البنزرتي قريب من الرجاء

أعطى موافقته المبدئية ويحضر بعد نهاية الدوري التونسي


وافق المدرب التونسي فوزي البنزرتي مبدئيا على تدريب الرجاء الرياضي، بعد نهاية الموسم الجاري.

وأكد مصدر مطلع أن مسؤولي الفريق الأخضر بقيادة محمد بودريقة، رئيس الفريق، باشروا اتصالاتهم من أجل إقناع البنزرتي بالعودة إلى البطولة الوطنية، علما أنه يدرب النجم الساحلي التونسي، الذي يحاول مسؤولوه هم أيضا التجديد له.

وأضاف المصدر ذاته أنه بعد نقاش طويل تمكن مسؤولو الرجاء من إقناع المدرب التونسي، بعدم تجديد عقده مع النجم الساحلي، والالتحاق بالرجاء الرياضـــي بعد نهايــة الدوري التونسي.

وأوضح المصدر ذاته أن مسؤولين بالرجاء الرياضي سينتقلون إلى تونس خلال الساعات القليلة المقبلة، من أجل توقيع عقد مبدئي مع البنزرتي، الذي قاد الرجاء إلى نهائي مونديال الأندية في 2013، وحاز احترام جماهيره، بعد سلسلة من الانتصارات حققها في بطولة الموسم الماضي، إذ كان قريبا من تحقيق لقب البطولة، لولا السقوط في آسفي أمام الأولمبيك بهدف لصفر في آخر دورة.

واعتبر المكتب المسير للرجاء باتفاق مع بودريقة، أن من بين الأولويات التي يجب الحسم فيها قبل التفكير في تأهيل الفريق للموسم المقبل، هو اختيار مدرب جديد، يمكنه إعادة التوهج للفريق الأخضر للموسم المقبل، الذي يعتبر آخر موسم في فترة ولاية المكتب المسير الحالي.