10 قواعد لتجنّب جفاف الجسم في رمضان 1405080692_shutterst



يتطلّب الشهر الفضيل، الذي يحلّ في فترة الحرّ، هذا العام، التنبّه الدائم إلى مستوى السوائل في الجسم، لحمايته من عدد من الأمراض، أبرزها: الصداع والإمساك والتهابات مسالك البول وجفاف الجلد...
ولضمان تزويد جسمك بكمّيات السوائل التي يحتاجها، في خلال شهر الصوم، عليك اتّباع القواعد الآتية:
1- تناولي كوبين من الماء قبل وجبة الإفطار، وكوبين آخرين بعد ساعتين من الفراغ من هذه الوجبة. واستهلّي إفطارك دائماً بالماء، يليه شرب العصائر الطبيعيّة والسوائل الأخرى.
2- حاولي التخلّي عن المشروبات التي تحتوي على الكافيين (القهوة والشاي والكولا...)، لأنها تتسبّب بخسارة الماء من الجسم. وإذا رغبت في شربها، فليكن كوباً بعد الإفطار.
3- فكّري في إضافة الخضر والفاكهة وأنواع الحساء الخفيفة واللبن والحليب إلى وجبات إفطارك، لأنّها تزوّد جسمك بكميّات وافرة من الماء.
4- لا تتناولي كميّات هائلة من السوائل، في خلال وجبة الإفطار، لأنّها سوف تؤدّي إلى إرهاق جهازك الهضمي وكليتيك، بل حاولي تقسيم الماء والسوائل التي يحتاجها جسمك على فترة 4 ساعات أو أكثر.
5- اشربي مغليّ الأعشاب الطبيعيّة (البابونج واليانسون والقرفة والشاي الأخضر والزهورات...) لتنشيطه جهاز الهضم، ولدوره في تزويد الجسم بالسوائل التي يحتاجها.
6- قلّلي من استهلاك ملح الطعام والأطعمة المالحة التي تتسبّب بالعطش الشديد، خصوصاً إذا ما تمّ تناولها في خلال وجبة السحور.
7- لا تنسي تناول كوبين من الماء، عند السحور، لترطيب جسمك قبل النوم.
8- اختاري الأزياء المصنوعة من الأقمشة القطنيّة الخفيفة، التي لا تتسبّب بزيادة نسبة التعرّق في الجسم.
9- تجنّبي البقاء لساعات طويلة تحت أشعة الشمس، أو في الأماكن ذات الحرارة المرتفعة، تلافياً لتعريض جسمك للمزيد من خسارة السوائل.
10- اعمدي إلى تكرار غسل بشرتك بالماء المنعش، في خلال النهار، لترطيبها.