التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة


داء .....ودواء

ذهب صديق من الاصدقاء الى احد الاطباء.. يشكو من الم في بطنه طير النوم من جفنه... وجعل ليله نهارا والجاه الى الحمام مرارا... وانه اصبح لا يطيق الالم من كثرة

داء .....ودواء


+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: داء .....ودواء

ذهب صديق من الاصدقاء الى احد الاطباء.. يشكو من الم في بطنه طير النوم من جفنه... وجعل ليله نهارا والجاه الى الحمام مرارا... وانه اصبح لا يطيق الالم من كثرة

  1. #1
    الصورة الرمزية لحن الحياة
    لحن الحياة
    لحن الحياة غير متواجد حالياً

    Array
    تاريخ التسجيل: Nov 2013
    المشاركات: 12,735
    التقييم: 751

    22 داء .....ودواء

    ذهب صديق من الاصدقاء الى احد الاطباء..

    يشكو من الم في بطنه طير النوم من جفنه...

    وجعل ليله نهارا والجاه الى الحمام مرارا...

    وانه اصبح لا يطيق الالم من كثرة ما اشتد واحتدم

    ففحص الطبيب يديه وبطنه ورجليه....

    واستمع الى دقات قلبه واستدل عليه من ثوبه....

    وقام واعتدل وسار الى مكتبه على مهل...

    ولبث على كرسيه قليلا الى ان استقبل العليلا.....

    وما ان لبس العليل الكساء والشراب والحذاء...

    حتى توجه الى الحكيم وجلس امامه وهو سقيم ..

    فرمقه الطبيب بنظرة فاحصة لا زائدة ولا ناقصة...

    وساله في حكمة وذكاء .كيف تشرب الماء؟؟

    فاجاب العليل اني اضع الثلج بالاناء ثم اضع عليه

    الماء.فاذا ما اصبح باردا مثلجا..عببت منه سعيدا

    مبهجا.فارتويت وارتويت وارتويت وازلت الحر

    من جوفي واستويت .وما البث الا قليلا من الزمان

    حتى ينتابني العطشان.فاعاود شرب الماء من

    ذلك الاناء .وقد صار اكثر جمالا فارتوي منه زلالا

    فقال الطبيب في استرخاء .هذا يا بني اصل الداء

    فالثلج اذا دخل الماء فسد واضر الوالدة والولد

    وتلبس بالمعدة والامعاء والا تعلم ان المعدة بيت



    الداء.فلا تضع الثلج بالماء .وابحث عن طريقة

    للتبريد لا تؤذي بل تفيد.ولو رجعت الى الاجداد

    وسيرتهم في البلاد .لادركت انهم كانوا اكثر منا

    حكمة واعظم منا تجربة وحنكة....

    فقد كانوا يشربون الماء باردا زلالا .وكان طعامهم

    طعاما حلالا .

    فقال العليل :وهو كليل :هل اشرب الماء ساخنا...

    وبلا تبريد ان ذلك يوم الوعيد...

    فتبسم ضاحكا من قوله وتفكيره وفعله ...

    وقال له :في تان ووئام.....يا ولدي الهمام ..

    بل تشرب الماء باردا..شاكرا وحامدا....

    ولكن بطريقة الاصحاء فقال الصديق للطبيب

    في لوعة ووجيب .وكيف لي بطريقة الاصحاء

    سبيلا ...وانت تراني بين الرفاق عليلا ...

    فقال له الطبيب القدير :عليك بالزير القناوي

    فانه يكفيك شر البلاوي...ضعه في مكان كثير

    الهواء ..وسوف تشرب منه بارد الماء ...

    بالهناء والشفاء ..واياك والثلج بالماء..

    فانه اصل البلية والداء..

    فساله العليل الا من دواء؟؟؟؟؟

    فاجابه الطبيب :هذا هو الدواء...

    بعد ما علمنا سبب البلاء...

    ومضى الصديق يعمل بالفتاوي ...وذهب فابتاع

    الزير القناوي...ووضعه في شرفة بيته حيث

    الهواء...وملاه بالماء ووضع على فوهته الغطاء

    ووضع فوق الغطاء الكوز...وانتظر حتى يفوز...

    ودعانا نحن الاصدقاء عنده لنشرب الماء ..

    وروى لنا الرواية...وبين لنا اصل الحكاية..

    فشربنا من الزير سعداء...

    بالهناء والشفاء...وسبحان من بيده الداء والدواء

    معافي المرضى والاصحاء.......











  2. = '
    ';
  3. [2]
    ايفےـلےـين
    ايفےـلےـين غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 16,631
    التقييم: 50

    افتراضي رد: داء .....ودواء

    مشكوووووورة غاليتي

  4. [3]
    لحن الحياة
    لحن الحياة غير متواجد حالياً
    Array


    تاريخ التسجيل: Nov 2013
    المشاركات: 12,735
    التقييم: 751

    افتراضي رد: داء .....ودواء

    تسلمي عيوني ايفو
    نورتي موضوعي
    ودمتي بخير

+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. علمتني الحياة أنه إذا تراكمت الهموم والأدواء، فالقرآن شفاء ودواء،
    بواسطة لحن الحياة في المنتدى القسم الاسلامي .احاديث.فقه.صوتيات اسلامية
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 2014-06-02, 10:57 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )