8طرق حتى نكون أشخاصاً نستحق أن يقلدنا أولادنا Q59UGo6cRk2dTrFAi5Wm
اولادنا يقلدوننا دائماً بسيئاتنا وحسناتنا. ولكن ما يريده الأهل عادة هو ان يكتسبوا منا حسناتنا. ماذا علينا أن نفعل ليكون أولادنا أشخاصاً أفضل منا بطباعهم.وحتى وإن كنا لا نستطيع أن نفعل كل شيء بشكل مناسب كأمهات أو آباء ، يمكننا ان نسعى لنكون شخصاً يقلده اولادنا. إليكم هذه الخطة أو الطرق التي ستحقق أهدافكم

1- كوني واقعية: أن تكوني شخصاً يستحق ان يقلده أولاده يعني أن تُظهري الواجهة الجيدة وأن تخبئي الباقي. نحن بحاجة أن ندع أولادنا يروننا كيف نتعامل مع تحديات الحياة الكبرى التي تواجهنا وليس مع التحديات البسيطة. وحتى لو كان علينا أن نكافح في هذا الوقت، سيكون أولادنا بحاجة ليروا كيف نتعامل مع الحياة الواقعية

2 - كوني لطيفة: إذا أردنا لأولادنا أن يكونوا لطيفين علينا أيضاً أن نكون لطيفين أيضاً معهم ومع الآخرين.

3 - كوني صادقة: لا تقولي إلا الصدق. إذا وعدت طفلك ، حافظي على وعدك ولا تحنثي به أبداً . كوني صادقة حتى لو تطلب منك ان تقومي بالشيء رغم خوفك منه.

4 - كوني مُحبة: الحب هو الخطوة التالية بعد اللطف. أغدقي على أولادك الحب على ان يرافقه حضن الطفل والكلمات المشجعة.
أظهري السرور . عليك دائماً إظهار الفرح والسرور ليستطيع أولادك أن يشعروا بالفرح كجزء من حياتهم

5 - كوني شخصاً مجداً. لا تستسلمي بسهولة . حاولي القيام بكل شيء، الامور الكبيرة والصغيرة والمقرفة حتى. وأكمليه حتى النهاية

6 - تكاسلي: دعي أولادك يرونك هادئة، متكاسلة في بعض الأحيان. اجعليهم يتلقون رسالة مفادها أنه ليس على الشخص أن يعمل 24/24 .التوازن ، التوازن، التوازن



7 - كوني صبورة: أظهري أنك صبورة أمام نفسك وأمام الآخرين . الحقيقة أن معظم الأشياء التي تمرّ علينا في الحياة ليست كبيرة كما نتصور. إذا كان عليك الانتظار دقائق قليلة أو إذا لم تتم الأمور بالسرعة الكافية بالنسبة لك ، فما عليك إلا الصبر

8 - كوني مفعمة بالأمل : ليس عليك أن تكوني مفعمة بالأمل دائماً . ولكن هناك في معظم الحالات سبباً للأمل. تأكدي أن اولادك يعرفون أنك تعتقدين ذلك