هل استعمال الملح الصخري لوحده امن ولا يؤدي لنقص في اليود على المدى المتوسط والبعيد ؟ الجواب: الملح الصخري ملح متوازن خلقه الله سبحانه وتعالى موزونا وأنبته من الأرض " وأنبتنا فيها من كل شيء موزون " ( ١٩) الحجر وبالرغم من أنه لا يحتوي على اليود فأنا لا أعتبره ناقصا لأن المصدر الطبيعي لليود ليس هو الملح المصنع إنما هو لحم البحر وطعامه بما في ذلك طحالب البحر , ولذلك كان الملح الموزون , موزونا وغير ضار ولا يسبب المشاكل في الجسم بل على العكس هو أفضل من الملح الصناعي غير الموزون , أنما نقص اليود فقد ارتبط بكثير من المشاكل منها ضخامة الغدة الدرقية وقصورها وزيادة احتمال حدوث سرطان الثدي وكذلك سرطان المعدة وخلل في المهارات الحركية الدقيقة مثل الكتابة والتطريز وبعد المشاكل في الإبصار وكذلك في بعض حالات التوحد , ومن هنا كنا نرى أن القرآن الكريم يحث الناس على تناول الطعام الغني باليود في لحم البحر الذي مدحه الله بأنه لحما طريا " لتأكلوا منه لحما طريا وتستخرجوا منه حلية تلبسونها وترى الفلك مواخر فيه ولتبتغوا من فضله ولعلكم تشكرون " ( ١٤) النحل
وكذلك ذكر طحالب البحر بشكل غير مباشر عندما ذكر أنها من طعام البحر " " ... أحل لكم صيد البحر وطعامه متاعا لكم وللسيارة " ( ٩٦) المائدة والله تعالى أعلم .
والله ولي التوفيق اخوكم د جميل القدسي

الملح الصخري متوازن 1399048368651.jpg