الفرق بين الصبر والتصبر والاصطبار والمصابرة :الفرق بين هذه الأشياء بحسب حال العبد في نفسه وحاله مع غيره .فإن حبس نفسه ومنعها عن إجابة داعي ما لا يحسن إن كان خُلقاً له ومَلَكة سمي صبراً .وإن كان بتكلف وتمرن وتجرع لمرارته سمي تصبراً .وأما الاصطبار فهو أبلغ من التصبر ، فإنه افتعال للصبر بمنزلة الاكتساب ، فالتصبر مبدأ الاصطبار ، فلا يزال التصبر يتكرر حتى يصير اصطباراً .وأما المصابرة فهي مقاومة الخصم في ميدان الصبر ، فإن مفاعلة تستدعي وقوعها بين اثنين كالمشاتمة والمضاربة .
الصبر باعتبار متعلقه أقسام : صبر على الأوامر والطاعات حتى يؤديها .وصبر عن المناهي والمخالفات حتى لا يقع فيها .وصبر على الأقدار والأقضية حتى لا يتسخطها .
الصبر نوعان : اختياري واضطراري والاختياري أكمل من الاضطراري ، فإن الاضطراري يشترك فيه الناس ويتأتى ممن لا يتأتى منه الصبر الاختياري ، ولذلك كان صبر يوسف الصديق عن مطاوعة امرأة العزيز وصبره على ما ناله في ذلك من الحبس والمكروه أعظم من صبره على ما ناله من إخوته لـمّا ألقوه في الجب ، وفرقوا بينه وبين أبيه فباعـوه بيع العبد .
عدة الصابرين ابن القيم