التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة


تعرف على الفوبيا او الرهاب

تعريفالخوفـ الرهاب ـ الفوبيا البعض لايفرق بين الخوف والجبن، مع ان الفرق واضح وكبير. وهو ايضاً ليس الخجل ولا التوتر. الخوف نوعان : 1.داخلي 2. خارجي 1. الداخلي: بداخلنانخاف من

تعرف على الفوبيا او الرهاب


+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: تعرف على الفوبيا او الرهاب

تعريفالخوفـ الرهاب ـ الفوبيا البعض لايفرق بين الخوف والجبن، مع ان الفرق واضح وكبير. وهو ايضاً ليس الخجل ولا التوتر. الخوف نوعان : 1.داخلي 2. خارجي 1. الداخلي: بداخلنانخاف من

  1. #1
    الصورة الرمزية سـ مـ اا يـ ل
    سـ مـ اا يـ ل
    سـ مـ اا يـ ل غير متواجد حالياً

    المراقبة العامة Array
    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 15,070
    التقييم: 50
    النوع: Orchid

    افتراضي تعرف على الفوبيا او الرهاب

    تعريفالخوفـ الرهاب ـ الفوبيا تعرف على الفوبيا او الرهاب alrehab.jpg
    البعض لايفرق بين الخوف والجبن، مع ان الفرق واضح وكبير. وهو ايضاً ليس الخجل ولا التوتر.
    الخوف نوعان : 1.داخلي 2. خارجي
    1. الداخلي: بداخلنانخاف من الله ـ نخاف من المستقبل وما يحمله من مفاجأت ، نخاف على انفسنا ، نخاف من الموت ...
    2. الخارجي: هوالخوف من الاشياء كخوفنامن الكهرباء ـ النار ـ الحيوانات..
    أسـباب المرض بالخوف:
    الخوف شعور طبيعي لكل عاقل وان قلت نسبةالخوف ذادت نسبة الجرأة ، وان قلت اكثر ادت الى التهور ، وطبيعي لا تنعدم نسبةالخوف، ولكن فرضاً أن انعدمت؟ يتحول الشخص تلقأئياً الى ... ،خاف من لا يخاف الله...
    اما ان ذادالخوف عن الطبيعي يتحول لمرض ،وان لم يعالج سيصاحب المريض طوال حياته ، ويأثر عليه في تصرفاته.
    يبدءالخوف مع بداية حياة الانسان ، فهو يبكي لخوفه من بعد امه عنه ، يشعر بالامان في حضن امه ، فهي التي تأمن له احتياجاته ، ويبدء اول صراع له مع الخوف من سن الرابعة ، بالتعامل مع محيط اكبر منم حيط الاسرة ، وان لم يكن اعد اعداد جيد لذلك فسوف يصادف متاعب كثيرة تأثر عليه طوال حياته ، وتبدء تظهر اعراض المرض في سن المراهقة ، وان لم تعالج في بدايتهاستتحول لاكثر منا لخوف، كأنطواء المريض وحبه للعزلةعن المجتمع ، ومع انعزاله يبدء في احلام اليقظة ، ويجد فيها متعته ، وتزداد سوء بأن يصاب بأنفصام في الشخصية ، أو اكتئاب ...
    وقد ينتج لحادث تعرض له المريض اوشاهده وظل في ذاكرته (اللاوعي) وعادة ما يغيب عن باله ولا يتذكره، ويتم الخوف بداخله يسيطر عليه ـ كهربته عندما اراد ان يضيئ النورـ مما يجعله يخاف من مفتاح الاضائة وقد ينسى الحادثة ـ او (كضربه لتبوله في فراشة( أو معاقبة المدرس له .... الخ.
    انواعه:
    الرهاب الاجتماعي (الخوف
    · الخوف من الأماكن المرتفعة والمفتوحة والمغلقة والواسعة والممرات.
    · الخوف من الظلام ـ الوحدة.
    · الخوف من ركوب الطائرة ـ البواخر ـ الحافلات ـ المصاعدوغيرها.
    · الخوف من الثعابين ـ الحشرات ـالحيوانات.
    · الخوف من الظواهر الطبيعية : المطر ـالفيضان ـ البرق ـ الرعد ـ البحر ـ النار.
    · الخوف من الدم ، ولمس الأشياء ، والقذارة ، والتسمم وغيرها .
    (الرهاب الاجتماعي (الخوف
    يصاب به واحد من كل عشرة اشخاص ، يسيطر على الفرد أحيانا خوف شديد عند الاتصال الاجتماعي والالتقاء بعدد من الناس ، مما يؤدي به إلى الارتباك بحيث لا يستطيع التفوه بكلمة ، وإن تحدث فإنه يرتبك و تظهر عليه علامات ذلك الارتباك كاحمرار الوجه ـ سرعة ضربات القلب ـ التعرق ـ التلعثم ـ الارتجاف ـ رعشةفي اليدين ـ برودة الاطراف ـ الغثيان ـ التعرق الشديد ـ الحاجة المفاجأة للذهاب للحمام.
    يدفع الخوف الاجتماعي المريض إلى الهروب من الاجتماعات ، فمجرد التفكير فيها يتعبه ويسبب له ضيق تنفس ، يتجنب الاحتكاك بالآخرين ، ويتركزالخوف في الشعور بمراقبة الناس. وبالتالي يؤدي به إلى الانطواء النفسي، مما يؤثر سلبيا على حياته الاجتماعيةوالتعليمية والعملية وعلاقاته الشخصية بصورة كبيرة؛ وكثير من المصابين يلجئون إلى الإدمان على المشروبات الكحولية أو المخدرات لمواجهة مخاوفهم

    طــرق العلاج

    · الخوف) الرهاب(حالة مرضية ويجبأن نتعامل معها بجدية ، ويتعاون اهل المريض مع المعالج.
    · إتاحة الفرصة للمريض لشرح مشكلته سيساعده ليشعر بعدم العزلة وأن لا يخجل من حالته.
    · لا تعتبرالحالة المرضية خطأ لأحدمعين وتلقي باللوم عليه أو على المريض.
    · شجع المريض بلطف ليراجع الطبيب المختص. لاتجعل المريض يخجل من طلب المساعدة من الناس الغرباءومنهم الطبيب.
    · تشجيع المريض على الاستمرار في العلاج ، وإعجابك بأي تحسن يطرأمهما كان بسيط.
    · سيتشجع المرض بعد ان يبدأ في الشعور بالتحسن وهنا فإن دعمك وتفهمك له مهم جدا.
    · على الاسرة أن تتكيف مع المريض وتتمشى مع مخاوفه وقلقه بصدر رحب، ودون ان تشعره بالضيق ، مما يجعله يخفي مشاعره عنهم.
    · أبعاده عن كلما يخيفه وخاصة في بداية العلاج.
    · الاسترخاء الزهني ومحاولة التفرغ للهدوء لمدةلا تقل عن ساعة يومياً ويفضل فيها سماع قرآن كريم او التسبيح وذكر الله. يستحسن ان تكون قبل النوم.
    · تناول الدواء المقرر من قبل الطبيب المعالج بأنتظام ، وقديلجئ الى التنويم الايحائي (التنويم المغنطيسي) اذا دعت الحاجة.


    باقة من الياسمين لكم

    التعديل الأخير تم بواسطة سـ مـ اا يـ ل ; 2010-07-08 الساعة 10:13 PM

  2. = '
    ';
  3. [2]
    منحبك سوريا
    منحبك سوريا غير متواجد حالياً
    عـضـو سوبــر Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 2,406
    التقييم: 50

    افتراضي رد: تعرف على الفوبيا او الرهاب

    ســـــــــماايل

    رهيب هذا المرض

    شكرا لنقلك القيم
    بوركتِ

  4. [3]
    سـ مـ اا يـ ل
    سـ مـ اا يـ ل غير متواجد حالياً
    المراقبة العامة Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 15,070
    التقييم: 50
    النوع: Orchid

    افتراضي رد: تعرف على الفوبيا او الرهاب

    عيون البحر

    نورت موضوع بتواجدك


    دمت بكل خيررر

+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. كيف تعرف نفسك
    بواسطة mz3f6j في المنتدى صفحة white page بيضاء
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 2012-11-24, 03:03 PM
  2. مطوية الرهاب الاجتماعي
    بواسطة سـ مـ اا يـ ل في المنتدى مناهج الطلاب و الجامعين العرب
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 2012-06-30, 08:16 PM
  3. برنامج العلاج المعرفي السلوكي لاضطراب الرهاب الاجتماعي
    بواسطة املي بالله في المنتدى الدراسات العليا
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 2012-04-22, 11:21 AM
  4. هل تعرف شيء عن صوم الحيوانات
    بواسطة خالدالطيب في المنتدى صفحة white page بيضاء
    مشاركات: 7
    آخر مشاركة: 2011-09-11, 04:26 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )