ليســـــــــــتَ سورياااااااااااااااا..
مجرد وطـــــن ...
هيَ رئة الحريّة ..
وقلبُ الثورات ..
وملامــح الحــــنين
هي نبض الكرامة ...
هي شمعة شجن ..
هي عشق لسنين وسنين
هيَ النايُ الذي لا يُمَّلُ..
مِنْ تغـــــريده الحـــــزين ...
هي روحُ البشر أجمعين
وعيونُ الحور العــــين
أراهــــــــــــــا كـ أنفـــــــــــاسِ الهائميــن ....
أو كـ عيونٍ تستُرُ نفسها بـِ جفونِ الأنين...
لها أن تصنعنــــــي ما تشـــــــــــاء ...
لها أن تخبِزني أقـواتاً للثـــــائرين ...
أو تبعثني ناراً تُذيب الخائنين....
لـــــــــــها ما تشــــــــاء ...
فهي أولاً أو بعد حين....
تُســــــــــــمّى ......
معشوقتي بلاد الياسمين