كيف ينمو طفلك؟


تحافظ ردود الأفعال الإرتكاسية، مثل الرضاعة والإمساك والثبات والرمش، على أهميتها الكبرى هذا الأسبوع. في بعض الأحيان، قد ينظر طفلك إليك محدّقاً. استفيدي قدر المستطاع من تلك اللحظات عبر النظر إليه بتركيز، مع ابتسامة عريضة، وإيماءة من رأسك، وما إلى ذلك.

إذا كان الطفل يبكي أو يشعر بعدم الراحة والاستقرار لفترة تزيد على 3 ساعات في اليوم على مدار ثلاثة أيام في الأسبوع، فربما يعاني من المغص الحاد. عموماً، يعاني حوالي واحد من بين 5 أطفال من المغص الحاد بعد أسبوعين إلى أربعة أسابيع من العمر. لو كان الطفل يمرّ بحالة مغص شديد، فأنت على موعد محتمل مع بضعة أسابيع قاسية، إلا أن المغص سوف يزول.
حياتك: التعود على الأمومة


قد تبدئين أنت وطفلك في التعود أكثر على الرضاعة الطبيعية، على الرغم من احتمال وجود الكثير من الأسئلة العالقة لديك.
أمور جديرة بالانتباه



قد يكون النزيف أو حيض ما بعد الولادة قاتم اللون وأكثر سماكة إذا كنت أمّاً مرضعة. لا تقلقي، فالسبب هو انقباض الرحم أثناء نزول الحليب. إذا استمر لون الدم أحمر فاتحاً، أو سميكاً جداً خلال الأسبوعين التاليين، أو إذا كان هناك أي أعراض بعد الولادة تثير قلقك، اتصلي بطبيبك.