وأما السدة وهي التي توضع بالجوامع والمدارس للمؤذنين فإنها تؤول بالخادم فمهما رؤي في ذلك من زين أو شين فإنه يعبر عليها وأرجلها تؤول بأفعاله فيعتبر ذلك من قوة وضعف.