التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة

التحاضير الحديثة


عن اذنك حياتي كلها في انتظاري

عن إذنك... حياتي كلهـا في انتظاري.. " . . جمله تستحق ان نحفظها عن ظهر قلب كي نقولها بحسم امام أي علاقه فاشله في حياتنا العاطفيه او المهنيه.. فكثير

عن اذنك حياتي كلها في انتظاري


+ الرد على الموضوع
النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: عن اذنك حياتي كلها في انتظاري

عن إذنك... حياتي كلهـا في انتظاري.. " . . جمله تستحق ان نحفظها عن ظهر قلب كي نقولها بحسم امام أي علاقه فاشله في حياتنا العاطفيه او المهنيه.. فكثير

  1. #1
    الصورة الرمزية املي بالله
    املي بالله
    املي بالله غير متواجد حالياً

    نائبة المدير العام Array
    تاريخ التسجيل: Feb 2010
    المشاركات: 68,020
    التقييم: 1052
    النوع: Red

    Thumbs up عن اذنك حياتي كلها في انتظاري

    عن إذنك... حياتي كلهـا في انتظاري.. "

    .



    .

    جمله تستحق ان نحفظها عن ظهر قلب كي نقولها بحسم

    امام أي علاقه فاشله في حياتنا العاطفيه او المهنيه..
    فكثير من العلاقات تسرق عمرنا وتدمر حياتنا
    لأنها تمتد .. وتمتد ..
    رغم أنها منذ اليوم الأول تحمل بذور الفشل في داخلها ..
    وبوصلتنا الداخلية تحذرنا من السير في الاتجاه الخاطئ
    وتنذرنا بأن الجو ملبد بالغيوم والرياح العاتيه..






    ولكننا رغم الإشارات الواضحه نرفع بسذاجه شعار:


    "فلنحاول مرة أخرى" ولنعطي أنفسنا


    للعلاقه فرصه أخرى.. المحاوله تستمر......... وتستمر والفرص


    تتوالي حامله في كل مرة خيبة أمل متكرره..




    والحقيقه إننا في أعماقنا ندرك مصير أي علاقه منذ البدايه


    او الشهور الأولى او السنوات الأولى للعلاقه على أكثر تقدير..







    ونعرف جيدا متى تصل العلاقه على أكثر تقدير


    ونعرف جيداً متى تصل العلاقه الى الطريق المسدود ونعرف


    أيضا متى فشلنا..!




    ولكنا نخاف دائما من مواجهة الحقيقه


    ونخاف من الاعتراف بالفشل او اننا ببساطه لم نحسن الاختيار..




    ونتحول دون ان ندري الى شخصيات تصارع كل يوم


    طواحين الهواء


    فلا نحن انتصرنا ولا الطواحين توقفت عن الدوران..!




    وكثيراً مانلتقي فتيات وشبان يعيشون علاقات



    معقده مع إنسان يسحب الأكسجين من داخل رئتيهم ويدمرهم نفسياً ..




    ويحول حياتهم إلى سلسلة من المشاحنات التي لاتنتهي


    ويلعب معهم باحتراف لعبة الابتزاز العاطفي الرخيص


    ويسمم حياتهم ببطء


    ورغم ذلك!!!


    اجدهم امامي عاجزين عن مواجهة فشلهم والاعتراف به ..





    والنتيجه أنهم سيدفعون عمرهم كله ثمناً لهذا العجز...!!







    نصيحتي لكل شخص وضعه حظه السيء مع هذه النوعية من الشخصيات المدمره..


    "خذ نفساً عميقاً وقل بهدوء وثقه.. اعتذر عن المواصله.. فحياتي كلها في انتظاري"..

  2. = '
    ';
  3. [2]
    خالدالطيب
    خالدالطيب غير متواجد حالياً
    شخصية هامة Array


    تاريخ التسجيل: Jun 2010
    المشاركات: 30,520
    التقييم: 329
    النوع: Red

    افتراضي رد: عن اذنك حياتي كلها في انتظاري

    يعطيكـ الف عافيــه
    شــكرا لكـ على الطــرح المثيـر
    فلا تحرمنــــا من روائع
    نحن هنا في انتظار جديدك المميز
    تحياتي وتقديري

  4. [3]
    لحن الحياة
    لحن الحياة غير متواجد حالياً
    Array


    تاريخ التسجيل: Nov 2013
    المشاركات: 12,735
    التقييم: 751

    افتراضي رد: عن اذنك حياتي كلها في انتظاري

    يسلمو اختي بحر موضوع واقعي وقيم لاحرمنا الله من ابداعك

+ الرد على الموضوع

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. شعر أحبك مهما طال انتظاري
    بواسطة راجية الفردوس الاعلي في المنتدى منتدى الشعر العربي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 2015-04-13, 03:41 AM
  2. طال( انتظاري )
    بواسطة المنسي في المنتدى بوح الخاطر
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 2013-04-28, 11:14 PM
  3. انتظاري ب / مطار ، الحياه ....!
    بواسطة عازفة الأمل في المنتدى صفحة white page بيضاء
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 2012-11-12, 02:09 AM
  4. حياتي، كلمات كتبتها عن حياتي
    بواسطة زهور المنتدى في المنتدى بوح الخاطر
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 2012-03-31, 07:06 PM
  5. حياتي كلها لله
    بواسطة رغــدا في المنتدى الصوتيات والمرئيات الاسلامية
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 2011-06-18, 05:56 PM

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي موقع تو عرب ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك ( و يتحمل كاتبها مسؤولية النشر )