الجواب إذا كنتم تقصدون هرمون الغدة الدرقية ، فاستخدامه عند الشخص الطبيعي ليس بالمزحة ، والسبب في ذلك أن هذه الهرمونات هي جزيئات مركزية قوية جدا لدرجة أن الجزء الواحد منها قادر على أن يتحكم في مائة مليون تفاعل . ولذلك كانت الهرمونات تقاس بالميكروغرام وليس بالمليغرام .
صحيح أن هرمون الغدة الدرقية ينشط الاستقلاب وقد يساهم في تنزيل الوزن ،ولكن رفع الاستقلاب ككل يؤدي إلى تأثيرات جانبية خطيرة منها تسرع القلب واضطراب نظمه واحتمال توقفه المفاجئ ، وكذلك حدوث الرجفان في الأيدي والجسم والقلق والأرق والاكتئاب وصعوبة النوم مع احتمال حدوث اسهالات تؤدي إلى فقدان كمية كبيرة من البوتاسيوم الذي يؤثر نقصه على العضلات والخلايا العصبية والقلب.
إضافة إلى ذلك، فإن استخدام هرمون الغدة الدرقية الصناعي ولفترة طويلة ، قد يؤثر على وظيفة الغدة الدرقية الطبيعية وكذلك وظائف الغدة النخامية التي تفرز الهرمون الحاث للدرقية tsh.ولذلك نحن لا ننصح أبدا باستخدامه عند شخص سليم الدرقية أبدا، ولتنزيل الوزن ننصح باستخدام المجموعة المخصصة لذلك من منتجاتنا والتي تشمل زيت و خل كل من إكليل الجبل وكذلك الزنجبيل و الميرمية و الينسون وزيت الشومر وزيت الزعتر و خل المليسة .والهدف من ذلك هو زيادة معدل الاستقلاب في الجسم من خلال إعادة بناء الغدد الصماء مثل الدرقية و النخامية والكظرية التي لها دور مباشر في عملية الاستقلاب والحرق ونزول الوزن وضبط الشهية. ولذلك فإن ضبط هذه الغدد وإعادة بنائها هو الذي يحدث تحسن معدل الحرق ونزول الوزن.و يخبرني كل من طبق برنامجنا من المنتجات لتنزيل الوزن أنهم لم يشعروا بنشاط وطاقة وحيوية وتحسن في النفسية وتفاؤل وسعادة وتجدد في البشرة، أكثر من الأيام التي طبقوا فيها هذا البرنامج وذلك لغنى هذه المنتجات بالعناصر الغذائية التي تغذي النظام الغدي الهرموني وسائر أعضاء الجسم وبشرته لكي يبقى الجلد مشدودا ولا يصاب بالترهل بل على العكس يصبح شابا قويا رائعا أملسا ناعما رشيقا..
والله ولي التوفيق اخوكم د جميل القدسي .