وأما الكلب فإنه يؤول على أوجه فمن رآه فإنه عدو بلا همة ولكن له شفقة في عدوانه والأنثىامرأة بلا رأي والكلب الأسود عدو من العرب والكلب الأبيض عدو من العجم.