عائشه:الو
أم عبد الله:سلام عليكم
عائشه :وعليكم سلام يا خاله
أم عبد الله:كفيك
عائشه:بخير وأنتي
أم عبد الله :حمد الله بخير وين أمك
عائشه:دقيقه
أم عبد الله :طيب

في بيت روان
روان:هيا روحي شوفي أبوي وينه
هيا:ليش
جواهر:بتكلم حبيبتك القلب
هيا:مين
جواهر:فنو
روان:اسكتي لا حد يسمعك وروح تفكيره بعيد أنتي تعرفين الي هنا تفكيرهم مره بعيد
أعرفكم على عائلة روان
عائله ساكنه في حي فقير مرره
روان اكبر وحده فيهم بعدها
هيا جالسه في البيت عمرها 19 سنه طويلة نحيفة مرره عايديه مرره بس فيها جاذبيه
جواهر عمرها 17 سنه سمينه شوي بيضاء تدرس 2ثانوي
جوزاء تدرس 2متوسط منعزله عن الناس حتى اخواتها بس أهي مرره منعزله يعنى تجلس لوحدها
بسبب تعامل ابوهم يجي من دوام ويطلع حرته في بناته >>مساكين
ابراهيم الأب عمره 45 سنه يشتغل فراش في احد المدارس
الام مات قبل سنتين من العذاب الي تشوفه
اتصلت روان على أفنان كانت حاطة انشودة تتصلبي يا هلا بك من بعد طول غيابك اتصالك غير عندي مرحبا بك مرحبا بك .....الخ
ردت أفنان بصوت رايح :هلا
روان:وش فيك
أفنان:ما فيني شي
روان :اكيد
أفنان:أكيد اسمعي إذا وصلت شرقيه اتصل عليك
روان:طيب سلام
سكرت أفنان بدون ما تسمع ردها روان
هيا:وش فيك سكرتي
روان: مدري وش فيها صوتها مرره متغير
جواهر:طيب قالت وش فيها
روان:لا بس تقول إذا وصلت شرقيه بدق
دخلت عليهم جوزاء :بسرعة خبي جوال أبوي جاء
روان دخلت جوال داخل شنطه
ابراهيم بعصبيه:روان تعالي
روان قامت وهي خايفه :سم أبوي
ابراهيم:سم تاكلينه روحي حطي الي الفطور
روان:طيب راحت روان تحط الفطور
في المزرعه وبتحديد غي الصالة
امواج: خلونا نزل الشرقية
سميره:رفضوا
ابرار:مو على كيفهم
دخلت الخدامة
خدامه:يالله في يرجع شرقيه
امجاد:واخير حسوا فينا
اماني:مدامكم بترجعون حتى إحنا بنرجع
الكل جلس يرتب اغراضه
جابر دق على جاسم ويشوف وين وصل
جاسم: هلا جابر
جابر:وين و صلت
جاسم :الحين عند اول محطة على طريق
جابر:خلاص خلكم هناك بنجيكم
جاسم:خلاص نستناكم
سكر جاسم من عند جابر
مها:وش صار
جاسم :بينزلون معنا
أفنان:وناسه
منصور:بسم الله وش صار فيك قبل شوي ساكته
أفنان :مالك دخل أبوي الله يخليك بركب مع عمي جابر
جاسم:طيب بس خليهم يمشون مناك ويصلون عندنا بعدين تكلمي
أفنان:طيب
مر اليوم بحزنه وفرحه
في الغرب بنسبه الي أفنان حزين عشان بريجعون الخرج وعند عبد الله صعب عشان اليوم يشوف عائشه
أم عبد الله : اليوم ساعة 9 إن شاء الله راح روح الي بيت خالتك عهود
سارة:مو كنكم استعجلتوا شوي
أبو عبد الله:طيب اصبرو لين يرد أبو منصور يمكن البنت توافق
أم عبد الله:ماتشوف طولوا علينا كل هذا تفكير
عبد الله جالس يسمع كلامهم
أم عبد الله :وش قلت
عبد الله:خلاص اليوم نروح
جاءت ساعة 9 الليل كانت أفنان توها داخله الخرج وعبد الله ينتظر عائشه تدخل
أفنان دخلت البيت وطلعت فوق وفتحت الباب غرفتها وفي نفس الوقت عائشه دخلت المجلس عبد الله يناظر عائشه ويتخيل أفنان واقفة عندها يحاول يطلع الفروق الي بين أفنان وعائشه كانت فروق كثيره
أفنان بدأت اطراف يديها تبرد وشفايفها بدأت تأخذ لون الازرق والنور بدأ ينخفض في عين أفنان تحاول تمسك نفسها وفي نفس الوقت الشيخ كان ينتظر الرد من عائشه سمع عبد الله صوت زغاريط وخلود سمعت صرخت أفنان دخلت خلود على أفنان
خلود:وش فيك أفنان ردي علي
في نفس الوقت دخل أبو عائشه المجلس
أبو عائشه:الف مبروك يا عبد الله
اخذوا الدفتر الي كي توقع عائشه وقعت عائشه واختفى النور من عين أفنان وبدأصراخ خلود يملى البيت و زغاريط تملى بيت أبو عائشه الكل يبارك الي عائشه وعبد الله هناك فرحه وهنا حزن وألم وقفت سيارة الاسعاف عند باب البيت وناس تذكر الله ومنصور وجاسم توهم واصلين البيت مستغربين الاسعاف واقف عند باب بيتهم جاسم: وش فيه
مها وهي تبكي:بناتنا
جاسم:مين
مها:أفنان
جاسم شاف نقاله تطلع من البيت وفيها أفنان كانها جثه شفتها ويدها ماخذه لون الازرق
جاسم:وش صار فيها
مها:مدري فجئه تصارخ وبعدين طاحت
تحركت سيارة الاسعاف من امام البيت وتسبقه سيارة جاسم الي يبكي والي يدعي أنها مافيها شي في سيارة عبد الله الكل كان فرحان ويبارك له وهو مو مهتم ابد مرو من عند بيت جاسم وشافوا جيران يدخلون بيتهم وقف عبد الله ونزل
عبد الله:لو سمحت ممكن سؤال
ولد:خيير
عبد الله:وش صار
ولد:وش دخلك أنت
عبد الله:أنا اعرف صاحب هذا البيت
ولد:مادريت جاءت الاسعاف واخذوا بنتهم
عبد الله:أي وحده
ولد:أفنان
عبد الله:ماشاء الله عارف ا سمها
ولد:شفت هاذي البنت كل الي ساكن هنا يعرفها مستحيل تلقى واحد ما يعرفها
عبد الله:طيب مشكرو
ولد:العفو
ركب سيارة
أبو عبد الله:وش صابر
عبد الله: يقول جاء الاسعاف واخذوا أفنان
سارة:وش فيها
عبد الله:مدري

ــــــــ........ـــــــــــ.... ...ــــــــــ...... ..
روان :ياربي وش فيها ما تصلت
جواهر:أكيد نايمه
هيا:لا أكيد صار فيها شي كل هاذ الوقت في طريق لسعى ما وصلوا
روان:اليوم بترجع الخرج
جواهر:أهي من خرج
روان:ايوه
هيا:كذابه
وران:والله لو تسمعون صوتها ما تعطونها وحده تدرس 3ثانوي
هيا:طيب يوم سمعتي صوتها كم عطتيها
روان:عطيتها وحده تدرس في الابتدائي
هيا جلست تضحك
روان:والله بس خلوها دق اسمعوا صوتها
جواهر:وبعدين
روان:طيبه مرررره واضح أنها ما تحب مشاكل و احس تحب تساعد ناس مدري ليش
هيا: ياربي متى تدق
ابراهيم دخل عليهم معصب :انتم ما نخمتم
روان:خلاص بنام الحين
ابراهيم:نامت عليكم طوفه >جدار< قولوا امين

ــــــــ........ـــــــــــ.... ...ــــــــــ...... ..
في المستشفى
مها:ياربي ش فيه تاخر الدكتور
جاسم:اصبري الحين يطلع ومعه نتيجه
طلع الدكتور
جاسم:طلعت نتيجة
دكتور:إيه
مها:وش نتيجة
دكتور:الحمد الله سليمه
مها:الحمد الله
دكتور:بس لازم نعيد التحاليل
جاسم:ليش
دكتور:الي تأكد فقط
منصور:أقول لاتضيعون وقتكم
جاسم:استح على وجهك
دكتور:هاذي حاله الي جات بنتكم ماتجي الي فيهم مرض خطير لاقدر الله
مها:وش تقول يعني أفنان فيها مرض
دكتور:لا بس بنتأكد إذا طلعت نتيجة ثانيه سليمه خلاص أهي بخير وإذا لا
مها:لا تكمل إن شاء الله سليمه
ــــــــ........ـــــــــــ.... ...ــــــــــ...... ..
روان بدق وولي يصير يصير
هياكيابنت أبوي لا يدخل علينا مثل قبل شوي
روان:وين جوزاء
هيا:نايمه
روان:طيب أنتي اطلعي وراقبي إذا سمعتي صوت أبوي تعالي خلاص
هيا:خلاص
طلعت هيا و روان اتصلت على أفنان
خلود سمعت جوال أفنان يدق ردت
خلود:نعم
روان :سلام
خلود:وعليكم سلام من معي
روان:ممكن اكلم أفنان
خلود:والله أفنان الحين في المستشفى
روان خافت:أش تقولين
خلود:والله
روان وهي خايفه :وش صار فيها
جواهر:وش فيه
روان:اسكتي
خلود:مدري وش صار فيها بس يدها وشفتها صارت لونها ازرق ومثلجه مرره وبعدين فقدت الوعي
روان:طيب كيفها الحين
خلود:زينه سوين لها تحاليل والحمد الله طلعت سليمه وهي لحد الحين ما قامت
روان :إذا قامت قولي اني اتصلت وسلميلي عليها
خلود:وصل
روان:طيب مع سلامه
خلود مع سلام
سكرت خلود من عند روان طلع دكتور
جاسم:طلعت نتيجة
دكتور:إيه
مها:تكلم بسرعة
دكتور:سليمه
مها:الحمد الله
دكتور:بس راح نعرض حالت بنتكم الي الاخصائين
جاسم:ليش
دكتور:شلون معها هذي الاعراض ونتيجة سليمه
خلود:قول ماشاء الله لا تمرض أختي زايده أهي ناقصه مرض
جاسم:الي تشوفه بس متى تطلع
دكتور:أهي حالت مستقره يمكن تطلع بكره في اليل بس مراح نعرض حالتها الحين
جاسم:طيب متى
دكتور:إذا رجعت لها الاعراض ذيك ساعة نعرض حالتها
جاسم :مشكور يا دكتور وما قصرت ادري تعبناك اليوم
دكتور:العفو وهذا وجبنا
طلع جاسم من عند الدكتور وقررت مها أنها تنام عند أفنان
ــــــــ........ـــــــــــ.... ...ــــــــــ...... ..

>>>>>ليت الوجع بعروق قلبي ولا فيك..>>>>>>
>>>>>وليت التعب غلطان ساهي ولا جاك..>>>>>>
>>>>>لو الشفا بضلع صدري لداويك.>>>>>
. >>>>واطحن جميع ضلوع صدري فداياك..>>>>>>>>
>>>>>الله من شر المقادير يحميك..>>>>>>>>>
>>>>>والله يحفظك يا عيوني ويرعاك>>>>>>
وليد اتصل على ابرار
في غرفة البنات
ابرار:وش فيه هذا دق علي كل هذا عجز يجي
انهار:طيب ردي عليه
ابرار:طيب ردت :خير وش تبي
وليد :ابرار تعالي
ابرار:ليش
وليد :ابغي كلمك في موضوعين
ابرار:خوفتني قول وخلصني
وليد:أقول تعالي الرصيد بخلص بسرعة تعالي
سكر بدون مايسمع رد ابرار
انهار:وش يبعى
ابرار:مدري أبروح وشوف
انهار:بسرعة
ابرار:ليش
انهار:عشان تقول لي وش قالك
ابرار:طيب
طلعت ابرار وراحت الغرفة
دقت الباب
وليد:ادخلي
دخلت ابرار:وش فيك
وليد تعالي
ابرار خافت:قول بسرعة خوفتني
وليد:أولى شي دقي على أفنان
ابرار:ليش
وليد:أنتي تصلي وبس وبعدين تعرفين
ابرار:طيب
اتصلت ابرار على أفنان وردت خلود وقالت سالفه الي صارت اليافنان
ابرار كوش درأك إن أفنان صار فيها شي
وليد :قولي بسرعة
ابرار قالت كل شي
وليد:والله اني حاس
ابرار:طيب عرفت وش صار في أفنان قلي وش موضوع ثاني
وليد:صالح خطبك أنتي موافقه ولآلا
ابرار فاتحه عيونها:أنا
وليد:اجل أنا إيه أنتي
ابرار:وليد لاتستهبل معي
وليد:يا بنت حلال أنا أتكلم معك من جد
ابرار وفقت :بفكر
وليد:يا ليتك تفكرين بسرعة
ابرار طلعت وراحت غرفتها
انهار:وش يبغى فيك
ابرار:ولاشي
انهار:كذابه
ابرار:صالح خطبني
انهار:ايش
ابرار:والله
انهار:معقوله صالح
ابرار:وش فيه صالح رجال زين وطيب
انهار:ما قلنا شي
ابرار:ع بالي
ــــــــ........ـــــــــــ.... ...ــــــــــ...... ..
اليوم الجمعه ساعة 4 العصر وقت زياره
كانت أفنان ساكته طوال الوقت
أم عبد الله:ما دريتي أمس خطبت عبد الله على عائشه
أفنان لفت على أمها و أم عبد الله
مها:أفنان فيكي شي
أفنان تهز برأسها بمعنى لا لفت على جهت طاقه وسكرت عيونها نزلت دمعتها دخلو بنات سارة
دلال :أفنان ما قمتي
دانه:ياربي وش فيها هاذي >بعد الترجمه
أفنان لفت وهي تبتسم :أنا صحيت
دلال :فنو تدرين إن عائشه مو حلوه
أفنان:ليش
دلال:أمس تجيب مرض مدري ليش خالي اخذها تصدقين أنتي احلى
أفنان:والله
سارة:بنات عيب
أفنان:لاعايدي خلوهم يسلفون معي
سارة:تكلمو بس لاتسون ازعاج
أفنان:سارة إذا تقدرين خليهم ينامون عند اليوم
سارة:مستحيل أنتي تعبانه أخاف يضايقونك
دلال ودانه راحو عندها يترجونها
سارة:خلاص بس اليوم
دلال ودانه راحوا عند أفنان
أم عبد الله :يالله نستأذن
مها:بدري
أم عبد الله:نخلي أفنان ترتاح
طلعوا من عندهم
عبد الله:وين دانه ودلال
سارة:اليوم بنامون عند أفنان
عبد الله:ماشاء الله و ليش
سارة:وش اسوي فيهم جلسوا يترجوني لين وافقت
أم عبد الله:واضح إن أفنان تحب الاطفال
سارة:مرره وكبر دليل أنها خلت دلال ودانه يحبونها
أم عبد الله:بس لسانهم بقصه لهم
عبد الله :ليش
سارة:تخيل يقولون إن عائشه تجيب المرض
عبد الله في نفسه:والله أنهم صادقين إن أفنان احلى بس أنتي يا افنان رفضتي
ــــــــ........ـــــــــــ.... ...ــــــــــ...... ..

اذا شفتوا اخطاء املائيه طنشو هع هع هع