هل ترضى أن يصارحك احد بعيوبك ؟
إن لكل إنسان مهما كان له أخطاء و عيوب , فهو محكوم في هذا بقدر من الله عز وجل أن خلق بشرًا يعتريه النقص ' كل ابن آدم له خطاء.... وطبعاً أنا لا أقصد بالعيوب هنا ,, العيوب الخِلقَية ولكن أقصد العيوب في التصرفات او الطباع
يقول عمر بن الخطاب رضي الله عنه : ( رحم الله امرأ اهدى إلي عيوبي ) .
اذا صارحك احدهم بعيوبك هل تعتبرها هدية كما قال عمر رضي الله عنه ام
.. ستعتبرها إهانة وتدخل فيما لايعنيني أم وقاحة؟