قد لا تخلو حياتنا من الخلافات الشخصية


ولو في وجهات النظر فقد يختلف حتى العلماء !


ولكن السؤال الذي يطرح نفسه !

لو أساء إليك شخص ما فغضبت منه غضبا شديداً
وأصبحت مهيأ نفسياً لمعاقبة هذا الشخص متى سمحت لك الفرصة






ولكنك فوجئت بأن هذا الشخص لا يعلم بأنه قد أساء إليك ؟




وأنك غاضب منه ؟




بل قابلك بابتسامة بريئة!!


فماذا تفعل او تفعلي ...حينهاا ..؟؟