التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة


لمن يبحث عن الحب

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لمن يبحث عن الحب لو اردنا ان نجد تعريفا للذات و النفس البشرية لبحثنا لعقود بل و قرون و في النهاية لن

لمن يبحث عن الحب


موضوع مغلق
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: لمن يبحث عن الحب

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لمن يبحث عن الحب لو اردنا ان نجد تعريفا للذات و النفس البشرية لبحثنا لعقود بل و قرون و في النهاية لن

  1. #1
    الصورة الرمزية عاشق مصر
    عاشق مصر
    عاشق مصر غير متواجد حالياً

    من الاعضاء المؤسسين Array
    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 4,999
    التقييم: 50

    Thumbs up لمن يبحث عن الحب

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    لمن يبحث عن الحب


    لو اردنا ان نجد تعريفا للذات و النفس البشرية لبحثنا لعقود بل و قرون و في النهاية لن نستطيع ان نكتشف ماهيتها و جوهرها . لانها في غاية التعقيد و العمق و الغموض و لا يمكننا ان نحدد احتياجات النفس في سطور او نلخصها في بعض الكلمات و التعابير.


    و لكن كلنا يعلم ان كل واحد منا يحتاج الى الحب , نعم الحب , كل واحد منا رجلا كان او امراة طفلا كان او كهلا يحتاج الى دفئ المشاعر و الاحاسيس , يحتاج ان يحب و يحب من طرف الغير .
    و لكن المشكلة ليست في هذه الحاجة و لكن في السبيل الذي يسلكه الناس لبلوغها . فكم من فتاة ضاع شرفها و انتهك عرضها باسم الحب.
    و كم من بيت خربت اركانه و هز استقراره و تشرد افراده ايضا باسم الحب
    و كم من شاب ضاع مستقبله و دفن ماضيه و اصبح حاضره جحيما كذلك باسم الحب
    اخوانى
    هناك ناس افنو اعمارهم باحثين عن الحب
    و لكن هل كانوا يعرفون فعلا معنى الحب؟
    ام هو انسياق غير واع وراء رغبات و شهوات لكي لا تؤنبهم ضمائرهم اعطوها اسم الحب؟
    يا الله كم بحثوا و نقبوا و كم من الوقت اهلكوا و الحب بين ايديهم و امام اعينهم .
    حب الله تعالى .


    اخى \اختى هل جربته ؟ هل احسست به؟

    انا لا اقصد حب اللسان بل اقصد الحب الحقيقي لله تعالى
    هل احسسته فعلا حب لا يوصف و لايمكن لعقل و لا قلب ان يتخيله
    حب يجعل فكرك و قلبك و جوارحك مع الله تعالى
    حب يحول الصلاة من فرض عليك فعله الى موعد مع الحبيب تنتشي به و يجعلك تطيل الركوع و السجود و القيام لكي لا ينتهي الموعد و بالتالي تنتهي اللذة و المتعة.

    حب حول الصيام من شيئ يشعرك بالجوع و العطش و يتعب جسدك الى مصدر قوة و نشاط لعلمك ان الله راض عنك



    حب حول الحياة من مجرد مسرحية لكل واحد فيها دور روتيني يلعبه كل يوم الى رحلة متجددة نحو الله

    حب يعلمك كيف تنتشي بذكر الله و تستحضر نية انه يجالسك و يباهي بك الملائكة و يذكرك في من عنده


    حب يعلم قلبك كيف يستانس بالله و عندما يزورك احد و يسالك اانت في البيت وحدك تجيب دون تفكير لا و عندما يسالك من معك تجيب في سعادة و فرح معي الله

    حب يضعك في حيرة بين حب الحياة او كرهها : اتحبها لانك تحياها تعبد الله او تكرهها لانها هي الفاصل بينك و بين لقاء الحبيب

    حب يجعلك تحب الموت لانه اول خطوة في طريق لقاء الله

    حب يشعرك بالاستقرار و الامان من كل شيء من الموت من القيامة من النار لانك على يقين ان حبيبك هو ارحم الراحمين و انه جواد كريم و ما كان ليعذب عبدا ساله ان يعتق رقبته من النار رحمة و صدقة من كريم
    حب يجعلك حياتك رخيصة لتقديمها هدية للحبيب

    حب يملا قلبك و اذا دخل احد غير الله قلبك فقط لانك تحب الله

    حب يعجز اللسان عن وصفه و ترتجف الاصابع لانها لاتستطيع ان تلخصه في كلمات

    اخواني هذا هو الحب

    حب يعطيك الاستقرار على عكس الحب المحرم الذي ياخذ منك كل شيء و لا يعطيك الا سعادة وقتية زائفة ممزوجة بغضب من الله .

    فهل تلذ بشيئ ممزوج بغضب الله ؟


    منقول للامانة

  2. = '
    ';
  3. [2]
    مايا
    مايا غير متواجد حالياً
    الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 1,562
    التقييم: 50

    افتراضي

    موضوع جميل جدااااا جدااا
    ما في اجمل من انك
    تحب من يستحق
    الحب بلااااا منااازع
    يسلمووو على حسن انتقاااءك
    بإنتظااار
    ما تجود به اناااملك من ابدااااع
    تقبل مرووووري
    التعديل الأخير تم بواسطة مايا ; 2010-02-22 الساعة 08:05 AM

  4. [3]
    عاشق مصر
    عاشق مصر غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 4,999
    التقييم: 50

    افتراضي

    الغالية مايا مشكور مرورك تقبلي تحياتي

موضوع مغلق

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )