هناك ،،
رأيت دموعا تنزف،
تنزلق في صمت على أوراق القيقب،،،
رأيت أرواحا تائهة،
تجول في مسارات الدمار،،،
رأيت الحزن يطوّق الحمام،
و السلام يهاجر المكان،،،
رأيت طرقا تحتضن الغبار،
و أسماء معلقه على جدران النسيان،،،
رأيت براءة تبكي،
في زاوية اليأس،،،
و أحلاما تموت غرقا،
في بحر من الدماء،،،
هناك ،،
في بلد الياسمين،
إنتحر الربيع،،،
هناك ،،
في غياهب النسيان،،،
تلحف الضمير،
رداء العماء،،،