تفسير حلم رؤيا الغَزَال لابن سيرين : ومن أخذ غزالاً أصاب ميراثاً وخيراً كثير وإن رأى غزالاً وثب عليه فإن إمرأته تعصبه , ومن أخذ غزالاً فأدخله بيته فإنه يزوج ابنه ، وإن كانت إمرأته حبلى ولدت غلاماً ، وحكي أن رجلاً رأى كأنه ملك غزالاً فقص رؤياه على معبر فقال : تملك مالاً حلالاً .
كما فسر النابلسي حلم رؤيا الغَزَال : هو في المنام من النساء أو الأولاد الملاح فمن صاد غزالاً أو أهدي إليه أو ابتاعه حصل له رزق أو تزوج إن كان عازباً أو رزق ولداً ومن رأى أنه أخذ غزالاً أصاب ميراثاً وخيراً كثيراً فإن ذبح الغزال تزوج جارية وإن رأى غزالاً وثب عليه فإن إمرأته تعصيه ، ومن ملك غزالاً فإنه يملك مالاً حلالاً أو يتزوج إمرأة كريمة حرة , أنظر أيضاً الظبية.
وأما ابن شاهين فسر حلم رؤيا الغزال : فإنه يؤول على أوجه: فمن رأى أنه أمسك غزالاً فإنه يؤول بحصول جارية حسناء ومن رأى أنه يأكل لحم الغزال فإنه يدل على حصول مال من إمرأة جميلة ومن رأى أنه سلخ جلد الغزال فإنه يزني بامرأة غريبة ومن رأى أنه قتل الغزال فإنه يغتم من قبل امرأة ومن رأى أنه أمسك سخل غزال فإنه يدل على حصول ولد جميل من جارية ، وقيل الغزال جارية حسناء عربية فمن رأى كأنه اصطاد غزالاً فإنه يمكر بجاريته أو يخدع إمرأة ويتزوجها وإن رأى أنه رمى الغزال بحجر دلت رؤيته على طلاق إمرأته أو وطء جارية وبالمجمل فإن رؤيا الغزال يؤول على أربعة أوجه : إمرأة وجارية وولد ومنفعة من النساء .