هل هناك أخوة فى الله مع النساء .. أخبرنى يا شيخى ؟!
فقال سؤال جميل من ابن بار أرجو من الله ان يحميه من الفتن
فقلت: أجب يا شيخ؟
:فقال
... إن أردت أن تتخذ من النساء أخوات فى الله فعليك ب4 ولن أطلب منك غيرهن
الاولى : أن لا تجعلهن يتحدثن مع رجل غريب أبدا إلا للضرورة
(((((((و اعلم انك رجل غريب )))))))
فقلت و الثانية ؟؟
فقال الثانية : أن تحب لهن العفة و الطهارة و الحجاب و تكون عائنا لهن على طاعة الله
((((((واعلم أن وجودك معهم و محادثتك إياهم ذنب ))))))
فقلت و ما الثالثة ؟؟
قال الثالثة : أن تعاملهن كما تحب أن يعامل أهل بيتك
(((((((( وما أظنك ديوث ترضاها لأهلك )))))
قلت يا أمام انها لله و لانفعل من خطأ أبدا
قال : اصبر حتى أخبرك عن الرابعة
فقلت : أخبرنى
قال الرابعة : هى أن تحميهن من نظراتك و من نفسك
و تحافظ عليهن من الحب الحرام
و تمسك على قلبك و قلبهن ألا يقعن فى معصية بينك و بينهن (الحب)
فإذا كان القلب بين يديك أنت وملك لك أنت فافعل
قلت يا شيخى : لا أملكه
اللهم يا مقلب القلوب ثبت قلبى على دينك
و اللهم يا مصرف القلوب صرف قلبى الى طاعتك
قال : إذاً لا تفعل
فاعلم أنه ليس هناك مؤاخاة فى الله للنساء إلا أن تحترمهن
و لا تذكرهن بسوء و تحميهن من نفسك ومن أنفسهن
منقول