@ السؤال : امرأة طهرت قبل الفجر في رمضان ، ولم تغتسل إلا بعد الفجر ، وكذلك رجل أصبح جنباً ولم يغتسل إلا بعد الفجر ، فما حكم صيامهما ؟
ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــ
@ الجواب : صيام المرأة المذكورة صحيح ، وكذلك صيام الجنب ،
@ لحديث عائشة رضي الله عنها المتفق عليه قالت : ( كان النبي , صلى الله عليه وسلم - يدركه الفجر وهو جنب من أهله ، ثم يغتسل ويصوم ) .
@ وكذلك النفساء مثل الحائض في الحكم إذا طهرت قبل الفجر . ولكن يجب التعجيل بالاغتسال على الجميع لإدراك صلاة الفجر . والله أعلم .