الراجح أنه لا يفسد الصوم كونه ليس الجوف المراد في قضية عدم دخول شيء إليه من الصائم...
لكن الأولى تركه وتأجيله لما بعد المغرب خروجاً من الخلاف... فهو مفطر عند بعض الفقهاء.



والله تعالى أعلم.