أجرى باحثون من جامعة أوهايو دراسة أظهرت أن تراجع معدل السكر في الدم يجعل الناس عصبيين ويفقدون أعصابهم بسرعة على الزوج أو الشريك العاطفي.
وقال الباحث براد بوشمان "يعرف الناس أنهم عندما يجوعون يصبحون سريعي الغضب" وتابع "وجدنا أن الجوع يؤثر بسلوكنا بطريقة سلبية حتى في ما يتعلق بعلاقاتنا الحميمة".
وشملت الدراسة 107 أشخاص متزوجين، وعلى مدى 21 يوماً سئلوا عن مدى غضبهم حيال دمية تمثل الشريك، واستخدام ما بين صفر و51 دبوساً لتحديد مدى الغضب الذي يشعرون به تجاه الشريك.
وقد تم قياس معدل مستوى السكر في الدم لدى المشاركين، وتبين أنه كلّما انخفض معدل السكر في الدم كلّما زاد عدد الدبابيس.
وأظهرت دراسة أخرى أن الأزواج الذين ينخفض معدل السكر في دمهم يرفعون أصواتهم أكثر في وجه شركائهم.
وقال بوشمان "على الرغم أن الدماغ يشكل 2% فقط من وزن الجسم إلا أنه يستهلك 20% من الطاقة".