التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة


نسبة انتشار الإعاقة الذهنية

نسبة انتشار الإعاقة الذهنية من الصعب أن نضع تقديرا دقيقا لمدى إنتشار التأخر الذهني نظرا لأن المعايير التى تستخدم لتحديد

نسبة انتشار الإعاقة الذهنية


+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: نسبة انتشار الإعاقة الذهنية

نسبة انتشار الإعاقة الذهنية من الصعب أن نضع تقديرا دقيقا لمدى إنتشار التأخر الذهني نظرا لأن المعايير التى تستخدم لتحديد

  1. #1
    الصورة الرمزية املي بالله
    املي بالله
    املي بالله غير متواجد حالياً

    نائبة المدير العام Array
    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 68,020
    التقييم: 1052
    النوع: Red

    افتراضي نسبة انتشار الإعاقة الذهنية

    نسبة انتشار الإعاقة الذهنية



    نسبة انتشار الإعاقة الذهنية d3TQE.gif


    من الصعب أن نضع تقديرا دقيقا لمدى إنتشار التأخر الذهني نظرا لأن المعايير التى تستخدم لتحديد عدد المعاقين ذهنياً تختلف فيما بينها .

    ويقدر عدد الأشخاص المصابين بالتأخر الذهني فى الولايات المتحدة الأمريكية من 1،5 إلى 4،5 مليون شخص .إلا أننا نستطيع أن نفهم –إلى حدما –مدى انتشار مشكلة المعاقين ذهنياً ، إذا اشرنا إلى الإحصائيات المبينة فى منظمة الصحة العالمية أو تقارير منظمة اليونسكو .

    وتشكل ظاهرة الإعاقة الذهنية ما نسبته2-3%من السكان ، ولكن هذه النسبة تتأثر بعوامل كثيرة منها المستوى الثقافى والاجتماعى والاقتصادى فى المجتمع ، وأولوية الخدمات لفئات المواطنين ، ونظرة المجتمع للمشكلة .

    تعتبر فئة الإعاقة الذهنية واحدة من فئات التربية الخاصة الأكثر شيوعا مقارنة بالفئات الأخرى ، كالسمعية والبصرية والحركية واللغوية ، إذ تذكر ليرنر Lerner (2004) أن أكثر فئات الإعاقة شيوعا في المجتمع الأمريكي هي فئة صعوبات التعلم تليها فئة الإعاقة الذهنية.

    يشير فاروق الروسان (1998) إلى أن تباين نسبة انتشار الإعاقة الذهنية بين المجتمعات تبعا لعدد من العوامل من أهمها :

    1- معيار نسبة الذكاء المستخدم في تعريف الإعاقة الذهنية ، فإذا استخدم على سبيل المثال المعيار الوارد في تعريف هيبر في عام (1959) للإعاقة الذهنية (أقل بانحراف معياري واحد عن المتوسط) فإن نسبة الإعاقة الذهنية في المجتمع هي (15.86%) في حين إذا استخدم المعيار الوارد في تعريف جروسمان (1973) للإعاقة الذهنية ( أقل بانحرافين معياريين عن المتوسط) فإن نسبة الإعاقة الذهنية في المجتمع هي ( 2.27% ) .

    2- معيار السلوك التكيفى المستخدم في تعريف الإعاقة الذهنية ويقصد بذلك أن الفرد المعاق ذهنياً هو الفرد الذي تقل نسبة ذكاؤه عن (75) درجة فى الذكاء ، وفى الوقت نفسه يعانى من خلل واضح على مقاييس السلوك التكيفى ، ويعنى ذلك أنه إذا أضفنا الدرجة على مقياس السلوك التكيفى إلى المعايير التي تقرر نسبة المعاقين ذهنياً فإن ذلك سوف يؤدى إلى تقليل نسبة الإعاقة في المجتمع من (2.27% إلى 1% )

    3- العوامل الصحية والثقافية والاجتماعية : تعمل العوامل المرتبطة بالوعي الصحي والثقافي والمستوى الاجتماعي على زيادة أو خفض نسبة الإعاقة الذهنية في المجتمع ، وتؤكد الدراسات هذه العلاقة إلى العلاقة العكسية بين زيادة الوعي الصحي والثقافي والاجتماعي وقلة نسبة المعاقين ذهنياً في المجتمع والعكس صحيح .

    ولذا تزداد نسبة الإعاقة الذهنية ، في الدول النامية مقارنة بالدول الصناعية المتقدمة. ففي دولة السويد تبلغ نسبة الإعاقة الذهنية(0.4 %) في حين تبلغ نسبة الإعاقة في دول أمريكا اللاتينية حوالي (11.3% ) وتبلغ نسبة الإعاقة في الدول العربية ( 3.8 %) .

    نسبة انتشار الإعاقة الذهنية n27bG.gif



  2. = '
    ';
  3. [2]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: نسبة انتشار الإعاقة الذهنية

    شكرااا على جهودكِ ومواضيعكِ المميزة تحياتى دوماوابدا بالنجاح الدائم

+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. درس انتشار الضوء
    بواسطة املي بالله في المنتدى المناهج الجزائرية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 2013-09-24, 06:37 PM
  2. قلق بشان انتشار الامراض النفسية!
    بواسطة ايفےـلےـين في المنتدى منتدى الصحة
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 2011-05-06, 11:53 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )