ﺍلإرﺍﺩﺓ ﻫﻲ ﺍﻟﻘﻮﺓ ﺍﻟﺘﻰ ﺗﺪﻓﻌﻨﺎ ﻟﻨﺴﺘﻤﺮ ﺣﺘﻰ ﺑﺎﻟﺮﻏﻢ ﻣﻦ ﺍﻟﻈروف الصعبة ،والخوف من مواجهة الحياة هو الدافع الرئيسي للوقوع في الخطأ والفشل والامتناع عن تحقيق الحلم ...
و كل منا يعلم بيت الشعر القائل :

ما كل ما يتمنى المرء يدركه

تجري الرياح بما لا تشتهي السفن

لكننا لم نتعلّم بيوت الشعر القائلة :

تجري الرياح كما تجري سفينتنا

نحن الرياح و نحن البحر و السفن ُ

إن الذي يرتجي شيئاً بهمّتهِ

يلقاهُ لو حاربَتْهُ الانسُ والجن

ُّفاقصد إلى قمم الأشياءِ تدركها

تجري الرياح كما رادت لها السفن .

هنا من الابيات السابقة علينا ان نعلم ان الرضا بالقضاء والقدر شيء والاستسلام لعواقب الواقع شيء آخر ..نحن من نصنع الواقع..
وبأيدينا سلاح قوي لا نلمس أهميته إلا عندما يضمحل الأمل ويتلاشى فالإرادة تحقق المستحيل في زمن أصبح فيه الأمل عملة نادرة.
كما ان :
"مالك الإرادة هو صانع الأهداف".. والارادة القوية لاتحقق مطالبها الا عندما ترتبط ارتباطا وثيقا بحسن الظن بالله والثقة به .

.. يقول إبن القيّم رحمه الله : لو أن أحدكم همّ بإزالة جبل وهو واثق باللّه
لازاله....