التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة


لمحة تاريخية عن الحضارة في سورية

لمحة تاريخية عن الحضارة في سورية تعتبر سورية من أقدم مواطن البشر ، ظهر فيها الإنسان منذ مليون سنة مضت ، ولقد خضعت حركة الإعمار فيها لعدة عوامل أهمها:

لمحة تاريخية عن الحضارة في سورية


النتائج 1 إلى 6 من 6

الموضوع: لمحة تاريخية عن الحضارة في سورية

لمحة تاريخية عن الحضارة في سورية تعتبر سورية من أقدم مواطن البشر ، ظهر فيها الإنسان منذ مليون سنة مضت ، ولقد خضعت حركة الإعمار فيها لعدة عوامل أهمها:

  1. #1
    الصورة الرمزية محمود
    محمود
    محمود غير متواجد حالياً

    عـضو فـعـالــ Array
    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 130
    التقييم: 50

    افتراضي لمحة تاريخية عن الحضارة في سورية

    [glow=#ff0000]لمحة تاريخية عن الحضارة في سورية [/glow]

    تعتبر سورية من أقدم مواطن البشر ، ظهر فيها الإنسان منذ مليون سنة مضت ، ولقد خضعت حركة الإعمار فيها لعدة عوامل أهمها:
    -العامل الجغرافي .
    -العامل التاريخي .
    يتعلق العامل الأول بموقع سورية جغرافيا" وبشكل تضاريسها ، حيث سهل موقعها وفود الهجرات البشرية إليها من المواقع المحيطة بها منذ فجر التاريخ ، فقد أتت الهجرات السامية من الشرق والجنوب ومن الشمال الشرقي ورد إليه الشعوب الأرمنية (القوقازية ، الأرمنية، الكردية ، التركية، التركمان ،الآشورين والسريان ، النور ((الغجر))
    أما المناطق الساحلية (انطاكية واللاذقية ) فاستقبلت الهجرات من اليونان وقبرص وتأثرت بالثقافات الآتية من البحر ، أما المناطق الداخلية فقد ظلت متأثرة بالثقافة السامية والشمالية الشرقية بالثقافات الأرمنية .
    موقع سورية الجغرافي سهل الهجرات إليها فالسهول اجتذبت الفاتحين بينما الجبال والمرتفعات فكانت ملاذا" للمغلوبين.
    أما الثاني فمرتبط بالعامل الطبيعي ويتجلى بشكل واضح بقيام دويلات صغيرة متفرقة تنظمها دولة واحدة كبيرة .
    على الرغم من صغر مساحة سورية فهي ذات صفة عالمية في تأثيرها فقد أظهرت الأبحاث الأثرية بأن سورية في عصور ما قبل التاريخ قد احتلت مكانة مرموقة من الازدهار فهي على الأغلب موطن البشرية الأول في العالم والمبرر لهذا الاعتقاد وجود قبر سيدنا هابيل عليه السلام على مشارف دمشق ( التكية ) ومكان تدجين القمح واكتشاف النحاس واختراع الخزف .
    وإذا لم تقدم سورية شيئا" للبشرية سوى الأبجدية فهذا كاف لأن يكون مصدر فخر واعتزاز ناهيك عن ظهور المسيحية في سورية أيام الرومان ( في فلسطين ) التي كانت جزءا" من سورية الطبيعية التي تضم كلا" من سورية ولبنان والأردن وفلسطين .
    هذا وتشير الدراسات إلى التطور الحضاري الذي ناب المنطقة خلال فترة الحكم العربي قبل وبعد الإسلام حيث تم اختراع المحراث في بلاد المشرق العربي ومعاصر الزيتون في رأس شمرا ، والتي استعملت قبل وصول اليونانيون والروم إلى سورية بآلاف السنين ( حضارة إيبلا ).
    كما صنعت السفن على الساحل السوري الفينيقي والتي حملت الزجاج والأقمشة الملونة إلى غرب أوروبة .
    كل ما تقدم جعل رئيس البعثة الأثرية الأمريكية التي عملت في الكشف عن مملكة (خانا) القديمة (التقاء الخابور والفرات) بمنطقة البصيرة جيورجي بوتشلاني يقول وهو يفرك حفنة من تراب المنطقة : عندما تكون في سورية ، تجدنفسك تمتزج مع التاريخ نفسه ، فكل ذرة من ترابها هي حرف مضيء في سفر الإنسانية الخالد هذه سورية وأرضها مخزن التاريخ والتي عبق ويعبق ترابها أريج الحضارات وعلى ثراها ولدت وتفاعلت أعظم المدنيات ، وأبدع إنسانها المنجزات التي لا زالت ترفل البشرية في نعمائها حتى اليوم .
    قال أحد المستشرقين إن سورية هي ليست فقط ملتقى القارات بل ملتقى ومنبع الحضارات العالمية .
    كل ما ذكرناه جعل الأرض السورية لكافة العصور ، وقبلة السياح من كافة أنحاء العالم للتعرف على منجزات إنسان الماضي السحيق.
    اسم سورية :
    تضاربت الآراء على مصدر الاسم ،نسبها البعض للآشوريين الذين حكموها (سميت بلادهم آشوريا" ) فأطلق الاسم على هذه البلاد ثم حرف فصارت سورية ، وسميت إحدى مناطق شمال الفرات معروفة عند البابليين باسم سوريsuri ويقول البعض أن اليونانيون أطلقوا عليها أسم سوريا نسبة إلى مدينة صور عاصمة البلاد سابقا" بعد تحريف الاسم تيرس tyrs .
    أما الرومان فقد أطلقوا اسم سيروس (syrus ) على شكل شخص يتكلم السريانية وكانت ولاية سوريا الرومانية تمتدمن الفرات إلى مصر.
    ومهما تباينت الآراء فإن اسم سورية على الأرجح يوناني الأصل حيث ظهر في آداب أوغاريت " شيرين Siryon " في الآداب العبرية ( لبنان الشرقي ) ثم أطلق عليها اسم بر الشام عندما فتحها العرب .
    الموقع الجغرافي أو الفلكي :
    تقع سوريا في القسم الشمالي الغربي الأوسط من القارة الأسيوية بين خطي عرض 32.19 – 42.25 – مشكلة جزءا" من الوطن العربي الكبير وتتوسط القارات العالمية كافة ، تبلغ مساحتها نحو 185 ألف كم 2 عدا لواء اسكندرون (4800) كم2 . ويبلغ طول حدودها الإجمالي /2413كم.
    تقع على الساحل الشرقي للبحر المتوسط ( 183كم) ويحدها شمالا" تركيا (842كم) ومن الشرق العراق (596كم) ويحدها جنوبا" الأردن (356كم) وفلسطين (74كم) وغربا" لبنان (359كم) مع الساحل السوري.
    الجمهورية العربية السورية :
    إحدى دول الشرق الأوسط حسب التعريف السياسي الدولي وإحدى دول كتلة دول حوض البحر المتوسط 16 عشر
    ( أسبانيا- فرنسا-يوغسلافيا-ألبانيا-اليونان-تركيا-قبرص-سوريا-لبنان-فلسطين-مصر-ليبيا-تونس-الجزائر-المغرب).
    وتتدخل ضمن أقليم الشرق الأوسط السياحي حسب تعريف منظمة السياحة العالمية (الأيتو) سابقا" .والذي يضم كلا" من سورية –مصر ليبيا –لبنان-العراق –الكويت.
    تتمتع سورية بموقع استراتيجي سياحيا" (داخلية ودولية ) ولقربها من أهم المواقع المصدرة للسياح في العالم ( القارة الأوربية ) ودول الخليج العربي إضافة لدول الجوار (لبنان والأردن والعراق وتركيا وإيران ) .
    __________________________________________________ _______________________
    الموارد السياحية الطبيعية :
    عندما ندرس الموارد السياحية الطبيعية ، يجب أن نبين الجوانب ذات الجذب السياحي بشكل واضح ، وأن نستخدم ميزات الموقع أثناء اختيارنا له لتطويره سياحيا" لأي نوع من السياحة يصلح وأن نأخذ بعين الاعتبار الأيام الماطرة والمثلجة وعددها والعواصف ، لذا سنستعرض العوامل الجغرافية الطبيعية لكي يتسنى لنا تسخيرها سياحيا" .
    - التضاريس :
    إذا استعرضنا هذا الموقع المميز لوجدناه من أكثر البلاد تنافرا" بالتضاريس ، هذا التنافر الذي يظهر على مساحة صغيرة نسبيا" ( سهول ساحلية –جبال عالية /3000م/ وهاد سحيقة ، هضاب وسهول داخلية .
    المناخ CLIMATED:
    تدخل سورية مناخيا" في عداد بلدان المناطق المعتدلة الحارة ويمكن تمييز خمسة نماذج مناخية فيها :
    - نموذج متوسطي ساحلي شتاؤه دافئ وصيفه حار رطب تتراوح حرارته الوسطى بين 13-27 درجة ورطوبته النسبية بين 66-79% .
    - نموذج متوسطي جبلي ساحلي أمطاره غزيرة وتتراوح حرارته بين 5-25 درجة .
    - نموذج متوسطي جبلي قاري صيفه أكثر حرارة وشتاؤه أكثر برودة وهواؤه أكثر جفافا" .
    - نموذج متوسطي شبه جاف ، ويغطي مع الجاف الصحراوي معظم المناطق ، صيفه أكثر حرارة وشتاؤه بارد
    - النموذج الجاف الصحراوي ويسيطر على المناطق الصحراوية وشبه الصحراوية في شرق البلاد حار صيفا" جاف ، وبارد شتاء".
    هذا ما ميز القطر بظاهرات جوية تتمثل :
    1- الضغط الجوي PRESSNRE :
    وهو مختلف حسب الفصول ، مما يساعد على هطول المطر والثلوج شتاء" وعدم وجود الأمطار صيفا" .
    2- الحرارة TRMPERTURE:
    تتعرض أكثر مناطق سورية لفرق كبير بين المعدلات اليومية لدرجة الحرارة العظمى والدنيا ويبلغ حوالي/23/ في المناطق الداخلية و /13/ في المناطق الساحلية ، كما يلاحظ أن التغييرات اليومية للحرارة كبيرة جدا" في المناطق الداخلية ، ويعتبر كل من شهري تموز وآب أشدها حرارة ، وتنخفض درجة الحرارة في فصل الشتاء دون الصفر بينما ترتفع الحرارة العظمى خلال الصيف حتى /48/ أحيانا" في بعض المناطق .
    المتاحف والمواقع الأثرية :
    تعتبر المتاحف والمواقع الأثرية من أهم عوامل الجذب السياحي في المنطقة . فكلما كانت منظمة كلما زادت جذبا" سياحيا" وفي سورية يوجد منها الكثير كما ذكرنا /47/ متحفا" وأكثر من /3000/ موقع أثري وهناك أكثر من ألف /1000/ موقع ينتظر التنقيب ، كما ويوجد /5000/ جامع و /700/ كنيسة ، وقد بلغ عدد زوار المواقع الأثرية /1.227.541/ زائرا" والمتاحف /637439/ زائرا" الجدول / 7 / وتربط المناطق الأثرية السياحية مع المدن شبكة من الاتصالات المختلفة( برية وجوية وبحرية ) ، كما وتلعب المهرجانات والمعارض المحلية والدولية دورا" رئيسيا" في تطوير السياحة ورفع الدخل الاقتصادي للبلد.
    وكلما أحسنا توزيعها جغرافيا" وتنظيمها بشكل جيد كلما استطعنا جذب السياح هواة هذا النوع من السياحة ، وفي سورية تقام مجموعة من المعارض والمهرجانات ، كما تقام مهرجانات حسب المناسبات.
    الأقاليم السورية السياحية :
    وفق اعتبارات التخطيط السياحي يمكننا تقسيم سورية إلى ثمانية أقاليم تبعا" لموقعها الجغرافي ومقوماتها السياحية وخصائصها .
    1- دمشق وريف دمشق.
    2- حلب وريفها وادلب (الشمالي ).
    3- الساحل (اللاذقية وطرطوس).
    4- الأوسط (حمص وحماه).
    5- تدمر .
    6- الفرات (دير الزور والرقة ).
    7- الشمالي الشرقي (الحسكة والقامشلي).
    8- الجنوبي (درعا والسويداء والقنيطرة ).
    وسنستعرض باختصار كل أقليم على حدا مشيرين إلى أهم ميزاته الجغرافية السياحية ، وذلك لصعوبة حصر وتعداد المواقع السياحية والأثرية التي يجب أن يزوها السائح .
    ولأغراض الإحصاء تبقى المحافظات الأربعة عشر هي أساس التوزيع الجغرافي والإداري.
    دمشق :
    تعتبر دمشق أقدم مدينة مأهولة في العالم حيث وجدت فيها مواقع أثرية تعود إلى الألف الرابعة قبل الميلاد .سماها المؤرخون جلق ((الفيحاء)) والمدينة المقدسة الجميلة والشام ودمشق ، وتاريخها يعود إلى ما قبل سيدنا ابراهيم الخليل عليه السلام .
    تمتاز دمشق وريفها بجمال طبيعتها وطابعها السياحي الاصطيافي الشاعري الجميل ، وكثرة بساتينها وينابيعها العذبة وطبيعة أهلها الرقيقة واللطيفة .
    دمشق متحف حي لكل حقب التاريخ ،وتمتاز بسورها وقلعتها وأبوابها السبعة .
    باب شرقي –باب الجابية –باب كيسان- الباب الصغير- باب توما- باب الجنيق- باب الفراديس والشارع الطويل (الديكومانوس) (سوق طويل أو مدحة باشا ) .
    أهم المعالم الأثرية السياحية في مدينة دمشق :
    - الجامع الأموي.
    - قلعة دمشق.
    - البيمارستان النوري (متحف الطب والعلوم عند العرب )
    - ضريح القائد صلاح الدين الأيوبي .
    - المدارس القديمة .
    - الجقمقية .
    - الظاهرية .
    - العادلية .
    كنائس قديمة :
    · كنيسة يوحنا المعمدان (أقدم كنيسة في دمشق ) الجامع الأموي الحالي .
    · كنيسة حنانيا .
    · كنيسة مار بولس.
    الأسواق القديمة :
    - سوق الحميدية.
    - سوق الحرير.
    - سوق العرائس.
    - سوق مدحت باشا.
    - سوق البزورية .
    - سوق الصاغة .
    - سوق المهن اليدوية .
    البيوت الدمشقية القديمة :وتتميز بجذب سياحي خاص ويقصدها السياح للاستمتاع بجمالها وطريقة بنائها وتخطيطها .
    حمامات دمشق :يبلغ عددها عام 1185م. مئة حمام بقي بعضها كحمام نور الدين وحمام التوريزي والجوزة والسروجي والورد والرفاعي وفتحي .
    خانات دمشق:
    امتازت هذه الحانات وقتها للإقامة، وخدمت كأسواق تجارية بقي بعضها بدمشق وهي تحت رقابة وحماية السلطة الآثارية وتحولت إلى أسواق تجارية.
    ولا تقل شوارع دمشق القديمة وحاراتها المرصوفة بالحجارة رونقا" وجمالا" وجاذبية سياحية، وبمقاهيها الجميلة ، حيث أن أول مقهى في العالم افتتح في دمشق عام /1530م./
    ريف دمشق :
    تعتبر ثالث محافظة في سورية بكبرها حيث تمتد من محافظة حمص شمالا" ودرعا والسويداء والقنيطرة جنوبا" ومحافظة دير الزور شرقا" والحدود العراقية والأردنية ولبنان غربا" .
    تمتاز المحافظة باتساع رقعتها الخضراء الجميلة ذات الجذب السياحي وتتمركز فيها صناعات كثيرة .
    سكنها الانسان القديم منذ بدء الحياة على الكرة الأرضية وخير شاهد على ذلك وجود مقام النبي هابيل في منطقة التكية. واللقى الأثرية في وادي اسكفتا غربي يبرود وصيدنايا ، وتكلم لغة المسيح في مناطق جبعدين –معلولا /الصرخة /البخعة/ والجبة .
    وعاصرت كل الحضارات التي قامت في المنطقة ، حيث تجد هنا وهناك المعابد والأديرة وبقايا قصور في البادية، والخانات المنتشرة فيها كخان العروس وخان عياش وخان دنون وخان سعسع، والمقامات الكثيرة وأهمها مقام السيدة زينب .
    سنستعرض أهم المواقع السياحية والأثرية في المحافظة ومناطق الاصطياف والمتنزهات .
    أهم المناطق الأثرية ذات الجذب السياحي الديني .
    - مقام السيدة زينب : يقع إلى جنوب دمشق على بعد /10كم/ باتجاه مدينة السويداء، يحج إليه الكثير من بقاع العالم لقدسيته، ويزوره الكثيرون للتمتع بجمال وزخرفة بنائه ، وقد انتشر حوله الفنادق والنزل والمطاعم والأسواق التجارية التي تؤمن للحاج والسائح ما يلزمه .
    - صيدنايا :تبعد عن دمشق /31كم/ شمال غرب دمشق على رأس جبل ارتفاعه /1400م/ عن سطح البحر تتميز بمناخ جبلي صحي بارد ،ومثلج شتاء" ومعتدل ولطيف صيفا" .
    وتشتهر بديرها الذي بني عام 547م. تكريما" للسيدة العذراء من قبل القائد البيزنطي جوستانيوس والذي يحتل المركز الثاني في العالم بعد مدينة القدس . وتحيط به مجموعة كنائس وأديرة تطل على سهل جميل مترامي الأطراف ، وترتبط بدمشق والمحافظات الأخرى ولبنان بطرق سياحة من الدرجة الأولى وطرق دولية .
    -معلولا (مدخل باللغة السريانية )
    تقع في جبال القلمون على بعد /58كم/ إلى الشمال من دمشق وعلى بعد /8كم/ غرب اوتوستراد حمص آثارها تعودلعصور ما قبل التاريخ ، ويوجد في المنطقة مجموعة كنائس وأديرة (دير القديسة تقلا والقديسين سركيس وباخوس ، كما ويوجد مزارات ( القديس سابا والقديس جارجيروس والقديس توما ) ويوجد المدفن الجنائزي وجامع جميل يتميز بعمارته الحديثة ، هذا المزيج من الكنائس والمساجد يدل على أن سورية موطن القيم الإنسانية والروحانية وبلد التسامح والإخاء الإنساني.
    مناطق الاصطياف والاستجمام في محافظة ريف دمشق:
    تتمتع المحافظة بموقع سياحي هام في سورية ، حيث أنها تجذب 64% من مجموع السياح المحليين والوافدين للاستجمام وكل مناطقها سياحية، وأماكن اصطياف، نميز منها الزبداني وبلودان ومضايا وبقين وسهل الزبداني وحوض وادي بردى . بكل مدنه وقراه ، إضافة للأماكن الأثرية السياحية .
    ارجوا ان تنال اعجابكم وتستفيدوا منها

  2. = '
    ';
  3. [2]
    رنون
    رنون غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 12,547
    التقييم: 60

    افتراضي

    مقططفات رائعه
    عن سورياا والحضاره الموجوده بهاا

    يعطيك العافيه محمود
    على طرحك الرائع
    لك ودي آخي

  4. [3]
    محمود
    محمود غير متواجد حالياً
    عـضو فـعـالــ Array


    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 130
    التقييم: 50

    افتراضي

    شكرا جزيلا لتواجدكي اخت رنا

    الله يعافيكي يارب

    لكي احترامي

  5. [4]
    املي بالله
    املي بالله غير متواجد حالياً
    نائبة المدير العام Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 68,020
    التقييم: 1052
    النوع: Red

    افتراضي

    يعطيك العااااااااااافيه محمود لروعه تميزك في اختيار المواضيع

    بانتظار المزيد والمميز

    تقبل مروري

  6. [5]
    سـSARAـاره
    سـSARAـاره غير متواجد حالياً
    من الاعضاء المؤسسين Array


    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 9,310
    التقييم: 50

    افتراضي

    محمود
    شكرا لموضوعك المميز
    واضح الرقي في الحضارة السورية
    وقد حافظت على ذاتها من خلال الاثار فيها ومن خلال تنويع هذه الاثارات
    تقبل مروري
    دمت بخير

  7. [6]
    محمود
    محمود غير متواجد حالياً
    عـضو فـعـالــ Array


    تاريخ التسجيل: May 2010
    المشاركات: 130
    التقييم: 50

    افتراضي

    بـحــــــــر الشـــوق & ســـــــــــــا را

    انا سعيد بتواجد كـبـا ر الـكـتـا ب بموضوعي المتواضع

    شكرا جزيلا لكم على مروركم

    عن جد نورتو

    لكم تحياتي واحترامي

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. لمـــاذا لمحة الحزن ارتسمت بعينيك?
    بواسطة ايفےـلےـين في المنتدى بوح الخاطر
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 2011-01-22, 07:26 PM
  2. لمحة في تاريخ التعليم العالي الفلسطيني
    بواسطة رنون في المنتدى مناهج الطلاب و الجامعين العرب
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 2010-08-05, 10:35 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )