الجواب:التهاب الكبد الفيروسي من النوع -سي-هو الأخطر و أمكانية انتقاله عبرالطريق الجنسي،غير مؤكدة.فالأدلة الموجودة من ناحية علمية لم تستطع تأكيد ذلك أو نفيه , ويعتقد أن انتقال الفيروس جنسيا يحدث بسبب تقرحات أو جروح في المنطقة التناسلية وهي التي تسبب الانتقال وليس العملية الجنسية نفسها , بالرغم من وجود دليل على انتشار الفيروس جنسيا عند مدمني المخدرات والذين يعملون عمل قوم لوط أكثر من غيرهم , ولكن في حالة الزواج الطبيعي لم يتم إثبات انتقاله جنسيا كما لم يتم نفيه في نفس الوقت .وبالرغم من أن التهاب الكبد -سي- هو من النوع الصامت في معظم الأحيان إلا أنه الأكثر تسببا لتشمع الكبد من بين انواع التهاب الكبد الأخرى
ويليه في الخطورة الفيروس من نوع -ب- حيث إنه يحدث تشمع الكبد وكذلك احتمال سرطان الكبد بعد فترة من الإصابة به، ولكن بشكل أقل نسبة وانتشارا من النوع سي، وهو ينتقل مثل سابقه.
أما النوع -أ- فهو لا يسبب سرطان الكبد ولا تشمعه وهو عادة ينتقل عن طريق تلوث الطعام به.
والله ولي التوفيق أخوكم د جميل القدسي