عندما نقول رجل، فهذه الكلمة الصغيرة تجمع الكثير و الكثير من المعاني التي لها دلالات عديدة سواء للمرأة أو للطفل و حتى للمجتمع فالرجل هو ذلك الكائن الذي لا تحلو الحياة من دونه، وهو سند للمرأة في الحياة..
عندما نقول رجل فإننا نبحث بداخله عن أشياء لطالما تمنيناها و حلمنا أن نجدها في هذا الكائن فهو الأخ و الأب و الزوج و الابن و هو القائد و هو من يجعل حياة المرأة جميلة و من يجعلها تستمع بالحياة
فمهما علا شأن المرأة وعلت قيمتها فحياتها ليس لها طعم من دونه.
كاذبة تلك المرأة التي تقول أنها تستطيع العيش من دون وجود الرجل في حياتها
ليس بالضرورة أن يكون الحبيب فقد يكون الأب أو ربما الأخ
لكنها دائما ما تشعر أن هذا الشخص يساندها في حياتها و يخفف عنها أعباء الحياة
و أن لها ظهرا تتكئ عليه لكن عندما يغيب هذا السند و هذا الظهر فالأكيد أن المرأة ستصبح كشجرة من دون أغصان و كبحر من دون أمواج و كطائر من دون عش يعود إليه وقت المغيب.
نظرة المرأة للرجل لا تختلف كيفما كانت هذه المرأة..لكن على الرجل أن يعي هذه المسؤولية التي يحملها على عاتقه
و أن المرأة دائما ما ترى فيه هذه الأشياء و التي يجب عليه أن يحاول و بكل ما أوتي من قوة أن يظهر للمرأة سواء زوجته أو أمه أو أخته انه أهل لان يتحمل عنها متاعب الحياة و انه بالفعل يستحق حمل كلمة رجل.
تعلم أن تحب المرأة مهما قربت لك و أن تحترمها و أن تستحق حمل كلمة رجل في نظرها و لا تكن أنانيا لا يفكر إلا بنفسه و لا تنسى قول الرسول صلى الله عليه وسلم
" استوصوا بالنساء خيرا فإنهن خلقن من ضلع وإن أعوج شيء في الضلع أعلاه
فاستوصوا بالنساء خيرا " (حديث صحيح رواه الشيخان في الصحيحين عن النبي
صلى الله عليه وسلم من حديث أبي هريرة رضي الله عنه )