ابتكرت شركة أميركية جهازاً صغيراً يمكن زرعه عند النساء غير الراغبات بإنجاب أطفال، يعطي هؤلاء الجرعة الضرورية من هرمونات منع الحمل، وذلك باستخدام جهاز تحكم عن بعد.
وهذا الجهاز فائق الصغر، وهو مصمم ليتم زرعه تحت الجلد في منطقة الذراع أو البطن أو الأرداف، ويمكن تشغيله وإطفاؤه عن بعد.
ويفرز هذا الجهاز، الذي لا اسم له بعد، 30 ميكروغرام من مادة levonorgestrel يومياً، وهو هرمون يستخدم في عدة أنواع من عقاقير منع الحمل.
ومدة صلاحية هذا الجهاز تصل حتى 16 سنة، حيث يتم تخزين الدواء فيه في حاويات عازلة فائقة الصغر بعرض 1.5 سنتيميتر فقط.
وتكون تلك الحاويات مقفلة بواسطة قفل مصنوع من مادتي التيتانيوم والبلاتين. وعندما يمر تيار كهربائي، مصدره البطارية الداخلية للجهاز التي يتم التحكم فيها عن بعد، يذوب القفل لفترة قصيرة، مما يسمح بخروج جرعة صغيرة من الهرمون لتنتشر في الجسم.
يذكر أنه يتم زرع ونزع هذا الجهاز من خلال عملية صغيرة، لا تتعدى الـ 30 دقيقة، يتم فيها استخدام بنج موضعي.
وتم استخدام هذا الجهاز مع مصابين بمرض هشاشة العظام، أعلنوا رضاهم عنه. وستبدأ تجربة الجهاز مع هرمونات منع الحمل ابتداءً من السنة المقبلة بهدف إدخاله إلى السوق في عام 2018.