ياتراااب الوطن ..
متى سَأُعفِّر بك الجبين ؟..
سجود شكر ..
لرب العالمين ؟!..

متى؟..
سأخطو فوق الأديم ؟!..
ومتى ؟
سيرسو شوقي ؟!..
فقد أضناني الحنين ..

ياااتراب الوطن ..
عزُّك !!...
متى سيضيء الجبين ؟..
وأمْنُك !! ..
متى؟
سيضم آلام السنين ..

والبسمة !!..
متى؟!..
ستفترُّ
على ثغر الكرامة ..
فنبتسم أجمعين..



ياااتراب الوطن ..
أجبني ..
فأملي بالله كبير.