الراحلون عن مانشستر يونايتد يلقنون فريقهم السابق دروساً قاسياً في ليلة خروج الشياطين الحمر من كأس الإتحاد

مطاريد مانشستر يونايتد يبدعون .. والشياطين يواصلون السقوط 1433158-30660040-640

يجني مانشستر يونايتد حالياً ثمار فشل إدارته في التخطيط والنظر للمستقبل خاصةً عقب رحيل أسطورة التدريب السير اليكس فيرغسون الذي ترك الفريق في حالة من عدم الإستقرار والتفاهم بين الجميع داخل الأولدترافورد.


ومازال القدر يعاند الشياطين الحمر ففي ليلة خروج اليونايتد من كأس الإتحاد الإنجليزي بفضل لاعبه السابق داني ويلبك الذي احرز هدف الثاني والفوز للمدفعجية، عاش مطاريد الأولدترافورد والمغضبون عليهم ليلة رائعة محرزين الأهداف فارحين مهللين لما قدموه لأنديتهم الحالية.

وشهد الميركاتو الصيفي السابق خروج ابرز عناصر مانشستر يونايتد بناءً على طلب مدربه الحالي الهولندي فان غال لعدم إقتناع بقدراتهم أنذاك أمثال :داني ويلبك ولويس ناني.



وكان لويس ناني ، الذي خرج من مانشستر يونايتد ليخوض تجربة إحترافية جديدة ضمن صفوف سبورتنج لشبونة على سبيل الإعارة ليفسح المجال للتعاقد مع دي ماريا، عاش ازهي الليالي وعزف أحلى اللحان قا فريقه البرتغالي للفوز على بانفيل بعد إحرازه للهدف الثالث.


وفي الدوري الإيطالي، كعادته باول بوغبا،المطرود من مانشستر يونايتد في عهد السير اليكس فيرغسون، يتألق مع اليوفينتوس ويهدي السيدة العجوز اغلى 3 نقاط بعد الفوز الذي حققه على ساسولو ليذهبوا رويداً رويداً نحو الصعود لمنصة التتويج عبر بوابة الكاليتشو.