قال المدافع والقائد السابق لبرشلونة الإسباني كارليس بويول، إنه من الصعب إيقاف الأرجنتيني ليونيل ميسي، مهاجم البرسا.

وفي تصريحات أدلى بها بويول خلال مشاركته في فعاليات تسبق حفل توزيع جوائز "لوريوس" الرياضية المقرر غدا الأربعاء، قال إنه من الصعب إيقاف ميسي وهذا أمر تحقق منه عن قرب نظرا لمشاركته مع ميسي في تدريبات كثيرة، ولكنه أبرز في الوقت نفسه أن كرة القدم رياضة جماعية.

وأعرب بويول عن أمله في فوز برشلونة على باريس سان جيرمان في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، والذي سيقام لقاء ذهابه غدا، لكي يقصيه ويحجز مقعده في المربع الذهبي للبطولة القارية.

وأضاف: "في كرة القدم لا يوجد منافس سهل في هذه الأدوار المتقدمة، جيمعهم منافسون معقدون، ولكن آمل أن يتأهل برشلونة" لنصف نهائي "التشامبيونز ليج".

وأشار اللاعب، الذي توج مع البرسا بدوري الأبطال ثلاث مرات ومع منتخب إسبانيا ببطولة كأس العالم 2010 ، إلى أنه يتابع وضع برشلونة وقال إن مدربه الحالي لويس إنريكي ولاعبي الفريق لا يزالون يشكلون جزءا من يومه، لذا سيشاهد مباراة غد أمام باريس سان جيرمان.

كما أوضح أن هذه المباراة ستقام الساعة 02:45 فجرا بتوقيت الصين، لذا سيتمكن من متابعتها بعد انتهاء حفل توزيع جوائز لوريوس.

وقال بويول، إنه لا يستبعد العودة إلى اللعب مجددا أو العمل كمدرب. وصرح بهذا الشأن "الآن أرغب في استعادة حالة ركبتي الأصلية (بدون آلام). فمنذ عدة أشهر لم أكن أتمكن حتى من نزول الدرج، والآن أنا أتحسن. اللعب أو التدريب؟ لا أستبعد أي خيار. أنا الآن أقوم فقط بالركض وراء ابنتي مانويلا، ولكنني أود فعلا العمل كمدرب".

ومن المعروف أن كارليس بويول قد أعلن العام الماضي رحيله عن برشلونة بعد قضائه أكثر من 15 عاما في صفوفه، ولكنه لم يعلن عن وجهته المقبلة أو عزمه اعتزال اللعبة.