دكتور من فضلك .. هل لليمون قوة دفاعية ضد السرطان ؟؟ وما هي فوائده حقا ؟؟ كثرت المقالات التي تتحدث عن الليمون فما هو الصحيح وما هو الخطأ ؟؟؟؟ بارك الله فيك
الجواب الليمون يحتوي على فيتامين ج ( سي ) بكثرة إذ تصل نسبته إلى 64٪ من نسبة كل الفيتامينات والمعادن الموجودة في الليمون , ولذلك ففيتامين ج هو الأعلى في الليمون وعلينا ألا ننسى أن الليمون يحتوي على مجموعة فيتامينات ب المركبة من فيتامين ب 1 , وب 2 , وب 3 , وب 6 والكولين والفوليك أسيد وكثير من العناصر النادرة مثل المغنيسوم والمنجنيز والحديد والكالسيوم والبوتاسيوم والزنك ويتميز فيتامين سي الموجود بوفرة في الليمون بأن له تأثيرا مضادا للأكسدة ونلاحظ هنا أن فيتامين سي ومجموعة فيتامينات ب المركبة كلها تعتبر ذوابة في الماء , ولذلك كان تأثير فيتامين سي المضاد للأكسدة يعمل في الماء أي في الدم والبلازما وليس على مستوى جدار الخلية الدهني , أما فيتامين هاء ( e) فهو الفيتامين المضاد للأكسدة الذي يعمل على مستوى الخلايا لأنه ذواب في الدهون , ومن هنا كان تاثير فيتامين هاء المضاد للأكسدة التي تؤدي إلى حدوث السرطان على مستوى الخلايا الخلايا هو أعلى من تأثير فيتامين ج الذي يعمل في الدم كما ذكرنا ولذلك تأثير فيتامين ج في الليمون المضاد للسرطان يعتبر ضعيفا جدا وبعض الدراسات تنكر وجوده تماما , أما ما أثبت لفيتامين ج في الليمون فهو تأثيره البسيط الخافض للضغط ومن ثم تأثيره البسيط الواقي من تصلب الشرايين نتيجة لذلك وتؤكد الدراسات أن لا توجد علاقة بين معدل الوفيات واستهلاك الليمون أو فيتامين ج , ولفيتامين ج دور في المناعة إذ وجد أنه يستهلك بكثرة من قبل الخلايا المناعية أثناء الإنتان وهجوم البكتيريا أو الفيروس مما جعل تناول الليمون يرتبط بالحالات الإنتانية والرشح والأنفلونزا وغيرها , ولعل أهم وظيفة يغفلها الناس عن الليمون وفيتامين ج الخاص به هو تأثيره المضاد للهستامين وهي المادة التي يؤدي انطلاقها إلى حدوث التحسس سواء أكان التحسس على مستوى الأنف أو على مستوى الجلد أو على مستوى القصبات والصدر , والله ولي التوفيق أخوكم د جميل القدسي