أمضت أنثى قرد المكاك هذه أياما وهي تبكي طفلها الذي نفق بعد ولادته بأسبوع، وتحمله بين ذراعيها، ولا تسمح لأحد بالاقتراب منه أو لمسه.
والتقطت هذه الصور في محمية طبيعية بجزيرة سولاويزي الإندونيسية، وهي تظهر هذه الأم "المفجوعة" بطفلها، الذي تضمه إلى صدرها بشدة وتشتم رائحته، وتحدق فيه بحزن عميق، وفقا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وحين اقترب قرد آخر منها وحاول الوصول إلى صغيرها ولمسه، دافعت عن بشراسة، وكشرت عن أسنانها الحادة في وجهه .

وقال مسؤولون في المحمية إن أنثى المكاك واصلت حمل صغيرها والتجول به في أنحاء المحمية ليومين كاملين قبل أن تتركه وتذهب، وهي تنظر ورائها.

بالصور: "مأساة" أم رفضت موت صغيرها وحملته لأيام 11.jpg

بالصور: "مأساة" أم رفضت موت صغيرها وحملته لأيام 22.jpg