إذا كان الجر لما يستطاع نقله، دل على تهوين الأمور الصعبة، لانقيادها إليه، إما بهمته أو بحسن سياسته وتلطفه، فإن كان المجرور مما يدل على الشر كانت عاقبة أمره إلى شر.