التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة


هل عرفتها يا ادم ؟ انها المراة بكافة تفاصيلها !!

يا من لا تعرف المرأة على حقيقتها , أنظر إلى المرأة , وتفنن في تمعن شموخها ، و إسرح في تمثل كبريائها ، وإلتهب شوقاً لمعرفة أسرار

هل عرفتها يا ادم ؟ انها المراة بكافة تفاصيلها !!


+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: هل عرفتها يا ادم ؟ انها المراة بكافة تفاصيلها !!

يا من لا تعرف المرأة على حقيقتها , أنظر إلى المرأة , وتفنن في تمعن شموخها ، و إسرح في تمثل كبريائها ، وإلتهب شوقاً لمعرفة أسرار

  1. #1
    الصورة الرمزية حنين*
    حنين*
    حنين* غير متواجد حالياً

    عضو ماسي Array
    تاريخ التسجيل: Apr 2010
    المشاركات: 3,286
    التقييم: 50
    النوع: Crimson

    افتراضي هل عرفتها يا ادم ؟ انها المراة بكافة تفاصيلها !!





    يا من لا تعرف المرأة على حقيقتها , أنظر إلى المرأة , وتفنن في تمعن شموخها ، و إسرح في تمثل كبريائها ،



    هل عرفتها يا ادم ؟ انها المراة بكافة تفاصيلها !! sabaya.jpg
    وإلتهب شوقاً لمعرفة أسرار عنفوانها
    أنظر إلى المرأة
    و كأنها أبهى صورة في عينيك ، لتكون أروع لوحة رسمها حاذق فنان ، لأزهى مخلوق ، و أحلى إبداع
    أنظر إلى المرأة
    فتجدها في أجمل صورة ، لخصوبة خيالها ، و روعة تعبيرها ، فقلبها شاهد على حضورها ، لأن ريشتها إبداعاً و فتنة سحرت الأعين على مر التاريخ
    لقد أهدت المراة إلى الحياة جواهر ثمينة من غالي الصفات
    لا يعرف قيمتها بعض الرجال إلاّ من رحم الله ، لأن بعضهم لم يحسنوا قراءة عبقرية أنوثتها ، و التفكر في شموخها ، ورسم كبريائها , لأنها لوحة أجمل من الفتنة ، و أعذب من الفكرة ، فهي ينبوع لحنان نادر ، أكبر من الوصف ، و أغلى من المدح , فهي عاصمة الخيال الجميل ، في ميدان روعة الحياة.
    و المراة دائماً تجدها تبحث عن الأجمل ، لأنها تعرف قدرها :

    المرأة و الحب
    لا يعيش الحب بدون إمرأة ، لأن الحب يعرف المراة
    فهي رقيقة المشاعر ، جميلة الإحساس ، و الحب هو أرق كلمة في دفتر الوجود ، و أغلى حرفين في قاموس الحياة ، لأنه صلة روح بروح ، و رفقة قلب إلى قلب ، فالحب لا يستغني أبداً عنها ، لأنها هي من أوجدته ، و هي من سحرته ، و هي من فتنته ، فهو يعرف أنه بدونها سيطرد من القلوب ، لأن قصور القلوب هي المرأة ،
    و لكم إنبهر هذا الحب من حكمتها ، و لكم خاف من غضبها ، و لكم تعجب من صبرها ، لأنه قد أيقن بُعد نظرها ، الذي ترجم له إخلاصها ، ليشهد لها هذا الحب بوفائها ، لأن الحب هو قتيل العيون ، و لكن أي عيون .. إنها عيون المرأة التاريخية الجمال ، و الباسقة بالحنان ، لغتها الدموع ، و سحرها الصمت ، ونظرتها هي الإبداع .
    المرأة و الحياة
    المرأة هي قصيدة الحياة ، و مدرستها الخالدة ، لا تعرف الحياة إلاّ بحياتها ،
    لأن المرأة هي طعمها الشاهد ، و عسلها الباقي ، فالحياة تعرف المرأة جيداً ، لأنها زميلتها في مدرستها ، و تلميذتها في كتابها ، و قلمها في كتاباتها .
    برعت المرأة في منهج الحياة ، لتكون مكانتها قوية لامعة ، و حُسنها فياض قوي الأسر ، لأن براعتها تمكن في إستهلالها ، و إشراقة عنوانها ، و كأنها على هامة الحياة تاجاً مُرصعاً بالذهب و الأرجوان ، لتحطم أعداء الجمال من مُحيط الحياة إلى خليجها ، لأنها تنسف أقاويلهم ، و تقتل أفعالهم ، فسلاحهم الكلام الكاذب ، و الفعل الدنيء ، و سلاحها هو الضعف ، نعم ضعفها الذي أدهش علماء النفس ، و أساتذة علم الإنسان ، لأنها تُحاربهم بضعفها ، لترحب الحياة بإنتصاراتها على ميادين الأرض الواسعة ، لأنها مدرسة الأجيال ، و علم من أعلام الحياة ، يُرفرف على هامة الدهر .
    الأم مدرسة إذا أعددتها .... أعددت شعباً طيب الأعراقي .
    المرأة و التفوق
    تفوقت المرأة في كل أطوار الحياة ،
    فلا نسمع بيت شعر إلاّ والمرأة عنصر أساسي في بيته ، و لا نعرف مجالا من مجالات الحياة إلاّ و المرأة تقف على عنوان المجالات الرائعة ، و الأعمال النافعة ، لأنها موهوبة بالفطرة ، فرضت أنوثتها على الزمن ، لتسمع لها أذن الدهر ، حتى الأعمى الذي لا يبصر ، قد سحره قوة ذيوعها ، و مساحة لموعها ، فهو قد أنصت لإبداعها ، و إستمع لإمتاعها ، فالأيام تبحث عن تفوقها ، و السنين تفيض شعراً لمحبتها ، و علو رفعتها ، فقد خطفت الأضواء ، ببراقة سريرتها ، و مطلع أحاديثها ، لأنها عنوان النجاح لكل عظيم من عظماء هذه الحياة ، و قديما قالوا :
    وراء كل رجل عظيم إمرأة ،
    شهادة من الزمن ، و برقية شكر من الدهر ، و رسالة تودد و تلطف من كل إنسان يبحث عن النجاح ، لأن النجاح هو المرأة نفسها ،
    فلتفوقها ذيوع ، و لموهبتها سطوع ، و لعبقريتها نبوغ .
    المرأة و الأخلاق
    عبقرية المرأة تكمُن في أخلاقها ، لأن للأخلاق في حياة المرأة صفحات ،
    و للمرأة مع الأخلاق أخوة نادرة ، و زمالة سائرة .
    فالمراة خبيرة بالأخلاق ، بصيرة بمذاهبها ، مبحرة في حقائقها ، لأنها لا تعرف خيانة الضمير ، بل كل همها هي ظاهر الأخلاق كيف تعم في ساحات الأرض كلها .
    فهي تكتم أخلاقها في داخلها ، لكي تبثُها إلى قلوب البشر فتأسرهم ، و ترميها إلى عقولهم فتسلبهم ، فهمها نشر الأخلاق الفاضلة في قلوب البشر ، لكي يعم الخُلق الحسن في أطراف زمانها ، و أركان دهرها ، لأنها أعرف البشر بمعانيها ، فعواطفها تجاه أخلاق البشر مكبوتة ، فكأنها تريد من قلبها أن يُغادر بعيداً عنها ، لكي ينشر الخُلق الحسن في مساحة أكبر من ميدانها
    فهذه هى المرأة الصالحة ..

  2. = '
    ';
  3. [2]
    رنون
    رنون غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 12,547
    التقييم: 60

    افتراضي رد: هل عرفتها يا ادم ؟ انها المراة بكافة تفاصيلها !!

    كلمات رائعه
    اعجبتني

    يعطيكي العافيه

  4. [3]
    حنين*
    حنين* غير متواجد حالياً
    عضو ماسي Array


    تاريخ التسجيل: Apr 2010
    المشاركات: 3,286
    التقييم: 50
    النوع: Crimson

    افتراضي رد: هل عرفتها يا ادم ؟ انها المراة بكافة تفاصيلها !!

    شكرا كتير يا رنا على روعة مرورك نورتي
    دمتي بود

  5. [4]
    سـ مـ اا يـ ل
    سـ مـ اا يـ ل غير متواجد حالياً
    المراقبة العامة Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 15,070
    التقييم: 50
    النوع: Orchid

    افتراضي رد: هل عرفتها يا ادم ؟ انها المراة بكافة تفاصيلها !!

    اعجبني بووح قلمك وابحرت فيه

    ما ننحرم جديدك احلى حنووون

    دمتي بمحبة وخيرر

  6. [5]
    بندق
    بندق غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 4,146
    التقييم: 72
    النوع: Crimson

    افتراضي رد: هل عرفتها يا ادم ؟ انها المراة بكافة تفاصيلها !!

    موضوع رائع

    تحياتى دوماً وابداً بالنجاح الدائم

  7. [6]
    المنسي
    المنسي غير متواجد حالياً
    رفـيق الـدرب Array


    تاريخ التسجيل: May 2011
    المشاركات: 30,627
    التقييم: 50

    افتراضي رد: هل عرفتها يا ادم ؟ انها المراة بكافة تفاصيلها !!


+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )