التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة


الأم ومراحل الحياة ( إهداء إلى كل أم ):

عندما نكون صغارآ يكون حضنها عالمنا... وعندما نكبر قليلاً يكون طرف ثوبها دليلنا... وحين نصبح في عمر السابعة تكون الأمان عند عودتنا من المدرسة ... وفي العاشرة هي المرأة و

الأم ومراحل الحياة ( إهداء إلى كل أم ):


+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: الأم ومراحل الحياة ( إهداء إلى كل أم ):

عندما نكون صغارآ يكون حضنها عالمنا... وعندما نكبر قليلاً يكون طرف ثوبها دليلنا... وحين نصبح في عمر السابعة تكون الأمان عند عودتنا من المدرسة ... وفي العاشرة هي المرأة و

  1. #1
    الصورة الرمزية لحن الحياة
    لحن الحياة
    لحن الحياة غير متواجد حالياً

    Array
    تاريخ التسجيل: Nov 2013
    المشاركات: 12,735
    التقييم: 751

    Wink الأم ومراحل الحياة ( إهداء إلى كل أم ):

    عندما نكون صغارآ يكون حضنها عالمنا... وعندما نكبر قليلاً يكون طرف ثوبها دليلنا...
    وحين نصبح في عمر السابعة تكون الأمان عند عودتنا من المدرسة ...
    وفي العاشرة هي المرأة و نحن نمتص من كلامها و تصرفاتها ما يبصم شخصيتنا...
    وفي الثانية عشر تصبح الصديقة في لحظة و العدو عند الغضب لكننا لانستطيع النوم دون ابتسامتها ...
    وفي الرابعة عشر نهرب منها لنؤكد استقلالنا في محاولات مضحكة...
    وفي السادسة عشر نواجهها بأنها جيل ونحن من جيل آخر!
    وفي الثامنة عشر لا نفرح بنجاحنا إلا من خلال فرحة عينيها و دمعة زهوها...
    وفي العشرين قد نودعها لنلتحق ببعثة أو نظن أننا نسيناها إزاء حب العشرين العاصف ...
    وفي الرابعة و العشرين نخجل من قبلتها أو توددها وحرصها ونتأفف لأننا لم نعد أطفالا يا أمي !
    وفي الثلاثين ننشغل بزواجنا و أبنائنا وقد نهاتفها أو نزورها...
    وفي الخامسة و الثلاثين تجمعنا و عائلاتنا الصغيرة فنحاول أن نوازن بين انشغالنا عنها والبر بها...
    وفي الأربعين تداهمنا لحظات الصحو بين وقت وآخر: أريد أمي ... أريد أن أعود إلى حضنها وأتذكر أكلاتها الشهية وكلماتها الظريفة...
    أما ما بعد الأربعين فنكتشف فجأة أننا أصبحنا نسخة منها ... و ماكنا نرفضه من توجيهاتها نكرره مع أبنائنا ... و ماكنا نغفله من حكمتها أو نتجاهله من نصائحها يداهمنا بقوة لأنه يجري في دمنا وفي ايقاع نبضاتنا ...
    أمي...
    أحبك في الصغر والكبر... أنت الحضن والبوصلة ... و غيمة الأمان السارية فوق رأسي من المهد الى اللحد

    أمي وهبتني عمركِ وكنت لي عيداً في كل حياتي ... أفأحتفل بعيدكِ يوماً واحداً في السنة !!!
    أمي أنت و أبي عزي وسندي و باب جنة ربي ... وفقني ربي للبر بكما كل عمري و جعلني الله قرة عين لكما في الدنيا واﻵخرة
    يا رب في كل دقيقه تمر على (( أمي وأبي )) افتح لهما باب راحة لا يسدّ ... وهبهم عطايا كَجبل أحد ... و اجعل الجنة لهما دار خلد
    اللهم ارزقنا برهم في الحياة و في الممات ... و سامحنا إن أخطأنا في حقهم

    أطال الله في أعمار أمهات وآباء أحبابنا ... وغفر الله لمن توفاهم


  2. = '
    ';
  3. [2]
    ايفےـلےـين
    ايفےـلےـين غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 16,631
    التقييم: 50

    افتراضي

    مشكوووووورة غاليتي

  4. [3]
    لحن الحياة
    لحن الحياة غير متواجد حالياً
    Array


    تاريخ التسجيل: Nov 2013
    المشاركات: 12,735
    التقييم: 751

    افتراضي رد: الأم ومراحل الحياة ( إهداء إلى كل أم ):

    نورتي يا عيوني
    أسعدني مرورك
    لقلبك كل الحب

+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. انواع الزلازل ومراحل الهزة الأرضية
    بواسطة حور العين في المنتدى المناهج الفلسطينية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 2013-06-07, 04:07 AM
  2. مبادئ نظام lmd ومراحل التكوين فيه
    بواسطة املي بالله في المنتدى الدراسات العليا
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 2012-06-17, 03:03 PM
  3. إهداء إلي حبيبتي
    بواسطة علي النصراوي2 في المنتدى منتدى الشعر العربي
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 2011-08-31, 07:54 PM
  4. إهداء رائع
    بواسطة نغم السماء في المنتدى بوح الخاطر
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 2010-08-15, 01:57 PM
  5. قصيدة إهداء للمنتدى
    بواسطة الزير في المنتدى منتدى الشعر العربي
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 2010-02-19, 01:13 AM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )