الجواب , أي نوع من التمر والله أعلم , ذلك لأن هناك عدة روايات كل رواية تذكر نوعا مختلفا من التمر , فمن الواضح أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قد ذكر الأحاديث في مناسبات مختلفة , فعندما كان عنده تمر العجوة ذكر الحديث على تمر العجوة , وعندما كان في مناسبة أخرى صلى الله عليه وسلم وقدم له تمر العالية ذكر تمر العالية , وفي مرة ثالثة ذكر التمر بشكل عام دون أن يحدد نوعه , وفي مرة رابعة ذكر التمر البرني , إذن فيعتقد والله أعلم أن كل أنواع التمر وليس نوعا بعينه
قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ : " مَنْ أَكَلَ سَبْعَ تَمَرَاتِ عَجْوَةٍ مِنْ تَمْرِ الْعَالِيَةِ حِينَ يُصْبِحُ لَمْ يَضُرَّهُ سُمٌّ ، وَلا سِحْرٌ حَتَّى يُمْسِيَ " . رواه الطبراني
وقال صلى الله عليه وسلم " مَنْ تَصَبَّحَ سَبْعَ تَمَرَاتٍ عَجْوَةً لَمْ يَضُرَّهُ ذَلِكَ الْيَوْمَ سُمٌّ وَلَا سِحْرٌ " . رواه البخاري
وقال رسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ، قَالَ : " مَنْ أَكَلَ سَبْعَ تَمَرَاتٍ مِمَّا بَيْنَ لَابَتَيْهَا حِينَ يُصْبِحُ لَمْ يَضُرَّهُ سُمٌّ حَتَّى يُمْسِيَ " رواه مسلم .