أثار بناء برج زجاجي مثلث وسط باريس، مخاوف وانتقادات من أن يؤثر بناؤه على شكل المدينة التي تشتهر بطراز هوسمان، الذي يتضمن شروطًا وقوانين صارمة، وضعها المعماري الفرنسي لتحدد طرز البناء والأبعاد والارتفاعات بما في ذلك أحجام النوافذ وارتفاعات الأسقف، وهو الأمر الذى خلق نوعا من التماثل بين البنايات هناك.

وحسبما ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، قدمت عمدة باريس " آن هيدالجو" مقترحًا إلى مجلس المدينة، ببناء البرج الزجاجي (البالغ ارتفاعه نحو مائتي متر)، ومن الممكن أن تستخدم حق الفيتو ليمضي المشروع قدمًا في حالة رفض أعضاء المجلس له.

ويُنتظر أن تبلغ تكلفة بناء البرج المحتملة 627 مليون دولار في حالة اكتمال المشروع، على ان تنفذ التصاميم الشركة السويسرية "Herzog & de Meuron".



كما من المقرر أن يتكون من 43 طابقًا، على أن يضم مكاتب ومحلات ومنصة مراقبة، ومطعما يطل بانوراميًا على العاصمة الفرنسية من أعلى قمة فيه.

هذا فيما يرى المعارضون لبنائه أنه قد يتسبب في تشويه منظر المدينة ومعمارها، بينما يرى المؤيدون أنه سوف يجلب نحو 5000 فرصة عمل، ويضع باريس على خريطة المعمار المعاصر.