يوم الجمعة يوم فاضل و عظيم، من خير أيام الدنيا. قال فيه رسول الله صل
الله عليه و سلم:
{ خير يوم طلعت فيه الشمس يوم الجمعة ، و فيه خلق آدم –عليه السلام –
و فيه أدخل إلى الجنة ، و فيه أخرج منها ، و لا تقوم الساعة إلا في يوم
الجمعة }
*رواه مسلم*.
فينبغي أن يعظم بتعظيم الله له ، فيكثر فيه من الصالحات ، و يبتعد فيه عن
جميع السيئات.
ليلة الجمعة تبدأ من مغرب يوم الخميس إلى طلوع شمس الجمعة ،
ونهار الجمعة يمتد من طلوع الشمس إلى غروبها.
و الليلة و النهار يكونان يوما.
ثانيا: آداب الجمعة و ما ينبغي أن يؤتى في يومها:
1- الاغتسال على كل من يحضرها لقوله صلى الله عليه و سلم:
{ غسل الجمعة واجب على كل محتلم } *متفق عليه*.
- محتلم : من بلغ سن الاحتلام.
2- لبس نظيف اللباس و مس الطيب لقوله صلى الله عليه و سلم :
{ على كل مسلم الغسل يوم الجمعة ، و يلبس من صالح ثيابه ، و إن كان له
طيب مسّ منه }
*رواه الإمام أحمد*.
3- التبكير لصلاة الجمعة ؛ أي الذهاب إليها قبل دخول وقتها بزمن لقوله صل
الله عليه و سلم :
{ من اغتسل يوم الجمعة غسل الجنابة ، ثم راح في الساعة الأولى فكأنما
قرب بدنة ،
و من راح في الساعة الثانية فكأنما قرب بقرة ، و من راح في الساعة الثالثة
فكأنما قر ب كبشا أقرن ،
و من راح في الساعة الرابعة فكأنما قرب دجاجة ، و من راح في الساعة
الخامسة فكأنما قرب بيضة ،
فإذا خرج الإمام حضرت الملائكة يستمعون الذكر } *رواه البخاري و غيره*
4- صلاة ما تيسر من النوافل عند دخول المسجد أربع ركعات أو أكثر لقوله
صل الله عليه و سلم :
{ لا يغتسل رجل يوم الجمعة ، و يتطهر بما استطاع من طهر ، و يدّهن من
دهنه ، أو يمس من طيب
بيته ، ثم يروح إلى المسجد و لا يفرق بين اثنين ، ثم يصلي ما كتب له ،
ثم ينصت للإمام إذا تكلم إلا غفر له من الجمعة إلى الجمعة الأخرى ما لم
يغْشَ الكبائر }
*رواه البخاري و غيره*.
- قطع الكلام و العبث بمس الحصى و نحوها إذا خرج الإمام لقوله صل الله
عليه و سلم :
{ إذا قلت لصاحبك يوم الجمعة و الإمام يخطب : أنصت فقد لغوت }
*رواه مسلم و غيره *
و قوله صل الله عليه و سلم :
{ من مس الحصى فقد لغا، و من لغا فلا جمعة له }
*رواه أبو داود في صحيحه*.
6- إذا دخل و الإمام يخطب صلى ركعتين خفيفتين تحية المسجد لقوله صل الله عليه و سلم :
{ إذا دخل أحدكم يوم الجمعة المسجد و الإمام يخطب فليركع ركعتين و
ليتجوز فيهما }
*رواه مسلم و غيره*.
7- يكره تخطي رقاب الجالسين و التفرقة بينهم لقوله صل الله عليه و سلم
للذي رآه يتخطى رقاب الناس :
{ اجلس فقد آذيت }
*رواه أبوداود و ابن ماجة* و لقوله : {و لا يفرق بين اثنين}سبق تخريجه.
8- يحرم البيع و الشراء عند النداء لها لقوله سبحانه و تعالى :
{ إذا نودي للصلاة من يوم الجمعة فاسعوا إلى ذكر الله و ذروا البيع }
*سورة الجمعة الآية 9*
9- تستحب قراءة سورة الكهف في ليلتها أو يومها لقوله صلى الله عليه و
سلم :
{ من قرأ سورة الكهف في يوم الجمعة أضاء له من النور ما بين الجمعتين }
*رواه الحاكم و صححه*.
- الإكثار من الصلاة و السلام على رسول الله صل الله عليه و سلم لقوله :
{أكثروا علي من الصلاة يوم الجمعة و ليلة الجمعة ، فمن فعل ذلك كنت له
شهيدا و شفيعا يوم القيامة}
*رواه الحاكم البيهقي بإسناد حسن*.
- الإكثار من الدعاء يومها لأن بها ساعة استجابة من صادفها استجاب الله له و
أعطاه ما سأل .
قال رسول الله صل الله عليه و سلم :
{إن في يوم الجمعة ساعة لا يوافقها عبد مسلم يسأل الله عز و جل فيها
خيرا إلا أعطاه إياه}
*رواه مسلم و غيره* .
وورد أنها مابين خروج الإمام إلى الفراغ من الصلاة ،
و قيل إنها بعد العصر والله أعلم.