغربت يوم تكلم فصول عن منال امس
    خزامى وهي منفجعة : موووو صدق ؟
    جوانا : هههههه والله ,,, وقسم بالله ما تشوووفين الا البوكس على وجه فيصل مسكين نزف خشمه
    خزامى وهي تهز جوانا : كملي كملي وش صار ؟ ..
    وقفت عن هز جوانا وطالعت قدامها .. اكيد السالفة كبيرة ولا فيصل ما يتكلم بالسوالف الخاصة هذي
    جوانا : تدرين.. ودي اعرف بس وش اللي صار وغيّر فكرته وترك منال ودي اعرررف
    خزامى : موضوع كبير يا عيوني ,,, اكيد كبير , تعرفين طلال كان يعشقها وش صار هذي علمها عند الله
    جوانا : ااااه يا برووودك ,, انا محترقة ودي اعرف وانتي ولا همك ,, المشكلة ان فيصل يدري سألته قال مدري الكذاب
    خزامى بتعقيد حواجب : صايرة تمزحين وتنكتين ومبسووطة ولا كأنك الاسبوع اللي راح اخلاقك بخشمك وكئيبة
    جوانا : يللا عاااااد ... زي ما انا ما تغيرت
    خزامى بابتسامة : لا بدت شخصيتك ترجع زي قبل ,, قبل اللي صار
    جوانا : وش اللي صار ؟
    خزامى وهي توقف : لا ولا شي مدامك ناسية شي طيب وحلو يللا بروح غرفتي
    جوانا : وقفي .. وش عندك منتظرتني ؟
    خزامى تأففت : مهمووومة
    جوانا سحبتها عالسرير : اجلسي واحكي لي واساااعدك
    خزامى : جوانا .. انتي شخصيتك قوية وحلولك ما تناسبني
    جوانا : يللا بس .. طيب علميني لا تاخذين بكلامي
    خزامى وهي تضحك : ملقووووفة ,,, انا يا عيوووني محتارة
    جوانا وهي مهتمة : في ؟؟؟
    خزامى : جوانا .. احس اني راحمته وودي اعرف عنه
    جوانا ضحكت : خالد ؟
    خزامى تنكدت : لا .. للأسف لا
    ودي اسمع اخباره
    جوانا منصدمة : مين هو ؟
    خزامى : سعود
    صرخت جوانا وقامت معصبة : صدق انك ما تستحين
    خزوووم هذا غدااار .. غدر فيك وفي صاحبه وفي صاحبه الثاني خالد
    خزووم حرام عليك انتي متزوجة خالد الحين وربي عيب اللي تسوينه
    خزامى : ترى ما قلت شي ... جوانا سعود مريض بالسرطان وربي رحمته
    جوانا رافعة يدها وقالت من قلللب : جعله يموووووت ويفكنا شره
    وقفت خزامى بضيق وسطرتها كف لأول مررررة بحياتها تنمد ايد خزوم على جوانا
    جوانا مفتحة عيونها عالآخر : ضربتيني يا خزامى ؟
    خزامى وهي تطالع بيدها وبوجه جوانا : جوجو وربي اسفة ..ماقصدت اضربك
    يا ربي مدري شلون ضربتها ,,,>> بنفسها
    جوانا : تدرين ليه ضربتيني ؟ لانك تحبينه الكلللب هذاك
    خزامى : ما احبه
    جوانا : خزوم مو علي انا هالكلام انتي عارفة
    خزامى : اقولك ما احبه
    جوانا : لسة تفكرين فيه وكذا ما راح تعيشين .. قلتيها سعود مريض بالسرطان يعني بيموت
    يعني انسيه وعيشي مع خالد اللي يحبك
    فتحت سوزي الباب > الخدامة
    بعد ما طقته
    سوزي : مس خزامى .. مستر خالد تحت ومستر عبدالعزيز فيه يقول روح شوف هو
    جوانا طالعت فيها بنظرات جدية : روحي وحاولي تنسين سعود واللي صار عيشي الواقع مع خالد
    لان سعود كان كذبة
    طلعت خزامى بدون ولا كلمة ...
    نزلت لخالد وقدمت الخدامة العصير وراحت وخلتهم
    خالد بضيق : شلونك خزوم ؟
    خزامى : بخير الحمدلله .. وانت ؟
    خالد وهو يتذكر سعود : يهمك ؟
    خزامى مستغربة من اسلوبه : ايه يهمني .. ليش تسأل هالسؤال ؟
    خالد بدأ يحس على نفسه : آسف .. ما عليك كنت ضايق شوي
    خزامى ابتسمت : من ايش ؟
    خالد بس يشوف ابتسامتها يتجنن : لا تشغلي بالك عيوني شي تافه
    خزامى : تافه وتفكر فيه وشاغل بالك ؟ طيب خلاص مو مشكلة اذا ماودك تعلمني
    خالد : لا مو ما ودي لكن ....
    خزامى : لكن ؟؟؟
    خالد : لكن اخاف اضايقك
    خزامى : سعود انا ما اتضايق منك انت عارف
    خالد بلع ريقه وهو يحاول يمسك نفسه .. مرة ثانية سعود هذا من وين طلع لي ليش كذا
    خزامى : خالد وش فيك سكتت ؟
    خالد وهو ضايق : لين متى سعود بيدخل بحياتنا ؟
    خزامى عقدت حواجبها : وش جاب طاريه ؟
    فتح خالد عيونه مصدوم : خزوم ما سمعتي نفسك قبل شوي وانتي تناديني سعود ؟
    خزامى بضيق : خالد يتهيأ لك انا اعرف وش قاعدة اقول .. مو مجنونة
    ما ناديتك سعود .. انت خالد وشلون اناديك سعود ؟
    خالد مسك راسه : يعني انا مجنووون هذا قصدك ؟
    خزامى : يا ربي .. انت عارف انا ما اقصد هالشي ,, لكن ما احب احد يسوي لي كذا ويقول عني شي ما قلته
    خالد : خزوم انتي ما تسمعين نفسك وما تحسين وانتي تتكلمين
    اقولك ناديتيني سعووووود
    خزامى : ما ناديتك سعود
    دخل فيصل وشافهم معصبين ويتناقشون بحدة
    فيصل : ياهوووووه وش صاير ؟؟
    التفتوا كلهم عليه
    فيصل : وش فيكم ؟
    خزامى تشتكي : يقول اني مناديته سعود يا فيصل
    فيصل ما استغرب لانه سامعها امس وهي تحلم تقول سعود
    وعارف ان خالد يحاول يشيل سعود واللي صار من بال خزامى
    فيصل : خالد عيب عليك الكلام هذا
    خزامى التفتت لخالد : شفت
    خالد رفع حاجبه وطالع فيصل وشافه يغمز له
    سكت وهو يزم شفايفه ويضغط عليهم بقهررر
    جلس فيصل معهم وهم يسولفون بعد نص ساعة
    خالد : هههههههههه يا بنت خافي ربك جبت لك وردة حمراء
    خزامى : ما جبت لي شي يا سعود يالنصاب
    خالد اختفت ضحكته ثاني مرة اليوم
    وفيصل هالمرة سمعها بأذنه اما هي هالمرة لاحظت
    مسكت فمها بايدها ووطت عيونها بالارض
    وقف خالد بضيق : بالاذن
    فيصل حس فيه : خلود يا شيخ اجلس تو ما تونسنا
    خالد وهو يطالع بخزامى اللي عيونها بالارض : لا لازم امشي كفاية كذا
    يللا مع السلامة ... ومشى
    طالعته خزامى وهو رايح ولا قالت ولا كلمة
    جلس فيصل مقابلها على رجوله :خزامى انتي ما تسوين كذا عن قصد صح ؟

  13. [53]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    خزامى والدموع بعيونها : لا وربي مو بقصد
    فيصل حط ايده على رجلها : ادري يا عيوني ... لكن شفتي اللي صار لازم تحاسبي على كلامك شوي
    خالد يحبك .. ويبيك وحاول انه يحببك فيه ولسة يحاول لكن توصل مع الانسان احيانا ويمل صدقيني
    خزامى : وانا ايش ذنبي ؟؟ والله مو بيدي .. لسة انا افكر بسعوود
    خالد تذكر انه نسى جواله ورجع ياخذه وسمعها
    مسك اعصابه وهو منقهررررر واصلة معاه
    دخل المجلس وفيصل انفجع يوم شافه
    حتى خزامى سكتت وتجمدت دموعها وهي تطالعه يعني سمعني
    خالد اخذ جواله وقرب من خزامى وقفها ووقف فيصل معها
    خالد بصوت واطي وبحدة : خزامى لا تلعبين عالحبلين .. يا انا يا سعود
    اختاري وااااااااااااااااحد
    صرخ فيها .. وااااااااااااااحد بس يا خزامى اما تفكرين في سعود وانتي معي هذي انا ما ارضاها
    تعبت كثير لأجل انسيك سعود لكن الظاهر انه زرع فيك حبه للأبد حتى لو هو على فراش المووووت
    خزامى صرخت : لا تقوووول كذا ,, ما راح يموت ان شاء الله
    انصدم فيصل وخالد ضحك باستهزاء
    خالد وهو يأشر بصبعه لها : شفتي كيف ... نطقها قلبك قبل لسانك خزوم
    خزامى : ما قصدت الشي اللي في بالك لكن انت مو واثق فيني والدليل غيرتك من صاحبك
    خالد بعصبية واستغراب : غييييرتي يا خزامى ؟
    خزامى بعصبية : ايه غيرتك ,, انت نسيت اني عشت فترة طويلة مع سعووود شلون تتوقع مني انساه بهالسهووولة
    مو كل ما نطقت اسمه تحسبني ابغاه ,,, خالد انا تزوجتك ابي انسى سعود فهمت ؟
    والحين انت تدعي على صاحبك يموووت ؟؟ عشان مين ؟ عشاني ؟ عشااااني ؟
    حرام عليييييك الصاحب اخو يا خالد ... مو عشان اي شخص تتركه بالاخير صاحبك يبقى اهم يبقى محتاج وقفتك معاه
    وهو بهالحالة ومريييييض يا ظالم مريييض وانت جالس تدعي عليه عشاني نطقت اسمه ؟
    خالد اكررررررررررررررهك
    راحت وخلتهم وفيصل راحم خالد ومتقطع قلبه على خزوم
    وباله مشغول بتالا ووده يقتل طلال ................
    خالد وهو منصدم من اللي قالته خزامى
    خالد : انا ماشي يا فيصل
    توه بيطلع دخل طلال
    طلال : هلا خالد .. على وين ؟
    خالد : انا طالع
    طلال : ليه ؟؟ عقد حواجبه .. وش صاير ؟
    خالد : ابد سلامتك يللا مع السلامة
    مشى فيصل ورى خالد : بوصلك للباب
    ومر جنب طلال وهو يطالعه بكره
    .......................
    روبي ودانا جالسين في بيت دانا يسولفون
    دخل خالد وهو معصب ما انتبه لوجودهم بالصالة
    لبست روبي طرحتها وتطالع بدانا مستغربة
    دانا : شوي وارجع لك
    روبي : لا انا بروح .. مع السلامة,, لا تنسين موعدنا بعد يومين للسوق نتسوق مع خزوم للعرس
    دانا : اوووكي
    طلعت روبي وراحت دانا لخالد
    دانا : خلّود .. عسى ما شر ؟
    خالد : دانا ترى مووو خلقك
    دانا : ممكن اعرف ايش القصة ؟ ولا ما ودك تتكلم؟
    خالد : لا ما ودي احكي
    دانا : طيب براحتك .. جوعان ؟
    خالد : ياليت تعشيني .. ترى خلقي مرة ضايق وجوعاااان
    دانا ابتسمت : من عيووووني
    راحت للمطبخ تسوي العشاء
    ..............................

  14. [54]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    دخل طلال لغرفته واخذ شنطة السفر وفتح دولابه وطلّع ثيابه بدون ترتيب وبسرررعة بالشنطة وسكرها
    طلع من الغرفة تقابل مع فيصل بالممر ... طالع فيصل بالشنطة وبعدها طلع بعيونه لوجه طلال ابتسم ابتسامة مايلة يقصد فيها ان هو زي ما هو
    عوايده هذي ما راح تتغير ...
    طلعت جوانا وشافت طلال مرت جنبه وهي تطالعه بضيق لانه ضربها لكن يوم شافت الشنطة انفجعت
    جوانا : طلال ؟؟؟ بتسافر
    فيصل : هه وش شاااايفة ؟؟ عيوني ابو طبيع ما يجوز عن طبعه
    طلال طالع بفيصل ببرود غريب مو حركاته ولا اسلوبه الهدوء : جوانا .. ايه بسافر
    جوانا : سويسرا ؟؟ قالتها بمعنى حركات طلال القديمة
    طلال : لا .. المانيا .. عندنا افتتاح فرع للشركة هناك .. بروح افتتح وارجع ما راح اطول تعرفين اني ما احب المانيا
    فيصل منقهر من تطنيش طلال له : السبب معروف يا اختي الحبيبة .. يللا انا بغرفتي ان بغيتي شي
    مر جنبه وهو يستحقره بنظراته
    ...............
    سافر طلال لألمانيا اول ما حط رجله بالمطار .. تنفس شوي وتنهد
    رجعت للمكان اللي افترقنا فيه يا منال .. ليه اخترت المانيا يبة ؟؟ غصب تبي تذكرني فيها يعني
    خلاص 4 سنين كفيلة انها تمسح اسمها من بالي وقلبي مثل ماهي بيوووم مسحتني من بالها وقلبها مثل ما قالت
    منال انتي اللي تركتيني وطنشتيني .. اعطيتك فرصة ثانية وضيعتيها .. لا تحسبين اني بجري وراك حتى لو كنت غلطان
    عزة نفسي يا قلبي ما تسمح .......... اوووف ,,, عقد حواجبه بضيق ومشى بثقته المعتادة وخشمه فوووق
    ركب الليموزين وراح للفندق ...
    وبعدها بيومين صار الافتتاح باقي له يومين بالشركة يضبط الوضع بعدين يرجع للسعودية
    كذا كان مخطط
    بألمانيا ..............
    منال بغرفتها تقرأ الجريدة
    بالأخبار الاقتصادية شافت صورة طلال وجنبه مجموعة من الناس والخبر افتتاح
    فرع للشركة بألمانيا
    ومعلومات عن الشركة وكذا وكذا وش شغلها المهم سوواااااااالف
    ركزت بملامحه الحادة العصبية وعيونه اللي خققتها ذاك اليوم
    ..............................
    ذكريات قبل 4 سنين ......
    اروى : منووول مستحيل ,,, انتي تحبينه شلون قلتي كذا ؟
    منال وهي تبكي : كنت ابغى اشووف غلاتي عنده .. طلع كذاااب والدليل شفتي شلون راح ولا همه
    المنظر اللي شفناه فيه مفروض يكسره مو يخليه كذا رافع خشمه ... ما يقهررر بذمتك تشوفين حبيبك مع مجموعة صايعات
    متلصقات فيه ؟؟ ما يقهر وش المفروض كنت اسوي ؟ اقول له لا تشيل هم حبيبي ؟؟ انا معاك للآخر حتى لو انت خاين
    عهود : يا بنت هدي اعصابك .. خلاص ما صار شي .. باقي نصبر ونشوف وش بيسوي
    ......................

  15. [55]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    اليوم الثاني ... صحيت وبنات خالاتها ينتظرونها تقوم من النوم كانوا مواصلين وقاموا العصر
    منال : وش فيكم تطالعوني كذا ؟
    عهود : منال .. امممم ,, في خبر بس ما ظنيت يعجبك
    منال : وايش هو ؟
    عهود تدق اروى عشان تتكلم
    اروى : شووفي .. طلال مرسل لك رسالة يقول فيها
    قررتي وش تبغين ولا لسة ؟
    منال : والقصد ؟
    عهود : يا عبيطة يعني تبغينه ولا لا ؟
    منال : كذا يعني المفروض ابلعها واعديها ؟؟ تكلموووا
    لو انا اللي شافني بهالمنظر قال صايعة وخلاني
    اروى : يا الله صباح خير ,, شووفي .. هو كاتب قولي بسرررعة قبل موعد طيارتي للسعودية
    هو الظاهر متعود على قوماتك الصبح كأنك رايحة للمدرسة .. تأخرنا بالرد عيوني
    راح وتركك ,, يقول جاوبيني قبل الساعة 10 لأني بكون قرب باب بيتكم
    تدرين الحين الساعة 4 العصر
    عهود واروى يطالعون بمنال اللي ماسكة نفسها ما تبي تصيح ولا تبكي
    عهود : يعني سافر يا منال وما راح يرجع
    منال قامت : بكيفه
    وقفت وراحت لدورة المياه وجلست تصيح لحالها هناك
    ..................................
    انتبهت منال على صوت ابوها : منال يمة قومي صلي اذّن واقام
    منال : حاضر يبة ,, وقفت وراحت تتوضى عشان تصلي
    وهي تقول بنفسها .. رجعت يا سعود لألمانيا يا ترى عشاني ولا عشان شغلك ولا عشان ايش بالضبط ؟
    ..............................
    خزامى تلبس عبايتها
    جوانا : على وين الهمة ؟
    خزامى وهي مستعجلة : للسوق
    جوانا ابتسمت : لعرسك ؟
    خزامى وهي مو حولها : ايه ما غيره
    جوانا بتكشير : يللا عاد خزوووم كل هذا عشان زعلك خويلد ؟؟ بيراضيك وهذا وجهي اصلا ما يقوى على زعلك
    خزامى وهي تطلع : بكيفه .. اساسا انا ما انبسط بحياتي الا وتنكدت بعدها كثير
    وطلعت بضيق وقفلت الباب بقووووة
    جوانا زمّت شفايفها : وش اسوي الحين ؟؟ ملل ....
    طلعت الجوري بوجهها : وش فيك تسولفين مع نفسك ؟
    جوانا : طفشانة
    جوري : امشي معاي اورييييييييييك
    سحبتها وياها وراحوا .................
    بالمول عند محل الفساتين
    خزامى : الاحمر روعة ولاّ ؟
    روبي : احلى الموف
    دانا : لا الاحمر .. خذي الاحمر عشان يخق اخوي هههههههههه
    خزامى تلقائيا : كلي تبن انتي واخوك
    انصدموا كلهم
    روبي : لالالا وش القصة يا بنت ؟
    دانا بضيق : انا واخوووي ؟؟ عالاقل انا نبلعها لكن اخوي اللي يحبك يا خزوم قوية
    خزامى : شووفي لا تعيد لي هالسالفة مرة ثانية ترى اخلاقي بخشمي
    دانا وهي تطلع : انا بالكوفي اذا خلصتوا
    طلعت وتركتهم
    خزامى كملت وهي مطنشة وروبي حيرانة وش القصة ؟؟؟
    روبي : شو صاير ؟
    خزامى : ولا شي تمشكلت مع اخوها شوي
    روبي : يؤ .. ليه ؟
    خزامى : ياليت ما نحكي باللي صار .. ترى ضايق خلقي والله
    روبي : اوكي وهي وش دخلها ؟
    خزامى : مدررري .. الحين كل ما تطاقيت انا واخوها بتزعل مثلا ؟؟ لا يكون على بالها براضيها ؟
    روووبي .. الللي بيننا ماله دخل باللي بيني وبين خالد حتى لو كان اخوها
    روبي : اوكي اوكي هدي اعصابك ... انسي الموضوع
    وش بتاخذين ؟
    خزامى : التفاحي ... اعطيني هذا لو سمحت
    .........................
    طلعوا البنات للكوفي
    جلسوا سوا وهم ساكتين
    خزامى خلصت قهوتها
    وهي قايمة : انا بروح لذاك المحل لاخلصتوا الحقوني
    راحت لمحل اكسسوارات ودخلت تتفرج فيه
    ماعجبها شي طلعت وهي عند الباب طاحت شنطتها وطّت تاخذها ورفعت
    ومشت على طول بس ما حست بنفسها الا وهي راجعة لورى ياااا فشلتي شكلي صدمت بجدار
    رفعت راسها تشوف
    : آسف ما شفتك اختي
    انفجعت مرررررررررة كأن فيه احد سكب عليها كاسة موية باااااااااااردة
    حتى هو بعد انصدم يا الله نحفت كثيييير ووجهك شاحب واصفر عظامك بارزة
    يا ربي صدق ان الله يمهل ولا يهمل
    سعود : خزاااااااامى ؟؟؟؟
    خزامى منصدمة : سعود ؟
    سعود تذكر اللي صار بينهم وطى راسه : آسف .. ما قصدت اصدم فيك اساسا ما شفتك
    باي
    جاء بيروح
    خزامى : سعود
    وقف ورجع يطالعها
    خزامى : ما تشوف شر ... ربي يعافيك قريب ان شاء الله
    عرف انها دارية بمرضه سكت .. رفع عيونه لعيونها
    يا ربي على طيبتك يا بنت ... عيونها ما فيها ولا ذرة شماتة ... مافيها استهزاء
    فيها صدق .. عكس كذبي عليها
    سعود : الشر ما يجيك يالغالية
    خزامى بلعت ريقها : شلون صاير ؟ ان شاء الله زين
    سعود وهو يبتسم بحنين للأيام اللي راحت بينهم : تمام .. وافضل بشوفتك عيوني
    تذكر خالد ووقف قلبه ...لالا ما اخون صداقتك لو وشو
    سعود : شلونك مع خالد ان شاء الله تمام ؟
    هنا خزامى تكدرت وبان على وجهها
    لاحظ سعود زعلها
    سعود : خزوم اكلمك
    خزامى : ما علينا
    سعود : الف مبروك ... حك راسه .. ادري جات متأخرة بس تقبلينها صح ؟
    قالها ببراءة واسلوبه الحلو المعتاد يا ربي تحبه .. مشتاقة لهالاسلوب والله
    خزامى : احم .. ايه عادي ,, مو مشكلة ما احاسب وانت تعرفني
    سعود وطى راسه يوم تذكر اللي سواه فيها : خزامى حبيت اعتذر لك عن اللي صار لك مني
    عن كل شي صار لك من زعل او احساس مو حلو ,,, ادري متأخر ويمكن ما تسامحيني لكن يكفيني اني اعتذرت
    شي كان بخاطري وسويته
    خزامى بألم : ايه ... مسامحتك وما بقلبي عليك شي يا سعود
    سعود ووجهه متضايق : الله يوفقك مع خالد .. تراه يحبك كثير ويغليك
    ويمووووت بترابك ويعشقه ,, ياما حكى لي عنك وعن حبه لك
    لا تضيعينه من يدك تراه انسان وفي
    خزامى تناظر فيه وتتأمل ملامحه اسلوبه صوته
    كنت بقول وانت ؟؟ انت انا ايش بالنسبة لك الحين
    اشوف بعيونك كثير اشياء بس مو قادرة افسرها لو تساعدني وتقول تريح بالي كثير والله
    انتبهت لنفسها ولنظراتها ... يا ربي انا الحين بتزوج واطالع بانسان خان الوعد وغدرني
    سعود لاحظ نظراتها يوه يا خزامى لسة تحبيني بعد اللي صار ؟ ما ظنيت
    ادري غدرتك باين اللوم بعيونك .. اعتذر ,, اعتذر الف مرة لو اقولها ما توفيك حقك
    سامحتيني لو غيرك ذبحتني ,, هل معناه تحبيني ؟ ولا هو شفقة على حالي الحين
    استمروا لدقايق يتأملون بعض بدون ولا كلمة
    دانا وروبي وصلوا لباب المحل وشافوا سعود وخزامى

  16. [56]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    دانا تبلع مووووووس من الالم والقهرررر ,,, اشوف نظراتها
    نظراتها لسعود ... خزامى انتي بتذبحيني
    دانا : احم احم
    التفتت خزامى والتفت لهم سعود
    سعود ابتسم : بالاذن
    خزامى : اذنك معاك
    طلعت من المحل لحقت وراها دانا بسرررعة عصبية ومسكتها من يدها وجرتها لها
    دانا وهي ماسكة يد خزامى بقووة : ممكن تعلميني وش اللي شفته قبل شوي انسة خزامى ؟
    خزامى بدون اهتمام : وشو ؟؟ طليقي وسلمت عليه .. فيها شي ؟ واسيته عالالم اللي فيه
    فيها شي ؟ انتي واخوك فيكم حالة نفسية كل ما شفتوا سعود ولا سمعتوا طاريه انهبلتوا وولعتوا
    يا بنت وش فييييييها بذمتك ؟؟ ما سويت شي والله لو اني قايلة له احبك ولا رحت معاه
    انقلعي بس
    شالت ايد دانا عنها بضيق ومشت
    روبي ركضت لهم وضغطت على كتف دانا تهديها
    ....................................
    في بيت راشد الراسي
    يارا لابسة عبايتها وتنطط بالدرج
    منار وهي نازلة : وش فيك يالبزر ؟ تنططين
    وعلى وين ان شاء الله ؟
    يارا بقررف : وش عليك ؟؟ مالك شغل انتي مو امي ولا ابوي روحي ربي ولدك وداريه اصرف من مراقبتك لي
    ياسر توه نازل بالدرج ويشوفهم طبعا اخلاقه بخشمه وواصلة معه
    منار بمياعة : ياسر حبيبي .. اختك هذي وقحة وماتحترمني .. وكل اللي قلته سؤال بس
    ياسر ناظرها ببرود : منار مو رايق لحركاتك وخري اشوف ,, ومشى
    منار بضيق : ياسر تراني اكلمك مو تروح وتتركني
    ياسر وهو معطيها ظهره ونازل : روحي انتي ومشاكلك التافهة بعيد
    منار خبطت برجلها الارض ويارا تضحك
    منار : ياسر بروح لأهلي اليوم مشتاقة لهم
    ياسر بآخر الدرج التفت لها وهو معقد حواجبه : نعم ؟
    منار : اللي سمعته
    يارا : توك عندهم قبل امس
    منار : لا تتدخلين ,, ياسر انت تدري ان امي تعبانة ومحتاجتني
    ياسر : وانا ؟؟ مو محتاج وجودك ؟ وولدك مو محتاج لك
    منار : ياسر مو وقت شغل المبزرة الحين
    طلع لها ياسر بعصبية : مبزرة بعينك ... شايفتني استهبل معاك ؟؟ مافي روحة فاااهمة >> صرخ عليها
    ونزل وطنشها
    منار بصوت عالي : يروووح يعني برووووح هذا اللي ناقص تحرمني من شوفة اهلي
    يارا تدري الموضوع بيولع ويزيد .. نزلت عشان تطلع للحديقة
    اول ما فتحت الباب قابلها يوسف وهو معقد حواجبه : خير ؟؟ وش في صوتها هذي طالع ؟
    يارا وهي تسكته : لا تدخل الظاهر بتطاقون ...
    دخل يوسف : بجيب الكاب وبرجع لك وبشوف وين تبغين حضرتك
    توه داخل للبيت
    منار : وشو الشغلة على كيفك >> بحدة وعصبية
    ياسر بنفس درجة الصوت : ايه على كيفي ..... جوانا ترى مو خلقك الحين
    يوسف غطى وجهه بايديه وبنفسه : خربتها يا ياسر .. الله يقطع ابليسك وش جوانا ؟؟!!!!
    منار رفعت حاجبها وهي تصفق : ايوة ايوة قووول كذا من اول
    مزاجك زفت وحالة امك حااالة ... لا تكون طالعة لك بحلمك وانا مدري
    انا منار مو الشينة العانس بنت عمك
    ياسر ضحك من قللللب : هههههههههههههه اذا هي عانس انتي الحين مطلقة .. منار انتي طاااااااااااااااااااااالق
    خذي اغراضك وتقلعي مع السواق لبيت اهلك اللي مسوية زحمة عشان تروحينه .. يللا اشووف تحركي
    منار وهي تزم شفايفها : هه على بالك ميتة عليك ... ابنك خليه عندك انا ما ابيه
    ياسر : مين قال بأعطيك اياه
    منار : بنار جهنم انت وياه
    ومشت عنه لغرفتها تلم اغراضها
    يوسف : ياسر لا يكون مفكر جوانا بترضى فيك كذا
    ياسر : مو وقتك ترى .. انقلع من قدام وجهي ولا تكلمني بهالسالفة مرة ثانية
    مشى عنه ياسر ونزل للصالة
    طلع يوسف لغرفته اخذ الكاب ونزل لـ يارا
    يوسف ويارا ركبوا السيارة
    يوسف : وين ناوية تروحين ؟
    يارا : عند بيت عمي .. تكفى تكفى نخييييييتك .. وديني للجوري
    ودي اشوووفها بموووت مشتاقة لها الجوال والمسن ما يكفوون .. تكفى عشان خاطر الجووري
    ابتسم يوسف : عشان خاطرك انتي مو عشان احد ثاني
    وحرّك السيارة ويارا تبوووسه بقووووة
    يوسف : خنقتيني يا بنت الناس
    وخررت عنه وهي تضحك
    ..............................

  17. [57]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    سعود وصل لألمانيا ..............
    بعد ما اوهم ماجد انه انتهى من البنت اللي وصّاه عليها
    تنهد بضيق وراح لشقته بدّل ثيابه وراح للمسجد
    صلّى فيه وجلس شوي يطالع بالناس
    ابو احمد : هلا والله
    وقف سعود مبتسم بتعب وباس راسه : هلا فيك يا عم
    ابو احمد : ليش قاعد كذا ؟؟ انا كنت طالع وشفتك
    يا اخي ترى الدنيا ما تستاهل يا عمي ... انساها بتعيش
    ضحك سعود : انا انساها وهي ما نستني ... وشلوون تصير
    ابو احمد : وينك لي كم يوم ما شفتك ,, لك فقدة
    سعود : تسلم يا عم .. بس كنت بالسعودية
    ابو احمد : الحمدلله على سلامتك
    تعال معاي
    وطلع وياه لساحة مارينا بلاتر ومعهم منال بنت ابو احمد وبنات خالاتها اروى وعهود معهم
    جلس ابو احمد مع سعود والبنات عالطاولة
    منال : يبة .. بروح هناك شوي بشتري هذاك الكتاب تكفى
    سعود : انا بعد بروح لنفس المكان ... فيه كتابين حلوين مو بس واحد
    ابتسمت منال : وش قلت يبة ؟
    ابو احمد : روحوا ولا تتاخرون ,, سعود ترى ابيك بسالفة لا تتأخر
    سعود يأشر لعيونه : من عيوني يا عم
    ,,,,,,,,,,,,
    بنفس المكان بساحة المارينا بلاتر
    طلال ومشعل واسامة المدير الجديد للشركة بألمانيا كانوا
    مسويين اجتماع هناك يتكلمون عن الشغل وكذا
    .............
    عند سعود ومنال
    منال : هذا هو اشووة محد اخذه
    ضحك سعود على خبالها : ومين بياخذه ما امداك شايفته
    منال : يمكن اجي وما القاه وش دراك ؟
    سعود : بيطير مثلا ؟ هههههههههههه
    قالها وهم لافين بيرجعون وكانوا يضحكون سوا اللي يشوفهم من بعيد شخص مو غريب على اثنينهم
    طلال كشّر وهو يطالع يبي يستوعب وعيونه تناظر بدقة
    مشعل : استاذ طلال .. وش رايك بهالمخطط
    طلال يطالع هناك ووقف عشان يشوف زين
    سعود .. الكللللللللللللب ,, ومنال اللي احبها
    هل ؟؟ اللي في بالي صح ؟
    ممكن يكون يلعب عليها ,, او ,, او انهم كانوا متعاونين علي انا وخزوم
    لالا مستحيل الاحتمال الثاني غلط والدليل انها انصدمت يوم شافتني مع البنات
    تحرك من مكانه متجه لهم بسرررررررعة مجنونة
    مشعل واسامة : استاذ طلال .. طلاااااااااااااااال
    راح وخلاهم يركض لجهة منال وسعود
    سعود لمح بطرف عينه انسان يركض .. لف يشوف وما يلقى الا البووووكس بوجهه
    وطاح عالارض
    منال صرخت : آآآآآآآآآآآه >> انفجعت
    ولفت تشوف الا هي بوجه طلال
    منال طاح الكتاب من يدها
    طلال يطالع فيها بقهر : ما امداك تنسيني يا منال ... ما امداااااااااااااااااك الا وانتي مبسوووطة مع واحد ثاني
    منال : ما يحق لك تضربه .. سعود انت بخير
    وقف سعود وهو متألّم من البوكس
    سعوود : طلال ؟
    طلال : لا الجني حق طلال ... وش شايف قداااااااااااااامك ؟؟ على بالك بأخليك يالكللللللللللب يالسافل ؟
    منال تكلم سعود : انت تعرفه ؟
    سعود وعيونه بعين طلال : ايه
    طلال : هذا لعّاب يا منال انتبهي منه
    منال بضحكة مسخرة : يعني مثلك ؟
    سعود عقد حواجبه ما فهمها
    لكن طلال : ايه... بعيونك يصير مثلي لكني احسن منه
    انتي ما صدقتيني ... وبكيييييفك .. اعطيتك فرصة ثانية وبعتيني
    منال : هه .. على بالك بأركض لك واقول : لا تخاف حبيبي معك مهما سويت حتى لو خنتني ؟؟
    اللي يحب يا طلال ما يخون حتى بنظرة وشلووون بتلصق بنت فيه وياليتها وحدة
    طلال : عالعموم .. حبيت احذرك وامشي ,, الظاهر نصيبك ما يجي الا مع الخونة على قووولتك
    ومشى عنها وهو يقول لسعود : لو ما مرضك والا قتلتك
    منال صرخت : طلااااااااااااااال
    التفت عليها :نعم ؟
    قربت منه
    منال : توقعتك تحبني .. لكني كنت غلطانة ,, ولما شفت صورتك بالجريدة قلت يمكن جاي يعدل اللي انكسر
    لكنك كسرته زيادة وهدمته ...
    طلال : انا انسان مشغول ,, اذا خلصتي كلامك .. الاخ سعود ينتظرك بحرقة شووق .. اما انا متزوج ورفع خاتمه
    منال بابتسامة : الف مبروك ,, وملاحظة صغيرة
    سعود ابوي متعرف عليه بالمسجد ... ويساعده يتخطى المرض بعلاج بالرقية
    ومابيني وبينه شي يالشكاك , مجرد جاء معي لمحل الكتب نشتري كتب لا اكثر ظنك السيء ما كان بمحله
    مشت عنه وطلال منصدم
    سعود : ابوك ينتظر لا نتأخر عليه
    ومشوا اثنينهم وطلال يبي يتكلم بس خانه التعبير باللحظة
    رجع وراسه بالارض تسرعت مرة ثانية .... مدري ليه افكر فيها وانا اللي نسيتها وعشت حياتي
    اخذ جواله من على الطاولة
    طلال بضيق : مشعل كمّل الكلام والباقي مع اسامة .. انا راجع للسعودية
    اذا خلصت تعال وراي
    مشى عنهم للفندق ...........................
    .......................................
    منال وعهود واروى راحوا على جنب لحالهم
    منال : شفته
    اروى وعهود : مين ؟منال : طلال
    اروى وعهود : كذااااااااااااابة ؟
    منال : ورب الكعبة ,,, شافني مع سعود والظاهر انه يعرفه .. قال انتبهي منه وراح
    ودي اعيش طبيعية بدون ما افكر فيه ولا باليوم اللي تركني فيه

  18. [58]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    عبدالرحمن الصقر مع حمد مساعده بالشركة
    عبدالرحمن بصدمة وهو يجلس : وش قااااااااااااااااعد تقول انت ؟
    حمد وهو متشمت بس مو مبين : هذي الحقيقة استاذ عبدالرحمن
    عبدالرحمن : لا ... لا ما اصدّق ... وشلووون ؟
    حمد : فيه شركة ابنك راكان جابت نفس بضاعتنا بس بجودة اكبر
    ونزلتها قبل ننزل احنا بالسوق ... الكمية اللي جبناها كبيرة ما قدرنا نتفادى الخسارة
    شركتك تقريبا على الحديدة
    عبدالرحمن مسك رااااسه : راكان الكلللللللللب ... ربيته ويا ليتني ما ربيته وتعبت عليه
    شوووف كيف سوى فيني الكللللللللللللب
    وقف عبدالرحمن وطلع من مكتبه
    راح للبيت اول ما وصل شاف سيارة راكان عند الباب
    دخل والحقد مالي قلبه بيقتله
    توليب : ههههههههههه تصدق على طاريه لي كم يوم ماشفته والحمدلله
    تولين : اسكتي لا تتكلمين زي كذا لا يطلع لنا الحين
    راكان : ههههههههههه الحين كل هذا الرعب مسببه طلال ؟ هههههههههه
    ابوراكان : انت هنا يالكللللللللللللللب
    وقف راكان : هلا ... ايه هنا ليه شايفني هناك ؟
    ابو راكان : انت ما تستحي من اللي سويته في ابوووك ؟
    راكان ووجهه يتحول للملامح العصبية : وانت ما استحيت من اللي سويته في ابنك الوحيد ؟
    ترميه مثل الكلاب بالشارع ؟؟ بالليل يا ظااالم 2 بالليل
    ما استحيت من اللي سويته في هالمسكينة ويأشر على تولين
    ما استحيت من كذبتك على عذاري وعلى امي ؟؟؟ ما تستحي؟
    اذا انت خفت ربك في اللي تسويه تعال حاسبني
    اما الحين بما انك على وجه افلاس .. اقصد بتجلس عالحديدة قريب باخذ اخواتي معاي
    ابو راكان طالع في البنات : تبغون مع ابوكم ولا تروحون معه ؟
    توليب بجدية : مع راكان يبة ... انت بعتني لطلال برخيص عكس راكان اللي خيّرني ابي اكمل حياتي مع طلال ولا انفصل عنه
    ابو راكان : تولين ؟
    تولين : انت عمرك ما ذكرتني بحنية يبة ,,, عايشة معك مثل الجدار
    بروح مع اخواني
    ابو راكان وهو يجلس : انقلعوا كلكم برة بسررررررعة اشووووف
    تولين انكسر خاطرها وطالعت في راكان تحنن قلبه
    راكان اشر لها بعيونه تجيب اغراضها مع توليب وهو ينتظرهم
    طلعوا وتركووووه لحاله .......... >> قبل لا تسوي شي تذكر ان الله يمهل ولا يهمل مهما سويت بتلاقيه قدامك بالحياة

  19. [59]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    بسويسرا .........
    عند تالا ...
    جالسة على جنب تفكر وش بتسوي مع راكان وفواز حاطة يدها على خدها وتحرك اصبعها على سور البلكونة
    اوووه .. كشّرت ... يقطعك يالغثيث شلون بتحمل مقابلة وجهك ... صدق اني غبية بس كنت افكر بالانتقام
    ما فكرت بهالفاااشل وش بسوي معه ,,, يا ربي يللا بس اخلص الشغل اللي علي وينقلع بستين داهية هالغبي
    >> تقصد فواز
    نزلت تالا من الشقة وراحت تمشي بالشارع
    جاها مؤيد >> واحد من الشباب بالجامعة
    مؤيد : هاي تالا
    تالا : هلا مؤيد
    طالع في شكلها قد ايش متغيرة
    مؤيد : وش اللي حاصل معاك ومخليك بهالشكل ؟
    تالا ابتسمت : انسان محترم واخلاقه عالية وذوق
    مؤيد : الله الله ... شكلك تحبينه
    تالا : تصدق عاد ... كنت اقول لنفسي اني احبه لكن اكتشفت اني احترمه واقدره لانه ذوق
    بس مو الحب ... يمكن لان ما عرفته زين ولا هو عرفني ,, يعني ما احكم انه حب فهمت ؟
    مؤيد : صدقتي ... ساعات الواحد يحسب نفسه يحب ويكتشف انه شي ثاني مو الحب
    تالا : الشي الثاني اسمه اغليه وله مكانة خاصة ,, واحترمه كثير ... بس مو حب
    ............................................
    جوانا في بيت جميلة الرائد
    جوانا : مسكين فيصل يمة ,, طلال عطاه بوكس قوي كله عشان اللي ما تتسمى منال
    جميلة : عيوني مدامك ما تعرفين سبب انفصالهم لا تحكمين عليها بالسوء ...
    يمكن طلال غلطان وانتي ما تدرين
    جوانا سكتت للحظة تفكر
    جوانا : صدقتي ... تصدقين طلال يقول وده يشوفك ويشكرك
    وقال لي انه يعزك كثير
    جميلة ابتسمت بحنية للأيام اللي راحت : انا بعد اعز طلال بسم الله عليه رجّال من يومه صغير
    عقله كبير وذكي ,, لكنه عصبي اذكره دايم يتطاق مع فيصل يعني مو هالايام وبس
    ما يجتمعون سوا لمدة طويلة
    جوانا : اصلا طلال من ماتت امه وهو ما سافر يحس بالذنب
    هذي اول سفرة له بعد وفاتها .... يقول رايح لألمانيا عشان افتتاح الشركة وبيرجع
    جميلة : الله يرده لكم بالسلامة يا رب ,, شخبار ابوك ؟
    جوانا ابتسمت : بخير الحمدلله ,, يمة ما ودك ترجعين ؟
    جميلة : قريب ان شاء الله
    ...............................
    في بيت عبدالعزيز الراسي
    طلال توه واصل من السفر فتح الباب ودخل ....
    خزامى والجوري بالصالة
    خزامى : هلا طلال
    الجوري نقزت له : حمدلله على سلامتك خيوووو
    وباسته بخده بقوووة
    طلال بدون نفس : الله يسلمك ..
    طلع لغرفته وبدّل ثيابه ونزل عشان يعطي ابوه الملفات تبع الشركة اللي جايبهم معاه
    بالدرج ....
    طلال : وين جوانا ؟ وفيصل
    خزامى : مدري والله ما شفتها .. فيصل نايم
    جوري : انا بعد ماشفت جوانا ... يمكن بغرفتها ولا بالحديقة
    طلع طلال للغرفة ودق الباب على جوانا
    ما سمع رد .. مل من كثر ما يطق الباب
    نزل للمكتب وحط الملفات عليه وطلع
    جوانا توها داخلة وفيصل توّه صحى وكان لابس ثيابه بيطلع وماسك نظارته وجواله والمفتاح بيده
    طلال بحدة وهو معقد حواجبه : وين كنتي آنسة جوانا ؟
    جوانا انفجعت : يمة بسم الله ... انا انا .. امم انا
    طلال : انتي وييييين كنتي ؟ >> صرخ فيها
    فيصل : لا تصارخ عليها ... جوانا تعالي اجلسي هنا وقولي لنا وين كنتي ؟
    جات جوانا وجلست قرب فيصل
    بلعت ريقها وتحاول تدور كذبة
    رن الجرس تنهدت جوانا براحة
    طلال وهو يأشر لها بصبعه : راجع لك
    طلع يشوف مين
    فيصل : جوانا وين كنتي ؟؟ قولي لي وانا اساعدك
    جوانا : مكان مابي احد يعرفه يا فيصل .. وربي اني ما سويت شي غلط
    فيصل : انا واثق فيك يا بنت .. لكن تعرفين العبيط اخوك ما راح يرضى بهالاجابة وبينسفك لين ما تتكلمين
    دبري لك كذبة واطلعي من الموضوع بسرعة
    ضحكت جوانا : فديت اللي يقرأ افكاري
    فيصل : اخلصي .. قولي انك كنتي عند صديقتك زي خزوم اوكي ؟
    جوانا نقزت وباسته على خده : حاضر
    دخل طلال معصب وصرخ : جوااااااااااااااانا
    ارتبكت جوانا وانتفضت من صوته العالي وهو جاي مسرع بيذبحها
    وماسك بايده رسالة
    فيصل وقف قدام وجه طلال وجوانا وراه
    فيصل : وش تبغى منها يا طلال ؟
    طلال : فيصل وخر .. خليني اربيها يا فيصل
    مو ناقصين فضيحة ثانية احنا .... لا تضيع اخواتك وانقلع من قدام وجهي خليني اربيها
    جاء ابو طلال على كلام طلال الاخير
    ابو طلال بحدة : ليه مو عاجبتك تربيتك ؟
    التفت طلال وهو معصب لأبوه : يبة ... عاجبتني لكن شوووف اخرة الدلع
    بناتك بدأو يصيعون وصارت الدخلة والخرجة بدون رقيب
    جاه كف محترررررررررررررم لأول مرة بحياتهم يشوفون طلال ينطق
    طلال بهدووووء اعصاب : طقيتني يبة ؟
    ابو طلال : تدري انك وقح ؟؟ وانا اللي ما ربيتك زين
    ما علمتك تحترم وتقدر اللي اكبر منك ... ماعلمتك تحترم امك وابوووك يا حساااافة تربيتي فيك يا ولد امك
    طلال : يبة شوووووف اقرأ قبل لا تتهم عالفاااااااضي
    رمى الرسالة لأبوه
    فتحها ابو طلال وبدأ يقرأ بصوت عالي
    جوانا .. حبيبة قلبي

  20. [60]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: رواية وان جيتي عالعناد ترى فيه محد مثلي كامله

    انتي لي ومافي احد بهالدنيا قادر انه ياخذك مني لا راكان ولا غيره >>> هنا جوانا فتحت عيونها عالاخر ماتدري وش السالفة
    انتي لي فااااهمة ... تحبيني ما تحبيني هذا الكلام يقوله لسانك بس اما قلبك يقول شي ثاني .. وهو انه يعشقني
    لا تنسين ايامنا يا قلبي ,, على فكرة ليلتنا قبل 4 ايام كانت احلى ليلة بحياتي >> جوانا فتحت عيونها وشو ؟؟ ابن الكلب مراقبني
    حبيبك ريان الرائد ,, فديتك بس
    سكت ابو طلال وساد الصمت المكان
    رفع عيونه لجوانا اللي صار ودها تقتل ريان اكثر من اول
    ابو طلال وهو ماسك اعصابه : عندك تفسير ؟
    جوانا وقفت ومسكت بايد فيصل : وربي يبة ... وقسم بالله اني ماسويت شي واني ما ادانيه هالكللللب ابن الرائد
    وربي يبة اني ما كنت اسوي شي غلط
    ابو طلال : طيب .. اذا افترضنا كلامك صح يا جوانا ... اعطيني اثبات عالاقل قولي لي وين كنتي
    جوانا : ما اقدر انا حالفة ما اعلّم احد على هالمكان ,, انا حلفت يبة
    ابو طلال وده يصدق وما وده يصدق يا ربي وش اسوي
    طلال : يااااااااااااااااا سلام كذا انتهت القصة يبة ؟؟ ما شاء الله
    ابو طلال : طلال اسكت ولا كلمة مدامني موجود مالك دخل
    رن جوال جوانا ... طلعته تشوف مين
    ياربي موووو وقتك انت ,, وش تبي ... هذا راكان شسوي
    طلال : ردي
    جوانا : ادررري ... الو ؟
    راكان : الو شخبارك جوانا ؟
    جوانا : تمام بس مشغولة يا تولين
    راكان : تولين ؟
    جوانا : بكلمك بعدين
    راكان : اها ... فهمتك ,, اوكي
    وقفلت الخط
    طلال قرب منها : اعطيني الجوال
    جوانا : ليه ؟
    طلال : وريني اشووف
    اعطته الجوال
    اتصل على آخر رقم وفتح السبيكر
    راكان : الو ؟؟؟ وش فيك قبل شوي جوانا ؟
    كلهم انصدموووا وفيصل شال ايده منها
    طلال : مين انت ؟
    راكان انصدم بالصوت الرجولي
    راكان : مين طلال ؟
    طلال : تعرفني بعد ؟؟
    راكان : ايه اكيد اعرفك ... انا راكان الصقر
    طلال : عسى ما شر ؟ وش عندك مع اختي يا محترم ؟
    راكان : لا تتسرع بحكمك على اختك .. تراك فاهم القصة غلط
    طلال : طيب فهمني ؟
    راكان : انا واختك واختي تولين جالسين نخطط لمشروع خيري للأرامل والايتام
    سكت طلال وكأنه هدى شوي
    طلال: وليه مو اختك اللي تكلم اختي ؟
    راكان : دايم هي تكلمها ... لكن اليوم لو ما انها مشغولة والا كلمتها
    طلال طالع بجوانا اللي كانت بتمووت من الخوف لو ما تصريفة راكان الذكية
    جوانا : استاذ راكان ... ريان ازعجني مرة ثانية وارسل لي رسالة يقول ان ليلتنا قبل اربعة ايام كانت احلى ليلة بحياته الحقيييييير
    راكان عارف ان جوانا كانت عند امها بالليل مرة متأخر لكن ريان محبوس عندهم طيب ؟؟!!! اكيد ناااصر او ماهر
    راكان : ايه ما عليك .. انا بتصرف معاه ,, اختك كانت عند اختي تولين ينسقون الشغل
    اما عن الكلب هذاك شغله عندي .... انا اوريك فيه ,, سبق وحذرته من هالحركات لكن الذوق مع هالاشكال ما ينغع
    طلال يثق براكان وانه محترم سمعته الكويسة معروفة ... غير عن اخلاقه بالتعامل مع الناس
    طلال : طيب ... يعطيك العافية واسفين ازعجناك
    راكان ارتاح انه صرّف الموضوع : لا عادي ... موجود بأي وقت بغيتوني فيه
    طلال رجع لجوانا جوالها : كنت خايف يا جوانا
    فيصل بضيق : كل (ن) يرى الناس بعين طبعه ,,
    طلال بتهديد : فيصل لا تبداها معي
    ابو طلال : يللا الحين تطاق مع فيصل
    طلال : بكل شي انا الغلطان يعني ؟؟
    ومشى عنهم لغرفته
    فيصل : انا طالع ... مع السلامة
    وباس راس جوانا .... شكرا لانك ما خيبتي ظني
    ابتسمت جوانا : العفو
    خزامى ضمت الجوري بقووووة ... كانت خايفة يصير بجوانا اللي صار لها
    ابو طلال : اسأنا الظن فيك
    جوانا : اهم شي ثقتكم فيني يبة ,, وسمعتنا ما راح تضيع على يدي انا تربيتك واخواتي بعد
    وطلعت لغرفتها
    ......................

+ الرد على الموضوع
صفحة 3 من 5 الأولىالأولى 1 2 3 4 5 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. كن مثلي
    بواسطة عازفة الأمل في المنتدى صفحة white page بيضاء
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 2012-11-23, 05:02 PM
  2. رواية إنتِ لي/كامله لدكتوره منى المرشود
    بواسطة رنون في المنتدى منتدى الروايات
    مشاركات: 129
    آخر مشاركة: 2012-11-21, 08:59 AM
  3. مين قدي ومين مثلي يخبرني
    بواسطة ايفےـلےـين في المنتدى منتدى الاسرة والطفل
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 2011-07-20, 02:29 AM
  4. هيَ لا تعشَقْ الحُزن مثلي
    بواسطة خالدالطيب في المنتدى بوح الخاطر
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 2011-07-18, 09:41 PM
  5. مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 2010-05-28, 02:47 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )