موضوع مغلق
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: الاستخدام المفرط للانترنت يسبب للاكتئاب

  1. #1
    الصورة الرمزية سـSARAـاره
    سـSARAـاره
    سـSARAـاره غير متواجد حالياً

    من الاعضاء المؤسسين Array
    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 9,310
    التقييم: 93

    افتراضي الاستخدام المفرط للانترنت يسبب للاكتئاب

    الاستخدام المفرط للإنترنت يسبب الاكتئاب
    كشفت دراسة حديثة أن الأشخاص الذين يقضون وقتا طويلا أمام الإنترنت يعانون بشكل أكثر من أعراض الاكتئاب مقارنة بالأشخاص الذين يستخدمون الإنترنت فقط من حين إلى آخر.
    وتبين من خلال الدراسة التي أجراها علماء نفس من جامعة "ليدز" البريطانية أن قضاء وقت طويل أمام الإنترنت، يجعل بعض الأشخاص يستبدلون التفاعل الاجتماعي في الحياة الحقيقية بغرف الدردشة أو مواقع التواصل الاجتماعي.
    وحذرت الدراسة التي نشرتها دورية "سيكوباثولوجي" من أن استخدام الإنترنت بهذه الطريقة يؤدي إلى الإدمان ، كما من الممكن أن يكون له تأثيرات خطيرة على الصحة العقلية.
    وقالت مديرة الدراسة كاتريونا موريسون: "بالرغم من أن الإنترنت يلعب دورا كبيرا في الحياة الحديثة، إلا أنه له جوانب مظلمة أيضا".
    وأوضحت موريسون أنه في الوقت الذي يستخدم فيها الكثيرون الشبكة لتسديد الفواتير والتسوق والبعث برسائل إلكترونية لا يستطيع آخرون التحكم في المدة التي يقضونها أمام الإنترنت، وهو ما يؤدي إلى الإضرار بأنشطتهم اليومية.
    وأظهرت الدراسة أن هؤلاء الأشخاص يقضون وقتا أمام المواقع الاباحية والألعاب، بالإضافة إلى مواقع التواصل الاجتماعي أكثر من الأشخاص غير المدمنين للإنترنت، كما يعانون كثيرا من الاكتئاب بدرجات تتراوح بين معتدل وشديد.
    وقالت موريسون: "دراستنا تشير إلى أن هناك ارتباط بين الاستخدام المفرط للإنترنت والاكتئاب، إلا أننا لا نعلم من يأتي أولا؛ أي ما إذا كان الأشخاص المكتئبون ينجذبون بشكل أكبر إلى الإنترنت أم أن الشبكة تتسبب في الإصابة بالاكتئاب؟".
    وفي المقابل، ذكرت موريسون أن الدراسة أثبتت أن الاستخدام المفرط للإنترنت من الممكن أن يكون إشارة تحذيرية لميول اكتئابية.
    وقد أثيرت تساؤلات حول المدى الذي من الممكن أن تساهم فيها مواقع التواصل الاجتماعي على الإنترنت في دعم الأفكار الاكتئابية بين الشباب.
    وقالت موريسون: "هذه الدراسة تدعم الفرضية التي يتم ترديدها كثيرا بأن الاهتمام الزائد عن الحد بمواقع الإنترنت التي تحل محل الوظائف الاجتماعية العادية، مرتبطة بالتوترات النفسية مثل الاكتئاب والإدمان. حان الآن الوقت لدراسة طبيعة التأثيرات الاجتماعية الكبيرة لهذه العلاقة، كما يتعين علينا تحديد تأثيرات الاستخدام المفرط للإنترنت على الصحة العقلية".
    شارك في أول دراسة كبيرة من هذا النوع 1319 شخصا تتراوح أعمارهم بين 16 و 51 عاما. وقد تم تصنيف 2ر1% منهم كمدمني إنترنت.


    التعديل الأخير تم بواسطة سـSARAـاره ; 2010-02-18 الساعة 06:03 AM

  2. [2]
    ايفےـلےـين
    ايفےـلےـين غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 16,630
    التقييم: 50

    افتراضي

    طيب وانا كيف شوووف ماماااااااااا بعدين ههههههههههه

  3. [3]
    املي بالله
    املي بالله غير متواجد حالياً
    نائبة المدير العام Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 68,205
    التقييم: 1052
    النوع: Red

    افتراضي

    يسلمووووووووووو سارة

  4. [4]
    نغم
    نغم غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 1,941
    التقييم: 50

    افتراضي

    وانا اقول يا ربى لية الايام دى زاد الاكتئاب عندى اتارية من النت بس برضة للسف مش هقدر ابعد عنه
    تسلمى سارونة على المعلومات القيمة

  5. [5]
    سـSARAـاره
    سـSARAـاره غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 9,310
    التقييم: 93

    افتراضي

    هلالالا بحووووورة نوووتي بمرورك الطيب

  6. [6]
    سـSARAـاره
    سـSARAـاره غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 9,310
    التقييم: 93

    افتراضي

    الله يبعد عنك الاكتئاب نغووووومة
    بس انا كمان متلك ما فيني اتركه ههههههه
    كتير امور بنعرف خطرها بس بنعملها ..!!

موضوع مغلق

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )

DMCA.com Protection Status