ماذا نفعل عندما تعجز الكلمات عن وصف ما نشعر به تجاه أشخاص يعيشونحولنا ،،وداخلنا ،،ويحتلوننا في وعينا وسهونا؟؟.. ماذانفعل عندما نحبهم لدرجة الألم ،، الألم من مجرد التفكير في إمكانية فقدانهم؟؟،، ماذا نفعل عندما نجد أن الوقت معهم يمضي كالريح؟،، ماذا نفعل عندما نظن أنهم باقون كما هم عليه أصحاء أقوياء ،،ثم نستيقظ لنجدهم على غير حالهم .. ضعفاء واهنون .. فيتآكلنا الندم على كل لحظةشجار،، على كل أمر تافه ضخمناه وأوجدنا له مكاناً من العدم ،، وعلى كل لحظة كادت أنتكون جميلة ولكن بخلنا عليها بجهدنا وصبرنا فضيعناها؟؟ماذا نفعل عندها؟؟


سيكون الوقت متأخراً لعمل أيشيء،،





فلا نملك من اللحظة الماضية سوىذكراها
ولا نملك من اللحظة القادمة سوىوعودها
ولا نملك من اللحظة الحاضرة سوىثمنها ...




فهل نعرف ثمنها؟هل نحسن حقاً تقييمها؟
سيختلف التقييم من شخص إلى آخر...
فلحظتي هذه التيكتبت فيها خواطري البسيطة لحظة ثمينة بالنسبة لي ،، مضت مع رغبة عميقة أن تكون كذلكلكل قارئ فيجد فيها ما يلهمه أو ينفعه أو يسعده ..