تقع جزيرة روجن الالمانية في أقصى الشمال على ساحل بحر الشرق
وهي قريبة من السويد
مع انها قريبة من السويد الباردة فالجزيرة من أدفأ مناطق ألمانيا
واستحقت عن جدارة لقب الجزيرة المشمسة
فالشمس تشرق عليها بمعدل 1920 ساعة في السنة
وهو أكبر معدل في ألمانيا بلا منافس.

والباحث عن الهدوء والطبيعة والجمال والنسيم العليل
يجد ضالته في جزيرة روجن الالمانية
التي تعتبر أكبر مركز جذب للسياحة في ألمانيا
ولا ضير أن يجد طير الكلايبر المهدد بالانقراض سكناً أمناً له فيها

وهي جزيرة زهور الأوركيد التي تنتشر بأكثر من 470 نوعاً ولوناً على شواطئها
وفي حديقة القيصر عند قصر جرانيتز
وهي المنطقة الطبيعية التي تحميها اليونسكو.

ولايفصل جزيرة روجن عن الارض الألمانية سوى شريط من المياه
ينحسر أحياناً إلى كيلومتر واحد
لكن الجزيرة الشبيهة بندفة الثلج تتمتع بسواحل طويلة ساخنة 580 كم
وهادئة ونظيفة تبلغ مساحتها نحو 960 كم مربعا
وتعتبر بيرجن وزازنيتس بوتبوس وبنز وسيلله وبلابه ووغورن
من أجمل مدنها ولكل مدينة خصائصها
فبوتبوس هي المدينة البيضاء
وفيتوف هي مدينة النسيم
وسيلله قرية الصيادين
وجزيرة هيدنزسي هي الشريط
لأنها تضيق في بعض المواقع إلى 130 متراً فقط.


رحلة الى جزيرة روجن الالمانية 2015 430434.jpg



رحلة الى جزيرة روجن الالمانية 2015 430439.jpg