التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة


فتاوى الصلاة

فتاوى الصلاة


+ الرد على الموضوع
صفحة 2 من 6 الأولىالأولى 1 2 3 4 5 6 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 40 من 101

الموضوع: فتاوى الصلاة

  1. [21]
    ياسر المنياوى
    ياسر المنياوى غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 12,774
    التقييم: 70
    النوع: Black

    افتراضي رد: فتاوى الصلاة

    الحكمة في كون التيمم على عضوين

    ما هي الحكمة في كون التيمم على عضوين ؟.


    الحمد لله

    قال ابن القيم رحمه الله :

    وأما كونه - أي : التيمم - في عضوين ففي غاية الموافقة للقياس والحكمة ؛ فإن

    وضع التراب على الرءوس مكروه في العادات ، وإنما يفعل عند المصائب

    والنوائب ، والرِّجلان محل ملابسة التراب في أغلب الأحوال ، وفي تتريب

    الوجه من الخضوع والتعظيم لله والذل له والانكسار لله ما هو من أحب العبادات

    إليه وأنفعها للعبد ، ولذلك يستحب للساجد أن يُترِّب وجهه لله ، وأن لا يقصد وقاية

    وجهه من التراب كما قال بعض الصحابة لمن رآه قد سجد وجعل بينه وبين

    التراب وقاية فقال : " ترِّب وجهك " ، وهذا المعنى لا يوجد في تتريب الرِّجلين .

    وأيضاً فموافقة ذلك للقياس من وجهٍ آخر : وهو أن التيمم جُعل في العضوين



    المغسولين ، وسقط عن العضوين الممسوحين ، فإن الرِّجلين تُمسحان في الخف ،

    والرأس في العمامة ، فلمَّا خُفِّف عن المغسوليْن بالمسح خُفِّف عن الممسوحيْن

    بالعفو ، إذ لو مُسحا بالتراب لم يكن فيه تخفيفٌ عنهما ، بل كان فيه انتقالٌ من

    مسحهما بالماء إلى مسحهما بالتراب ، فظهر أن الذي جاءت به الشريعة هو أعدل

    الأمور وأكملها ، وهو الميزان الصحيح .

    وأما كون تيمم الجنب كتيمم المحدِث فلمَّا سَقط مسح الرأس والرجلين بالتراب عن

    المحدِث سقط مسح البدن كله بالتراب عنه بطريق الأولى ، إذ في ذلك من المشقة

    والحرج والعسر ما يناقض رخصة التيمم ، ويدخل أكرم المخلوقات على الله في

    شبه البهائم إذا تمرغ في التراب ، فالذي جاءت به الشريعة لا مزيد في الحسن

    والحكمة والعدل عليه ، ولله الحمد .


    " أعلام الموقعين " ( 1 / 301 ، 302 ).
    موقع الإسلام سؤال وجواب


  2. [22]
    ياسر المنياوى
    ياسر المنياوى غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 12,774
    التقييم: 70
    النوع: Black

    افتراضي رد: فتاوى الصلاة

    هل لإقامة الصلاة وقت محدد؟

    ما هو وقت إقامة الصلاة بعد الأذان ؟



    الحمد لله ليس لإقامة الصلاة وقت محدد ، لكن يراعى في ذلك ما يلي :


    1- إذا كان الإنسان منفردا ، أو كانت المرأة تصلي في بيتها ، فإن الأفضل تعجيل الصلاة في أول وقتها إلا


    العشاء والظهر عند اشتداد الحر ، فتصلي السنة القبلية ثم تصلي الفريضة ، وذلك لما روى البخاري (527)


    ومسلم (85) عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَسْعُودٍ رضي الله عنه قَالَ : سَأَلْتُ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : أَيُّ الْعَمَلِ أَحَبُّ


    إِلَى اللَّهِ ؟ قَالَ : الصَّلاةُ عَلَى وَقْتِهَا . قَالَ : ثُمَّ أَيٌّ ؟ قَالَ : ثُمَّ بِرُّ الْوَالِدَيْنِ . قَالَ : ثُمَّ أَيٌّ ؟ قَالَ : الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ


    اللَّهِ .


    ولقول النبي صلى الله عليه وسلم : ( إذا اشتد الحر فأبردوا بالصلاة [يعني : صلاة الظهر] فإن شدة الحر من


    فيح جهنم ) رواه البخاري (537) ومسلم (615) .



    ولما روى أبو هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وعلى آله وسلم :



    (لولا أن أشق على أمتي لأمرتهم أن يؤخروا العشاء إلى ثلث الليل ، أو نصفه) رواه الترمذي (167) وصححه


    الألباني في صحيح الترمذي .




  3. [23]
    ياسر المنياوى
    ياسر المنياوى غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 12,774
    التقييم: 70
    النوع: Black

    افتراضي رد: فتاوى الصلاة

    - أما جماعة المسجد ، فينبغي أن يكون هناك وقت بين الأذان والإقامة يكفي للتطهر ، والذهاب إلى المسجد ،

    وصلاة الراتبة .


    قال الشيخ سيد سابق رحمه الله في "فقه السنة" (1/100) : "يطلب الفصل بين الأذان والإقامة بوقت يسع


    التأهب للصلاة وحضورها ، لأن الأذان إنما شرع لهذا . وإلا ضاعت الفائدة منه ، والأحاديث الواردة في هذا


    المعنى كلها ضعيفة . وقد ترجم البخاري : باب "كم بين الأذان والإقامة" ، ولكن لم يثبت التقدير . قال ابن


    بطال : لا حد لذلك غير تمكن دخول الوقت واجتماع المصلين" انتهى .


    وقال الحافظ ابن حجر رحمه الله في "فتح الباري" (2/126) تعليقاً على قول الإمام البخاري : كم بين الأذان


    والإقامة : قال :


    "وَلَعَلَّهُ أَشَارَ بِذَلِكَ إِلَى مَا رُوِيَ عَنْ جَابِر أَنَّ النَّبِيّ صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ لِبِلَالٍ : (اِجْعَلْ بَيْنَ أَذَانِك وَإِقَامَتك


    قَدْرَ مَا يَفْرُغ الْآكِلُ مِنْ أَكْلِهِ ، وَالشَّارِب مِنْ شُرْبِهِ ، وَالْمُعْتَصِر إِذَا دَخَلَ لِقَضَاءِ حَاجَتِهِ) أَخْرَجَهُ التِّرْمِذِيّ وَالْحَاكِم


    لَكِنْ إِسْنَادُهُ ضَعِيفٌ , وَلَهُ شَاهِد مِنْ حَدِيث أَبِي هُرَيْرَة وَمِنْ حَدِيث سَلْمَانَ أَخْرَجَهُمَا أَبُو الشَّيْخ وَمِنْ حَدِيث أُبَيِّ بْنِ


    كَعْبٍ أَخْرَجَهُ عَبْد اللَّه بْن أَحْمَد فِي زِيَادَات الْمُسْنَد وَكُلُّهَا وَاهِيَةٌ , فَكَأَنَّهُ أَشَارَ إِلَى أَنَّ التَّقْدِير بِذَلِكَ لَمْ يَثْبُت" انتهى .



  4. [24]
    ياسر المنياوى
    ياسر المنياوى غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 12,774
    التقييم: 70
    النوع: Black

    افتراضي رد: فتاوى الصلاة

    وقد سئل الشيخ ابن عثيمين رحمه الله : هل كان الرسول صلى الله عليه وسلم يحدد وقتاً بين الأذان والإقامة؟


    فأجاب :


    "كان النبي صلى الله عليه وسلم يصلي الصلاة في أول الوقت إلا العشاء الآخرة، فإنه كان ينظر إلى اجتماع


    الناس إذا رآهم اجتمعوا عجَّل، وإذا رآهم أبطؤوا أخَّر، وكان يبقى في البيت حتى يأتيه المؤذن فيعلمه بحضور


    الصلاة ، وربما خرج إليها بدون إعلام.


    فالسنة تعجيل جميع الصلوات إلا العشاء وإلا الظهر عند اشتداد الحر، ولكن الصلوات التي لها نوافل راتبة


    كالفجر والظهر ينبغي للإنسان أن يراعي حال الناس بحيث يتمكنون من الوضوء بعد الأذان ومن صلاة هذه


    الراتبة" انتهى .


    "مجموع فتاوى الشيخ محمد صالح العثيمين" (12/190) .



    وإن اتفق جماعة المسجد على إقامة الصلاة في وقت محدد ، أو كان ذلك بتوجيه مسئولي الأوقاف ، منعا


    للاختلاف ، فلا بأس ، وينبغي التقيد به .


    والله أعلم .

    الإسلام سؤال وجواب




  5. [25]
    ياسر المنياوى
    ياسر المنياوى غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 12,774
    التقييم: 70
    النوع: Black

    افتراضي رد: فتاوى الصلاة

    هل على النساء أذان وإقامة ؟

    أرجوك أخبرني هل هو فرض "أو واجب " على النساء أن يقمن بالأذان والإقامة

    قبل أن يصلين سواء فرداً أو في جماعةٍ مع أخوات أخريات ؟.






    الحمد لله سئلت اللجنة الدائمة للإفتاء : هل تشرع للمرأة إقامة الصلاة إذا أمّت النساء ؟

    فأجابت : لا تشرع في حقهن إقامة للصلاة سواء صلين منفردات أم صلت بهن

    إحداهن كما لا يشرع لهن أذان .

    فتاوى اللجنة الدائمة 6 / 84


    وسئل الشيخ ابن باز رحمه الله : هل يجوز للمرأة فعل الأذان والإقامة للصلاة أم

    لا ؟


    فأجاب الشيخ رحمه الله :

    لا يشرع للمرأة أن تؤذن أو تقيم في صلاتها ، إنما هذا من شأن الرجال ، أما

    النساء فلا يشرع لهن أذان ولا إقامة ، بل يصلين بلا أذان ولا إقامة

    مجموع فتاوى ومقالات متنوعة 10 / 356

    والله أعلم .


    الإسلام سؤال وجواب



  6. [26]
    ياسر المنياوى
    ياسر المنياوى غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 12,774
    التقييم: 70
    النوع: Black

    افتراضي رد: فتاوى الصلاة

    الأذكار بين الأذان والإقامة

    أود أن أعرف الدعاء الذي نقوله قبل الأذان وقبل الإقامة وبعد الأذان وبعد الإقامة .




    الحمد لله 1. أما عن الدعاء قبل الأذان فليس هناك دعاء قبل الأذان - فيما أعلم - ولو


    خصص ذلك بقول خاص أو غير خاص في ذلك الوقت فهو بدعة منكرة ولكن إن


    جاء اتفاقاً وصدفة فلا بأس به .


    2. أما قبل الإقامة عندما يهم المؤذن بالإقامة بالذات فهذا أيضاً لا نعلم فيه قولاً


    مخصوصاً ففعله مع عدم ثبوت دليل عليه بدعة منكرة .


    3. أما ما بين الأذان والإقامة فالدعاء عندئذٍ مرغّب فيه ومستحب .


    عن أنس قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إن الدعاء لا يرد بين الأذان


    والإقامة فادعوا " . رواه الترمذي ( 212 ) وأبو داود ( 437 ) وأحمد ( 12174 )


    – واللفظ له – وصححه الألباني في صحيح أبي داود 489 .




  7. [27]
    ياسر المنياوى
    ياسر المنياوى غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 12,774
    التقييم: 70
    النوع: Black

    افتراضي رد: فتاوى الصلاة

    والدعاء بعد الأذان مباشرة له صيغ مخصوصة :


    - منها : عن جابر بن عبد الله أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : " من قال


    حين يسمع النداء اللهم رب هذه الدعوة التامة والصلاة القائمة آت محمدا الوسيلة


    والفضيلة وابعثه مقاما محمودا الذي وعدته حلت له شفاعتي يوم القيامة " . رواه


    البخاري ( 589 ) .


    4. وأما الدعاء بعد الإقامة فلا نعلم له دليلاً ، وإن خصص الدعاء بشيء من غير


    دليل صحيح كان بدعة .


    5. و أما الدعاء حين الأذان فإنه يسن لك أن تقول كما يقول المؤذن إلا عند قوله :


    حي على الصلاة – حي على الفلاح . فإنك تقول : لا حول ولا قوة إلا بالله .



    عن عمر بن الخطاب قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : " إذا قال المؤذن


    الله أكبر الله أكبر فقال أحدكم الله أكبر الله أكبر ثم قال أشهد أن لا إله إلا الله قال


    أشهد أن لا إله إلا الله ثم قال أشهد أن محمدا رسول الله قال أشهد أن محمدا رسول


    الله ثم قال حي على الصلاة قال لا حول ولا قوة إلا بالله ثم قال حي على الفلاح


    قال لا حول ولا قوة إلا بالله ثم قال الله أكبر الله أكبر قال الله أكبر الله أكبر ثم قال


    لا إله إلا الله قال لا إله إلا الله من قلبه دخل الجنة " . رواه مسلم ( 385 ) .


    6- أما الدعاء حين الإقامة : فبعض العلماء أجراه على العموم باعتباره أذاناً


    فاستحب الترديد ، ولم يستحبه علماء آخرون لضعف الحديث الوارد في الترديد


    مع الإقامة الذي سيأتي تخريجه ، ومنهم الشيخ محمد بن إبراهيم في الفتاوى ( 2/136 ) والشيخ العثيمين في الشرح الممتع ( 2/84 )


    ـ ومن الخطأ قول : أقامها الله وأدامها الله عند قول المؤذن : قد قامت الصلاة لأن


    الحديث الوارد في ذلك ضعيف .


    عن أبي أمامة أو عن بعض أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم : " أن بلالا أخذ


    في الإقامة فلما أن قال قد قامت الصلاة قال النبي صلى الله عليه وسلم " أقامها الله


    وأدامها " وقال في سائر الإقامة كنحو حديث عمر رضي الله عنه في الأذان " .


    رواه أبو داود ( 528 ) . والحديث : ضعفه الحافظ ابن حجر في " التلخيص


    الحبير " ( 1 / 211 ) .


    والله أعلم .



    الإسلام سؤال وجواب



  8. [28]
    ياسر المنياوى
    ياسر المنياوى غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 12,774
    التقييم: 70
    النوع: Black

    افتراضي رد: فتاوى الصلاة

    الصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم عند إقامة الصلاة

    عند إقامة الصلاة يقول المؤذن : اللهم صلى على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وسلم ، تم يشرع في إقامة

    الصلاة : ( الله أكبر ، الله أكبر ) ، فهل هذا سنة ؟
    .




    الحمد لله الواجب على من أراد أن يؤدي عبادة أن يتعلم أحكامها وكيفيتها من سنة النبي صلى الله عليه وسلم

    حتى لا يعبد الله على جهل ، فإن الله تبارك وتعالى لا يعبد إلا بما شرع . ومن تعبد لله تعالى بعبادة لم يشرعها

    الله ورسوله صلى الله عليه وسلم فهي مردودة عليه غير مقبولة ، لقول النبي صلى الله عليه وسلم : ( من عمل

    عملا ليس عليه أمرنا فهو رد ) رواه مسلم (1718) .

    ومن البدع التي أدخلت في إقامة الصلاة ما ذكره السائل من صلاة المؤذن على النبي صلى الله عليه وسلم قبل

    إقامة الصلاة . فإن هذا الفعل بدعة لم يفعله الرسول صلى الله عليه وسلم ولا أحد من أصحابه .

    وقد نص على كونها بدعة الشيخ جمال الدين القاسمي رحمه الله في كتابه " إصلاح المساجد من البدع والعوائد

    " ص (134) .



    الإسلام سؤال وجواب




  9. [29]
    ياسر المنياوى
    ياسر المنياوى غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 12,774
    التقييم: 70
    النوع: Black

    افتراضي رد: فتاوى الصلاة

    حكم الأذان عن طريق المذياع ونحوه

    ما حكم الأذان بالراديو ، يعني : إذا أتى وقت الأذان نقوم بتشغيل المسجل أو

    الراديو على تسجيل للأذان أو صوت مؤذن يؤدي الأذان ؟ .




    الحمد لله الأذان من آلة التسجيل ، أو من المذياع ، أو من مكان واحد وإرساله عن

    طريق الأجهزة إلى باقي المساجد : فبدعة محدثة .

    سئل علماء اللجنة الدائمة :

    هل الأذان سنة للصلوات المفروضة ، وما حكمه بآلة التسجيل إن كان المؤذنون

    لا يتقنونه ؟ .

    فأجابوا : الأذان فرض كفاية بالإضافة إلى كونه إعلاماً بدخول وقت الصلاة

    ودعوة إليها ، فلا يكفي عن إنشائه عند دخول وقت الصلاة إعلانه مما سجل به

    من قبل ، وعلى المسلمين في كل جهة تقام فيها الصلاة أن يعيِّنوا من بينهم من

    يحسن أداءه عند دخول وقت الصلاة .

    الشيخ عبد العزيز بن عبد الله بن باز ، الشيخ عبد الرزاق عفيفي ، الشيخ عبد الله

    بن غديان .


    وسئلوا : قد سمعت من بعض الناس في الدول الإسلامية أنهم يسجلون بالشريط

    المذياع أذان الحرمين الشريفين ويضعون المذياع أمام المكبر ويؤذن بدل المؤذن

    ، فهل تجوز الصلاة ؟ مع ورود الدليل من الكتاب والسنة ، ومع تعليق بسيط ؟ .


    فأجابوا : إنه لا يكفي في الأذان المشروع للصلوات المفروضة أن يؤذن من

    الشريط المسجل عليه الأذان ، بل الواجب أن يؤذن المؤذن للصلاة بنفسه ؛ لما

    ثبت من أمره عليه الصلاة والسلام بالأذان ، والأصل في الأمر الوجوب .

    " فتاوى اللجنة الدائمة " ( 6 / 66 ، 67 ) .

    وقد قرر " مجلس المجمع الفقهي الإِسلامي برابطة العالم الإسلامي " ، الدورة

    التاسعة – في مكة المكرمة - من يوم السبت لعام 1406هـ ما يلي :

    إن الاكتفاء بإذاعة الأذان في المساجد عند دخول وقت الصلاة بواسطة آلة

    التسجيل ، ونحوها : لا يجزئ ، ولا يجوز في أداء هذه العبادة ، ولا يحصل به

    الأذان المشروع ، وأنه يجب على المسلمين مباشرة الأذان لكل وقتٍ من أوقات

    الصلوات ، في كلّ مسجدٍ ، على ما توارثه المسلمون من عهد نبيّنا ورسولنا محمد

    صلى الله عليه وسلم إلى الآن .

    والله أعلم .


    الإسلام سؤال وجواب



  10. [30]
    ياسر المنياوى
    ياسر المنياوى غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 12,774
    التقييم: 70
    النوع: Black

    افتراضي رد: فتاوى الصلاة

    التلحين والتمطيط في الأذان

    ما الحكم في التغني بالآذان والتمطيط في أحرف العلة؟ إن الحديث الذي يتناول

    حرمة الغناء يتضمن أيضا أخذ المال (عليه). هل التغني بالأذان حرام بعينه أم

    لا؟.




    الحمد لله لا يجوز التغني بالأذان والتطريب به ، وليس هو كحرمة الغناء ، بل هو

    متردد بين الكراهة والتحريم إلا أن يغيِّر المعنى فيحرم .

    1. قال زين الدين العراقي :

    والمستحب أن يترسل في الأذان ، … ويكره التمطيط وهو التمديد [ والتغني ]

    وهو التطريب ، لما روي أن رجلا قال لابن عمر " إني لأحبك في الله قال : وأنا

    أبغضك في الله إنك تبغي في أذانك " قال حماد يعني التطريب .

    2. قال ولي الدين العراقي :

    قال الشاشي في " المعتمد " : الصواب أن يكون صوته بتحزين وترقيق ليس فيه

    جفاء كلام الأعراب ولا لين كلام المتماوتين … قال صاحب " الحاوي " : البغي

    تفخيم الكلام والتشادق فيه ، قال : ويكره تلحين الأذان ؛ لأنه يخرجه عن الإفهام

    ولأن السلف تجافوه ، وإنما أُحدث بعدهم .
    " طرح التثريب " ( 3 / 118 - 120 ) .

    3. قال ابن الحاج :

    فصل في النهي عن الأذان بالألحان

    وليحذر في نفسه أن يؤذن بالألحان وينهى غيره عما أحدثوا فيه مما يشبه الغناء ،

    وهذا ما لم يكن في جماعة يطربون تطريبا يشبه الغناء حتى لا يعلم ما يقولونه من

    ألفاظ الأذان إلا أصوات ترتفع وتنخفض وهي بدعة مستهجنة قريبة العهد

    بالحدوث أحدثها بعض الأمراء بمدرسة بناها ثم سرى ذلك منها إلى غيرها وهذا

    الأذان هو المعمول به في الشام في هذا الزمان وهي بدعة قبيحة إذ إن الأذان إنما

    المقصود به النداء إلى الصلاة فلا بد من تفهيم ألفاظه للسامع ، وهذا الأذان لا يفهم

    منه شيء لما دخل ألفاظه من شبه الهنوك والتغني ، وقد ورد في الحديث عنه

    عليه الصلاة والسلام أنه قال " من أحدث في أمرنا هذا ما ليس منه فهو رد " …

    وقال الإمام أبو طالب المكي رحمه الله في كتابه ومما أحدثوه التلحين في الأذان

    وهو من البغي فيه والاعتداء ، قال رجل من المؤذنين لابن عمر : إني لأحبك في

    الله ، فقال له : لكني أبغضك في الله ، فقال : ولم يا أبا عبد الرحمن ؟ قال : لأنك

    تبغي في أذانك ، وتأخذ عليه أجرة ، وكان أبو بكر الآجري رحمه الله يقول

    خرجت من بغداد ولم يحل لي المقام بها قد ابتدعوا في كل شيء حتى في قراءة

    القرآن وفي الأذان يعني الإجارة والتلحين انتهى .
    " المدخل " ( 2 / 245 ، 246 ) .

    4. قال في " المدونة " : ويكره التطريب في الأذان ، قال في " الطراز " :

    والتطريب : تقطيع الصوت وترعيده ، وأصله خفة تصيب المرء من شدة الفرح

    أو من شدة التحزين ، وهو من الاضطراب أو الطربة ، قال في " العتبية " :

    التطريب في الأذان منكر ، قال ابن حبيب : وكذلك التحزين من غير تطريب ولا

    ينبغي إمالة حروفه والتغني فيه ، والسنة فيه أن يكون محدراً معلنا يرفع به

    الصوت انتهى ، وقال ابن فرحون : والتطريب : مد المقصور ، وقصر الممدود ،

    وسمع عبد الله بن عمر رجلا يُطرِّب في أذانه ، فقال: لو كان عمر حيّاً فكَّ لحييك

    انتهى ، وقال ابن ناجي : يكره التطريب ؛ لأنه ينافي الخشوع والوقار ، وينحو

    إلى الغناء ، والكراهة في التطريب على بابها إن لم تتفاحش وإلا فالتحريم ،

    وألحق ابن حبيب التحزين بالتطريب ، نقله أبو محمد .

    … فتحصل من هذا أنه يستحب في المؤذن أن يكون حسن الصوت ، ومرتفع

    الصوت ، وأن يُرجع صوته ، ويكره الصوت الغليظ الفظيع ، والتطريب

    والتحزين إن لم يتفاحش وإلا حرم .

    " مواهب الجليل " لحطاب ( 1 / 437 ، 438 ) .

    5. قال الشيخ محمد بن إبراهيم رحمه الله :


    ثم التمديد الزائد عن المطلوب في الأذان ما ينبغي ، فإن أحال المعنى : فإنه يبطل

    الأذان ، حروف المد إذا أعطيت أكثر من اللازم : فلا ينبغي ، حتى الحركات إذا

    مدَّت : إن أحالت المعنى : لم يصح وإلا كره " .
    " فتاوى الشيخ محمد بن إبراهيم " ( 2 / 125 ) .

    6. قال الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :

    الملحن : المطرَّب به ، أي : يؤذن على سبيل التطريب به كأنما يجر ألفاظ أغنية :

    فإنه يُجزئ لكنه يكره .

    الملحون : هو الذي يقع فيه اللحن ، أي : مخالفة القواعد العربيَّة ، ولكن اللحن

    ينقسم إلى قسمين :

    قسم لا يصح معه الأذان ، وهو الذي يتغير به المعنى .

    وقسم يصح به الأذان مع الكراهة ، وهو الذي لا يتغير به المعنى ، فلو قال

    المؤذن " الله أكبار " لا يصح ؛ لأنه يحيل المعنى ، فإن " أكبار " جمع كَبَر ،

    كأسباب جمع سبب وهو " الطبل " .
    " الشرح الممتع " ( 2 / 62 ، 63 ) .

    والله أعلم.


    الإسلام سؤال وجواب
    الشيخ محمد صالح المنجد


  11. [31]
    ياسر المنياوى
    ياسر المنياوى غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 12,774
    التقييم: 70
    النوع: Black

    افتراضي رد: فتاوى الصلاة

    الترديد مع المؤذن أثناء الوضوء والطواف

    عن المتوضئ إذا سمع الأذانَ هل تسنُّ له الإجابة حينئذٍ أم لا ؟.


    الحمد لله سُئل ابن حجر الهيتمي السؤال السابق فأجاب بقوله :

    أما حال الوضوء فيجيب ؛ لأن المتوضئ إنما يسن له السكوت عن غير الذكر ،

    وأذكار الأعضاء في ندبها خلاف بل الأصح عدم ندبها كما قاله النووي ؛ لأن

    أحاديثها لا تخلو عن كذاب أو متهم بالكذب ، ( أي لم تصح أذكار خاصة أثناء

    غسل اعضاء الوضوء ) .

    وأما الإجابة : فمندوبةٌ اتفاقاً ، ولذا قالوا بندبها للطائف مع أنَّ له أذكاراً مطلوبةٌ

    اتفاقاً ، فالمتوضئ أولى .

    وأما بعد فراغ الوضوء بأن وافق فراغ وضوئه فراغ المؤذن ، فيأتي بذكر

    الوضوء كما أفتى به البلقيني مقدِّماً له على الذكر عقب الأذان ؛ لأنه للعبادة التي

    فرغ منها ثم يذكر الأذان .

    قال : وحسن أن يأتي بشهادتي الوضوء ثم بدعاء الأذان لتعلقه بالنبي صلى الله

    عليه وسلم ، ثم بالدعاء لنفسه .


    " الفتاوى الفقهية الكبرى " ( 1 / 61 ).

    موقع الإسلام سؤال و جواب

  12. [32]
    ياسر المنياوى
    ياسر المنياوى غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 12,774
    التقييم: 70
    النوع: Black

    افتراضي رد: فتاوى الصلاة

    هل الأذان من الوحي أو اقتراح من صحابي

    السؤال : أعتقد أني قرأت عن أن الأذان للصلاة اقترحه شخص على النبي صلى الله عليه وسلم بعد أن قال أنه

    لا يريد أن يستخدم الأجراس التي يستخدمها النصارى أو مثلما يفعل اليهود للنداء لصلواتهم . فالسؤال هو: كيف


    يتفق ذلك الحدث مع الاعتقاد بأن كل ما يأمرنا به النبي صلى الله عليه وسلم ما هو إلا وحي يوحى ؟ إنني لا

    أحاول أن أكون مجادلاً ولكن سألت ذلك السؤال بقلب نقي أريد فيه المزيد من الفهم . وشكراً.



    الجواب : الحمد لله الأذان يراد به في اللغة الإبلاغ وفي الشرع الإبلاغ والإعلام بدخول الوقت ، وقد شرع

    في عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم في المدينة لحديث عبد الله بن زيد بن عبد ربه : لما أجمع رسول الله

    صلى الله عليه وسلم أن يضرب بالناقوس وهو له كاره لموافقته النصارى طاف بي من الليل طائف وأنا نائم

    رجل عليه ثوبان أخضران وفي يده ناقوس يحمله قال فقلت : يا عبد الله أتبيع الناقوس ؟ قال وما تصنع به ؟ قال

    قلت : ندعو به إلى الصلاة . قال : أفلا أدلك على خيرٍ من ذلك فقلت : بلى . قال تقول : الله اكبر …. (إلى

    نهاية الأذان )… قال : فلما أصبحت أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم فأخبرته بما رأيت فقال : إنها لرؤيا

    حق إن شاء الله فقم مع بلال فألْقِ عليه ما رأيت فإنه أندى صوتاً منك قال فقمت مع بلال فجعلت ألقيه عليه

    ويؤذن به قال : فسمع ذلك عمر بن الخطاب رضي الله عنه وهو في بيته فخرج يجرّ رداءه يقول : والذي بعثك

    بالحق لقد رأيت مثل الذي أُرِي . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم فلله الحمد . رواه أحمد ( 15881 )

    والترمذي ( 174 ) وأبو داود ( 421 ) و ( 430 ) وابن ماجه ( 698 ) .


    يتّضح من هذا الحديث : أنّ كلمات الأذان رؤيا منام رآها صحابي جليل وأقره عليها نبينا الكريم ، فهي ليست

    اقتراحاً كما ذكرت ، بل هي رؤيا ، ومن المعلوم أن الرؤيا جزء من سبعين جزءاً من النبوة لما جاء في حديث

    ابن عمر عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " الرؤيا جزء من سبعين جزءاً من النبوة " رواه أحمد ( 4449 ) .

    ورواه البخاري بلفظ " الرؤيا الصالحة جزء من ستة وأربعين جزءاً من النبوة " . رواه البخاري ( 6474 )

    ومسلم ( 4203 ) و ( 42005 ).


    فالرؤيا هنا كما وصفها الرسول صلى الله عليه وسلم بأنها رؤيا حق فهي من الله وليست اقتراحاً من شخص فهي

    نبوة بإقرار النبي صلى الله عليه وسلم لها أنها رؤيا حق ولو لم يقر لها الرسول لم تكن رؤيا حق وليست من

    النبوة ، فالذي قضى بأنّها حقّ هو النبي صلى الله عليه وسلم والذي أمر بالعمل بها هو النبي صلى الله عليه

    وسلم الموحى إليه من ربه .

    وقد رأى عمر رضي الله عنه مثل ذلك ولا ننسى أنّ عمر من الخلفاء الراشدين المهديين حيث يقول الرسول

    صلى الله عليه وسلم "… فعليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين عضوا عليها بالنواجذ " . رواه

    الترمذي ( 2600 ) وابن ماجه ( 43 ) وأحمد ( 16519 ) .


    وقد وافق عمر رضي الله عنه الوحي والتشريع الإلهي مراراً كثيرة وروت عائشة عن النبي صلى الله عليه

    وسلم " أنه كان يقول قد كان يكون في الأمم قبلكم محدثون فإن يكن في أمتي منهم أحد فإن عمر بن الخطاب

    منهم " . رواه البخاري ( 3282 ) ومسلم ( 2398 ) وعنده : قال ابن وهب تفسير " محدَّثون " : ملهمون.

    فإن قلت ولماذا كان ابتداء الأذان بهذه الطريقة حيث يراها صحابيان ثمّ يؤكّدها الوحي ولم تكن من الوحي

    مباشرة كغيرها من الأحكام فالجواب أنّ الله يشرع ما يريد كما يريد عزّ وجلّ ولعلّ فيما حدث إظهارا لفضل

    هذين الصحابيين وإثباتا للخير في هذه الأمة وأن منهم من يوافق الوحي وأنّ فيهم منامات صادقة تدلّ على

    صدقهم فإنّ أصدق الناس رؤيا أصدقهم حديثا كما قال النبي صلى الله عليه وسلم .

    وأخيرا

    فإن مما هو معلوم في كتب أهل العلم في تعريف السنّة : بأنها كلّ ما ورد عن الرسول صلى الله عليه وسلم

    من'' قول أو فعل أو تقرير '' .

    فالقول والفعل واضحان وأما التقرير فهو أن يفعل أحد أمامه فعلاً فإن أقره فهو شرع لا لفعل ذلك الرجل ولكن

    لموافقة الرسول صلى الله عليه وسلم على ذلك ، والرسول صلى الله عليه وسلم لا يسكت على الباطل ولا يقرّ

    أحداً على باطل وضلال .

    وقد لا يقره على ذلك وينهاه ، كما فعل عليه الصلاة والسلام مع الصحابي أبي إسرائيل فيما رواه ابن عباس

    قال : " بينما النبي صلى الله عليه وسلم يخطب إذا هو برجل قائم في الشمس ، فسأل عنه ، قالوا : هذا أبو

    إسرائيل نذر أن يقوم ولا يقعد ، ولا يستظل ، ولا يتكلم ، ويصوم ، قال : مُرُوه فليتكلم ، وليستظل ، وليقعد ،

    وليتم صومه " . رواه البخاري ( 6326 ) .

    فهذا النبي صلى الله عليه وسلم أقر أبا إسرائيل على نذر الصوم ، وأبطل عليه باقي ما نذره ، فلم يقره عليه .


    فيتّضح إذن أنّ الأذان صار شرعا ودينا بإقرار النبي صلى الله عليه وسلم للصحابيين على ما أراهما الله في

    المنام وأمره لعبد الله بن زيد أن يلقيه على بلال ليؤذّن به ، ولعل ما سبق من الإيضاح يكون قد أزال الإشكال
    وبيّن الأمر لك أيها الأخ السائل ونسأل الله لنا ولك الفقه في الدين . والله أعلم.




    الإسلام سؤال وجواب
    الشيخ محمد صالح المنجد

  13. [33]
    ياسر المنياوى
    ياسر المنياوى غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 12,774
    التقييم: 70
    النوع: Black

    افتراضي رد: فتاوى الصلاة

    ليس للنوافل أذان ولا إقامة

    صلاة التطوع كصلاة الضحى وصلاة الليل ، هل لها من أذان وإقامة أم لا ؟



    الحمد لله لا ليس لها أذان ولا إقامة بل إذا توضأت تُصلي ما تيسر لك كصلاة الضحى أو بعد الظهر وآخر

    الليل أو في أي وقت كان غير أوقات النهي ، فهذه تُصلي بدون أذان ولا إقامة ، لأن رسول الله صلى الله إذا قام

    يصلي لم ينقل أنه كان يؤذن أو يقيم ، إنما الأذان والإقامة مخصوصان في الفرائض فقط ، أما التراويح والوتر

    وصلاة التطوع فليس لها أذان ولا إقامة ، كما قرره أهل العلم ، وكما هي سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم

    وسنة خلفائه الراشدين .



    والله أعلم .


    من كتاب سماحة الشيخ عبد الله بن حميد ص 114

    موقع الإسلام سؤال و جواب





  14. [34]
    ياسر المنياوى
    ياسر المنياوى غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 12,774
    التقييم: 70
    النوع: Black

    افتراضي رد: فتاوى الصلاة

    متعب من العمل ولا يريد الصلاة مع الجماعة

    ما حكم شخص يأتي من الدوام تعبان ويقوم ويتغدى ثم ينتظر أذان العصر فيصلي في البيت منفرداً ولا يذهب

    لتأديتها مع الجماعة ثم ينام ؟




    الحمد لله سئل سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله عن مثل هذا السؤال فأجاب :

    ليس ما ذكرته عذراً يسوغ لك تأخير الصلاة مع الجماعة ، بل الواجب عليك أن تبادر إليها مع إخوانك

    المسلمين في بيوت الله عز وجل ، ثم تكون الراحة وتناول الطعام بعد ذلك ، لأن الله سبحانه أوجب عليك أداء

    الصلاة في وقتها مع إخوانك المسلمين في الجماعة، وليس ما ذكرته عذراً شرعياً في تأخيرها ، ولكن ذلك

    خداع من الشيطان والنفس الأمارة بالسوء ، ومن ضعف الإيمان وقلة الخوف من الله عز وجل ، فاحذر هواك

    وشيطانك ونفسك الأمارة بالسوء تحمد العاقبة وتفوز بالنجاة والسعادة في الدنيا والآخرة . وقاك الله شر نفسك

    وأعاذك من نزغات الشيطان .
    مجموع فتاوى الشيخ ابن باز ج/12 ص/29.
    موقع الإسلام سؤال و جواب




  15. [35]
    ياسر المنياوى
    ياسر المنياوى غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 12,774
    التقييم: 70
    النوع: Black

    افتراضي رد: فتاوى الصلاة

    حكم الإمامة للمصلين والرأس مكشوف

    السؤال : هل يجوز للإمام أن يصلي بالناس ورأسه مكشوف ؟




    الجواب : الحمد لله نعم يجوز أن يصلي مكشوف الرأس ، إلا أن الأحسن أن يغطيه ، لأنه أكمل في المروءة ، وأن يستر عاتقيه على مذهب الإمام أحمد لقوله صلى الله عليه وسلم : ( لا يصلي أحدكم في الثوب الواحد ليس على عاتقه منه شيء ) رواه البخاري 1/498 ومسلم رقم 516 ، والله أعلم .




    فتاوى سماحة الشيخ عبد الله بن حميد ص 77
    موقع الإسلام سؤال و جواب



  16. [36]
    ياسر المنياوى
    ياسر المنياوى غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 12,774
    التقييم: 70
    النوع: Black

    افتراضي رد: فتاوى الصلاة

    يمين الصف أفضل من يساره

    أيهما أفضل الصلاة عن يمين الإمام أم عن يساره؟ وأيهما أفضل يمين الصف أو يساره؟


    الحمد لله "إذا كان لا يصلي مع الإمام إلا رجل واحد فإن المأموم يقف عن يمينه ،

    ولا يقف عن يساره، لحديث ابن عباس رضي الله عنهما أنه بات عند خالته ميمونة

    رضي الله عنها فقام النبي صلى الله عليه وسلم بالليل ، فقام ابن عباس عن يساره

    فأخذه ورائه وأقامه عن يمينه، فهذا دليل على أن المأموم إذا كان واحداً فإنه يكون

    عن اليمين ولا يكون عن اليسار.

    أما إذا كان المأموم أكثر من واحد فإنه يكون خلفه ويمين الصف أفضل من يساره

    وهذا إذا كانا متقاربين، فإذا بعد اليمين بعداً بيناً فإن اليسار والقرب من الإمام

    أفضل.

    وعلى هذا ؛ فلا ينبغي للمأمومين أن يكونوا عن يمين الإمام حتى لا يبقى في

    اليسار إلا رجل أو رجلان، وذلك لأنه لما كان المشروع في حق الثلاثة أن يكون

    إمامهم بينهم كان أحدهما عن يمينه والآخر عن يساره، ولم يكونوا كلهم عن اليمين،

    فدل هذا على أن يكون الإمام متوسطاً في الصف أو مقارباً.

    والخلاصة: أن اليمين أفضل إذا كانا متساويين أو متقاربين، وأما مع بعد اليمين

    فاليسار أفضل، لأنه أقرب إلى الإمام" انتهى .

    "مجموع فتاوى الشيخ ابن عثيمين" (12/184) .

    والله أعلم .


    موقع الإسلام سؤال و جواب




  17. [37]
    ياسر المنياوى
    ياسر المنياوى غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 12,774
    التقييم: 70
    النوع: Black

    افتراضي رد: فتاوى الصلاة

    إمامة الصبي للمرأة وإمامة المرأة للصبي

    هل يجوز لابني البالغ من العمر 7 سنين أن يكون إماماً لي في الصلاة ؟ وهل

    يجوز أن أؤمه في الصلاة لأني والدته ؟ ملاحظة : لقد تعلم الصلاة عن طريق

    محاكاتي ومتابعتي وأنا أصلي .




    الحمد لله تصح إمامة الصبي الذي يعقل الصلاة لقول النبي صلى الله عليه وسلم

    ( يؤم القوم أقرؤهم لكتاب الله ) رواه مسلم ( المساجد ومواضع الصلاة /1078)

    ولما ثبت في صحيح البخاري عن عمرو بن سلمة الجرمي قال : قدم أبي من عند

    النبي صلى الله عليه وسلم فقال : أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول : إذا

    حضرت الصلاة فليؤمكم أكثركم قرآنا , قال فنظروا فلم يجدوا أحداً أكثر مني

    قرآنا فقدموني وأنا ابن ست أو سبع سنين ) (المغازي/3963) ، انظر : فتاوى

    اللجنة الدائمة (7/389-390)


    ووجه الدلالة من الحديث : ( أن هؤلاء الصحابة قدموا عمرو بن سلمة وكان

    عمره ست سنين ، أو سبع سنين ) , فدل على جواز إمامة الصبي المميز إذ لو

    كان غير جائز لنزل الوحي بإنكار ذلك . ( أحكام الإمامة والائتمام في الصلاة

    لعبد المحسن المنيف) .

    فإذا كان ابنك يقوم بشروط الصلاة وأركانها وواجباتها فلا بأس أن يؤمّك .

    أما إمامة المرأة للصبي فلا تجوز لأنه في حكم الرجل ، وإنما الجائز أن تؤم

    المرأة النساء لأن النبي صلى الله عليه وسلم أمر أمَّ ورقة بنت عبد الله بن نوفل أن

    تؤُمَّ أهل دارها يعني النساء " رواه أبو داود (الصلاة / إمامة النساء/500) وحسنه

    الألباني في صحيح سنن أبي داود 553 .


    الشيخ محمد صالح المنجد
    موقع الإسلام سؤال و جواب



  18. [38]
    ياسر المنياوى
    ياسر المنياوى غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 12,774
    التقييم: 70
    النوع: Black

    افتراضي رد: فتاوى الصلاة

    حكم الصلاة خلف المنفرد
    السؤال :
    إذا دخل المسلم في الصلاة منفرداً ، وجاء شخص آخر ، هل يصح أن يدخل هذا


    الشخص معه في صلاته ؟ أم يبعده لأنه صلى منفرداً ؟.




    الجواب :
    الحمد لله
    لا بأس بذلك في أصح قولي العلماء ، وإن كان في المسألة خلاف ، لكن


    الصواب جوازه ، لأن النبي صلى الله عليه وسلم قام يصلي في الليل منفرداً ،

    فجاء ابن عباس فصلى معه ، ففي هذه الحالة صار الرسول صلى الله عليه وسلم

    إماماً وابن عباس مأموماً ، فالرسول صلى الله عليه وسلم انتقل من نية الانفراد

    إلى نية الإمامة ، فدلّ ذلك على جوازه ، وهذا الأمر في النفل وفي الفريضة

    سواء ، إلا ما دلَّ الدليل على تخصيصه ، وهذا القول أصح من القول الآخر ،

    وهو اختيار شيخ الإسلام ابن تيمية ، وأيضاً فهو رواية عن الإمام أحمد وهو

    الراجح إن شاء الله .


    فتاوى سماحة الإمام عبد الله بن حميد ص 93.

    موقع الإسلام سؤال و جواب





  19. [39]
    ياسر المنياوى
    ياسر المنياوى غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 12,774
    التقييم: 70
    النوع: Black

    افتراضي رد: فتاوى الصلاة

    هل تصلي خلف زوجها الحليق والمسبل

    السؤال : هل الأفضل أن تصلي المرأة وحدها أو وراء زوجها الحليق والمسبل ؟


    الجواب : الحمد لله عرضنا هذا السؤال على فضيلة الشيخ عبد الله بن جبرين فأجاب حفظه الله :

    نرى أن الأفضل لها أن تصلي وحدها والأصل منع الفاسق أن يكون إماما وتكره الصلاة خلفه . والله أعلم .


    الشيخ عبد الله بن جبرين
    موقع الإسلام سؤال و جواب



  20. [40]
    ياسر المنياوى
    ياسر المنياوى غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 12,774
    التقييم: 70
    النوع: Black

    افتراضي رد: فتاوى الصلاة

    إذا جاء للمسجد فوجد الصفّ ممتلئا

    السؤال : ماذا يفعل الشخص إذا جاء للصلاة ولم يجد فراغاً في الصف ؟ هل يصلي في صف لوحده بسبب

    ضعف الحديث الذي يذكر أن رجلاً سحب آخر من الصف الأمامي ليصلي معه ؟



    ماذا إذا قام الشخص في الصف الأمامي الممتلئ بالتوسيع لمن يصلي منفرداً في الصف الخلفي ؟



    الجواب: الحمد لله

    ورد السؤال التالي على اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء :

    مصلٍ أتى فوجد الصفوف مكتملة ، وكان الإنسان الذي في آخر الصف صبيا ، فهل يجذبه ليصلي معه ، أم ماذا ؟

    وإذا أتى فوجد المصلين في الركوع فهل يصح أن يجذب المصلي وهو راكع ، أم ماذا ؟

    وإذا تمت الصفوف فلم يجد أحدا يصلي معه إلا صبيانا صغارا بعضهم مميز والآخر غير مميز ، فهل يصح أن

    يصلي معهم في ذلك الصف ؟

    فأجابت اللجنة : إذا وجد المصلي الصف مكتملا فإنه ينتظر حتى يأتي من يصافه ، ولا يجذب أحدا من الصف ،

    وإن استطاع أن يدخل في الصف أو يصلي عن يمين الإمام فعل ، وأما مصافة الصبيان فإن كانوا مميزين

    فمصافتهم صحيحة ؛ لما في الصحيحين وغيرهما عن أنس رضي الله عنه أنه قال : " .. وصففت أنا واليتيم

    وراءه ، والعجوز من ورائنا .. " يعني بذلك رسول الله صلى الله عليه وسلم لما زارهم في بيتهم ضحى ، وإن

    كانوا غير مميِّزين فحكمهم حكم المنفرد المصلي خلف الصف ، وصلاة المنفرد خلف الصف غير صحيحة ؛

    لقول النبي صلى الله عليه وسلم : " لا صلاة لمنفرد خلف الصف " .

    وبالله التوفيق وصلى الله على نبينا محمد وآله وصحبه وسلم .

    اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء فتاوى اللجنة الدائمة 8 / 6-7

    فإذا خشي أن تفوته الصلاة ولم يجد مكانا في الصفّ ولم يأت أحد صلى وراءهم مقتديا بالإمام وصلاته صحيحة

    لقوله تعالى : ( فاتقوا الله ما استطعتم ) كما أفتى بذلك شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله تعالى . والله أعلم .


    الإسلام سؤال وجواب
    الشيخ محمد صالح المنجد


+ الرد على الموضوع
صفحة 2 من 6 الأولىالأولى 1 2 3 4 5 6 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. من أجمل ما قرأت عبارات موجزة ترغم تارك الصلاة على الصلاة
    بواسطة رنون في المنتدى القسم الاسلامي .احاديث.فقه.صوتيات اسلامية
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 2011-01-28, 03:05 PM
  2. فتاوى فى المصافحة بعد الصلاة
    بواسطة kenzy* في المنتدى القسم الاسلامي .احاديث.فقه.صوتيات اسلامية
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 2010-10-16, 08:15 PM
  3. فتاوى واحكام
    بواسطة دمع وآنيين في المنتدى القسم الاسلامي .احاديث.فقه.صوتيات اسلامية
    مشاركات: 20
    آخر مشاركة: 2010-10-15, 07:53 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )