عائلة صينية تعيش على بقايا القمامة منذ 20 عامًا 6.jpg

تعيش أسرة صينية فقيرة مكونة من 6 أفراد بلا مأوى منذ 20 عامًا، على بقايا القمامة في الشوارع.

وكما جاء في صحيفة ديلي ميل البريطانية، ليس لدى اسرة "يانج شونجشي" أي شهادات ميلاد أو أي أوراق رسمية لدى الحكومة الصينية.

ويسير عائل الأسرة بمساعدة عكاز نتيجة إصابة بالغة في قدمه أدت إلى كسرها، ولم يكن لديه من المال ما يدفعه لأي طبيب لمعالجتها.



وقد حاول البحث عن عمل منذ عدة سنوات ولم ينجح، رغم سفره عدة أميال أملًا في الحصول على أي وظيفة، نتيجة لعدم حوزته أوراقًا تثبت هويته.

يذكر أن الصين تتبع "سياسة الطفل الواحد" وهي سياسة فرضتها على المواطنين منذ عام 1978، تتلخص في كون أنه لا يُسمح بزيادة عدد أطفال الأزواج في المناطق الحضرية عن طفل واحد.

هذا ويوجد عدة حالات استثنائية في المناطق الريفية والأقليات العرقية، والآباء والأمهات الذين ليس لهم أشقاء.

وفي حال انجاب طفل ثان فإن الحكومة تضطر لحرمانه من كافة حقوق المواطن، و تجرده من كافة الامتيازات، فهو مثلاً لن يتمكن من الاستفادة من خدمات الدولة، كالدراسة و الطب ولا يحق له الانتخاب، وغيره.